- جسد المرأة في مسابقات الجمال وعروض الأزياء
- مفهوم جمال المرأة وسر الاحتفاء به
- الجمال بين البعد الحسي والبعد الأدبي والثقافي
- جمال المرأة وحسابات العرض والطلب
- تقييم شركات تنظيم عروض الأزياء
- تأثير مسابقات الجمال وعروض الأزياء على المرأة العربية

لونه الشبل: مشاهدينا الكرام السلام عليكم، مسابقات الجمال في عالمنا العربي هل تُمثل فرصة للاحتفاء بالجمال أم مدخلا لامتهان الجسد واختزال الكيان؟ وإذا كان الجمال موضوعا للقصائد والغزليات وللقصة والرواية وللأمثال الشعبية واللوحات الفنية فهل يمكن القول إن مسابقات الجمال وعروض الأزياء قد أدخلت الجمال سوق الرقيق أو أخضعته لقانون العرض والطلب؟ وما هو الدور الذي تلعبه الشركات التجارية في تحديد مقاييس الجمال وعولمة مواصفات موحدة لأجساد النساء؟ وهل تستغل دور الأزياء المرأة؟ وما مدى تأثير عارضات الأزياء على المراهقات وسائر النساء؟ للحديث عن مسابقات ملكات الجمال وعروض الأزياء نستضيف اليوم في استوديوهاتنا في الدوحة كلا من الدكتور سلام المحادين الباحثة والأكاديمية وملكة جمال لبنان لعام 2003 ماري جوزيه حنين، كما ونستضيف في استوديوهاتنا في باريس الكاتبة الصحفية حياة حويك ومن استوديوهاتنا في مصر نستضيف الكاتبة الروائية ميرال الطحاوي، أهلا بكن جميعا ضيفات على هذه الحلقة من للنساء فقط، مشاهدينا الكرام بإمكانكم أيضا المشاركة في هذا الحوار بجميع محاوره وأبعاده وذلك من خلال الاتصال بنا سواء عبر الهاتف على الرقم 974 وهو مفتاح قطر 4888873 أو عبر الفاكس على الرقم 9744890865، كما ننتظر مشاركاتكم على الإنترنت على عنواننا التالي الصفحة الرئيسية www.aljazeera.net، نرحب بآراء ومداخلات الجميع وكما العادة من الجنسين وبداية ولتسليط الضوء على.. عفوا ولتسليط الضوء على مسابقات ملكات الجمال وعلى عروض الأزياء وما يعكسنه من صور ذهنية عن جسد المرأة وهويتها أعدت لنا روزي عبده التقرير التالي من بيروت نتابع معا.

جسد المرأة في مسابقات الجمال وعروض الأزياء

[تقرير مسجل]

روزي عبده: يبدو لنا أن صناعة صورة العصر أصبحت حاجة أساسية للتعرف على صورة الذات وصورة الآخر وربما أصبحت صورة العصر هي الأقرب إلى صورة الواقع الذي نعيشه، اليوم نرى أن صناعة الأزياء مع طريقة تقديمها أصبحت المحرك الأساسي في ابتكار إطار شكلي عام يحاول الناس أن يقلدوه من خلال صورة عارضات الأزياء إلى درجة التشبه بها.

دوللا قرقفي– خبيرة مكياج: الفنانة أو العارضة ياللي نشتغلها بتكون هي الصورة اللي بدنا نعكس فيها مكياجنا للناس ياللي عم بيشفوها وهلا صار كل العالم عم بتتأثر بالفنانة والعارضة لأنه اللي عم بيشفوه بيقولوا هايده هو الدارج والموضة إن كان صحيح أو لا للأسف.

روزي عبده: في الغرب انتشر هاجس عارضات الأزياء مع أوائل التسعينيات عندما بدأنا نسمع بكلمة (Supermodel) مع عارضات أمثال إيفا هيرزيغوفا وياسمين وارسام، في هذا الوقت كانت تبدأ الفتاة بعرض الأزياء في عمر يقارب السادسة عشر، أما اليوم فالعارضة المطلوبة هي التي لم تتجاوز بعد الرابعة عشر من العمر.

عارضة أزياء: كل شابة تريد أن تكون نجمة والكل يعتقد أن العارضات سعيدات كونهن ملكات جمال وأن الجميع يعاملونهن بشكل جيد ولكن المسألة عكس ذلك ويوما ما ستصحوا هذه العارضات ليكتشفن أنهن مارسن أفعالا غير لائقة لتحقيق حلم طفولتهن الذي وُعدن به.

روزي عبده: مع هذا يرى أهل صناعة الموضة أن عرض الأزياء هو مهنة مثل غيرها من المهن والاحتراف هو الذي يُميز عارضات الأزياء في الغرب بشكل عام خاصة وأن العارضة تخضع لتمارين دقيقة لتتمكن من العرض على منصات الأزياء ولتتمكن من إبراز ابتكارات المصمم، فهي التي تُمثل صورته الرسمية وهي بالتالي المحفز الأساسي لتسويق وبيع هذه الابتكارات، أما في الدول العربية فيكمن انتشار عارضات الأزياء في لبنان وهنا مازال البعض يعتبر هذه المهنة هواية أو هواية متطورة، حيث أن الفتيات يدخلن هذا المجال وهن مازلن طالبات في المدارس أو في الجامعات ليتفرغن بعد الشهادة الجامعية إلى العمل كعارضات أزياء.

كاتيا اليان– عارضة أزياء: الفرق بين عارضة الأزياء اللبنانية والعالمية أن نحن هون ما فيه احتراف، يعني إلا إذا بتشوفي أغلبية البنات كلنا (Students) وعم نعملها كـ (Hobby) مش أكثر، بينما بره لا هايدي شغلة بيعملوها يعني هايدا عملهن يعني.

روزي عبده: صحيح أن البعض يرى أن عرض الأزياء هواية ولكنه ليس كذلك لأصحاب وكالات عرض الأزياء الذين يرون في هذه الهواية حرفة ومهنة مثل غيرها من المهن.

نيضال بشراوي– صاحب وكالة عرض أزياء: إذا الوكالة بلا عارضات وعارضين ما فيها تشتغل، بس الوكالة لها دور كبير أساسي لأنه هي ياللي بتضمن حق العارض أو العارضة هي ياللي بتضمن.. هي اللي بتعمل جميع الاتصالات بالمصممين باشتراك الإعلانات.

روزي عبده: أمام هذا كله لماذا تُستعمل صورة عارضة الأزياء للإغراء والإثارة؟ ولماذا يُستعمل شكل عارضة الأزياء في أساليب غير أخلاقية؟ وإلى أي مدى يمكن أن تُشكل اليوم صورة عارضة الأزياء أدوات فنية ثقافية وجمالية كوصولها إلى انتخابات ملكات الجمال فتشارك في إعطاء صورة عن بلدها في العالم؟ تجهد عارضات الأزياء اليوم في رسم صورة للمرأة النموذجية في شكل عالمي موحد تلك المرأة الجميلة والمتحررة والمثقفة، كما أن المرأة اليوم أصبحت تعيش داخل قفص هذا النموذج (عطل فني) الذي تتحكم به أسواق الأزياء والفيديو كليب والإعلانات. أمام هذا الواقع يُفتح الباب واسعا للنقد من قِبل المجتمعات التقليدية في رفض هذه الصورة وفي وضعها في خانة من الشك والإثم مع أن في الشك إثم كما تبقى مقولة وإنما الأعمال في النيات. روزي عبده لبرنامج للنساء فقط، بيروت.

لونه الشبل: إذاً مسابقات الجمال وعروض الأزياء في عالمنا العربي وتحديدا مسابقات الجمال هل هي احتفاء بالجمال أم امتهان للجسد؟ هذا الملف نفتحه بعد الفاصل.



[فاصل إعلاني]

مفهوم جمال المرأة وسر الاحتفاء به

لونه الشبل: أهلا بكم من جديد، دكتورة سلام أبدأ معكِ هذه الحلقة الجمال جمال المرأة بالتحديد كان دائما موضوعا للشِعر، القصة، الغناء حتى الأمثال الشعبية، هل الجمال الآن في مجتمعاتنا العربية هو ما كان يُضرب به المثل وما كان يُغنى من أجله؟

"
مفهوم الجمال أو البُعد الجمالي هو بعد سياقي بالدرجة الأولى، وهو يختلف من ثقافة لأخرى لاختلاف مقاييس الجمال فيها
"
        سلام المحادين

سلام المحادين- باحثة وأكاديمية: يعني بداية مفهوم الجمال مفهوم معقد، يعني لا يمكن أن نُبَسِّطه بكلمة واحدة ونقول مثلا هذا مفهوم من السهل تعريفه، مفهوم الجمال طبعا أو البُعد الجمالي هو بُعد سياقي بالدرجة الأولى، يعني كل ثقافة بتشوف مقاييس معينة للجمال تختلف من ثقافة إلى أخرى وهذا الكلام طبعا هو الكلام العام أو اللي ما كان متعارف عليه هو قضية نسبية الجمال وحتى بين الأفراد يعني، لكن اللي عم بنشوفه الآن هو نوع من عولمة الجمال أو خلق نموذج اللي هو النموذج المثالي للجمال بمعنى الجمال اللي..

لونه الشبل [مقاطعةً]: موحد، نستطيع القول بأنه نموذج موحد.

سلام المحادين [متابعة]: بالضبط، هو مش فقط موحد هو نموذج مثالي أي هو النموذج اللي يجب أن يتطلع إليه مجموعة من الأفراد وبالذات النساء، فلو اطلعنا مثلا أنا حابة أعمل هون نوع من التعليق على نوعين أو نموذجين تاريخيين في الجمال؛ هما النموذج الإغريقي والنموذج الخصبي، يعني إذا تطلعنا أو نظرنا إلى تماثيل الآلهة القديمة اللي كانت بتُمثل المرأة للاحظنا إن فيه تركيز على البعد الأمومي أو اللي هو مثلا منطقة الصدر كان يتم التركيز عليها منطقة الحوض، فبتتصور هذه دائما في التماثيل القديمة كمناطق حتى تُضخم بطريقة لا تتناسب مع بقية الجسم، النموذج الإغريقي الآن الذي تم إعادة إنتاجه حتى على مستوى الوطن العربي، هو النموذج الذي تحول إليه الغرب عندما انتقل البُعد الجمالي من البُعد الحسي إلى البعد التجريدي وأصبحنا نتحدث عن النسب، يعني الآن إذا تطلعنا على النموذج الإغريقي هناك ما يسمى (Golden Ratio) أو النسبة الذهبية اللي هي (Phi)، يعني نسبة اليد إلى الذراع، إلى الوجه، إلى طريقة مطابقة جزأين للوجه للرقبة إلى آخره، الآن النموذج الإغريقي هو النموذج الذي استمرت عليه أوروبا كتحديد لما هو النموذج الأمثل للجمال، أُعيد إنتاجه يعني أنتِ لم تتحدثي مثلا عن نسبة جمال أن الخصر 70% مثلا لمنطقة الصدر أو الأرداف أو إلى آخره، هذه كلها كأنها رياضيات يعني أنت عم تتحدثي عن نموذج تجريدي بحت، هذه النماذج الحقيقة ليست.. لا تمثل الجمال بمعنى الجمال الطبيعي اللي بنشوفه على الأرض وإنما تُمثل النموذج المثالي الذي يُقدم للمرأة بحيث تقوم المرأة باستهلاك مثلا.. باللجوء إلى ما يُمسى الـ (Diet Industry) أو صناعة الـ (Diet) اللي طبعا تُقدر بالمليارات حتى يكون جسمها له..

لونه الشبل: مطابق لهذه الأرقام.

سلام المحادين: بالضبط ناحية الوزن أو الشكل، صناعة التجميل بمعنى الـ (Plastic Surgery) أو صناعة اللي هي الآن أصبحت..

لونه الشبل: عملية التجميل.

سلام المحادين: صناعة رابحة جدا.

لونه الشبل: صحيح.

سلام المحادين: وبالمقابل طبعا بتجدي اللي هو صناعة الماكياج، صناعة الملابس وهذا كله بتلاقيه مثلا فيه عندك على الجهة الأخرى حتى أثبت لك البُعد الاستهلاكي للموضوع إنه صناعة الغذاء اللي تقدر الآن مثلا تقريبا ثمانمائة مليار يعني بدهم تأكل وتستهلك وبنفس الوقت تستهلك أيضا للحصول على منتجاتهم..

لونه الشبل: على (Diet)، على كل هذه تفاصيل سندخل في سياق هذه الحلقة بها بشكل دقيق، أتوجه إليكِ ماري جوزيه، أنتِ ملكة جمال لبنان عام 2003 ما مفهوم الجمال عندك؟ ماذا يعني الجمال بالنسبة لك؟

ماري جوزيه حنين- ملكة جمال لبنان- 2003: هلا الجمال مثل ما قالت الدكتورة سلام إنه ما فينا نحصره بكلمة، الجمال هو كل هو كمال، يعني كمال الأخلاق والشكل والتصرفات، يعني هو جمال الله إذا بتقولي الله خالق هالجمال وشيء كثير حلو وكل إنسان بالنهاية بيسعى للجمال في حال إطار خايضه بالحياة.

لونه الشبل: أد إيش قريبة من هاي المفاهيم أنتِ؟

ماري جوزيه حنين: أد إيه قريبة؟ كثير كل إنسان ياللي بيسعى للكمال بهالحياة وبيسعى للجمال بأعتقد بعدة مشاريع بحياته، بعدة.. يعني أنا بأعتقد كماري جوزيه حنين كفتاة عمرها 21 سنة بأسعى أكيد إنه أكون جميلة من الخارج ومن الداخل وأطور كمان فكري بطريقة كمان..

لونه الشبل: برأيك تم انتخابك لأنك جميلة من الخارج ومن الداخل أم الأكثر لأنك جميلة من الخارج؟

ماري جوزيه حنين: هلا هي الانتخابات الجمالية خاصة وقت أكون ملكة جمال بلد معين مفروض يكون الكل متناسقة سوا، يعني مواصفات متناسقة سوا.

لونه الشبل: أنتِ شو صار معكِ؟

ماري جوزيه حنين: والله ما فيني أجاوبك، ما بأحب أحكي عن حالي، بس إنه بأعتقد إنه هي.. شو بدنا نقول..

لونه الشبل: تكمل بعضها سواء.

ماري جوزيه حنين: إيه مواصفات عدة تكمل بعضها.

لونه الشبل: سيدة حياة في باريس أبقى عند هذه النقطة يعني حتى عبر التاريخ الفلاسفة اعتبروا أن الجمال أحد عناصر ثلاثية القيم الحق، الخير، الجمال، الآن هل يقترب الجمال بما يجري من هذه المسابقات وغيره؟ وبهذا المفهوم الحالي من هذا المفهوم هل يقترب الجمال مما تجري عليه مسابقات ملكات الجمال الآن؟

حياة حويك- كاتبة وصحفية: طالما وضعتي الموضوع بسياقه الفلسفي والتاريخي بدي أرجع لملاحظتين بالطرح اللي بدت فيه دكتورة سلام المحادين وهو طرح كثير جميل بموضوع السياق والشمولية، يعني الفارق بين السياقي والعولمي، ما ينطبق على الجمال بهذا الموضوع، ينطبق على كل شيء آخر، هو يعني المشكلة القائمة أو الصراع القائم بين خصوصية النظرات وبين مش المثالية دكتورة سلام سمَّته المثالية بس هو أبداً مش المثال هو النمط، يعني التنميط يعني جعل الناس منمطين حتى بعينهم، حتى بحسهم، يعني مش بس فيه خصوصية للفرد ولا فيه خصوصية للشعوب، فيه نمط يُفرض على الناس حتى يشوفوا من خلاله كل شيء جميل أو غير جميل، فهي المسألة بعيدة عن المثال هي مسألة التنميط، النقطة الثانية دكتورة سلام حكت أيضا عن العلاقة بين الحسي والتجريدي، الحقيقة النمط القائم في منطقتنا هو التجريدي والنمط اليوناني هو الحسي على عكس ما أوردت الدكتورة سلام مع إنه التمييز اللي حطته كثير تأسيسي ومهم، لأنه أنتِ لما بتكبري منطقة الحوض والصدر على حساب بقية الأطراف بتصير الإيد مثلا جزء كثير صغير هون التجريد، لأنه بالفن التجريد هو تجاوز المقاييس الحسية الواقعية للتعبير عن معنى عبر المقاييس فبيصفي الجسد.. يعني تضخيم الحوض والصدر هنا تجريد، أنتِ جردتي لأنك أردتي أن تنقلي المعنى وليس الحس، في حين إنه الفن الإغريقي والروماني كان فن حسي لأنه أخذ الأشياء كما هي وصورها عبر المقاييس، إذا انتقلنا لمرحلة..

لونه الشبل [مقاطعةً]: جميل، من كل ذلك هل نحن الآن نقترب هذه المفاهيم أم نبتعد عنها؟

حياة حويك [متابعةً]: ما هو راح أوصل، إذا انتقلنا للمرحلة المعاصرة للي إحنا عايشينه هلا، نحن لما عم نمارس خليني أسميها إعلامية الجمال يعني طرح الجمال عبر الإعلام، عبر وسائل الـ (Media) أقصد مش بس التليفزيون أو الجريدة حتى انتخاب ملكات الجمال هو عملية إعلامية نحن لا عم نتبنى التجريد، إحنا بعدنا عن التجريد لأنا أعجز من إننا ننقل معنى عبر التجريد إلى حسية أيضا ليست حسية فنية، بمعنى أنتِ مش عم تنحتي تمثال أنتِ عم تستعملي مقياس أرقام معينة لمحاسبة مجموعة من الفتيات وخلق منافسة بينهم للوصول للقب معين، هايدا لا يعني إطلاقا التنكر لتربية الجمال خلينا نقولها، يعني مطلوب تربية حس الجمال عند الفتاة اللي بدها تصبح امرأة وعند الرجل أيضا يعني هل مطلوب من الرجل أن يكون قبيح؟ يعني الجمال مثل ما قلتي هو أحد ثلاثيات المُثل.. طرف بثلاثية المثل الحق والخير والجمال، حتى العزة الإلهية تُعرف كذلك ومُثل الأمم تُعرف كذلك.

لونه الشبل: صحيح.

حياة حويك: ولكن أن نبني حس الجمال عند الفتاة شيء وأن نُجبرها على التكيف مع نمط معين وصولا لأن تصبح أداة لترويج سلعة وهون بدي أركز على نقطة مهمة جدا نحن نُدين تسليع الجسد، كثير يعني هذا وارد في الدراسات وفي الإعلام في الأخلاق في علم الأخلاق وفي علم الاجتماع نُدين تسويق الجسد اللي هو (Prostitution) يعني ولكن نحن انتقلنا مع اقتصاد السوق ومع فكر السوق إلى ما هو أسوأ من ذلك، نحن لا نُسوق الجسد، نحن نستعمل الجسد لتسويق سلع أخرى، يعني صار الجسد وسيلة تتسوقي الكوكاكولا أو تتسوقي سيجارة الـ (Kent) أو تتسوقي أكلة معينة، يعني نزل الجسد حتى تحت مستوى كونه سلعة إلى مستوى كونه وسيلة لتسويق السلعة وهنا المرفوض يعني..

لونه الشبل [مقاطعةً]: هل هو امتهان إذاً للجسد سيدة حياة؟ يعني ما يجري الآن في هذه المسابقات امتهان للجسد حسب رأيكِ؟

حياة حويك: آه هذا هو المرفوض، طبعا هو يعني امتهان الجسد هو المرفوض مش جمالية الجسد، جمالية الجسد مطلوبة، جمالية الروح مطلوبة، جمالية الوجه مطلوبة وخصوصية الرؤية للجمال موجودة إنه يكون من حق الناس أن ترى الجمال كل حسب رؤيتها له، أما استعمال الجسد كسلعة واستعماله كوسيلة للتسلية هنا الامتهان وهنا ما هو مرفوض وبهايدا المجال عندي ما أقوله على عروض الأزياء بأخليه لحد ما أنتِ تطرحيها.

لونه الشبل: نفتح ملف عروض الأزياء طبعا، سيدة ميرال الطحاوي أتوجه إليكِ في القاهرة، إذاً جمالية الجسد هي مطلوبة ولكن امتهان الجسد هو المرفوض أود تعليقكِ أولا على هذه النقطة وما العيب في أن يعني تظهر بناتنا بهذا الشكل وإن تكن جميلات وأن يُظهرن هذا الجمال على الملأ يعني ما العيب في ذلك؟

ميرال الطحاوي– كاتبة روائية: أولا أنا أحب أن أربط هذه الظاهرة بشيئين؛ الشيء الأول هو أنه كان هناك تقديس قديم للمرأة، تقديس للمرأة للأنثى موجود في الحضارة الشرقية القديمة وموجود في الحضارة المصرية القديمة، حضارة بين النهرين، كان تقديس الأنثى زي ما طرح تقديس للأمومة وللخصوبة ولمفاهيم لها قدسية، فكان بيتم بعض الأعياد اللي ليها صلة هذا التقديس، زي وفاء النيل وعروس النيل والطقوس المرتبطة بأفروديت وغيرها من الطقوس التي تُقدس الجسد الأنثوي باعتباره هو الخصوبة أو هو الرحم الكبير لهذه الأرض، انتقال هذه الأشياء أو انتقال هذه الظواهر من مجرد احتفاء بالأنثوي إلى الاحتفاء بالسلعي، بالجسد يعني الجسد وعاء، وعاء للروح وبيضع المرأة الحقيقة في اختبار قاسي جدا اختبار مع المجتمع..

لونه الشبل [مقاطعةً]: لماذا نسميه احتفاء بالجسد لماذا لا نسميه احتفاء بالجمال؟

ميرال الطحاوي [متابعةً]: أنا أقول بالأنثوي بمعناها الإيجابي، بمعناه الخصوبي، بمعناه الأمومي بما إنه أكثر انسجاما مع التقديس، لكن الحقيقة الاهتمام بجمال الجسد بيدع الإنسان كله مش المرأة بس في مواجهة الزمن لأنه الجسد سلعة غير مكتملة إلى الدوام وبيطرح سؤال فلسفي آخر هو الجسد دا وعاء للروح ولا أساسا الروح غير مرتهنة تماما بموضوع الجسد؟ يعني هل الجمال بينبثق من الخارج فقط أو يدع المرأة في حالة من اليأس المبكر بزوال قيمة هذا الجسد؟ وللأسف تخفيض وتزهيد من قيمة الروح وقيمة الثقافة وقيمة الإنسان كإنسان أصبح الوعاء هو اللي أكثر أهمية من الإنسان نفسه اللي هو داخل هذا الوعاء..

لونه الشبل: هل هذا ما يجري الآن في مسابقات ملكات الجمال؟ لماذا هن يُسألن في ثقفتهن، هن يُتابعن حتى في حالة ملكة جمال لبنان في عام 2003 و2004 كان هناك تغطية على مدى 24 ساعة حتى وإن كانت ساعة في المساء أو 24 ساعة لكل ما يقلنه هؤلاء الفتيات وكل ما يتصرفن به؟ لماذا فقط يعني امتهان الجسد؟

ميرال الطحاوي: أنا أقول كل هذه الأسئلة مرتبطة بما هو ثقافي، ده موضوع قريب إلى سوق الجواري، الجارية تعرف أن تعزف وتعرف كيف تعرف أن تغني والتي لها قوام رشيق، هو مرتبط أيضا بالعرض، بالعرض والطلب لكن لو ناقشنا مثلا ظاهرة انتحار أحد ملكات الجمال، ملكة الجمال الهندية نجد إنه داخل هذا الوعاء فراغ، فراغ روحي لا يستطيع أن يعطي بعكس الأمومي، الأمومي خلاق وقادر على تفهم حركة الزمن وعلى الحركة الدورية للبقاء والإنجاب نفسه فيه تحدي إلى الزمن تحدي للتجاعيد تحدي لعملية العلاج..

لونه الشبل: طيب على كل سيدة ميرال سأبقى معكِ ولكن بعد فاصل قصير حتى موضوع الأمومة وهذه الصورة هناك من يراها أيضا صورة ثابتة وغير متحركة والمجتمع يتطور وليست المرأة فقط أُم فقط في المطبخ، على كل سأكمل معكِ ولكن بعد فاصل قصير يتضمن موجزا لأهم وآخر الأنباء فابقوا معنا.

[موجز الأنباء]

لونه الشبل: أهلا بكم من جديد مشاهدينا الكرام في هذه الحلقة من للنساء فقط والتي كما نوهنا منذ بدايتها اخترنا أن يكون موضوعها مسابقات ملكات الجمال وعروض الأزياء، دكتورة سلام كان لديك تعليق بداية على كلام السيدة ميرال وأيضا أود أن أسألك يعني لماذا هذا القصف على مسابقات ملكات الجمال وملكات الجمال؟ لماذا لا؟ لماذا المرأة جميلة ونعلم فتياتنا الجمال يعني إن الله جميل يحب الجمال يا دكتورة؟

سلام المحادين: بداية حابة أعلق على كلام الست حياة بالنسبة.. أنا عانيت (Ideal Type) اللي هو النموذج الأمثل وليس المثالي أي التنميط يعني مفهوم (Stereotype) وأنا شاكرة لها إنها صححت ترجمتي للغة العربية..

لونه الشبل: هي عمليا نفس الفكرة ليس هناك اختلاف.

سلام المحادين: آه بس أنا كنت وصلتها بطريقة خاطئة، مفهوم الجمال إحنا لسنا ضد مفهوم الجمال، يعني مفهوم الجمال هو مفهوم نوقش بالفلسفة، نوقش بالفكر، يناقش طوال الوقت، إحنا ضد مفهوم ارتباط الجمال بفضاء جسدي معين له نسب ثابتة أو محددة بيفرضها عليكِ الإعلام..

لونه الشبل: لماذا هذا الرفض لماذا؟

سلام المحادين: لأن هذا الرفض..

لونه الشبل: إذا كان هناك مقاييس وهذه المقاييس مقبولة وجميلة والناس تحبها وتصفق لها وتنتخبها عبر الموبايلات وغيره لماذا؟

سلام المحادين: لأنه يصبح عندك فئة كبيرة جدا من النساء تسعى للحصول على هذه النسب من خلال الـ (Diet) من خلال عمليات التجميل وبكل احترامها لنفسها إذا لم تكن مثلا تتمتع بطول معين أو وزن معين أو مثلا بتحس إنه هي فرصها في الحياة حتى فرصها بالعمل.. الآن أنا قرأت هذاك المرة عن استطلاع للرأي أو مسح أجروه واكتشفوا إنه الناس اللي مثلا بيتمتعوا بنسبة معينة من الجمال فرصهم بالعمل أو في النجاح في الحياة ترتفع، دليل على أنه قضية الجمال حتى بتؤثر على تعامل الآخرين مع الشخص، فالشخص قد يؤدي طبعا هذا اللي عم بنشوفه الآن عند المراهقات وعند كثير من النساء بالذات صغيرات السن اللي هو محاولة الحصول على هذه النسب من الجمال، لأنه إذا لم تكن كذلك معناته هي ناقصها شيء يعني، فبيصير التركيز على البُعد الشكلي أو البُعد الجمالي على حساب عدة أبعاد، منها البُعد الفكري أو البُعد الثقافي أو الدراسي أو إلى أخره.



الجمال بين البعد الحسي والبعد الأدبي والثقافي

لونه الشبل: طيب لماذا معلش اسمحِ لي، لماذا هذا الفصل لماذا ليس هناك من فتيات يركزن على البعد الجمالي وبنفس الوقت يركزن على البعد الثقافي والأدبي؟ ما العيب في ذلك؟

سلام المحادين: إحنا ما عم بنقول القضية مش عم بنقول إنه الناس تترك الجمال وما تشتري شامبوهات ولا ماكياج ولا..

لونه السبل: يعني نظافة.

سلام المحادين: إحنا عم بنقول إحنا عم بنتحدث الآن على الأنماط التي يتم التسويق لها إعلاميا وزي ما قالت الست حياة نقطة مهمة جدا استخدام هذه الأنماط أو هذه الأشكال لتسويق سلع معينة، الآن إحنا ممكن نتوسع بالنقاش ونتحدث عن البعد السياسي لهذا الكلام اللي هو يعني مثلا..

لونه الشبل [مقاطعةً]: قبل البعد السياسي فقط اسمحِ لي ماري جوزيه لديك الكثير من التعليق منذ ربع ساعة وأنتي عم تؤشري.. تفضلي.

ماري جوزيه حنين: إيه عندي تعليقات كثيرة.

لونه الشبل: تفضلي.

ماري جوزيه حنين: على الحكي اللي عم سمعته والتعليق..

لونه الشبل: قصف شديد.

ماري جوزيه حنين: للجمال نعم، أول شيء أنا بأحب أوضح..

لونه الشبل: لا للتوضيحِ ليس للجمال، لامتهان الجسد وتحويله إلى سلعه فقط.

"
الجمال نعمة وهبة من الله المفروض أن الشخص يعرف كيف يتصرف فيها ويحافظ عليها وينميها
"
        ماري جوزيه

ماري جوزيه حنين: (Ok) أنا بألاقي أول شيء الجمال نعمة وكلنا داخلنا إذا بتفوتي داخل كل إنسان معقول كنا عم نرفض الجمال ونتهجم على هالصورة المبتذلة أو استعمال الجمال لغاية معينة، بس الجمال نعمة وهبة من الله المفروض الواحد يعرف كيف إنه يتصرف فيه ويحافظ عليه وينميه يعني بحاله وبإطاره وبأحب أحكي كمان عن شغلة إنه كمان الجمال اللي هي كمان بترجع لقناعة أي شخص فينا عم بتحكي إنه إذا صار فيه (Stereotype) إنه فيه مقاييس عالمية معقولة نساء بدهم يتبعوا هالمقاييس ما لنا عيبة لأنه بالنهاية هي المرأة يا بتكون مرتاحة نفسه بمقاييسها يا هي متضايقة وشافت (كلمة غير مفهومة) شيء صح أو شيء عجبها وعلى بالها تحسن شيء فيها، توصل لشيء (كلمة غير مفهومة) هي إنه تسعى له وكمان فيه نقطة ثانية عم تحكي كانت الزميلة ميرال عن ملكة الجمال الهند اللي انتحرت وحكيت عن الفراغ الروحي يا اللي شملت بأعتقد ما بأعرف حكيت عن الفراغ الروحي اللي..

لونه الشبل: بتعاني منه ملكات الجمال.

ماري جوزيه حنين: مش ملكات الجمال.

لونه الشبل: هيك قالت.

ماري جوزيه حنين: فيّ أوضح شغلة أنه معقول تكون هالصفة تكون يعني ما بتشمل الكل يعني، ما بتشمل كل ملكات الجمال ولا كل عارضات الأزياء، معقول تكون فتاة كثير حلوة، عارضة أزياء كثير حلوة وبارعة كثير بدرسها وبمجتمعها ويعني.. ما فينا نشمل كل الفتيات، كل ملكات الجمال وكل عارضات الأزياء..

لونه الشبل: طيب ماري جوزيه أنتِ شاركتِ في مسابقة ملكات الجمال في بيروت في العالم العربي (Miss Lebanon) هل تختلف كونك شاركتِ في ملكات جمال العالم وملكات جمال الكون هل تختلف هذه المسابقات عن العالم العربي؟ هل هناك فرق أم هي مسابقة واحدة في كل الدول وفي كل العالم؟

ماري جوزيه حنين: في مسابقتين برات البلد وقت تكوني منتخبة ملكة جمال بلد معين فيه ملكة جمال العالم وملكة جمال الكون..

لونه الشبل: هذه.. يعني هاتان المسابقتان تختلفان عن المسابقة التي تمت في بيروت؟

ماري جوزيه حنين: نعم كثيرا، أول شيء لأنه عم بتمثلي بلدك وفيه غيرك تسعين بلد وحتى أوقات أكثر مائة غيرك وعندك مسؤولية كثير كبيرة أنتِ سفيرة بالنهاية.

لونه الشبل: صحيح أنا لا أتكلم هذه النقطة أتكلم عن تحديدا عن قضية أسلوب العرض.

ماري جوزيه حنين: الأسلوب نعم أكيد.

لونه الشبل: أسلوب الظهور على المسرح، المتطلبات التي قد تطلب منكن كفتيات هل نفسها ما كان يجري في بيروت؟

ماري جوزيه حنين: لا أكيد مختلفة لأنه ببيروت (It is local) هونيك فيه عندك ضغط أكيد أكبر وفيه كمان عرض المايوه اللي ما بيكون بـ (Miss Lebanon) هلا هالسنة يعني عملوه وطبقوه بلبنان، بس فيه كثير قصص أكيد زايدة بهالانتخابات.

لونه الشبل: السيدة حياة أتوجه إليكِ، إذاً مِن كل ما قيل حتى هذه اللحظة في هذه الحلقة وتحديدا من كلامك أفهم بأن عملية تنميط الجمال مع اعتراض ملكة جمال لبنان عام 2003 على هذه النقطة، هي جزء من عملية تنميط العالم وهي حقيقة التي هي جوهر العولمة، النقطة التي أود أو أوضحها الآن من حضرتك دخل الجمال في لعبة العولمة بهذا لشكل الواضح الصريح الصارخ؟

حياة حويك: مش بس الجمال الإنسان، يعني خلينا نطرح هالشيء ببعده هناك بعدان أريد أن أركز عليهما، البعد الفردي والبعد الاقتصادي العام، بالمعنى البعد الفردي الإنسان دخل لعبة التشيؤ، يعني هذه العولمة هذا الاقتصاد المعولم، اقتصاد السوق يتعامل مع الإنسان كشيء أو كوسيلة.. يعني كونه وسيلة فهو شيء، هو لا يتعامل معه باحترام لإنسانيته، هذا جوهر اقتصاد العولمة واقتصاد السوق، في اقتصاد العولمة واقتصاد السوق إما مُستهلِك وإما وسيلة لتسويق الاستهلاك وفي هذا البُعد يكمن امتهان الجانب الإنساني فينا، يعني أنا لا أقصف على الجمال كما.. أنا يُسعدني الآن أن أنظر إليكن في الأستوديو وأنا أمامي ثلاث فتيات جميلات.

لونه الشبل [مقاطعةً]: لا أنا استثنيني.

حياة حويك: مش بس ملكة الجمال، فلذلك يُسعدني.. ما فيه إنسان ما بيحب يشوف الوجه الحلو، حتى تَأْليه الجمال اللي تحدثنا عنه في البداية اعتباره إحدى القيم العليا، حتى فكرة الخصوبة يعني عندما نتحدث عن عشتار المخصبة في إحدى صلوات عشتار أيتها المخصبة لأرحام النساء وخيال الشعراء، يعني لم يكن الخصب فقط مرتبط بعملية الإنجاب، هو مرتبط بشيء أرقى من ذلك في عملية الإبداع بمعناها الكبير، الآن لا يُستعمل أو لا يُوظف الجمال بهذا الاحترام، بهذه العبادة، لنَقُل إذا صح التعبير يعني، فهذا ما نعترض عليه ولكننا لا نعترض إطلاقا لا على مفهوم الجمال ولا على تعلمنا لأن نكون جميلات أو جميلين، يعني ليس.. الطفل لما بتدلعيه بتقولي له يا حلو بيضحك، فهذا طبيعي وهذا في جوهر الطبيعة الإنسانية ولكن كيف نحدد مفهوم الجمال؟ كيف نستعمل الجمال؟ كيف نُسوِّق الجمال؟ في كلام الصبية ملكة الجمال أمامك قالت أن تكون المرأة مرتاحة مع نفسها، ما الذي يحدد كيف تكونين مرتاحة مع نفسك؟ معاييرك ما هي معاييرك لكي تكوني مرتاحة أو غير مرتاحة؟ وما الذي يحدد هذه المعايير؟ الثقافة التي تتربين عليها أو تتشكلين بواسطتها، تَشَكُّل ثقافي معين لدى الفرد المعين يخلق معايير تجعله مرتاح أو غير مرتاح وهنا إذا بدنا ندخل بالتفاصيل بيصير طويلة جدا، في مقدمة البرنامج مثلا سمعنا تعليقا للأخت روزي عارضة الأزياء هي امرأة نموذجية حرة مثقفة وجميلة، مَن قال أن عارضة الأزياء حرة؟ مَن قال أنها حرة؟ ومَن قال أنها مثقفة؟ قد تكون حرة وقد تكون مثقفة وقد لا تكون، يعني مجرد إنها بتمشي بحركة تدربت عليها أيام وأيام لسنوات توحي بالحرية يعني أن تكون من داخلها حرة مَن قال ذلك؟

لونه الشبل: طيب اسمح لي سيدة حياة ماري جوزيه تود أن تجيبك على مجموعة هذه الأسئلة التي تفضلتي فيها.

حياة حويك: مَن قال أنها مثقفة؟ قد تكون وقد لا تكون، جميلة يعني.. كما قلنا أعود للي قالته الدكتورة سلام في البداية الجمال موضوع سياقي، جرير يقول عن حبيبته طيبة الأعطاف مبدانة، الأعشى تمشي الهوينى كما يمشي الوجل الوحل، يعني هي من سمنها ما بتقدرش تمشي..

لونه الشبل: من صحتها.

حياة حويك: كالذي يمشي في الوحل هذه معايير كانت مقاييس جمال لأنها كانت مرتبطة بوضع اقتصادي يعني أن أهل هذه الفتاة قادرون على..

لونه الشبل: الرخاء.

حياة حويك: تغذيتها على تدليلها، على جعلها لا تعمل وتأكل جيدا بحيث تصبح هي الفتاة المدللة التي تصبح سمينة، اليوم تغير السياق الاقتصادي، بالعكس أصبحت الفتاة القادرة على أن تأكل أشياء محددة وتتبع رجيما معينا و. و.. هي دلالة على أنها تنتمي إلى وضع اجتماعي اقتصادي مريح أكثر، فهذا هو السياق الاقتصادي الذي يجعل الوعي العام يفضل هذا النموذج أو ذلك، أيضا لا يجب أن نتحرر إطلاقا من موضوعية..

لونه الشبل: لو سمحت لي سيدة حياة فقط أنا لا أريد أن أقاطعك ولكن ماري جوزيه تريد أن ترد على كل هذه النقاط التي تفضلتي بها.

حياة حويك: لا.. لا نقطة أخيرة..

لونه الشبل: فقط اسمح لها أن تجيبك ثم أعود إليكِ.

حياة حويك: لا.. لا يا لونه بنقطة تسلسل الموضوع.

لونه الشبل: طيب تفضلي.

حياة حويك: بنقطة تسلسل الموضوع، موضوع الارتباط بالغرب، عقدة النقص تجاه الغرب لو حاولتي أن تحصي الليلة في كلام المتحدثات من التقرير اللي بدأنا فيه لكلام ملكة الجمال، لكلام العارضة لجميع اللي تكلموا أحصي عدد الكلمات الغربية، أنا الصبية اللي بتمارس عرض الأزياء أنا (Student) بأمارس (Hobby).

لونه الشبل: صحيح.

حياة حويك: أنا (Student) بأمارس (Hobby) مش أنا طالبة بأمارس هواية.

لونه الشبل: هواية صحيح.

حياة حويك: كل واحدة منهم ارجعي إلى اللي حكيته الصبية كل الصبايا، هذا موضوع هالتبعية الروحية للغرب اللي عم بيخليكي تتبني النموذج اللي عم تفرضه عليكِ العولمة الغربية اللي هو بالنتيجة نموذج شركات المتعددة الجنسيات الـ (Multi-Media) اللي بدها تسوق بضاعتها صحيح عليكِ وعلى غيرك في العالم.

لونه الشبل: صحيح..

حياة حويك: فهيك اكتملت الفكرة بين السياق الفردي والسياق الاقتصادي العام وهيك بتصير تقدري تحاكمي الموضوع مش موضوع انه في حدا بالدنيا ما بيحبهش الجمال..

لونه الشبل: سأتوقف مطولا عند قضية الاقتصاد والشركات التي تُنتج أو تصنع الجمال، تفضلي ماري جوزيه أنتقل إليكِ بهذه النقطة.

ماري جوزيه حنين: بالإذن بلشت الحديث عن القناعة، لأن هي قالت أن القناعة الواحد بيشوفها من أمثال عم بيشوفها حواليه بحضارته ولا كمان متأثر بحضارات غيرنا الحضارات الغربية أو لا، بس بأعتقد أنا القناعة عم تنبع من كل واحدة منا من داخلها، بتتأثر أكيد بتتأثر بالمجتمع حواليها الخارجي بس حسب كل واحدة أد إيه هي يعني بأعتقد هايدا القناعة المفروض تكون داخلية أكثر من خارجية، يعني واحدة المرأة أو الإنسان بالإجمال من جوه بيأخذ يعني من داخله بيأخذ قراراته مش من الخارج، دايما بيتأثر أكيد وكنا عم نحكي عن ثاني شغلة عم بتحكي إنه عم نتبنى إحنا كثير..

حياة حويك: يا لونه..

لونه الشبل: تفضلي سيدة حياة.

حياة حويك: لونه أنا قلت المعايير وضحي لها شو معنى كلمة المعايير..

ماري جوزيه حنين: معايير ولو.

حياة حويك: معايير مش إيشي من بره، المعايير إيشي من جوه.

ماري جوزيه حنين: أكيد.

حياة حويك: المعايير إيشي من جوه بس كيف بتنبنى جوه؟ كيف أنتِ بتشوفي الصح والغلط يا بنتي؟ كيف بتشوفي الحلو والبشع؟ كيف بتشوفي الأحسن والأفضل؟

ماري جوزيه حنين: من تجربتك الشخصية مدام.

حياة حويك: المعايير بتنبنى من جوه، بس ما في إنسان بيبني معاييره لوحده إطلاقا لا أنا ولا أنتِ ولا إنسان بالعالم بيبني معاييره لوحده الإنسان كائن اجتماعي.

ماري جوزيه حنين: بيتعلم الإنسان مضبوط، بيتعلم من مجتمعه بيتعلم مع نفسه بيكتشف نفسه من خلال نفسه..

حياة حويك: عفاكي بيتعلم من مجتمعه فبيبني معاييره من الحالة السائدة.

ماري جوزيه حنين: مضبوط بس وين يعني قراره من وين بينبع عادة؟ بينبع من الداخل من هو.. يعني شو هي مضايقه بنفسه صححه، يعني ما فينا نلوم الغير على قرارات شخصية واحد يأخذها، القرارات الـ..

لونه الشبل: طيب فيه نقطة ثانية ماري؟ بسرعة لو سمحتي.

ماري جوزيه حنين: نقطة ثانية كنا نحكي ‘نه عم نتبنى كثير من الغرب، من المجتمع الغربي، نحن عم نأخذ على طريقتنا بأعتقد، نحن كبنات شرقية عربية على طريقتنا عم نأخذ الأفضل من الغرب بأعتقد..

لونه الشبل: شو هو الأفضل من الغرب اللي عم نأخذه؟

ماري جوزيه حنين: شو هو الأفضل؟ فيه كثير قصص..

لونه الشبل: فيما يتعلق بمسابقة ملكات الجمال والنقطة التي أوردتها السيدة حياة فيما يتعلق بالألفاظ والكلمات وغيرها شو الأفضل من الغرب؟

ماري جوزيه حنين: يعني صحيح.. شو الأفضل؟ يعني فيه نظرة للجمال برة العالمية شوية كمان إحنا ما عم بنطبقها كلها، يعني عم نستوحي من الأفضل هلا شو وصلوا له أكثر شيء هلا حلو عندهم، عم نستوحي منها الأفكار منها المعايير الجمالية..

لونه الشبل: ليش أنتِ طبقتِ تماما كما يقول الغرب عندما ذهبتِ إلى مسابقة ملكة جمال العالم وملكة جمال الكون حسب معاييرهم، حسب قوانينهم بس طبقتي..

ماري جوزيه حنين: مضبوط أنا وقت اللي رحت لعندهم على (Miss World) و(Miss Universe) أنا عم أشارك..

لونه الشبل: كان فيكِ ما تروحي، ليش رُحتِ؟

ماري جوزيه حنين: فيّ أروح أكيد..

لونه الشبل: ليش رُحتِ؟

ماري جوزيه حنين: ليش روحت لأنه على بالي اختبر هالتجربة الحلوة التجربة العالمية..

لونه الشبل: إذا بنأخذ إحنا اللي بدنا إياه بنأخذ ياللي هن بدهم يفرضوه علينا..

ماري جوزيه حنين: أبدا.

لونه الشبل: حسب حكيك حسب أنك رُحتِ.

ماري جوزيه حنين: لا أبدا كيف يفرضوه علينا؟

لونه الشبل: ما انفرض عليكِ تقومي بأشياء ما قمتي فيها أثناء (Miss Lebanon) ببيروت؟

ماري جوزيه حنين: بس هايدي بكل قناعة يعني حسب كل مشتركة إذا بدها تخوض هالتجربة وبدها تتوقف على.. بإطار بلدها فيها توقف هالتجربة هايدي، بس إذا واحد بده على باله يخوض هالتجربة العالمية ليش لا حسب قناعة كل فتاة، ما في حدا بيجبرها على شيء، كل واحد كيف هي شو رأيها بهالموضوع وتتصرف.



جمال المرأة وحسابات العرض والطلب

لونه الشبل: سيدة ميرال في القاهرة إذاً هي القضية كما تقول عنها السيدة حياة خضعت لقوانين العرض والطلب أنتِ أيضا توافقين هذه النقطة؟

ميرال الطحاوي: أولا عايزة أقف على فكرة الغرب يعني، يعني بعيدا عن فكرة التآمر السياسي والحساسية من المركزية الأوروبية والـ (Standard) اللي بيخلقه لنا الغرب، أنا أرى إنه المرأة الأوروبية أيضا تخضع لهذه المعايير، يعني أنا هنا مواجهة المؤنث الإنسان المؤنث في مواجهة الآخر الذي يستغله بصرف النظر إن هذا يحدث في الشرق أو يحدث في الغرب أو يحدث في.. يعني ليس ثمة استهداف هم لا يصدرون لنا هذا الـ (Model)، هم يصدرونه أساسا لأنفسهم، يعني يخلقون نموذج واحد يسير عليه هذا الغرب كله والغرب كله ليس أيضا كلًا، يعني أنا أريد أن أقف على فكرة الجمال، الجمال له محتوى خارجي وما تتحدث عنه ملكة جمال لبنان يعني صحيح يُعطي ثقة بالنفس وصحيح يُعطي مظهر متناسق وهو شيء لا يمكن إنكاره وإنكار حضوره، لكن ينبغي أيضا أن نفكر في أنه له معنى باطني آخر، يعني الجمال له صبغة أخرى وله مواصفات أخرى، المواصفات الباطنية الصوفية التي ربطها القدماء بالمرأة هي مواصفات أكثر ديمومة، يعني ولا تخضع لتغيرات السلعة، يعني لا تخضع لعصر تصبح فيه الأرداف الكبيرة هي نموذج للجمال عند امرؤ القيس، ثم نماذج تطور لأن النموذج الروحي هو نموذج واحد أكثر التصاقا بلُحمة الإنسان، في المفهوم الأنثوي للجمال الرجل حين حاول أن يخلق أو أن يحافظ على ديمومته لم يجد أنه باستطاعته الخلود وجد أن المرأة نفسها خالقة الخلود واعتبر أن هذا مظهر تقديس للمرأة أنها امرأة قادرة على التجدد، قادرة على مواجهة الفناء، قادرة على الخلود الحقيقي على مدار دورة الزمن..

لونه الشبل [مقاطعةً]: يا سيدة ميرال أرجوكِ لنخرج من قضايا التاريخ والفلسفة هو كان مدخل فقط لهذه الحلقة كي لا نبقى نلف وندور، أنا سألت سؤال واضح تماما هل دخلت قضايا جسد المرأة دخلت حسابات السوق، دخلت حسابات العرض والطلب فيما يجري الآن أم لا؟

ميرال الطحاوي: من ناحية أنها دخلت دخلت لكن دخلت أيضا للمرأة الأوروبية ودخلت للمرأة الشرقية ودخلت لأنه السوق لا يُفرق ليس هناك تآمر السوق لا يفرق يبيع نفس أدوات الماكياج لأوروبا ويبيعها لنا والتحول حدث، حدث موجود..

لونه الشبل: جميل أتوجه بهذه النقطة كما هي إلى الدكتورة سلام، دكتورة سلام لماذا هذا الحس بالمؤامرة دخلت ولكن الأوروبيين لم يصدروها لنا كما تقول سيدة ميرال، الأوروبيين صدروها لهم ونحن مَن تلقفناها بهذا الشكل حسب السيدة ميرال.

سلام المحادين: إذا بتعطيني دقيقتين..

لونه الشبل: بأعطيكِ.

سلام المحادين: حتى أتحدث عن مقالتين واحدة ظهرت بالـ (U.S. News) والثانية اللي هو عرض بمجلة بالـ (Newsweek) لهذا الأسبوع عمن هم الحاليون ومن هم الآتون ثلاثة وأربعين شخصية تُحدث تأثيرا في الوطن العربي وراح أعلق على قضية واحدة إنه في تقرير الـ (Newsweek) ظهرت سبعة عشر امرأة من بين هادول الاثنين وأربعين شخصية، الآن إذا عملنا عرض لهاي الشخصيات سواء النسوية أو الذكورية لوجدنا أنها الحقيقة لا تُمثل الواقع الحقيقي للشخصيات المؤثرة، سواء كانت نسائية أو من الرجال وإنما هي شخصيات إما مقبولة سياسيا، يعني هلا أنا بدي أتعرض لقضية أخرى حتى ننتقل لموضوع ليه المرأة أصبحت الآن سلعة في السياق الاستهلاكي؟ هي يا إما شخصيات مقبولة سياسيا أو شخصيات معتدلة دينيا أو شخصيات ذات قيمة استهلاكية عالية وظهر نموذج نَسَوي الآن هو لمطربة لبنانية، تقول كاتبة المقال أنها تمثّل هذه المطربة الشهوانية والإغراء والإنسانية والمساومة واعتبرت إنه هذه المطربة اللبنانية من أهم الشخصيات المؤثرة الآن، هي الحقيقة مؤثرة ببعدها الاستهلاكي، طبعا فيه نماذج أخرى مؤثرة ببعدها اللي هو اللي بأسميه أنا البعد الاعتدال الديني، بنفس الفترة ظهرت مقالة قبل يومين ثلاثة بصحيفة (US News) عم تحكي عن محاولة أميركا الآن ضخ مليار.. تقريبا 1.3 مليار للترويج أو دعم الإسلام المعتدل، يعني إحنا عندك الآن كان في عندك زمان هو كان اختيار يعني مدة أكثر من عشرة سنوات كان عندكِ إما طرفي نقيض؛ إما الثقافة الاستهلاكية البحتة أو الثقافة التطرفية التي بمعناتها المتطرف التي ترفض الاستهلاك.

لونه الشبل: الإقصائية نعم.

سلام المحادين: الآن في محاولة للتركيز على..

لونه الشبل: الوسط.

سلام المحادين: عاد من جديد آخر سنتين اللي هي ثقافة الاعتدال الديني ودعمها، فإذا اطلعنا على هذه النماذج النسوية راح تلاقي إنه الآن المرأة جزء كمان أصبح جزء من لعبة السياسة، يعني يتم التسويق لنماذج نسائية لدعم الثقافة الاستهلاكية.. طبعا إحنا هون بندخل بقضية اللي هو وعي الشباب وإعادة صياغة وعي الشباب بالطريقة يُعنى فيها بالبُعد الاستهلاكي، يُعنى فيها بالمادة أكثر من مثلا اهتمامه بالبُعد السياسي أو وعيه بوضع بلده أو منطقته بشكل عام، الآن أنا يمكن اطلعت شوية عن الموضوع، لكن هاي المقالة الحقيقة لفتت انتباهي وبالذات وجود هذه المطربة لأنه هذه المطربة من الأسماء اللي ترددت كثيرا في أثناء الحديث عن المرأة كسلعة والآن أصبحت طبعا هي تظهر في مجموعة من الدعايات تستغل اسمها في التسويق والإعلام.

لونه الشبل: والمشروبات الغازية، طيب إذاً من كل هذا الكلام وأيضا مما تفضلت به السيدة حياة وأنتِ الآن هناك من يقود مثل هذه الحملات قد تكون شركات تجارية قد تكون ربما عصابات منظمات لا ندري، شركات على الأقل تجارية تقوم بصُنع الجمال ترعى مثل هذه المسابقات، تضع حتى أسماء مواد التجميل، تقوم على جراحة التجميل، كما بدأتِ هذه الحلقة وتقف وراء الإعلانات الضاخة لهذا التسويق الإعلاني الجسدي إذا صح التعبير أو النمطي لهذه المرأة هل هذا الكلام دقيق؟

سلام المحادين: يعني إحنا ما بدنا نقول إنه فيه مصدر واحد للمؤامرة، هي مجموعة من المصالح التقت، يعني مسابقة الجمال الأخيرة التي عُقدت في مصر مثلا شركات الـ (Mobile) استفادت منها بالملايين، لأنه كان التصويت عن طريق الـ (SMS) فهي مجموعة من المصالح التي تلتقي المصالح التجارية بالتأكيد، يعني لا شك إنه ما عم إحنا مش عم نتحدث أو عم نطرح سلع في سوق مش عم بأستهلكها أو مش عم بأشتريها، فهي القضية إنه مش نظرية مؤامرة بمعنى مؤامرة 100% لا هي زي ما قلت لكِ مجموعة من المصالح التجارية التي التقت..

حياة حويك: يا لونه..

سلام المحادين: وهي أيضا المرأة أحد.. فضاء أو جسد المرأة هو أحد يعني..

لونه الشبل: القنوات..

سلام المحادين: الأشياء أو القنوات الرئيسية التي تستخدم للتصويت على هذه السلعة.

لونه الشبل: سيدة حياة أسمعكِ تفضلي.

حياة حويك: لونه فيه نقطة أنا مش عارفة من وين مطت المؤامرة وصارت موضوع الحديث؟ يعني إحنا صرنا..

لونه الشبل: سيدة ميرال هي قالت هناك حس للمؤامرة لماذا حس للمؤامرة؟

حياة حويك: عفوا لا اسمحي لي، ما أنا بدي أرد عليها صار في عندنا مرض بالعالم العربي.

لونه الشبل: تفضلي.

حياة حويك: اسمه مرض الاتهام بالمؤامرة، يعني كل ما جيتِ تناقشي قضية السوق واقتصاد السوق أو قضية التأثير السلبي للغرب الصناعي وأنا أُحدد هذا بينط لكِ واحد بيقول لكِ نظرية المؤامرة، أنا لم أتحدث عن الغرب بالمطلق، أنا سميت الشركات المتعددة الجنسيات وأنا أتحدث من الغرب وأعيش في الغرب، بالعكس الوعي الناشئ في الغرب الآن ضد قضية عرض الأزياء وضد قضية الدعاية المستغلة لجسد المرأة لم أرها في العالم العربي، تعالي على باريس وانزلي على المترو حتشوفِ كل لوحة فيها صورة امرأة للدعاية عشرات الكتابات الاستنكارية مكتوبة عليها من قِبَل شباب ومن قبل نساء وأكثر شيء صارت دارجة كلمة (Pop) يعني اللي هي (Publicity) بيحطوها عليها وبيحطوا علامة مؤشرة للاستنكار، تعالي فوتي على الجامعات وأنا في جامعة السوربون، تسمعي حديث يومي من الأساتذة في كليات الإعلام لإدانة موضوع استعمال جسد المرأة للتسويق ولكن هذا الكلام لا ينسحب إطلاقا على السوق أنا تحدثت عن اقتصاد السوق، أنا لم أتحدث عن جان بول سارتر لما حكيت عن الغرب ولم أتحدث عن منظمات (كلمة بلغة أجنبية) بفرنسا اليوم التي تناضل، الغرب أيضا هناك قاعدة مسحوقة بفعل شركات الاستثمار الشركات المتعددة الجنسيات التي تسيطر على العالم كله ولكن الفرق أن هذه الشركات مرتبطة في الغرب بمراكز النفوذ السياسي وبالـ (Intelligance) التي تُقرر مصير العالم بما فيهم مصيرنا نحن ولأنتقل إلينا نحن بدقة، نحن نُمثل ميزتان ميزتين عفوا.. لهذا الغرب الصناعي، نحن النفط ونحن سوق متشكل من مائتين مليون إنسان فيهم نسبة كبيرة جدا من الأثرياء، تعالي ادرسي كيف بتعمل شركات الإعلان على الفضائيات، لمن توجه إعلاناتها الفضائية؟ للشرائح القادرة على الشراء، فنحن أمة فيها طبقة ثرية جدا وطبقة مسحوقين ونحن أمة تمتلك النفط ولكي يتمكن الغرب الصناعي من السيطرة على نفطنا ومن استغلال سوقنا يجب تسويق نماذج استهلاكية منها نموذج تسليع المرأة وهايدا كلام كبير، يعني كبير مش لأني أنا بأقوله كبير لأنه هو يتعلق بمستقبل منطقتنا..

لونه الشبل: وخطير أيضا.

حياة حويك: بمستقبل هذه المنطقة من العالم، أنا بأعرف إنه السوق الإنسان العادي المستهلك العادي في الغرب معرض أيضا لما نحن معرضون له ولكن الكيان ككل الدولة ككل مش معرضة لما معرضين نحن له هن ما عندهم احتلال نحن عندنا احتلال، هن ما عندهم هيمنة على ثرواتهم الطبيعية نفط ومياه نحن عندنا هيمنة، هلا لما وقفتينا للاستراحة كان الأمير عبد الله إيده بإيد جورج بوش..

لونه الشبل: صحيح.

حياة حويك: لماذا يمسك جورج بوش بيد الأمير عبد الله لا احتراما ولا محبة لأنه كل اللي بده إياه من هاي الزيارة تخفيض أسعار النفط، هلا حتقولي لي هذا ما له علاقة بالحلقة لا هذا يقع في صميم الحلقة، لماذا نُدفع إلى التشيؤ وإلى تشييء حتى رؤيتنا للجمال لكي نصبح سوقا ولكي تُستثمر ثرواتنا الطبيعية لمصلحة غير مصلحتنا، أنا ما في.. ما بأطلب إنه كل صبية عمرها 18 ولا عشرين سنة تقدر تفهم كل هذا الكلام، بس بأقدر أوجه هذا الكلام لكل القائمين على المؤسسات الإعلانية، على المؤسسات الإعلامية على المؤسسات التسويقية والتربوية بالمنطقة ولكل أب وأم قاعدين ببيتهم، نحن أمهاتنا ربونا لنكون حلوين.

لونه الشبل: جميل جدا سيدة حياة طبعا سأبقى معكِ ولكن اسمحي لي فقط أن أتوجه إلى فاصل قصير ثم نعاود هذا الحوار.

[فاصل إعلاني]

لونه الشبل: أهلا بكم من جديد طبعا الموضوع متشابك وله كثير من النقاط وله كثير من التشعبات وضمن هذه الحلقة التي كما نوهنا منذ بدايتها موضوع ملكات الجمال أيضا هناك موضوع عارضات الأزياء الذي دخل ضمن الحديث، على كل كثير من الآراء تقول بأن هناك شركات متخصصة لعارضات الأزياء تقوم بعرض هؤلاء العارضات سواء على يعني العرض المسرحي أو غيره أو عارضات لزبائن والبعض يعني يعتبر هذه المنظمات أو يعتبر هؤلاء الجماعات على أنهم منظمات أو ربما عصابات لا أدري، على كل تقرير حول هذه النقطة أعده لنا زميلنا من واشنطن ناصر الحسيني نتابع معا ثم نعاود الحوار.



تقييم شركات تنظيم عروض الأزياء

[تقرير مسجل]

ناصر الحسيني: هذه النهاية التي يحلم بها آلاف الشباب الأميركي المجد والمال والشهرة لكن الطريق صعب وشاق في أميركا، لوس أنغلوس، ميامي، نيويورك هي المدن التي تتوجه إليها الشابات يوم يجدن الفرصة بعد عناء في مدنهن الأصلية، واشنطن العاصمة الأميركية ليست عاصمة الموضة ولكنها تضم آلاف الحالمين بالشهرة والبداية عادة مع وكيل مثل هيوستن أرينغتون في هذا الصباح يبحث هيوستن عن عارضة تصلح لزبونين اتصلا به هذه مهمته، وسيط بين العارضات والزبائن.

هيوستن أرينغتون– وسيط: هذا جزء من العملية عندما أعثر على عارضة أدرس ما يريده الزبون وما هي شروطه، اليوم يريد الزبون عارضة أزياء جذابة بكل المقاييس وسأختار في هذه الحالة العارضة إيري كوجنل.

ناصر الحسيني: هيوستن تاجر أيضا يبيع مستلزمات الثياب للعارضات في هذا اليوم جاءت فروست خمسة وعشرون عاما من أصل نيجيري إنها تبحث اليوم عن ثياب تليق بالعرض الذي ستُقدمه، هيوستن سيكون هنا الوسيط والخبير بشكلها ويقترح هيوستن لباسا ثانيا قبل أن يُعطي رأيه الأخير بصراحة للعارضة فروست.

فروست– عارضة أزياء: لا أعتقد أن جسم المرأة بضاعة جنسية إن جسم المرأة شيء جميل فلماذا يجب إخفاؤه عن الأنظار؟

ناصر الحسيني: العارضة اي جيه تعتمد أيضا على علاقات هيوستن وذوقه ونصائحه وتقول إحصاءات أميركية من بين ألف شابة تسعى لاقتحام عالم الموضة 3% فقط يتمكن من ذلك، أقل من 1% يصلن للعالمية ومثل زميلتها فروست تقول اي جيه إنه يتعين على عارضة الأزياء أن تستعد للتضحية على مدى سنوات وأن تكون واثقة من نفسها وتتجاوز أي انتقادات لمهنتها.

اي جيه– عارضة أزياء: لا أعتقد أنه يتم استخدامي بضاعة جنسية، إذا فكر الناس كذلك فذلك شأنهم لكني أجد سعادة كبيرة في ممارسة هذه المهنة.

ناصر الحسيني: سر نجاح العارضات تقول صناعة الموضة الأميركية لا يتوقف على الجمال بل على الشخصية والسلوك لقد رأى هذا المتجر عشرات الحالات لعارضات أتين من (عطل فني) كما يقول هيوستن ولكنه يُحذر أيضا من ظاهرة استغلال العارضات لأنها أصبحت ظاهرة حقيقية.

هيوستن أرينغتون: لقد عاينت عشرات الحالات لخداع عارضات الأزياء، إنهن نساء من كل الأعمار والأشكال ولكن يتم استهداف الأصغر سنا على وجه الخصوص.

ناصر الحسيني: الاتجاه الآن في الولايات المتحدة أن عارضات الأزياء بدأن يلجئن أكثر فأكثر إلى الموقع الإلكتروني على الإنترنت تفاديا للاستغلال وأيضا لمزيد من الاستقلالية عن الوكلاء والوسطاء، لكن القاعدة العامة لم تتغير حتى الآن البقاء للأقوى والأجمل، ناصر الحسيني لبرنامج النساء فقط، واشنطن.

لونه الشبل: البقاء للأقوى والأجمل، أبدأ من حيث انتهى التقرير، دكتورة هناك يعني كثير مَن يقول بأن عارضات الأزياء ربما واقع مُر هكذا يسمونه لاسيما أولئك المستقطبات من أوروبا الشرقية كي لا تشعري بأن الموضوع موجه إليكِ، يؤكد هؤلاء بأن هناك منظمات أو عصابات تقف خلف هذا الاستقطاب لعارضات الأزياء وبعدها تبدأ رحلة التحكم بالغذاء بالملبس بالرياضة.. قد تنتهي ربما إلى شبكات الدعارة أو المخدرات، هل هي مبالغة أم هي واقع؟

سلام المحادين: والله يعني سألتني بموضوع أنا الحقيقة معلوماتي شحيحة جدا حوله اللي هو موضوع قضية المنظمات أو العصابات أو.. أو، يعني فيمكن حتى يعني بيكون عندهم معلومات أكتر مني لأني مش حابة أحكي بشغلة ما عندي فيها أي خلفية أو معلومات يعني.

لونه الشبل: طيب أتوجه بنفس السؤال إذاً للسيدة حياة سيدة حياة هل هذا الكلام مبالغ فيه أم هو حقيقة تجري في الغرب؟

حياة حويك: كمان أنا يعني ماعنديش إحصائيات لأقولك مبالغ ولكن هل هو حقيقة، يجري طبعا لأنه ذلك ما نقرأه في كل وسائل الإعلام، هو ليس سرا وفي دراسات سوسيولوجية وفي الدراسات التي أجرتها منظمة اليونسكو معروف إنه هذا واقع يحصل على الأرض ولكن بأية نسب أنا لا أستطيع أن أحدد. ولكني أستطيع أن أقول شيء..

لونه الشبل [مقاطعةً]: طيب اسمحوا لي قليل أن نكمل إذاً هذا المحور فقط أن أُشرك السيد سالم عبد الله من الأردن تفضل سيد سالم باختصار شديد لو سمحت.

سالم عبد الله: السلام عليكم ورحمه الله وبركاته.

لونه الشبل: وعليكم السلام.

سالم عبد الله- الأردن: الحقيقة يعني في كثيرا من النقاط تُنطرح في هذه الحلقة يعني، لكن في هناك كان تقزيم للقضية بحيث إنه يعني يقال أن العالم العربي ترقب القضية وكأنها أمر يعني طبيعي، لكن قضية المرأة وقضية إخراجها وقضية يعني تعريتها وقضية جعلها مانيكان أو سلعة تُباع في أسواق النخاسة أمر عائد إلى العقيدة التي يتبناها الغرب، حيث أن قضية المرأة وجمالها أو جعلها مانيكان أو وسيلة لتسويق السلع أو أن تكون سلعة تُباع وتشترى يعود الفكرة العامة والقاعدة الأساسية التي تحتكم إليها الشعوب وخاصة العالم الغربي ويؤمن بها بحيث ترتفع بالإنسان أو تنحدر به والفكر الذي يسود العالم الغربي والذي يسعى الغرب إلى تسويقه بل وفرضه على الأمم والشعوب ولو بالقوة وباستخدام الوسائل المتاحة لديهم هو المنفعة أو المصلحة القائمة على العقيدة الرأسمالية القائمة على فصل الدين عن الحياة بغض النظر عما تطرحه الضيفات الكريمات لديكم من تجريد الفن أو تقرينه أو تقزيمه أو تقنينه، فهذه فلسفات لا قيمة لها بل تصب في الخانة التي يريدها الرأسمالي هذا الكائن الجشع الذي يعتبر القيمة المادية هي الهدف الأسمى والمعبود الذي يسعى إليه ويريد من جميع الناس أن يسيروا بهذا السياق ومن ثم في نقطة..

لونه الشبل: شكرا جزيلا لك سيد سالم عبد الله رجاء دون التجريح بأي كلمه قالتها إحدى ضيفاتنا فهم جميعا على الرحب والسعة واحترامهم أولا وأخيرا، معي السيد سعود عبد العزيز من قطر تفضل سيد سعود.

سعود عبد العزيز- قطر: السلام عليكم.

لونه الشبل: وعليكم السلام.

سعود عبد العزيز: سيدتي بس إذا ممكن أشارك في مداخلة بسيطة بس بغيت يا أستاذة إنه نشيل من مخنا ومن عقلياتنا هاجس المؤامرة أو هاجس المؤامرة أو نظرية المؤامرة مثل ما تقول الدكتورة وثاني نقطة الصراحة أنا أشوف يعني الجمال مش قسم واحد، يعني الجمال في كل مكان له مواصفات وله مقاييس مختلفة يعني في أوروبا لها مقاييس مختلفة عن أفريقيا، مختلفة عن الخليج، مختلفة يعني.. فأتوقع يعني مسألة ملكة الجمال هذه المفروض إنه ما تشغل يعني أفكارنا فالمستوى بعيد جدا.

لونه الشبل: شكرا جزيلا لك سيد سعود عبد العزيز من قطر يبدو إنها شغلت أفكارنا بهذا القصف الإعلامي المستمر، أتوجه إليكِ ماري جوزيه أيضا لديكِ نقاط للتعليق وأود أن أسألك هل فقط لأفتح هذا الملف يعني هل طُلب منكِ وأنتي ملكه جمال التقيُّد بأنواع معينة من الغذاء عدم التعرض إلى واحد، اثنين، ثلاثة، هل فُرض عليكِ مثل..

ماري جوزيه حنين: لا أبدا هي الفتاة المفروض منها رحالة ملكة جمال لبلد معين تهتم بالصورة، بالصورة هي اللي عم تمثلها لبلدها يعني هي مسؤولة عن نمط غذائها عن الحكي عن تصرفاتها بالمجتمع وبين الانتخابات العالمية فيّ أحكي عن نقطة معينة..

لونه الشبل: فيكي تحكي..

ماري جوزيه حنين: إن نحن بالجمال يعني إن نحن بالمقاييس الجمالية اللي بنعتمدها بالبلاد الشرقية بكل يعني بانتخاب ملكة جمال لبنان بيكون في كمان مقاييس لبنانية شرقية يعني بيظلوا عم بيمشوا عالملامح الشرقية بالفتاة ما بيتقيدوا بملامح غربية يعني إذا كان في شقراء وسمراء، بأعتقد السمراء هي اللي بتمثل بلدها أحسن، هي اللي تمسح ملامح جمال لبناني أحسن، هي اللي تكون مختارة ملكة جمال وفيّ أحكي كمان عن نقطة تانية..

لونه الشبل: طبعا.

ماري جوزيه حنين: إنه إن نحن كتير عم نحكي إن نحن عم نأخذ من الغرب، عم نتبنى منهم المقاييس الجمالية، فيّ قولك إنه كمان العكس عما بيصير، بآخر هالسنين عما نلاحظ كتير إنه الغرب يعني بيهوى الجمال الشرقي، يعني هالشغلة يعني بيظلوا يعني هلا المقاييس هنا أكتر شيء عم بينبشوا على المقاييس الجمالية الشرقية هي اللي كتير.. كتير لهم يعني بيحترموها وبينبشوا عليها بـ..

لونه الشبل: ليش.. يعني لماذا إذاً تحولت مقاييسنا نحن إلى مقاييس غربية إذا كانوا هم يبحثون عن المقاييس الشرقية؟

ماري جوزيه حنين: دائما هيك.. بالعالم دائما هيك ما في واحد مقتنع باللي عنده، دائما بيطلع بالغير شو عنده يعني..

لونه الشبل: ربما.. سيد ميرال أتوجه إليكِ، في حال يعني توقفنا عند نقطه بأنه تحويل محور حياة الفتاة إلى جسدها فيما يتعلق بالاختزال لهذا الكيان الإنساني المركب حول نقطة واحدة وهي الجسد، من توجهات من مجموعة نقاط يعني، من حتى هذه العصابات إذا صح التعبير وغيرها ما الآثار النفسية لذلك برأيك؟ يعني أنتِ تفضلتي قبل قليل بأنها قد تصل إلى الانتحار ورفضت هذا الكلام ملكة جمال لبنان الموجودة معنا في الأستوديو وقالت هذا لا يُعمَّم هل يصل بالفعل هذا إلى في البعض إلى الانتحار أو إلى الإدمان أو.. أو إلى ما ذلك؟

ميرال الطحاوي: أولا أخت لونه أحب أعلق على فكرة المؤامرة في موضوعة صغيرة جدا، الأستاذة حياة حويك تقول نحن نُدفع.. نُحن ندفع. وكأنه فعلا ليس لنا.. صحيح إنه الشباب الصغير في السن مدفوع بالهوس، لكن لا أحد يدفعنا بيده لأنه طرق الاستغلال كثيرة منها أيضا هذا الاستغلال، لكن أنا هأحصر القضية في مسألة إنسانية وبسيطة جدا أنه الجمال إذا اختزلناه في إنه نَسَق فيزيقي جسدي فهو جمال غير دائم وبالتالي الظاهرة تعكس أنه الصور الاستغلالية تستغل لحظة معينة من عمر.. يعني العارضة الأزياء عمرها قصير جدا استغلال هذا السن، هذا العمر الصغير، استغلال النموذج الجميل هو استغلال أقول إيه.. استغلال الإنسان للإنسان بالحضارة الغربية ودائما وهو موجه فعلا ضد المرأة، يعني مثلا هأضرب لك مثال بالرواية اللي حائزة على نوبل هذا العام، عازفة البيانو، الأم تستغل ابنتها لأنها تضعها في دور عازفة البيانو فقط، يعني البنت الجميلة الصغيرة التي لا تريد لها أن تكبر التي لها مقاييس أصابع معينة أنا أرى إنه هذا امتهان للإنسان ولو لأي أُم تريد من ابنتها مقاييس فيزيقية أو تضعها في قالب أو المجتمع يضع المرأة في قالب فيزيقي جمالي معين هو يختصرها ويختزلها وأيضا يضعها في مواجهة الديمومة لأنه الجمال ده فترة قصيرة جدا ماذا ستفعل بعد ذلك؟ يعني ماذا إذا كانت الروح قوية غير قادرة على التجاوب؟ يعني ده سؤال وجودي أعتقد إنه سؤال الجمال سؤال وجودي أكتر منه سؤال سياسي واستعماري لأنه المرأة الأوروبية أيضا محصورة بهذا، أيضا مستغلة بذلك وفي الغرب هناك جمعيات أنثوية لديها وعي..

لونه الشبل: طب نحن يعني للأسف حتى الآن نلف وندور حول نقطة واحدة هي عندما يحصل حوله خلاف أو جدل، أنا سألتك سؤال واضح سيدة ميرال..

ميرال الطحاوي: يعني المرأة الأوروبية لديها وعي..

لونه الشبل [مقاطعةً]: لو سمحتِ لي هل حقيقة تصل عارضة الأزياء إلى هذه النقطة أم إننا نحن نبالغ؟

ميرال الطحاوي: أنتِ تطلبين إجابات محددة على أسئلة مفتوحة، نحن نشاهد ذلك وهذا موجود لكن لابد أن نفهم لماذا؟ لماذا يحدث ذلك؟ يعني هو ليس تقرير وموافقة على ما هو موجود هذا ليس دوري، هذا دوري أنه أفهم كيف تُستغل؟ ولماذا تُستغل؟ هل تُستغل المرأة العربية وحدها ولا المرأة عموما؟ العارضة الأزياء بعد عشر أعوام هتُرمى فين في سلة الزبالة..

لونه الشبل: طب عندما سألنا كيف تستغل ولماذا تستغل قيل لنا بأنه لا يجب أن ننظر إلى الموضوع من زاوية إنه هناك قصف وهناك مؤامرات نحن سألنا لماذا تُستغل؟ لماذا تحولت المرأة إلى جسد وفقط جسد؟

"
المرأة التي لا تجد عملا ثم تتاجر بجمالها لا تجد إنسانيتها إلا في ظل هذا الجسد وهي امرأة مدفوعة بدوافع اجتماعية
"
      ميرال الطحاوي

ميرال الطحاوي: ليس استغلالا سياسيا فقط، هو ما أريد أن أقوله استغلال اجتماعي واستغلال سياسي واستغلال ضد الأنثى ضد المرأة، يعني له أبعاد كثيرة منها عنصر الغرب، لكن عناصر أخرى يعني من يمتهن المرأة مثلا في العالم الشرقي مش الغرب، الظرف الاجتماعي هو الذي يمتهنها، المرأة التي لا تجد عملا ثم تتاجر بجمالها لا تجد إنسانيتها إلا في ظل هذا الجسد هي امرأة مدفوعة بدوافع اجتماعية، بدوافع إعلامية وليس دوافع سياسية فقط، مشتهى كل الفتيات أن يصبحنا عارضات أزياء..

لونه الشبل: أشكرك جزيلا، ماري جوزي أنتِ كنت في إحدى المحطات التي تبث أربعة وعشرين ساعة على الأربعة وعشرين ساعة على الرغم من الطريقة التي قدمت بها في حينها هي ساعة فقط في المساء، على كل برأيك أنتي كم من الشابات والمراهقات وحتى النساء شاهدناكي وبماذا أثرتي بهن؟ ما هو التأثير الذي طبعتيه في ذهن هؤلاء الشابات؟

ماري جوزيه حنين: هلا بما إنه كان التصوير أربعة وعشرين على أربعة وعشرين يعني مراقبة دقيقة لتصرفاتنا لحديثنا لكل شيء كنا نعمله إن كان في برنامج معين كنا عما نعيشه عاشه معنا المشاهدين وبأعتقد الإنسان بيتأثر بالإنسان بداخل الإنسان التاني، يعني بأعتقد ياللي..

لونه الشبل: يتأثر بداخله أم بتصرفاته؟

ماري جوزيه حنين: داخله وتصرفاته ما تصرفاته هي اللي بتعكس شو؟ داخله..

لونه الشبل: ظهر داخلكن للخارج؟ ظهر داخل الفتيات الـ16 للخارج كما يجب هل ظهر داخلكن للناس؟

ماري جوزيه حنين: هلا ما.. أكيد، شو ما في كان فيه مواقف بالـ24 بالنهار وفي مواقف في كم ساعة بهالنهار يعني..

لونه الشبل: التأثير الأكبر كان للداخل أم للخارج للتصرفات والسكنات والشعر والـ (Make-Up) واللبس وأم للداخل برأيك بصراحة؟

ماري جوزيه حنين: لا لكل شيء كان مضمون كامل، كامل. وإلا كانوا عملوا ليلة واحدة وكانوا شافونا شكليا خارجيا هيك سطحيا وسألوا هالسؤال..

لونه الشبل: هو على العموم تكرار ظهوركن كل أسبوع على المسرح هناك من انتقده جدا، لأن ملكات الجمال مرة واحدة يظهرن هذا التكرار الأسبوعي بما يسمى حفلات الـ (Prime) في حينها ربما اعتُبر امتهانا مستمرا ومتكررا للجسد، يعني هؤلاء الفتيات ظهر جسدهن وظهر جمالهن وظهر لماذا هذا التكرار؟

ماري جوزيه حنين: هايدي بنرجع للتنظيم..

لونه الشبل: آه أنا لا أطلب الإجابة فقط وضعت نقطة هنا، دكتورة سلام لا يستطيع أحد أن يُنكر ضغط وسائل الإعلام أو الدور الذي تلعبه وسائل الإعلام خاصة الآن وخاصة فيما يتعلق بتلفزيون الواقع، تحويل ملكات الجمال وعارضات الأزياء إلى نموذج كما بدأنا هذه الحلقة وبالتالي قد تتحول بناتنا.. يعني تريد أن تصل لهذا النموذج فقد تدخل في الأنيميا والبوليميا وكل أمراض العصر..

سلام المحادين: بالتأكيد.



تأثير مسابقات الجمال وعروض الأزياء على المرأة العربية

لونه الشبل: وما يحذره الأطباء وصولا إلى أن تقلد هذه الملكة بحركاتها بسكناتها بتصرفاتها بشعرها بكل ما تودينه، ما تأثير ذلك على واقع المرأة العربية وما نعيشه الآن؟

سلام المحادين: يعني إحنا اليوم إجينا نتعامل مع بُعد واحد من واقع المرأة العربية ألا وهو البُعد المتعلق بالنماذج اللي بيقدمها الإعلام من خلال مش فقط مسابقات الجمال أنا بأعتبر حتى مسابقات الجمال جزئية صغيرة جدا مقارنة مثلا مع الـ (Video-Clips) أو مقارنة مع أشكال المذيعات أحيانا، المقارنة مع بعض برامج المسابقات اللي تذاع، طبعا..

لونه الشبل: ربما تُكمل بعضها كل هذه الصور.

سلام المحادين: بالتأكيد يعني إذا ما قولنا ملكات الجمال هي جزئية بسيطة جدا.

لونه الشبل: جزئية منها.

سلام المحادين: بالنسبة لموضوع قضايا المرأة طبعا قضايا المرأة يعني يمكن أنتو لكم أربع خمس سنين بتناقشوا في مليون قضية متعلقة..

لونه الشبل: أربع سنوات صحيح.

سلام المحادين: بالمرأة إحنا اليوم أخذنا جزئية بسيطة اللي هي متعلقة بجسد المرأة كسلعة يعني، بالتأكيد هذا إليه دور كبير في التأثير على قضايا المرأة ويمكن إذا رجعنا للنماذج النسوية اللي أنا حكيت عنها، أول ذكرتها موجودة بمجلة الـ (Newsweek) يعني أنا لما اطلعت على الأسماء بحكي لك برز عندي نموذجين اللي هو النموذج ذو القيمة الاستهلاكية العالية أو النموذج الآخر من النساء الآن بيتم دعمه يعني هون مش قضية مؤامرة ولا شيء هالقضية معروفة جدا إنه في مشاريع لدعم بعض المنظمات النسوية أو الشخصيات النسوية اللي بتسوق لقضية الإصلاح والديمقراطية ببُعدها الغربي أو بمفهومها الأميركي الغربي، فإذاً وهذه النماذج اللي بيتم دعمها لتسويق لمفهوم الإصلاح والديمقراطية الحقيقة عم تخدم هدف شبيه جدا بالمرأة كجسد يعني إحنا ما بنقدر نخرج الإطارين أو النموذجين النسويين من بُعدهم السياسي أو سياقهم السياسي، فأنا بأخالف الأخت وبأراوح الموضوع إنه هي مش قضية سياسية أنا بأعتقد أنها سياسية بالدرجة الأولي، يعني أكيد في اجتماع للمصالح الاقتصادية لكن أيضا في قوى سياسية في الداخل وفي قوى سياسية في الخارج عم تستفيد من هذا البعد الاستهلاكي.

لونه الشبل: من هذه النقطة تحديدا أتوجه إلى السيدة حياة، سيدة حياة أختم معكِ هذه الحلقة في دقيقة أو دقيقة ونصف لو سمحتي لي من كل ما قلناه حتى الآن، أين كل ما يجري من هذه المسابقات وكل ما نقوله عن الجسد وغير الجسد من البطولات للنساء العربيات ومن المواقف التي تفخر بها نساءنا وغير نساءنا ومجتمعاتنا العربية؟ وفي نفس الوقت لماذا فقط نقف عند قضية البطولات؟ لماذا.. يعني هناك كثير من مجالات قد تخوضها المرأة ومنها يعني الجمال لماذا فقط نقف عند قضية البطولات والتاريخ النضالي؟ في دقيقة.

حياة حويك: إثارتك للبطولات يمكن إجت مفاجأة ولكن ما بعرف ليش إجت ببالي مباشرة زنوبيا اللي هي يمكن أجمل نموذج بطولي بتاريخنا ولكن هي امرأة جميلة جدا كانت معروفة بجمالها إلى جانب بطولاتها إلى جانب حكمتها..

لونه الشبل: صحيح.

حياة حويك: يمكن تكون زنوبيا إجت فعلا مفاجأة بالصدفة بذهني ولكن هي نموذج لشيء حلو بنتمناه للمرأة، طبعا هي نموذج كبير بس خلينا نرجع لأول الحلقة اختلافنا على المثال فهايدا مثال، معرفش كيف الأخ اللي اتصل فينا من الأردن قال إنه قزمنا الموضوع وهو واضح أنه كان يقرأ عن ورقة معدة قبل أن يسمع الحلقة..

لونه الشبل: صحيح.

حياة حويك: فبكيف فهم إنه إتقزم؟ واضح إنه عم بيقرأ قراءة موضوع إطلاق.. رمي القصة على العقيدة التي يتبناها الغرب..

لونه الشبل [مقاطعةً]: سيدة حياة..

حياة حويك [متابعةً]: هذا موضوع يعني مبتسر جدا ولا يجوز أن نقول الآن..

لونه الشبل: شكرا جزيلا لكِ لم يبقَ هناك وقت أعتذر للمقاطعة شديد الاعتذار، في نهاية هذه الحلقة ليس بوسعنا سوى أن نشكر ضيفاتنا في الأستوديو الدكتورة سلام المحادين كما وأتوجه بجزيل الشكر لملكة جمال لبنان لعام 2003 ماري جوزيه حنين، من باريس السيدة حياة الحويك الكاتبة الصحفية المعروفة والكاتبة الروائية من القاهرة ميرال الطحاوي، إلى أن نلقاكم في الحلقة المقبلة لكم أطيب تحيات معدة هذا البرنامج أسماء بن قادة ومخرجه رمزان النعيمي وكما دائما أطيب تحياتي محدثتكم لونه الشبل، السلام عليكم.