سلط برنامج "مغتربون" في حلقته ليوم (2018/8/8) الضوءَ على قصة نجاح البرفيسور طاهر القرشي رئيس قسم الهندسة المدنية والبيئية في معهد ويستر بوليتكنيك الذي يعد من أهم المعاهد العلمية في ولاية ماساتشوستس بالولايات المتحدة الأميركية.

بدأ القرشي مشواره العلمي في عمر 18 سنة من بلده المغرب، حيث شد الرحال إلى أميركا للدراسة فوصل إلى جامعة نيو هامشير يوم 20 أغسطس/آب 1976، وبدأ دراسته في تخصص الهندسة المدنية، وبعد أربع سنوات حصل على دبلوم في الهندسة المدنية، ثم أكمل دراساته العليا حتى نال شهادة الماجستير ثم الدكتوراه.

واجه القرشي تحديات وجب عليه التعامل معها مثل التحدي المالي الذي عالجه بالعمل في مطعم الكلية التي كان يدرس فيها، وتحديات اللغة والبيئة الاجتماعية والاختلافات الثقافية، ومع الوقت حقق الانسجام مع الطلاب والأساتذة وتأقلم مع البيئة الجديدة؛ فوصفه زملاؤه في الدراسة بأنه "كان طالبا مندمجا وذا شخصية عظيمة".

صار القرشي في عام 1987 أستاذا مساعدا للهندسة المعمارية والهندسة المدنية وهندسة البيئة في معهد ويستر بوليتكنيك، وطوال 30 سنة تدرج في مناصب التعليم والإدارة حتى أصبح رئيس قسم الهندسة المدنية والبيئية بالمعهد منذ عام 2007.

ساعد في تطوير طلاب الهندسة لمهارات الكتابة لديهم، وشجع تلامذته عمليا على التميز وتنمية مواهبهم العلمية والبحثية، كما عقد روابط علمية وتدريبية بين معهده والمعاهد العلمية في بلده الأصلي المغرب.