توفيق طه
محمد عفيفي مطر
توفيق طه:

أهلاً ومرحباً بكم لنواصل معاً إطلالتنا على المشهد الثقافي، ومعنا في هذا الأسبوع [محمد عفيفي مطر] يشهر غضبه وحزنه قصيدة يستصرخ الهمم.

مصطلح الأدب الإسلامي .. مغزاه وأبعاده وهل يتعارض مع الأدب العربي؟

ومقطع من مرثية كلمة الفقيد في مهرجان تأبينه ورقة خاصة في المشهد الثقافي يكتبها ويقرأها سميح القاسم ..

الشاعر (محمد عفيفي مطر)
توفيق طه: 

المكان: العاصمة القطرية (الدوحة).

والزمان: نهاية فبراير المنصرم.

المناسبة: احتفالية اختلطت فيها الحفاوة بالشعر بالتكريم، بشاعر آخر نال جائزة .. سلطان العويس عام 99، أما هو فسيد الحزن والتعب محمد عفيفي مطر ..

تقرير سعيد الخزامي:

محمد عفيفي مطر / شاعر مصري:

فمن جاء بكم في زمن يشوى به الطابوق والفخار من لحم شعوب وبلاد ..

 أم رأيتم فانسللتم أمماً من غابر الموت

وهل عشبة جلجامش من بين الهدايا

أم هي الأفعى التي تلهث ما بين شقوق الذاكرة؟!

سعيد الخزامي:

هكذا يبدو مطر في شعره، محتجاً ثائراً حزيناً متعباً بهموم الحياة في بعديها الإنساني والعربي، قصائده رسم لمأساة الإنسان في التردد بين الخير والشر، القدرة والعجز الأمل واليأس، وتحسس للواقع العربي في معارك الحرية والبناء ومقاومة الحصار.

حسين علي نجم / شاعر وفنان تشكيلي مصري:

تكتبه القصيدة قبل أن يكتبها، فبمجرد أن تبدأ الدفقة الشعورية ويمسك طرف الصورة الشعرية التي يريد أن يسترسل معها تتلاحق الصور بحيث أنه يلهث خلفها قبل أن تلهث هي خلفه.

سعيد الخزامي:

الإنسان والأرض والوطن والأمة هواجس يغوص فيها مطر من خلال قصيدة الشعر الحر بفنية تشكيلية مستعصية، ولغة ملئى بالإيحاء والأبعاد الفلسفية حتى لكأنها تبدو لغة خاصة به، ولكن الطابع الفلسفي لشعر مطر يلازمه في مضمونه قرب من الموروث العربي الإسلامي والتصاق بأساطير القرية خرافات الريف.

جميل أبو صبيح / شاعر أردني:

هو يتحدث عن الوضع العام في المنطقة وخاصة في الخليج العربي والديناصورات وما شابه ذلك، فهو حدد وظيفته من البداية من اللحظة الأولى فهذا هو المنطق الأول أو الموقف الأول لموقف الشاعر، شاعر الأمة أو الشاعر الذي يتحدث عن هموم أمته، ولكن بلغته الشعرية الخاصة: الصورة والكلام الموجز وغير المباشر الذي يستطيع أن يقول فيه كثيراً من الأمور التي لا تقال بغير الشعر.

سعيد الخزامي:

محمد عفيفي مطر هكذا هو مسكون بهواجس الإنسان، متفاعل مع هموم أمته .. مغروس -عن وعي- في واقع الحياة اليومية لمجتمعه، ولكن روحه المسكونة بالتمرد والثورة لا تغلق باب التفاؤل ..

توفيق طه:

سكت الشاعر وأوشك أن يغادر المنصة لولا أن عاجلناه بالسؤال عن مدى مسؤولية الشاعر عن هذه الفجوة بين شعر الحداثة وجمهور الشعر.

محمد عفيفي مطر:

الشعر يجب ألا يكون مسؤولاً أمام أي قارئ، وليست هناك معرفة كاملة أو تعريف واضح ومحدد لمن هو القارئ؟ القارئ بالنسبة لي من هو؟ هذا الذي بالكاد يقرأ ويكتب، أم طالب الجامعة، أم المتخصص في الأدب، أم القارئ المثقف؟ أنا لا أعرف القارئ، أنا ما أعرفه أنا ما أريد أن أقوله أنا.

توفيق طه:

هناك من يقول: بأن الشاعر بلا جمهور يجب أن يبحث عن مهنة أخرى؟!

محمد عفيفي مطر:

الشاعر بلا جمهور، الشاعر له جمهوره، ولكن الشعر بالتحديد جمهوره دائماً قليل في كل الأزمنة وفي كل البلاد، أنت تعرف أن تلقي الشعر يحتاج دربة وإلى تدريب وإلى نوعية معينة من الخبرة والمعرفة بالأوزان والموسيقى، تركيب الصور وتشكيل القصائد، ففكرة أن على الشاعر انه ما دام الشاعر مالوش قراء يبقى ينصرف لمهنة أخرى يعني.. هذا يعني كلام استفزاز مالوش قيمة، الشعر موجود في الدنيا كلها، وأعظم شعراء العالم يعني لا يقرءون كثيراً، لكن على هذا الشعر أن يوجد.

توفيق طه:

هل تتصور أن قصيدة النثر تستطيع أن تفرض نفسها أمام هجمة الغد؟

محمد عفيفي مطر:

هو إذا نظرنا بروح نقدية وعقلية منفتحة قليلاً سوف نرى أن صراع الأشكال الفنية والأدبية هو صراع دائم وأبدي، ولا يرضي الإنسان عما يرسخه ويصل إلى حدود الكمال أو حدود النهاية، هذا الصراع يفجِّر باستمرار عامل التحدي وإرادة التحقق والأمل في اكتشاف أشكال جديدة من الشعر .. قصيدة النثر إذا اشترطنا لها الشروط الشعرية العالية والشروط الكتابة الجادة سوف تكون وتر آخر يضاف إلى قيثارة الشعر العربي الممتدة لعشرين قرن.

الذكرى المئوية الأولى لعرض أوبرا توسكا

توفيق طه:

احتُفِل في روما أخيراً بالذكرى المئوية الأولى لأول عرض لأوبرا [توسكا] الشهيرة للمؤلف الموسيقي الإيطالي [جاكوما بوتشيني]، الاحتفال تم بإعادة عرض الأوبرا في شكل اقترب من أن يكون نسخة مطابقة لذلك العرض الأول قبل مائة عام.

تقرير: سعيد الخزامي

قراءة: سهير الذهبي:

دار الأوبرا في روما، الفضاء نفسه الذي عرضت فيه المسرحية الغنائية توسكا للمؤلف الموسيقي الإيطالي الشهير جاكومو بوتشيني أول مرة عام 1900م، هنا تجري إعادة عرض تلك المسرحية في نسخة ثانية، تلألأت الأنوار، واستعد فريق الأوركسترا لبدء العزف بقيادة المايسترو [بلاتشينو دومينغو] بينما ينتظر نجم المسرح الغنائي الإيطالي [لوتشيانو بافاروتي] إعطاء إشارة البدء من المخرج [فرانكو زيفيريللي] لينطلق العرض.

 تتقمص شخصية توسك ابطلة الأوبرا هذه المرة [إناسَّا لازار] نجمة قدمت من فنزويلا لتؤدي ذاك الدور الذي كان في العرض الأول للممثلة الأسطورة -كما يصفها الإيطاليون- [ماريا كالاس] وأما عشيق توسكا [كفارادوسّي] فيؤدي دوره لوتشيانو بافاروتي .. وتجسد أوبرا توسكا وهي الخامسة للمؤلف الموسيقي بوتشيني قصة حب عنيف حدثت في روما عام 1800م، ملخصها أن الرسام الشاب ماريو كفارادوسي الذي أحب الحياة والفن، وعشيقته فلوريا توسكا انقلبت حياته إلى رحلة عذاب لأن الحاكم [باروس كاربيا] أراد توسكا لنفسهفتوسكا كانت آية في الجمال والأنوثة كما يقول عنها المخرج زيفيريللي .

 استحضار أوبرا توسكا وتقديمها من جديد للجمهور بعد مائة عام على عرضها الأول لم يكن أمراً يسيراً على زيفيريللي، فتجهيز خشبة المسرح بالأضواء والديكورات رافقته مشاكل، ولم يتوفر سوى وقت قليل للاستعداد الفني اللازم لكن (زيفيريللي) استطاع بحسن التحكم في الإضاءة وإسقاطها وتوفير ألبسة فاخرة أن يخفي عدم اكتمال تهيئة المسرح.

بين الأدب العربي والإسلامي
توفيق طه:

بين أدب يحمل صفة العربي وهو الأدب الرسمي تقريباً، وآخر يتسمى بالإسلامي تتوالى قوافل المبدعين والنقاد والمنظرين، ولكن السؤال هو لماذا يكون هناك أدبان ما دامت اللغة وهي أداة الأدب ووسيلته واحدة في كليهما؟ وما دام الدين والعقيدة يشكل بطبيعته أساساً فكرياً وفلسفياً لوعي الكاتب أو الشاعر؟

علي عقلة عرسان / رئيس اتحاد الأدباء والكتاب العرب - دمشق:

أنا أريد بداية أنا أفرق بين مصطلح أدب إسلامي ومصطلح أدب يكتبه المسلمون، فليس كل ما يكتبه المسلم بالضرورة يعبر عن الإسلام أو يحمل عليه. ثانيا: اللغة العربية ليست بالضرورة هي لغة كل المسلمين، ولذلك هناك أدب يكتبه مسلمون بلغة مختلفة في كل أنحاء العالم.

د. يوسف القرضاوي:

الأدب الإسلامي ليس هو الأدب الديني، كلمة أدب إسلامي هي أوسع وأعمق من مجرد كلمة أدب ديني، أدب ديني يتكلم في المواعظ والمدائح النبوية ونحو ذلك، إنما الأدب الإسلامي أوسع دائرة من هذا بكل ما يعبر عن الكون والحياة والإنسان والألوهية من رؤية إسلامية .. يعني لذلك لا يقتصر على اللغة العربية.

أ.د عبد الرحمن العشماوي / شاعر سعودي - مكة المكرمة:

الأدب الإسلامي والأدب العربي ينهما عموم وخصوص، فالأدب الإسلامي أعم حيث التصور والرؤية العقيدية والفكرية والثقافية المنبثقة من التصور الإسلامي الشامل للكون والحياة والإنسان .. يدخل هذا التصور تحت هذا المصطلح كل أدب يحمله وينطلق منه مهما كنت لغته التي كتب بها، هذا من ناحية العموم .. الأدب الإسلامي أخص من الأدب العربي من حيث أنه يصدق على كل نص أدبي كتب بالعربية منطلقاً من الرؤية الإسلامية والتصور الإسلامي للكون والإنسان والحياة.

الأدب العربي بالمقابل أعم بالنظرة إلى اللغة،لأنه يشمل كل أدب كتب بالعربية سواء كان إسلامياً أم غير إسلامي، حتى لو كان أدباً نصرانياً أو يهودياً، ولكنه كتب بالعربية فهو أعم من هذا الجانب، وهو أخص من الأدب الإسلامي من حيث التصور، لأنه يشمل كل نص كتب بالعربية مهما كان تصور صاحبه إسلامياً كان أم غير إسلامي، فمن هنا لا نجد تعارضاً أصلا بين مصطلح الأدب الإسلامي ومصطلح الأدب العربي.

توفيق طه:

وهل يمكن تصنيف الأدب على أساس ديني أو عقدي؟ أي يصبح لدينا أدب يهوي او مسيحي أو حتى بوذي؟

الشيخ يوسف القرضاوي:

ممكن، نعم .. يقيناً، هناك أدب يهودي يعبر عن اليهودية وأحلام اليهودية والصهيونية، وفيه أدب صهيوني وفيه أدب مسيحي وفيه أدب لا ديني .. فيه أدب ماركسي شيوعي، فيه أدب مادي وأدب روحي، الأدب ممكن يختلف باختلاف الأهداف والوجهات التي يعبر عنها.

علي عقلة عرسان:

بتقديري من الصعب أن نصنف الأدب على أساس ديني، ولكن يمكن أن ندرس ملامح وحضور عقيدة دينية في الأدب، ويمكن أن نجد أن ظواهر الأدب القومي في المعتقدات المختلفة أكثر وضوحاً، ولكن حتى في الأدب الذي يكتبه معتنقو ديانة معينة قد يظهر هناك تيار أقرب إلى الدين أو التصوف أو قرب العقيدة وتيار قد يكون مناقضا تماما له.

توفيق طه:

هذا يقودنا إلى الحديث عن حرية المبدع ومدى التزامه وهل يصبح هذا الالتزام أدبيا محضا أم دينياً؟!

الشيخ يوسف القرضاوي:

هذا يذكرنا بقضية أثيرت منذ سنين عن هل الأدب للأدب أو الأدب للحياة؟ هناك ناس تقول الأدب للأدب أو الفن للفن، ليس له هدف، له علاقة بالمجتمع ولا له رسالة إصلاحية، وآخرون قالوا لا، الأدب له رسالة وله مهمة في الحياة وفي المجتمع، ولابد أن يلتزم الكاتب والشاعر أو القصاص أو الأديب برسالة مجتمعه.

د. طه وادي / أستاذ الأداب -جامعة أم القرى:

الأديب الإسلامي ملتزم أساساً وابتداءً التزام أدبي، داخل في هذا الالتزام الأدبي يعني فيه المؤثرات الدينية المؤثرات العقائدية، المؤثرات الوطنية، الانتماء الإنساني بكل هذه الأمور يأتي الالتزام، ولكن بالدرجة الأولى يأتي من حيث كونه نابعاً من التزام أدبي يأتي في المقام الأول.

توفيق طه:

هل هذا يعني أن أدب نجيب محفوظ مثلاً ليس أدباً إسلامياً مع أنه ينبع من حواري وأزقة القاهرة عاصمة الألف مئذنة؟!

د. طه وادي:

نجيب محفوظ هو بالضرورة كاتب مسلم ويعيش في مجتمع مسلم، وهو ملتزم أيضا بالكثير من القيم وكثير من الأعراف الموجودة في المجتمع الإسلامي، يصعب أن ندين نجيب محفوظ من أي زاوية لأن نجيب محفوظ أو أي أديب أو أي كاتب روائي على وجه التحديد أحياناً يصور مواقف الانحراف في المجتمع…

الشيخ يوسف القرضاوي:

هذا يسمونه الأدب الواقعي الذي يعبر عن الواقع بما فيه من خير وشر من حق وباطل، ولا يتدخل، بيعبر .. يعني بالعكس هناك من دان أدب نجيب محفوظ في قصة (أولاد حارتنا) وقالت إنها تعبر عن أشياء تتعلق بالألوهية والنبوات، وأدانوها وأنكروها، فليس كل أدب نجيب محفوظ أدباً إسلامياً.

الفنان الهولندي (انطون فاندايك)
توفيق طه:

تخلو حتى المتاحف العالمية أحيانا من لوحات تمثل الفن التشكيلي في القرون الوسطى، لكن عدداً من صالات العرض الأوروبية اختار أخيراً أن يركز على فنان هولندي مغمور اسمه (انطون فاندايك) فما الذي يضع هذا الفنان في مصاف كبار الفنانين التشكيليين؟!

تقرير سمير خضر:

لم يكن (انطون فاندايك) قد تجاوز الخامسة عشرة من عمره عندما رسم أول لوحة شخصية له في مدينة (أنفاز) الهولندية التي شهدت مولده، فمنذ نعومة أظفاره بدت على الشاب (انطون) معالم الإبداع والخيال الفني، حتى لقبه البعض ب (موزارت) الرسم، وإن كان بعض النقاد يجدون في ذلك مبالغة من قبل المعجبين بفنه!!

والواقع أن (انطون فاندايك) بدأ حياته المهنية كرسام كلاسيكي، يعمل في جداريات الكنائس وقصور النبلاء الهولنديين ناهيك عن رسم لوحات لكبار شخصيات عصره، كانت قدرته الفائقة على تجسيد أدق تفاصيل المعالم البشرية هي التي جعلته محط أنظار بعض سادة عصره، ومنهم ملك بريطانيا (تشارلز الأول) الذي قربه إليه وجعله رسام البلاط، ومنحه أعلى لقب ملكي بريطاني ليصبح اسمه السير (انطون فاندايك) .. لكن العلاقة الحميمة لم تدم بينهما، الأمر الذي دفع (فاندايك) إلى مغادرة لندن، والتنقل بين عدة عواصم أوروبية ومنها باريس والبندقية وروما والفاتيكان، حيث اكتسب شهرة واسعة بفضل براعته وقدرته الفائقة على تجسيد الأفكار الدينية على شكل لوحات تعبيرية.

ويبدو أن تجربته البريطانية في بلاط الملك (تشارلز الأول) تركت أثرها البالغ على (فاندايك) إذ لم يستطع أن يجد نفسه في أي مكان آخر، فقرر العودة إلى لندن ليقضي ما تبقى له من سني عمره حيث توفي، ولم يكن يتجاوز الثانية والأربعين تاركاً وراءه سلسلة من اللوحات التي لم تحز إلى اليوم رضا جميع النقاد، إذ ليس من الصعب أن نجد بينهم من يتهم (فاندايك) بالسلبية وبأنه لم يكن سوى آلة نسخ لنمط واحد لم يتغير على مدى السنين.

إصدارات جديدة
توفيق طه:

وصلنا إلى ركن القراءة فقد اخترنا لكم هذا الاسبوع ثلاثة كتب أولها (غوته .. العبقرية العالمية) أصدره القسم العربي بإذاعة ألمانيا عن دار الجديد في بيروت، والكتاب عن مجموعة أبحاث لمؤلفين تناولوا محاور مختلفة من حياة (غوته) المديدة وزخمه الإبداعي المتنوع، وهو كتاب أراده القسم العربي بإذاعة ألمانيا جسراً بين الثقافات وتفعيلة الحوار الألماني العربي.

 ونقرأ في مقدمة الكتاب: لم يكن (غوته) شاعراً فحسب أو مؤلفاً مسرحياً أو روائيا أو أو وزيرا أوعالماً بل كل هذا معاً، موسوعياً نهلت معرفته من مختلف الثقافات واللغات ولم تكتف بالغرب فقط بل من غيره.

أما الكتاب الثاني فهو (جدلية العزم والفعل) في القصة القصيرة، الكتاب دراسة أدبية تتناول إحدى الظواهر الفنية والدلالية في الإنتاج القصصي القطري، وهي جدلية العجز والفعل لدى .. القصصي، وهي تحمل توقيع الناقدين حسن رشيد والدكتور مراد مبروك، وصادر عن إدارة الثقافة والفنون بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والتراث في قطر.

 وتقرأ في افتتاحيته: "ليس غريباً أن نجد الشخصية الإيجابية في معظم الإنتاج القصصي العربي تصاب بالعجز لأن واقعها المعيش يتسم بالعجز والضعف واختلال المعايير والقصة القصيرة في قطر لا تختلف عن القصة القصيرة العربية من حيث مواكبتها لهذا الواقع المهتريء وتسجيله وتعبيره عنه تعبيراً فنياً".

أما الكتاب الثالث والأخير هو (نصوص المصطلح النقدي لدى الشعراء الجاهليين والإسلاميين) يكشف هذا الكتاب حقيقة طالما جُهلت وهو وفرة النصوص المتضمنة للمصطلحات النقدية، ويؤكد من خلال شواهده على الحس النقدي الذي تمتع به شعراء الحقبة الجاهلية وحقبة صدر الإسلام، والكتاب من تأليف الدكتور (الشاهد البوشيخي) وهو صادر عن دار القلم بباريس.

 وبين يدي نصوص يتساءل المؤلف: "أما آن الأوان بعد أن نقرأ أنفسنا بأنفسنا، ونكتشف ذاتنا ونقومها بمحض إرادتها، وفي حضور الحظ الأوفى والأهم من تراثنا، أفما آن الأوان بعد لمراجعة شاملة تنقل التراث من الغَيبة إلى الشهادة، وتخرج منه بعد تمزيق كل الخرق عن اللؤلؤ والمرجان..".

ما زالت إشكالات ما يوصف باستعمار اللسان تمثل آخر آثار الحقبة الاستعمارية وأكثرها استعصاء على التجارب، ومع أن بعض الشعوب تآلفت مع مستعمريها إلا أن هناك شواهد تؤكد أن معارك اللغة قد تبلغ درجة من العنف والتأزم تكشف بوضوح عن الأزمة الثقافية التي تعيشها بعض البلدان، الشمال الإفريقي قدم نموذجاً والعاصمة الإريترية استضافت مؤتمراً لكتاب وناشرين أفارقة تؤرقهم مشكلة اللسان الإفريقي الغائب.

اللغات الأفريقية والوحدة السياسية الأفريقية

تقرير فوزي بشرى:

هل يمكن أن تدرك الوحدة السياسية عبر مدخل اللغة، تلك بعض من أحلام الكيانات الكبيرة ذات اللغة الواحدة، ولكنه في حالة الإفريقية بفسيفسائها اللغوية التي تضم آلاف اللغات المحلية سيكون مطلباً غاية في العسر .

المؤتمر اللغوي الذي شهدته العاصمة الإريترية (أسمرة) وأمَّه عدد كبير من كتاب القارة وأدبائها وناشريها حدث نفسه إن لم يكن بحلم الوحدة فإحياء ثقافي للغاتها وتراثها المهدد بالفناء.

فالقارة التي سعدت في النصف الثاني من القرن الماضي بتحرير الأرض من المستعمر وجدت نفسها تواجه استعماراً آخر لا يقل خطراً هو احتلال وجدانها واستلاب لسانها لصالح لغة المستعمرين إنجليزية كانت أو فرنسية أو برتغالية.

أمويليو مزمين / أكاديمي أفريقي:

صنع الاستعمار عقبات حقيقة أمام اللغات الإفريقية وأمام التحرر وإننا نرقب بحذر ما ظلت تشكله حتى اليوم هذه العقبات من مخاطر على استقلال إفريقيا وما تمثله من اعتقال للعقل الإفريقي، ولا يخالجنا أدنى شك بعجز لغة المستعمر عن الإفصاح عن مكنونات القارة.

فوزي بشرى:

تجليات المشكلة اللغوية في إفريقيا متعددة الوجوه، فرواد التنوير من المفكرين والشعراء والأدباء يجدون حاجز اللغة يقف شاهقاً بينهم وبين شعوبهم إذ أن النتائج الفكري للقارة غالبه مدون في الإنجليزية والفرنسية، وهو وضع تمليه ضرورات الوصول إلى القارئ العالمي كما تحتمه اقتصاديات النشر التي لا تبالي بمئات الآلاف من القراء في مقابل الملايين الذين يقرءون في الإنجليزية أو الفرنسية، ولكن ثمة وعي بأن الاعتراف في العالمية بالكاتب الإفريقي قد يفتح طرقا جديدة.

كاساهون تشيكوك/ ناشر أفريقي:

أول ما يوجه هذا الاعتراف هو أن نتجاوز الكتابة لأولئك الذين يتحدثون ويفكرون بالإنجليزية أو الفرنسية ويجب أن تتوجه كتاباتنا لعامة الناس من شعوبنا الذين سيكونون قوة دفع في اتجاه الأفرقة.

فوزي بشرى:

هذا التصور يضع المثقفين الأفارقة أمام تحد حقيقي لأن خيار الكتابة في لغة الآخر سيؤدي إلى عزلتهم عن شعوبهم، وسيكرس سيادة الثقافة الشفهية.

 بما يعني التعجيل باندثار اللغات الإفريقية فضلاً عن حرمانها من أن تنال شرف التدوين وبالطبع سيسر شهود المؤتمر برؤية مسرحية في اللغة التجرينية الإريترية مقتبسة عن اللغة (الجيدويو) الكينية، ولكن هذه الإشراقة أضعف من أن تضيء الواقع المظلم للغات الإفريقية، فالمؤتمر اللغوي الذي تغيبت عنه (أثيوبيا) الجارة الأقرب لاريتريا ثقافة وتاريخاً يجعل مسألة الحديث عن اللغة وكونها سبيل للوحدة يوتوبيا ذهنية لا يفرضها الواقع بحيثية واحدة يحتج بها.

قصيدة للشاعر الفلسطيني (سميح القاسم)
توفيق طه:

أوراق خاصة .. زاوية جديدة يكتبها خصيصاً للمشهد الثقافي أو ينشرها لأول مرة واحد من مبدعيها، وهو الشاعر الفلسطيني (سميح القاسم) خصنا بهذه القصيدة.

سميح القاسم:
مقطع من مرثية كلمة فقيد في مهرجان تأبينه:

هباء … هباء أنا … يا أبي أين أنت؟!

وأين ملاذي يا يا قدر أمي

ويا روح أمي أنا ابنك هملت

وزوجك ليس أبي .. زوجك ليس أبي

يا أبي أين أنت؟! ..

أناديك من قاع حلمي وخوفي ويتمي وضعفي

يموت على ظمأ قلب هملت

ولا أب يحنو ولا أم تذرف دمعة خوف،

وتحضن في لحظة الموت أحزان هملت

وجثمان هملت

وداعاً .. وداعاً لمملكة الدنمرك العتيدة

أعلم أني ستغتالني ألمافيا في (دار يريا) فجراً بلا قهوة

لاشتباه خطير بأني ولدت لأحيا

وأقسم .. أقسم أني بريء .. بريء فلا وهم عندي

وأدرك .. أدرك أني ولدت لتغتالني المافيا نائماً حالماً

وسؤالي .. لماذا يتم اغتيالي

ولم ارتكب بعد جرم احتسائي

ولو رشفة الهال من قهوة الصبح

أسأل معتذراً عن سؤالي : لماذا يتم اغتيالي؟

لحلم بسيط ألمَّ بنومي؟!!

لماذا يتم اغتيالي قبيل اغتسالي

بماء قليل يقطره الحلم من غيمة في الخيال

لماذا .. لماذا .. لماذا يتم اغتيالي؟!

ليولد ظل لظلي ويكبر مبتدئاً عمره من نهاري

 ويسكن داري، ويشعل بناري ..

لماذا .. لماذا .. لماذا؟

ابتداءً من الأسبوع القادم سيفرد البرنامج مساحة لإبداعات الواعدين من قصيدة أو قصة قصيرة أو لوحة على ألا تزيد مدة عرضها على دقيقتين .. ابعثوا لنا بمساهماتكم وآرائكم على العنوان التالي..

توفيق طه:

نترك لكم أن تقترحوا علينا اسماً لهذه المساحة، معكم نستمتع وبكم يكتمل المشهد.