أطلق الشاب الأردني حسام حمو شركة "طماطم" بوصفه مشروعا رياديا لنشر الألعاب العربية على متاجر الهواتف الذكية، لكن الفكرة لم تلق رواجا لدى المستثمرين العرب، فتوجه حسام إلى برنامج تسريع الأعمال "500 Startups" بوادي السليكون ليحصل على تمويل لمشروعه.

في عام 2013 انطلقت الشركة بتمويل قيمته 450 ألف دولار أميركي من مستثمرين حول العالم و"500 Startups"، وفي العام ذاته أطلقت الشركة لعبتها العربية الأولى "Stars Quiz" التي حازت على 650 ألف عملية تحميل خلال شهر واحد.

حلقة (2017/10/12) من برنامج "رواد الأعمال" سلطت الضوء على تجربة شركة "طماطم"، وهي شركة عربية لتصميم وتطوير ألعاب الفيديو على الهواتف الذكية، والتي حصلت عام 2014 على جائزة "Best Game Of The Year" من شركة أبل.

وفي الفترة من عام 2014 إلى 2015 حصلت الشركة على حصة تمويلية جديدة بقيمة 400 ألف دولار من مجموعة مستثمرين حول العالم، وفي 2016 حصلت الشركة على حصة تمويلية جديدة بقيمة 700 ألف دولار، وتسعى الشركة للحصول على حصة تمويلية جديدة خلال عام 2017 بقيمة تتراوح بين مليون ومليوني دولار.

نمو متزايد
استمر نمو الألعاب التي تقدمها شركة "طماطم" وكذلك تضاعفت عمليات التحميل حتى بلغت 40 مليون في النصف الأول من عام 2017، وقد واكب ذلك توسع الشركة حيث وصل عدد موظفيها إلى 26 موظفا وافتتحت فرعا جديدا في القاهرة.

تسعى "طماطم" للتعاون مع مطوري الألعاب حول العالم الراغبين في الدخول إلى السوق العربية، وبناء شراكات لتسويق ألعابهم في هذا السوق الكبير الذي يضم أكثر من 100 مليون مستخدم للهواتف الذكية.

ويقول حسام حمو المدير التنفيذي ومؤسس طماطم "نقطة التحول الرئيسية في حياتي هي أنني عملت فور تخرجي في شركة صغيرة ناشئة، مما أتاح لي الدخول إلى الدورة الكاملة لبناء مشروع، وجعلني قادرا على تحويل الفكرة الخاصة بي إلى مشروع ناجح".

وبحسب حمو فقد بدأ العمل في مجال الألعاب الإلكترونية قبل تأسيس شركة طماطم، لكنه وجد أن متاجر الهواتف الذكية تحوي عددا قليلا من الألعاب رغم وجود أكثر من 100 مليون مستخدم للهواتف الذكية في العالم العربي، مما دفعه للتفكير بشكل جاد في تأسيس شركة لتصميم وإنتاج الألعاب الإلكترونية للهواتف الذكية باللغة العربية.