أثار تسجيلان مصوران لمن يعتقد أنهم أفراد أمن لبنانيون يعتدون بالضرب على عدد من السجناء الإسلاميين في سجن رومية بلبنان، ضجة سياسية وإعلامية واسعة في لبنان ويتوقع أن تكون لهما تداعيات على المشهد السياسي في البلاد.

وقد توقفت حلقة 21/6/2015 من برنامج "ما وراء الخبر" مع هذا التطور، وتساءلت عن التداعيات المحتملة، وعن دلالة تسريب التسجيلين في هذا التوقيت.

نقطة سوداء
أسعد بشارة مستشار وزير العدل اللبناني اعتبر عملية التعذيب التي تم الكشف عنها من خلال التسجيلين المصورين نقطة سوداء في سجل دولة المؤسسات وحقوق الإنسان في لبنان.

وشدد على أن المدخل لتصحيح المسار هو مدخل قضائي وقانوني، قائلا "في النهاية لا بد من الاحتكام إلى المؤسسات في عملية المحاسبة".

ووصف المستشار سجن رومية بالقنبلة الموقوتة وما يحصل داخله بالمأساة الحقيقية، مشيرا إلى وجود نحو 7000 سجين في وقت لا تتجاوز فيه قدرة استيعاب السجن ألفي سجين.

وحذر من أن حصر عملية التعذيب في زاوية مذهبية ضيقة يضر بالقضية، منوها إلى أنها قضية حقوق سجناء بغض النظر عن انتمائهم الطائفي والمذهبي.

وأعرب عن ثقته بأن القضاء اللبناني سينصف المتضررين وسيعاقب المعتدين، مشددا على أن لا تسويات في مسار العدالة.

ودعا بشارة في ختام حديثه إلى إرساء معايير حقيقية لضمان حقوق السجناء في لبنان ومنع انتهاكها.

تعذيب ممنهج
من جهته، لفت مدير المؤسسة اللبنانية للديمقراطية وحقوق الإنسان نبيل الحلبي إلى أن التعذيب المصور صدم المجتمع اللبناني لكنه لم يصدم مؤسسته، وأكد أن كل الموقوفين في سجن رومية تعرضوا للتعذيب بشكل وحشي، وفق تعبيره.

وقال الحلبي إن تقريرا للأمم المتحدة صدر العام الماضي اتهم أجهزة الأمن اللبنانية بممارسة تعذيب ممنهج.

وتابع "نحن لا نريد مزيدا من السجون، بل نريد وقف عمليات الاعتقال العشوائية وغير القانونية خصوصا بحق اللاجئين السوريين".

ورأى أن تصوير عمليات التعذيب ونشرها يحمل في طياته رسالة موجهة للسّنة مفادها ضرورة الذهاب إلى الخيارات المتشددة لمواجهة السلطة في لبنان.

اسم البرنامج: ما وراء الخبر

عنوان الحلقة: أي تداعيات لتسجيليْ سجن رومية في لبنان؟

مقدم الحلقة: محمود مراد

ضيفا الحلقة:

-   أسعد بشارة/مستشار وزير العدل اللبناني

-   نبيل الحلبي/مدير المؤسسة اللبنانية الديمقراطية وحقوق الإنسان

تاريخ الحلقة: 21/6/2015

المحاور:

-   نقطة سوداء في سجل الدولة اللبنانية

-   استهداف الطائفة السنية

-   تداعيات سياسية وأخرى أمنية

محمود مراد: السلام عليكم، أكد وزير العدل اللبناني أشرف ريفي بدء التحقيقات في الشريطين اللذين يُظهران تعذيب سجناء إسلاميين في سجن رومية وأضاف الوزير أنه سيتم توقيف كل الضالعين في عمليات التعذيب وأظهر تسجيلان مصوران من يُعتقد أنهم أفراد أمن لبنانيون يعتدون بالضرب على عدد من السجناء.

نتوقف مع هذا الخبر لنناقشه في محورين: ما حدود التداعيات السياسية والأمنية التي يمكن أن يُثيرها تسريب هذين التسجيلين؟ وما دلالة تسريبهما في هذا التوقيت رغم أن المؤشرات تُرجّح تسجيلهما قبل أكثر من شهرين؟

تسابق وزيرا العدل والداخلية في لبنان إلى إدانة ما كشفه التسجيلان المصوران اللذان أظهرا تعذيب سجناء إسلاميين في سجن رومية على أيدي من يُعتقد أنهم أفراد أمن لبنانيون من شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي، وزير العدل أشرف ريفي أكد أن التحقيقات في محتوى التسجيلين بدأت سلفا لكن تساؤلات ظلت قائمة بشأن توقيت تسريب التسجيلين اللذين رجّح مراقبون أن يكونا قد صوّرا في منتصف أبريل الماضي.

[تقرير مسجل]

مازن إبراهيم: هكذا تبدو صورة الجلاد حين يُمارس أبشع صنوف التعذيب والساديّة على ضحاياه، والجلاد في هذه الحالة هو رجل أمن لبناني واجبه الحفاظ على سلامة المواطنين بينما ضحيته التي تُعذب وتمتهن كرامتها هي مواطن آخر لا فرق بين إن كان محكوما أو من المعتقلين الإسلاميين الذين ينتظرون محاكمتهم منذ سنوات فذلك لا ينتقص من حقوق أيّ منهم، ولكن في السجون اللبنانية غالبا ما يتحول الحق إلى وجهة نظر ويصبح قمع الحقوق سِمة من سمات السجون بغض النظر عمّن يديرها من الأجهزة الأمنية، خلاصة وصلت إليها لجنة الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب التي أكدت في تقريرها الأخير أن التعذيب يُمارس بطريقة منهجية في لبنان ومن قبل جميع الأجهزة الأمنية الرسمية والحزبية دون استثناء، هذه الصور العنيفة والقاسية من تعذيب للمعتقلين كانت صادمة للبنانيين كثر لكنها لم تكن مفاجأة بالنسبة إلى أهالي المعتقلين الإسلاميين وللجمعيات الحقوقية التي لطالما اتهمت جميع الأجهزة الأمنية بممارسة التعذيب الممنهج، لكن لما كُشف عنه اليوم على بشاعته وجه آخر سياسي بامتياز ولا يمكن إغفاله ويرتبط بمن سرّب التسجيل الذي يعود إلى ثلاثة أشهر خلت وما هي دوافعه من وراء ذلك اليوم، ثمّة من يرى أن التسريب المصور ودون إغفال ما حمله من فظاعات يأتي في إطار حرب استخباراتية باردة بين مجموعة أجهزة أمنية رسمية وحزبية تسعى إلى تصفية حسابات مع شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي وهي المحسوبة سياسيا على تيار المستقبل، لذلك يبدو أن المستهدف اليوم هو شعبة المعلومات بإنجازاتها الأخيرة وأبرزها كشف ما بات يعرف بمخطط الأسد سماحة مملوك الهادف إلى القيام بتفجيرات في لبنان بالإضافة إلى كشفها مجموعة خلايا حزبية تقوم بخطف ضباط الجيش الحر وتسليمهم إلى النظام السوري، هي جملة ملفات كان أبرزها قضية ميشيل سماحة الذي عمل على إعداد مخطط تفجيرات في لبنان بالتنسيق مع بشار الأسد ورجل مخابراته علي مملوك حينها جاء الحكم مخففا رغم اعترافاته المُدويّة ليتكشف الأمر عن ازدواجية في التعاطي الأمني والقضائي بين من يوالون النظام السوري ومن ينتظرون محاكمتهم من المعتقلين الإسلاميين بعد سبع سنوات من الاعتقال، هكذا إذن يرى كثيرون أن ما جرى الكشف عنه من تسريبات سيسبب حرجا كبيرا لتيار المستقبل في مواجهة قاعدته الشعبية التي لطالما اعتبر بعض نشطائها أنهم مستهدفون من قبل الأجهزة الأمنية من جيش وأمن عام، ويلفت هؤلاء أن ما جرى حرب استخباراتية ميادينها شاسعة وتصل إلى قاعة مجلس الوزراء المعلقة أعماله نتيجة رفض التيار الوطني الحر وحليفه حزب الله المشاركة في الجلسات قبل تعيين قادة للأجهزة الأمنية، مازن إبراهيم- الجزيرة- بيروت.

[نهاية التقرير]

محمود مراد: لمناقشة هذا الموضوع ينضم إلينا من بيروت كل من السيد أسعد بشارة مستشار وزير العدل اللبناني والسيد نبيل الحلبي المحامي ومدير المؤسسة اللبنانية للديمقراطية وحقوق الإنسان مرحبا بكما، سيد أسعد في نهاية المطاف لبنان ذلك البلد الصغير الجميل الذي يُنظر إليه على أنه يحظى أو يتمتع بكثير من الحريات تفوق أقرانه في بقية المحيط العربي الذي يوصف بأنه بقعة منكوبة من حيث انتهاكات حقوق الإنسان هذا البلد تُمارس فيه نفس تلك الممارسات البشعة ما تعليقك؟

نقطة سوداء في سجل الدولة اللبنانية

أسعد بشارة: يعني بالحقيقة لا يمكن القول إلا أن ما حصل اليوم هو نقطة سوداء في سجل دولة المؤسسات في لبنان للأسف وفي سجل حقوق الإنسان، لبنان بلد هو الأكثر كان ليبرالية والأكثر حرية والأكثر احتراما لحقوق الإنسان في هذا المحيط الذي نعيشه اليوم باعتقادي أن المدخل إلى تصحيح ما جرى اليوم هو مدخل قضائي وقانوني بتحمل المسؤولية كاملة بحيث يقوم القضاء بمحاسبة المتورطين بهذه القضية وعدم اعتبار أن ما حصل يُعمّم صورة شاملة عن انتهاك حقوق الإنسان في لبنان أسوة بما يحصل في سوريا وغير سوريا من المناطق الملتهبة، اليوم وفور ظهور هذه الأفلام المشينة.

محمود مراد: آه لكن كان يمكن كان يمكن بحق أن يُنظر كان يمكن بحق أن يُنظر لهذا الأمر على أنه نقطة سوداء في ثوب ناصع البياض لكن في الحقيقة التقارير الدولية تشير إلى غير ذلك كل الأجهزة الأمنية في لبنان تُمارس هذا النوع من أنواع انتهاكات حقوق الإنسان والتعذيب بصورة ممنهجة وليس فقط شعبة المعلومات التابعة لقوى الأمن الداخلي.

أسعد بشارة: فليكن ما حصل اليوم هو بداية تصحيح كبيرة في لبنان ولكن باعتقادي مع احترامي لتقارير لجان حقوق الإنسان وهي تقارير في مكانها فإن لبنان لا يشبه السجن الكبير الذي كان يوجد في سوريا حافظ الأسد أو في عراق صدام حسين أو في ليبيا معمر القذافي الأمر هنا مختلف، طبعا هذا الأمر يحتاج الآن إلى بداية حقيقية لتصحيح وضع السجون ووضع سجن رومية وهو السجن المركزي الوحيد في لبنان أصبح يشبه القنبلة الموقوتة وهذا التصحيح لا يتم فقط من خلال تحسين الأوضاع الإنسانية للمساجين وهذا أمر بديهي وأساسي ولكن من خلال حل جذري بإقامة سجون جديدة، ما يحصل في سجن رومية هو مأساة حقيقية حيث يُحشر سبعة آلاف سجين في سجن لا يتسع لأكثر من ألفين سجين فقط وهذه مأساة أيضا تُضاف إلى مأساة ما شاهدناه اليوم في هذا الفيلم، المسار التصحيحي الحقيقي اليوم هو مسار قضائي وباعتقادي أن المسار القضائي سيؤدي إلى محاسبة ولن يكون هناك لفلفة للموضوع ولن يكون هناك غطاء فوق أي من المتورطين وقم تم توقيف بالفعل اثنين من العناصر التي مارست هذا التعذيب الوحشي وباعتقادي أن هذا هو المدخل الصحيح لمعالجة ما حصل ولمنع تكرار ما حصل في المستقبل.

استهداف الطائفة السنية

محمود مراد: سيد نبيل الحلبي صحيح أنه جرى إيقاف اثنين كانا يقومان بهذا التعذيب وصحيح أنهما ينتميان لطوائف مختلفة عن الطائفة السنية، لكن هذا الجهاز برُمّته القائد الذي يعطي الأوامر في نهاية المطاف ينتمي إلى الطائفة السنية والذين مورس بحقهم هذا التعذيب هم من أبناء الطائفة السنية من الإسلاميين الذين يبدون في كثير من التحليلات وكأنهم لا بواكي لهم إلى أي مدى يمكن أن تصل ردود الفعل على هذا اجتماعيا وسياسيا داخل لبنان.

نبيل الحلبي: يعني طبعا النقمة داخل المجتمع السُنّي في لبنان هي ليست بجديدة يعني هي قديمة والطائفة السُنيّة أنا لا أقول طائفة يعني نحن لا نحب كسُنّة أن نُنادى بطائفة السُنّة في لبنان يعني يشعرون باضطهاد مزمن منذ عقود منذ عقود تحديدا منذ احتلال النظام السوري للبنان والوصاية عليه أمنيا وقضائيا وسياسيا طبعا يعني ما حدث في رومية يعني صدم المجتمع اللبناني ولكنه لم يصدمنا نحن كمؤسسة حقوقية، نحن أول من طالب بتشكيل لجنة تحقيق لكشف عن أعمال تعذيب مورست منذ شهرين في سجن رومية المركزي بحق إسلاميين موقوفين بحق لاجئين سوريين معارضين سوريين لبنانين يعني موقوفين بقضايا جنائية كل الموقوفين في المبنى (د) في سجن رومية تعرضوا للتعذيب بشكل وحشي وعلى البارد يعني ليس كما قال وزير الداخلية اليوم أنه كانت هناك أعمال مورست أثناء المداهمة لأ هذا الشريط صور بعد يومين من عملية المداهمة في المبنى (د) وأنتم تشاهدون كيف تمت تعرية السجناء وربطهم من الخلف وضربهم بشكل مستمر، هناك سجناء فقدوا أبصارهم يعني في أحد السجناء راحت عينه، الأمر الآخر هناك سجين أُجبر على اغتصاب زميله هذا ما لا يعلمه أيضا عامة وجمهور اللبنانيين نحن طالبنا بتشكيل لجنة تحقيق وأنا سعيد بوجود الصديق أسعد بشارة لأنه كان موجودا حينها مع معالي وزير العدل اللواء ريفي حينما تلقى منا طلب تشكيل لجنة التحقيق وهو جدي بالوصول إلى الحقيقة وأنا أعرف يعني ذلك جيدا ولكن وزير الداخلية حينها عمد إلى جمع الصحافة والإعلام والقادة الأمنيين الذين أعطوا الأوامر باقتحام سجن رومية وقال أنه ليس هناك أي تعذيب حصل في رومية على العكس تماما هناك اعتداءات حصلت على العناصر الأمنية هناك جرحى بين العناصر الأمنية وعرض حينها فيديو يُظهر عملية تمرد حصلت قبل أعمال التعذيب قام بها سجناء للمطالبة بحقوقهم الأساسية، هذا برأينا تضليل للإعلام وللجمهور اليوم وزير الداخلية يطل علينا عبر مؤتمر صحفي يقول بأنه سوف يحاسب ويعاقب وأوقف اثنين المسألة تتعدى اثنين هناك عشرات العناصر الأمنية المتورطة في عملية التعذيب.

محمود مراد: طيب يعني أنا آخذ من كلامك هذا وأتوجه للسيد أسعد بشارة إذا كانت هذه هي العقلية الرسمية كيف يُرتجى منها ومن مثيلاتها معالجة وضع كهذا؟

اسعد بشارة: يعني في النهاية لا بُدّ من الاحتكام إلى المؤسسات في عملية المحاسبة فكيف تتم محاسبة هذين العنصرين أو من يقف ورائهما أو كل المشتركين في هذه العملية الغير إنسانية والوحشية إلا إذا كان هناك حساب أمام القضاء، ثانيا يعني أنا أريد أن أُخرج موضوع ما حصل اليوم من الزاوية الطائفية يعني لا وزير العدل أشرف ريفي ولا وزير الداخلية نُهاد المشنوق هما في الحكومة هما ممثلين للطائفة السُنيّة ولكن حينما يمارس الوزير مسؤولياته إنما يمارس مسؤولياته بالتساوي بين كل اللبنانيين ويمارس المسؤولية أمام القانون وبالتالي إعطائها طابع فقط طابع يعني مذهبي ضيق أنا اعتقد أنه ليس من مصلحة هذه القضية هؤلاء المساجين لهم حق على الدولة اللبنانية وعلى المجتمع اللبناني لأنهم أصبحوا مساجين بأن لا يتعرضوا لأي تعذيب وأن يُعاملوا وفقا للقانون وهذا هو جوهر ما يجب تصحيحه اليوم، وباعتقادي أن الأستاذ نبيل هو له دور كباقي جمعيات حقوق الإنسان في عملية الحث المستمر للدولة اللبنانية ولمؤسساتها على تحسين أوضاع السجناء وخصوصا في موضوع إنشاء سجون جديدة لم يعد مقبولا بقاء الوضع في سجن رومية على ما هو عليه، بالنسبة للمساجين الإسلاميين وغير الإسلاميين هناك مأساة إنسانية وهناك قنبلة موقوتة في سجن رومية ويجب بالتالي على الجميع من مؤسسات وقوى مجتمع مدني أن تتضامن لحل هذه القضية وإلا فإن.

محمود مراد: الذي ظهر يا أستاذ أسعد الذي ظهر في الذي ظهر في هذا التسجيل المصور ليس ظروف سيئة للسجن ولكن ظروف سيئة في المعاملة داخل السجن يعني ابنِ ما شئت من السجون بل قصور حتى للسجناء و ضَعْ فيها هؤلاء السجّانين المتوحشين فلن يكون هناك يعني سوى هذا النوع من المعاملة، أرجو منكم أن تبقيا معي فاصل قصير مشاهدينا الأعزاء نناقش بعده دلالة توقيت تسريب هذين التسجيلين والسياق السياسي والأمني الذي كُشفا فيه نرجو أن تبقوا معنا.

[فاصل إعلاني]

تداعيات سياسية وأخرى أمنية

محمود مراد: أهلا بكم من جديد مشاهدينا الأعزاء في هذه الحلقة التي تناقش أبعاد وتأثيرات تسريب تسجيلي تعذيب السجناء الإسلاميين في لبنان أتوجه بالسؤال لضيفي من بيروت السيد نبيل الحلبي المحامي ومدير المؤسسة اللبنانية للديمقراطية وحقوق الإنسان، الآن سيد نبيل بعد أن كُشف النقاب عمّا يجري داخل سجن رومية وكذلك عن بقية السجون في لبنان، هؤلاء السجناء تحديدا الذين يقبعون في السجون منذ سنوات عديدة كيف تتوقع أن يكون مصيرهم يعني رأينا أحكاما بالغة التدليل والرقة والعطف بحق شخص اعترف بجريمة عظمى جريمة خيانة عظمى وهو السيد ميشيل سماحة يعني ماذا سيكون مصير هؤلاء؟

نبيل الحلبي: يعني تماما نحن في لبنان يعني أنا أُخالف الأستاذ أسعد بشارة في مسألة أننا يعني لا نشكل إلا نقطة سوداء في يعني هذه الحادثة تشكل نقطة سوداء في ملف لبنان ولكن مع الأسف الشديد تقرير الأمم المتحدة لجنة مناهضة التعذيب الذي صدر العام الماضي واتهم فيه السلطات اللبنانية والأجهزة الأمنية اللبنانية المختلفة بممارسة التعذيب الممنهج هو واقع بمحله وهو مستند إلى وثائق وأدلة ومراجعات وعملية زيارات يعني لسجون حتى أن اللجنة ذكرت أنها مُنعت من دخول بعض السجون يعني تخيل لجنة تابعة للأمم المتحدة تُمنع من دخول بعض السجون، فحتى أن بمراجعتنا لهذا التقرير يتحدث أعضاء اللجنة أنهم شاهدوا داخل مراكز التوقيف الأمنية أدوات مخصصة للتعذيب يعني مصنعة خصيصا للتعذيب فالعملية لا تقتصر على إصلاحات سجون بناء سجون نحن لا نريد بناء سجون في لبنان نحن نريد بناء مؤسسات ومدارس في لبنان، نحن نريد وقف الاكتظاظ عبر وقف العمليات الاعتقالات العشوائية والغير قانونية غالبية المعتقلين الآن في السجون اللبنانية هم من اللاجئين السوريين الذين خالفوا قواعد الإقامة والشروط القاسية التي وضعتها هذه الحكومة والتي قالت ووعدت المفوضيّة العُليا لشؤون اللاجئين أنها لن تطبقها على اللاجئين المقيمين في لبنان بل طبقتها وطالبت اللاجئين بعقد إيجار وكفيل لبناني وما شاكل واللاجئ الفقير الذي لا يستطيع يعني حتى تحصيل قوت يومه لا يستطيع يعني توفير كل هذه الشروط تسعين بالمائة من اللاجئين السوريين أصبحوا مخالفين وهم عُرضة للتوقيفات هذا ما يُعزّز الزيادة والاكتظاظ في السجون، نحن أمام حكومة بصراحة لا تعتبر مسألة حقوق الإنسان من أولوياتها يعني عندما نتحدث عن أعمال تعذيب تضحك عندما نتحدث عن لجنة حقوق الإنسان النيابية  الغائبة نعم.

محمود مراد: سيد أسعد سيد أسعد بشارة سيد أسعد بشارة ما عفوا، عفوا سيد نبيل دعني أستمع إلى رد دعني استمع إلى رد السيد أسعد بشارة على هذا الأمر.

أسعد بشارة: يعني في المبدأ هذا يعني أنا لم أقل أن نقطة سوداء في صفحة بيضاء كليّا أنا قلت أن وضع حقوق الإنسان في لبنان هو وضع مختلف تماما عن بعض الدول المحيطة بنا في المنطقة، ولكن لا يمكن لأي عاقل إلا أن يُطالب أكثر بأكثر شدة يعني من أن يتم تطبيق معايير حقوق الإنسان على السجون وعلى السجناء وهذا أمر بديهي لا نقاش فيه اليوم نحن أمام مشكلة في موضوع بناء السجون أعود وأقول هذا الأمر يعني اللواء أشرف الريفي الذي كان مديرا عاما لقوى الأمن الداخلي.

محمود مراد: لأ يعني أنا لا لا نريد أن نتطرق كثيرا لمسألة عفوا عفوا سيد أسعد لا نريد أن نتطرق كثيرا لمسألة السجون وظروفها يعني بعض الدول الأوروبية بدأت في التخلي عن مسألة السجن والسجون بعد أن فاق عدد السجّانين عدد السجناء فيها يعني خلينا نُركز على حقوق الطائفة السُنيّة لأن هذا الأمر يبدو.

أسعد بشارة: حبذا لو نصل إلى.

محمود مراد: يعني هذا الأمر يدور في مخيلة كثير من الطائفة السنية يعني ضربنا مثل بالسيد ميشيل سماحة هل امتدت يد واحدة وصفعت هذا الرجل الذي اعترف وأقرّ بجُرم الخيانة والتآمر على شعبه؟ هل امتدت يد واحدة وصفعته أو قدم وركلته أو عصا ورفعت في وجهه وضرب بها كهذا كهؤلاء الذين صوروا في هذا الشريط في نهاية المطاف هل يُلام هؤلاء المجتمع السُنّي في لبنان إذا اتجه نحو الدعشنة أو الدعوشة إن صح هذا التعبير والسيف مسلط على رقبته هناك مشروع في نهاية المطاف يعلن أنه يحمي السُنّة.

أسعد بشارة: هذا موضوع لا يُفترض أن على خطورته وعلى حقيقته وواقعيته لا يُفترض أن يوضع في المربع الطائفي وإلّا نكون قد خسرنا قضية حقوق الإنسان في لبنان هذه قضية حقوق سجناء بغض النظر عن انتمائهم الطائفي أما بموضوع ميشيل سماحة فأنا اعتقد أن الموقف الذي اتخذ في بعد إصدار الحكم على موضوع ميشيل سماحة وكان موقفا تاريخيا بالنسبة للمحكمة العسكرية هذا الموضوع مواجهة دائمة في لبنان مع إرث النظام السوري وما تركه النظام السوري من  منظومات أمنية وربما للأسف غير أمنية، لذلك أنا اعتقد أن وضع الأمر في خط في خانة وكأن هناك طائفة مستهدفة أو غير طائفة مستهدفة على واقعية هذا الأمر هو لا يخدم القضية، ما يخدم القضية هو ما يقوم به وما يفعله الأستاذ نبيل وغيره من وضع المعايير والكفاح من أجل وضع معايير حقيقية لضمان حقوق السجناء وحقوق الإنسان في لبنان ومنع ومنع انتهاكها، باعتقادي أن هذا الموضوع هو يخدم القضية أكثر واليوم إحالة الموضوع بسرعة بسرعة إلى. 

محمود مراد: يعني التعامل مع الواقع التعامل مع الواقع وما هو كائن بحالته دونما تزويق و دونما تعمية أو ردم للحقائق هذا هو أول خطوات العلاج هل هذا في الاعتبار هل هذا مأخوذ في الاعتبار؟

أسعد بشارة: ولهذا كان يعني هناك جانب آخر من الموضوع قضية السجناء الإسلاميين الذين ظُلموا كثيرا بموضوع تأخير محاكمتهم اعتقد أن وزارة العدل عندما استلم يعني الوزير أشرف ريفي وأنا هنا لست بصدد التذكير بهذا الأمر ولكن كل الرأي العام اللبناني يعرف أن تسريع المحاكمات من أجل إنصاف هؤلاء وتبرئة من يجب تبرئته وإدانة من يجب إدانته حصلت في هذه الوزارة وهذه الحكومة ووزارة العدل قامت بجهود جبارة لتسريع هذه المحاكمات لختم هذه القضية بالطريقة الإنسانية المناسبة والقانونية المناسبة واعتقد أن يعني عملية الفوضى التي حصلت في سجن رومية لو سمحت لي الفوضى الشاملة التي حصلت في سجن رومية يومها وعملية الاقتحامات المتكررة لهذا السجن هي ناتجة عن سوء وضع هذا السجن وكونه قنبلة موقوتة اليوم لا أريد أن يعني أفرق بين عملة التعذيب الوحشي التي حصلت والتي هي أمام القضاء والتي أجزم أن القضاء سيقوم بكامل واجبه تجاهها ومحاسبة المسؤولية ولدينا القضية الأكبر والأشمل وهي أن وضع هذا السجن لم يعد يطاق ولم يعد يحتمل.

محمود مراد: طيب سيد طيب سيد عفوا لم يتبقى الكثير من الوقت سيد نبيل الحلبي في يعني في تقديرك ما دلالة تسريب هذين الشريطين المصورين في هذا التوقيت بالذات رغم أن المرجح أنهما سجلا قبل أكثر من شهرين في نهاية المطاف لا يبدو أن هذا التسريب جاء لوجه الله ولوجه حقوق الإنسان والإسلاميين.

نبيل الحلبي: تماما يعني أولا أنا اتفق تماما مع الأستاذ أسعد بشارة بإخراج هذا الملف من الموضوع الطائفي لأن هذا الموضوع هو إنساني بحت وهي قضية عادلة بحتة ولكن ولكن هناك من يسعى من العراق إلى سوريا إلى لبنان من أجل يعني جرف السُنّة إلى خيارات يعني لا يقبلها المجتمع السُنّي أنا أريد أن أذكر حادثة حصلت في رومية أثناء عملية التعذيب عندما دخل أولئك العناصر الأمنيين إلى سجن رومية نادوا بالاسم سعد المصري سعد المصري هو أحد قادة المحاور في طرابلس الذي دافع عن مدينة طرابلس وقاموا بجلده من الساعة السادسة مساءا وحتى الساعة الخامسة فجرا هو وزميل له أحد قادة المحاور الآخرين زياد الأوركي أظن فهذا الأمر يريد البعض من خلال تصوير هذه الأفعال ثم نشرها بعد ذلك وهذا ما درج عليه في العراق جماعة الحشد الشعبي ما درج عليها الشبيحة في سوريا يعني ليس هناك رسالة موجهة لجهاز أمني باعتقادي هي رسالة موجهة إلى السنة أن تذهبوا إلى الخيارات المتشددة لمواجهة السلطة في لبنان لأن هناك في مكان ما من سيدافع عن في لبنان بمواجهة الإرهاب السني نعم.

محمود مراد: يعني هل تعتقد هل تعتقد أن هذا التسريب يمكن أن ينال من صورة تيار المستقبل من شعبة المعلومات التابعة لقوى الأمن الداخل يعني يفترض أن هذا التيار السياسي هو ممثل للسنة هل تعتقد أن هذا ينال أو يضربه ضربة قاتلة وسط القاعدة الشعبية السنية الكبيرة.

نبيل الحلبي: بدون شك يعني أولا تيار المستقبل ليس الممثل الوحيد للسُنّة إنما هو في خضم يعني السلطات السياسية في البلاد وقانون الانتخاب هو من أخذ يعني غالبية الأصوات في مناطق محددة وهناك تأجيل للانتخابات ولا نعلم الآن يعني السُنّة أين مزاجهم ولكن في العودة إلى الموضوع نعم يعني تيار المستقبل إذا أراد أن يُدافع عن تصرفات وزير الداخلية فالشارع سيقوم ضده طبعا بطبيعة الحال الشارع مصدوم من هذه الأفعال على وزير الداخلية أن فورا ويضع نفسه تحت القانون.

محمود مراد: طيب في نصف دقيقة سيد أسعد بشارة في نصف دقيقة هذا واضح سيد أسعد بشارة في نصف دقيقة لو تكرمت هل تعتقد أن القضاء سيُنصف هؤلاء أم أن عليهم أني أخذوا حقوقهم بأيديهم.

أسعد بشارة لأ أنا أجزم أن القضاء سيُنصف هؤلاء وسيتم معاقبة المعتدين والذين خالفوا القانون وهذا أمر باعتقادي لا مزاح فيها ولا تسويات ولا غطاء على رأس أي كان سيحاسبون بالتأكيد.

محمود مراد: شكرا جزيلا لكما سيد أسعد بشارة مستشار وزير العدل اللبناني والسيد نبيل الحلبي المحامي ومدير المؤسسة اللبنانية للديمقراطية وحقوق الإنسان كانا معنا من بيروت بهذا تنتهي هذه الحلقة مشاهدينا الأعزاء من برنامج ما وراء الخبر نلتقي بإذن الله تعالى في قراءة جديدة فيما وراء خبر جديد السلام عليكم ورحمة الله.