رحبت دول مجلس التعاون الخليجي بعقد مؤتمر للحوار اليمني في الرياض في ضوء طلب الرئيس عبد ربه منصور هادي.

من جانبه رفض القيادي في جماعة الحوثيين محمد البخيتي نقل الحوار إلى خارج صنعاء بدعوى أن مجلس التعاون لا يقف على الحياد مع كل الأطراف اليمنية.

حلقة الاثنين 9/3/2015 من برنامج "ما وراء الخبر" ناقشت هذا التطور على الساحة اليمنية، وتساءلت عن احتمالات عقد الحوار اليمني في مقر مجلس التعاون الخليجي بالرياض، والدور الذي يمكن أن تلعبه دول الخليج لإنجاح الحوار بين الأطراف اليمنية.

وبينما قوبلت دعوة استضافة الرياض للحوار بترحيب كبير من دول المجلس، رفضت الجماعة نقل الحوار من صنعاء إلى الرياض.

وبررت الجماعة رفضها الحوار في الرياض بدعوى أن دول الخليج منحازة للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، وأنها تعتبر الجماعة إرهابية.

الفرصة الأخيرة
عن هذا الموضوع قال وزير الصحة في الحكومة المستقيلة الدكتور رياض ياسين إن الاهتمام الخليجي الكبير بما يحدث في اليمن وتأثيره على المنطقة يأتي لما تكشّف من دور إيراني كبير في اليمن يهدد وحدته واستقراره، فضلا عن التأكيد على أنه لا يمكن حل الأزمة اليمنية إلا عبر الحوار وبمشاركة جميع الأطراف.

وأضاف ياسين أن من يرفض الحوار سيكون اللوم عليه، وسيتحمل المسؤولية التاريخية عما يمكن أن ينزلق إليه اليمن، مؤكدا أنه لا توجد أي مبررات حقيقية لرفض الحوثيين الذهاب إلى الرياض إذا كانوا يملكون رؤية حقيقية يضعونها على الطاولة.

وحذر الوزير حركة الحوثي بأن دعوة الحوار هذه ستكون آخر نافذة يستطيعون الإفلات عبرها مما ارتكبوه من جرائم بحق الشعب اليمني.

واعتبر أن غياب الحوثيين سيرسم طريقهم للزوال، وسيلفظهم الشعب اليمني الذي أصبح أكثر نضجا ووعيا، خاصة وأن هذه الجماعة أقلية بسيطة جدا استغلت ضعف الدولة وتعاونت مع الرئيس المخلوع للوصول والاستيلاء على العاصمة.

من جهته، أكد رئيس مركز الخليج للأبحاث الدكتور عبد العزيز بن صقر أن موقف السعودية والخليج من الحوار جاء استجابة لمشروعية الرئيس اليمني، والرغبة في التأكيد على أمن واستقرار اليمن.

وأضاف أن استقرار اليمن من استقرار دول الخليج، كما أن سيطرة اليمن على مضيق باب المندب تشكل أهمية إستراتيجية خليجية.

وشدد على أن المملكة العربية السعودية لا تتدخل في الشأن اليمني، ولكنها كانت وستظل من أبرز الداعمين لليمن منذ تأسيسه.

وقال بن صقر إن أمام الحوثيين سيناريوهات، أبرزها نقل العاصمة من صنعاء إلى عدن وتهميش صنعاء التي يحتلونها، أو الدخول في مرحلة حرب أهلية بين الشمال والجنوب، أو قبول الدخول في الحوار والمشاركة السياسية.

تهديدات مرفوضة
في المقابل، تساءل عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله (الحوثيين) محمد البخيتي عن المبرر لنقل الحوار من صنعاء للرياض، ورفض التلويح بالعقوبات على جماعته.

وقال "لن تخيفنا تهديدات العقوبات. ومن يريد الذهاب للحوار في الرياض أو حتى في تل أبيب فليذهب فنحن لن نمنع أحدا".

وأضاف البخيتي أن الشعب اليمني حرٌ "ونحن أولو قوة وأولو بأس شديد"، وطالب السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة بالاعتذار عن وضع جماعة الحوثي على قائمة المنظمات الإرهابية. وتابع "لن أذهب لأحاور في بلد لا يعترف بالانتخابات والديمقراطية".

وأضاف "لا نخشى دول الخليج ولا أميركا ولا الغرب، ونتحرك في إطار ولاية الله. وعملية الحوار جارية في صنعاء ونقل الحوار تم رفضه من أكثر من جهة".

اسم البرنامج: ما وراء الخبر

عنوان الحلقة: هل ينجح حوار فرقاء اليمن برعاية خليجية؟

مقدم الحلقة: جلال شهدا

ضيوف الحلقة:

-   رياض ياسين/وزير الصحة في الحكومة اليمنية المستقيلة

-   عبد العزيز بن صقر/رئيس مركز الخليج للأبحاث

-   محمد البخيتي/عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله

تاريخ الحلقة: 9/3/2015

المحاور:

-   رئيس يمتلك المشروعية

-   مبررات نقل الحوار من صنعاء

-   خيارات أمام الحوثيين

جلال شهدا: أهلا بكم، رحبت دول مجلس التعاون الخليجي بعقد مؤتمر يمني في الرياض في ضوء طلب من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، من جانبه رفض محمد البخيتي القيادي في جماعة الحوثي نقل الحوار إلى خارج صنعاء بدعوى أن مجلس التعاون لا يقف على الحياد مع كل الأطراف اليمنية، نتوقف مع هذا الخبر لنناقشه في محورين: ما هي احتمالات عقد الحوار اليمني في مقر مجلس التعاون الخليجي بالرياض؟ وما الدور الذي يمكن أن تلعبه دول الخليج لإنجاح الحوار بين الأطراف اليمنية؟

إذن ترحيب كبير من دول مجلس التعاون الخليجي باستضافة مؤتمر للحوار الوطني  بين الأطراف اليمنية قابله رفض حوثي بنقل الحوار من صنعاء إلى الرياض، جماعة الحوثي بررت رفضها هذا لنقل الحوار إلى الرياض بدعوى أن دول الخليج منحازة إلى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وأنها تعتبر الجماعة إرهابية.

[تقرير مسجل]

مريم أوباييش: جلسات الحوار الوطني اليمني من صنعاء إلى الرياض هل سيحضرها الجميع؟ وافق العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز على طلب الرئيس عبد ربه منصور هادي عقد مؤتمر يجمع الأطراف اليمنية تحت مظلة دول مجلس التعاون الخليجي واستنادا لتصريحات المتحدث باسم الحكومة المستقيلة مقر الأمانة العامة للمجلس هو المكان المناسب لإجراء مفاوضات بين الفرقاء اليمنيين، لم يتأخر كثيرا الرفض الحوثي غير المفاجئ لنقل جلسات الحوار إلى المملكة الجارة.

[شريط مسجل]

محمد البخيتي/قيادي في جماعة أنصار الله: السعودية هي غير محايدة فهي وضعت أنصار الله في قائمة المنظمات الإرهابية وكذلك الإمارات فكيف نقبل حوارا تحت مظلة مجلس التعاون الخليجي الذي هو ينحاز لصالح أطراف داخل اليمن، أضف إلى ذلك نحن من حيث المبدأ نرفض نقل الحوار خارج اليمن.

مريم أوباييش: رفض ليس بجديد فجماعات أنصار الله وحزب المؤتمر الشعبي الذي يتزعمه الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح قال لا للذهاب إلى الرياض منذ بعث الرئيس هادي رسالته إلى العاهل السعودي قبل أيام بيد أن التطورات المتسارعة وغير الثابتة في المشهد اليمني تؤشر إلى أن كل موقف قابل للتغيير في اللحظة الأخيرة. الرئيس هادي استقال ثم وضع تحت الإقامة الجبرية والآن تراجع عن استقالته بعد فراره إلى عدن، مقاطعة الحوثيين لجلسات الحوار في الرياض قد تكون لها عواقب سياسية وأمنية في الداخل والخارج فبيان الديوان الملكي السعودي تضمن فقرة هامة مفادها أن أمن دول المجلس وأمن اليمن هو كل لا يتجزأ، ماذا لو تشبث الحوثيون بموقفهم هل سيعقد مؤتمر حوار يغيب فيه مكون استطاع في وقت قياسي أن يسيطر على العاصمة وبعدها بشهور يقوم بحل البرلمان والحكومة ويحاصر منزل الرئيس المستقيل، هل سينجح المجلس في الضغط على علي عبد الله صالح الذي وقع يوما في الرياض على خروج آمن له من السلطة وإلى أي مدى يمكن أن يؤثر صالح في حال غير رأيه على الحوثيين للتراجع على كلمة لا، ثم ما هي حظوظ نجاح حوار يمني يبدو أن بعض المسائل فيه وصلت إلى نقطة اللارجوع فالبعض يرى أن أي تسوية قد لا تكون ممكنة دون تقسيم البلد والتقسيم إذا تم لن يكون بأقل الخسائر وقد لا تقف دول الجوار مكتوفة الأيدي أمامه، مهمة مجلس التعاون الخليجي لن تكون يسيرة خاصة وأن تعقيدات الأزمة اليمنية في ازدياد مخيف.

[نهاية التقرير]

جلال شهدا: ولمناقشة كل هذه النقاط ينضم إلينا هنا في استوديوهات الجزيرة في عدن الدكتور رياض ياسين وزير الصحة في الحكومة اليمنية المستقيلة، ومن جدة ينضم إلينا الدكتور عبد العزيز بن صقر رئيس مركز الخليج للأبحاث ومن صنعاء ينظم إلينا أيضا محمد البخيتي عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله، أهلا بكم ضيوفي جميعا، أبدأ معك دكتور ياسين ضيفي هنا في عدن، ما دلالات هذه الاستجابة السريعة من مجلس التعاون نقل الحوار إلى الرياض إلى مركز أمانة المجلس؟

رياض ياسين: أولا دلالة واضحة على هذا الاهتمام الكبير لما يحصل في اليمن ومدى تأثيره على المنطقة وخاصة أن هناك وضوحا قويا للتدخل الإيراني في هذا يعني في اليمن بشكل غير عادي وبشكل مكثف، أعتقد هذا التجاوب السريع يدل دلالة أخرى بأنه لا يمكن حل ما يدور في اليمن إلا عن طريق الحوار ومشاركة جميع الأطراف، من يرفض في هذا الوقت سيكون اللوم عليه وسيتحمل المسؤولية التاريخية أمام الجميع في أنه يريد أن يجر اليمن إلى المجهول، يريد أن يجر اليمنيين  إلى التحارب وإلى الحرب الأهلية، مرت كثير من الدول العربية وغيرها عندما كانت تمر في مشاكل في عمليات التفاوض تمت في اتفاق الطائف ما بين الأخوة اللبنانيين ثم كانت الدوحة أيضا مركزا لكثير من الحوارات العربية كمشكلة السودان وغيرها، أعتقد لا توجد أي مبررات حقيقية لرفض الأخوة الحوثيين أو الإخوان جماعة علي عبد الله صالح الذهاب إلى الرياض إذا كانوا يملكون وجهة حق أن يضعوها على الطاولة، الاتفاق في الرياض سيكون ليس تحت ضغط التهديد وليس تحت ضغط ما هو حاصل اليوم في صنعاء، في الحقيقة هذه النافذة الجديدة التي فتحت بعد أن انهارت المباحثات التي تجري في موزنبيق والتي لم تصل إلى جدوى وكانت في الأخير عبثية لم تكن ذات جدوى بسبب تغلب طرف آخر سيطرته على كل شيء، هذه النافذة الجديدة هي أعتقد ستكون آخر نافذة يستطيع أن ينجوا منها الأخوة أنصار الله بما عملوه من جرائم وأخطاء بحق الشعب اليمني كافة.

جلال شهدا: طيب أنتقل إلى جدة الدكتور عبد العزيز بن صقر دكتور إذن كما قال الدكتور ياسين هنا هي نافذة جديدة وربما أخيرة، ما المرجو ما المأمول من هذا الحوار إذا ما تم طبعا في الرياض في أمانة مجلس التعاون الخليجي؟

عبد العزيز بن صقر: مساء الخير لك ولضيوفك ولمشاهدين الجزيرة حقيقة..

رئيس يمتلك المشروعية

جلال شهدا: مساء النور.

عبد العزيز بن صقر: رسالة الرئيس هادي منصور إلى الملك سلمان بن عبد العزيز والذي قام بدوره خادم الحرمين الشريفين بالتشاور مع إخوانه في دول مجلس التعاون وصدر بيان الديوان الملكي ليلة البارحة ليؤكد الاستجابة على طلب رئيس يمتلك كافة المشروعية فهو رئيس شرعي منتخب من قبل الشعب اليمني وصدر بحقه قرار من مجلس الأمن يؤكد على مشروعيته فهي استجابة للمشروعية والشرعية الموجودة في اليمن، هذه الرسالة التي جاءت من قبل الرئيس اليمني أكد فيها على الراغبين وهنا هو تأكيده على الراغبين من أي طرف دون أن يسمي الأطراف بما فيهم أنصار الله بما فيهم كافة الأطراف اليمنية الراغبة في أمن واستقرار اليمن، هو طرح في خطابه وفي رسالته معظم المحتويات التي أرادها، أكد على الشرعية أكد على عدم مشروعية السلم والشراكة التي تمت تحت وطأة السلاح وتحت استخدام القوة المفرطة في ذلك الوقت ومع الأسف الشديد أن يكون مندوب الأمم المتحدة في ذلك الوقت ومن يسعى ولم تطبق حتى هذه الاتفاقية لأن الملحق الأمني فيها لم يطبق منه أي بنود لذلك في حال قيام هذا المؤتمر وهو ليس حوارا على فكرة هو مؤتمر يعقد في الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي يؤكد على الدور الإقليمي لدول مجلس التعاون الخليجي جاء برغبة من رئيس شرعي بدعوة كافة الأطراف الراغبة للتأكيد على ثوابت وهي كما جاءت في خطابه واضحة، يريد من خلالها التأكيد على أمن واستقرار اليمن، مشاركة كل الأطراف، عودة العملية السياسية، اعتبار المبادرة الخليجية هي الوثيقة الأساسية وهنا أريد أن أؤكد على قضية مهمة منذ صدور قرار مجلس الأمن في 2011 قرار 2014 هو أكد على أن المبادرة الخليجية هي الوثيقة الرسمية، جاء أيضا قرار مجلس الأمن بثلاثة أسابيع في قراره   2221  أو 2201 أكد على قضية المبادرة الخليجية أيضا هي المشروعية وهي المرجعية في هذا الاتفاق فلذلك المبادرة الخليجية مازالت قائمة، ما زالت مطروحة، الحوار الوطني وما تم من خلاله ما زال مطروحا، والأطراف التي شاركت فيه، لا يوجد أن تحسس على الطرف الحوثي، الحوثيون شاركوا في السلطة عبر صناديق الاقتراع قبل ذلك وكانوا موجودين في البرلمان اليمني فما يوجد تحفظ على مشاركتهم إذا هم رغبوا، أما إذا هم لم يرغبوا فهذا أمر متروك لهم.

جلال شهدا: نعم دكتور بعد المبادرة الخليجية هناك اتفاقات وقعت ربما مع الأطراف في الداخل ولكن نريد أن نفهم هذه الاستجابة السريعة من دول مجلس التعاون إلى ماذا تشير دكتور خصوصا جاء في الرسالة أن أمن اليمن من أمن دول مجلس التعاون، كيف تفهم هذه النقطة إلى ماذا تشير؟

عبد العزيز بن صقر: بالتأكيد يعني اليمن لها أكثر من 1470 كيلو متر طول الحدود مع المملكة العربية السعودية وما يقارب أكثر من 300 كيلو مع سلطنة عمان وهذه دولتان خليجيتان لهما حدودا مباشرة، استقرار اليمن هو من استقرار دول مجلس التعاون أيضا اليمن مضيق باب المندب يسيطر على أهم الممرات المائية التي هي مهمة لدول الخليج ولبقية دول العالم للملاحة البحرية، لذلك هنا التأكيد يأتي ليس بلغة التدخل بالشأن الداخلي اليمني وإنما التأكيد على امن واستقرار الشعب اليمني وما يريده، نحن نتابع ما يحدث من أحداث على أرض الواقع وردة الفعل الموجودة لدى الشعب اليمني ورفضه لما يقوم به أنصار الله من أعمال من احتلال واستخدام السلطة والسيطرة على الأسلحة واحتجاج رئيس الوزراء والحكومة اليمنية وقبل ذلك احتجاز الرئيس، الله كتب له النجاة يعني استطاع الخروج، فأمن الخليج متمم.. أمن اليمن متمم لأمن دول مجلس التعاون الخليجي ولكن دون التدخل في هذه المرحلة، التدخل من دول الخليج لن يأتي إلا عبر مشروعية وطلب جهة شرعية وهي الرئيس اليمني لكن مجلس الأمن للأسف الشديد أيضا له إخفاقات وهذه المبادرة الخليجية ..

مبررات نقل الحوار من صنعاء

جلال شهدا: سنبحث هذه النقطة قضية مجلس الأمن وجمال بن عمر لكن دعنا نأخذ موقفا واضحا وصريحا في هذه الحلقة من السيد محمد البخيتي عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله، سيد البخيتي ما المبررات التي تجعلكم ترفضون هذا المؤتمر الجامع الذي يدعو كل الأطراف اليمنية للتشاور والتحاور في هذا المؤتمر في الرياض؟

محمد البخيتي: بسم الله الرحمن الرحيم وأنا أتساءل ما هو المبرر لنقل الحوار من صنعاء؟ هذا أولا، أولا يعني تقريركم حول قضية يعني نقل الحوار تم تصويره بشكل خاطئ لأنه من حق السعودية ومن حق مجلس التعاون الخليجي ومن حق بعض الأطراف أن يطلبوا بأن يتم نقل الحوار إلى الرياض ومن حق الأطراف في اليمن أن ترفض ذلك يعني تيجي تقولي لا أنت..

جلال شهدا: ولكن أيضا سيد البخيتي عفوا أنا لا أريد أن أقاطع ولكن نقطة نظام..

محمد البخيتي: لحظة لحظة دعني أكمل، فقط نقطة..

جلال شهدا: الأطراف يقولون لكم لا يمكن إجراء الحوار تحت قوة السلاح في صنعاء، فقط أجبني على هذا التساؤل تفضل.

محمد البخيتي: وعندما تقولوا في تقريركم متى سيتراجع الحوثيون عن كلمة لا وأن العقوبات أو كذا الإجراءات ضدهم لن  تكون يسيرة، الآن تريد الحوار وأنت تشهر العصا، وبعده الأخ في الأستوديو عندك  يقول لك الحوار في الرياض ليس تحت أي تهديد، نقول لكم إننا في اليمن أحرار ولن تخيفنا مثل هذه التهديدات، من يريد أن يذهب للحوار في الرياض أو في تل أبيب فليذهب، نحن لن نمنع أحدا فليذهبوا إلى هناك ولكن لن يجبرنا أحد على الحوار أينما يشاء وخصوصا الخارج، يا أخي شويه كونوا يعني تأدبوا مع الشعب اليمني، الشعب اليمني شعب حر ونحن ذوي قوة وبأس شديد وسنؤدب أي طرف يهددنا، لا يهددوننا بأن نذهب للحوار في الرياض أو يتخذوا ضدنا إجراءات وبعدين يا أخي إذا أنتم تشتهون الحوار حقيقة يا مجلس التعاون الخليجي أولا اعتذروا لأنصار الله، تعتذر السعودية وتعتذر الإمارات عن وضعهم في قائمة الإرهاب وقبل الدعوة للحوار ينبغي أن يكون هناك تواصلا وتفاهما أنه الحوار ما يكون فيه أي ضغط وأنتم إخواننا جميعا لكن هكذا لا، أخي الفاضل نحن أناس أحرار وإذا كان هناك في اليمن عملاء أو قطعان من الحيوانات ويريدون أن يذهبوا تحت هذه التهديدات فليذهبوا..

جلال شهدا: طيب سيد البخيتي..

محمد البخيتي: نحن أحرار..

جلال شهدا: دعنا نرتقي عفوا عفوا..

محمد البخيتي: وتقول لي متى يتراجع الحوثيين عن كلمة لا..

جلال شهدا: دعنا نرتقي بالحوار إلى مستوى معين، لحظة سيد البخيتي دعنا نرتقي بالحوار إلى مستوى معين..أنت تقول في اليمن أنكم أحرار إذن لماذا تحتجزون وزراء رئيس الوزراء خالد بحاح تحت اﻷقامة الجبرية لماذا قمتم بما قمتم به طالما الجميع أحرار أم فقط أنتم الأحرار في صنعاء وفي شمال اليمن وتقومون بما تقومون به، هذا ما يقول الطرف الآخر؟

محمد البخيتي: ولماذا تحتجزون الشاعر أحمد الذيب في قطر؟ الذي مجرد قصيدة والآن محبوس له 10 سنوات..

جلال شهدا: لا هذا ليس موضوعي الآن.

محمد البخيتي: والسجناء اللي في السعودية تقول لي..

جلال شهدا: أنا أناقش معك وأنت جهة مسؤولية في جماعة أنصار الله أنا أناقش معك الموضوع اليمني.. هذا موضوع آخر، هذا إفلاس..

محمد البخيتي: أنا لن أذهب إلى بلد يعني فيه حكومة دكتاتورية..

جلال شهدا: هذا موضوع آخر أنا أناقش معك الموضوع اليمني لو سمحت أنت جهة مسؤولة.. المشاهد يتابع الآن سيد البخيتي..

محمد البخيتي: أنا لن أذهب شوف أنا أقولك أنا لن أذهب وأحاور في بلد لا يعترف بالانتخابات لا يعترف بالديمقراطية يقتل كل من يخالفه، يقول لك خارج عن ولي الأمر يجوز قطع رأسه وتريد مني أن أذهب إلى هناك يا أخي، جاي تكلمني أنا في اليمن، نحن في اليمن قمنا بثورة وانتصرت الثورة ومع ذلك لم نتخذ أي إجراءات لا لم نأخذ.. رئيس الحكومة أول ثورة يحدث فيها صراع سياسي وتخسر السلطة وبعد ذلك يستقيل رئيس الجمهورية وتستقيل الحكومة ومع ذلك لم نسارع لملء الفراغ بل قلنا تعالوا يا قوى سياسية..

جلال شهدا: عفوا سيد البخيتي أنت تتحدث عن الانتخابات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي رئيس منتخب انتخبه أكثر من 8 ملايين، أنتم حليتم مجلس النواب وأعلنتم إعلانا دستوريا لم يعترف به أحد، على كل حال سنتوقف مع فاصل إعلاني قصير من بعده سنناقش إلى أي مدى يستطيع مجلس التعاون أن يكون غطاء سياسيا وحلا في ظل ما يعتبره الحوثيون أنه طرفا في هذا النزاع ابقوا معنا سنعود بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

جلال شهدا: أهلا بكم من جديد فيما وراء الخبر مباشرة من عدن ونناقش فرضية واحتمالات عقد مؤتمر للحوار بين الأطراف اليمنية في الرياض، أرحب بضيوفي من جديد دكتور ياسين ضيفي هنا في استوديوهات الجزيرة في عدن استمعت إلى السيد البخيتي السؤال الآن كيف يمكن إجراء حوار بغياب طرف مثل الحوثيين يسيطر بالسلاح على اﻷرض؟

رياض ياسين: أولا طبعا ما قاله اﻷخ محمد البخيتي هذا دليل بسيط فقط على هذه العقلية التي يمكن أن تسيطر على اليمن، إذا أراد اليمنيون أن يحكمهم هذا الفصيل بمثل هذه الغوغائية وهذا التصرف وهذا الاندفاع نحو التهديد الذي كان فيما سبق مبطنا أما الآن فأصبح واضحا للجميع، نحن جميعا مع دول الخليج مع كل العالم لا زلنا نمد أيدينا لهم ونفتح قلوبنا وعقولهم لأن يعقلوها وأن يأتوا إلى طاولة الحوار، لن يكون هناك أي مخرج لليمنيين سوى هذا الحوار.. هذه النافذة التي فتحت لن تتكرر مرة أخرى.

جلال شهدا: طيب هذا عظيم دكتور ولكن ما تأثير غياب الحوثيين عن هكذا مؤتمر؟

رياض ياسين: أعتقد هم إذا غابوا عن هذا الحوار فهم يرسمون طريقهم إلى الزوال سيرفضهم الشعب اليمني، الشعب اليمني لن يقبل بقاء مثل هذه العقليات، الشعب اليمني أصبح الآن أكثر نضوجا وأكثر رقيا وأكثر وعيا من أن يقبل من يتحكم فيه، هم لا يشكلون أي أغلبية كما تعرف أخي جلال، هم أقلية بسيطة جدا استطاعت بظروف معينة منها ضعف الدولة، منها تعاون الرئيس السابق ونظامه معهم إلى آخره، كل هذه الأمور هي التي مكنتهم من الوصول أو الاستيلاء على صنعاء واحتجاز المسؤولين إلى آخره فلذلك ليس بذكاء منهم وليس بشرعيتهم وليس بقوتهم وليس بما يملكون من إدراك أو ثقافة أو وعي أو سمها ما شئت ولكنها ظروف غير طبيعية وولادة قيصرية مشوهة وسيكون اليمن أكثر تشويها ليعيدوا ما نحن نعيش اليوم فيه في داخل اليمن من العصور الوسطى إلى العصور الحجرية للأسف الشديد إذا استمررنا في تقبل مثل هذا ..

جلال شهدا: أعود من جديد إلى جدة الدكتور عبد العزيز بن صقر رئيس مركز الخليج للأبحاث، دكتور في ظل ما سمعت ما احتمالية وفرضية عقد هذا الحوار أو المؤتمر كما سميته أنت؟

عبد العزيز بن صقر: يعني انعقاد المؤتمر هو جاء بطلب من رئيس الجمهورية اليمنية، هو أكد على قضية الراغبين فإذا كان طرف أنصار الله لا يرغبون في الاشتراك فهذا أمر راجع لهم، المبادرة الخليجية في بدايتها جاءت بطلب من الرئيس علي عبد الله صالح في ذالك الوقت، دول الخليج لم تقدم نفسها ولم تزج بنفسها ولم تتقدم بخطوة إنما جاءت استجابة للطب اليمني، الشرعية في ذلك الوقت كانت لدى علي عبد الله صالح والشرعية الآن في يد الرئيس عبد ربه منصور فهذا الجانب يجب أن يكون واضحا للإخوان، هم يعني لو رغبوا في المشاركة السياسية وفي العمل السياسي خارطة الطريق واضحة في المبادرة الخليجية، هنالك دستور وهنالك انتخابات وهم إذا كان لهم تأييد سياسي وتأييد شعبي دون استخدام ما سيطروا عليه من أسلحة من قبل القوات العسكرية اليمنية فبالإمكان أن يتقدموا وهاهي خارطة الطريق واضحة لديهم والمجال مفتوح، أما المملكة شخصيا هي لا تتدخل في هذا الجانب وإنما المنظمة ومجلس التعاون هو الذي.. كونه ضيفك تحدث عن بعض النقاط عن المملكة أنا ما أحب أرد على النقاط التي ذكرها لأنه نترفع بأنفسنا عن هذا الأسلوب وعن هذه الطريقة، هو يعلم أن اليمن لولا موقف المملكة العربية السعودية منذ تأسيس الجمهورية اليمنية  ما وصل لهذه المرحلة، هو يعلم أن المملكة قدمت أكثر من 65 بليون دولار مساعدات لليمن منذ تأسيسها من تاريخ الثورة الذي ادعى أنه هو شارك فيها وهو مع الأسف.. هو أبناء الشعب اليمني ووصف أنهم أحرارا والبقية ليسوا أحرارا، الأحرار كلهم يعني كل مواطن هو حر في أن يتصرف ويتخذ ما يريده..

جلال شهدا: شكرا دكتور..

عبد العزيز بن صقر: دول الخليج والسعودية. .

جلال شهدا: دعني أنتقل إلى السؤال الأخير..

عبد العزيز بن صقر: تفضل..

خيارات أمام الحوثيين

جلال شهدا: أنتقل بالسؤال إلى السيد البخيتي محمد البخيتي، الأفق السياسي يضيق أمامكم، الآن أنتم شبه محاصرون على الأقل سياسيا، ما الخيارات أمامكم إذا ما رفضتم أن تذهبوا إلى هذا المؤتمر ما الخيارات أمام جماعة الحوثي؟

محمد البخيتي: يقول الله سبحانه وتعالى: الذين قال لهم الناس أن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل، نحن لا نخشى هذه الجهود سواء دول الخليج أو أميركا أو دول الغرب نحن لا نخشاها نحن مع الله سبحانه وتعالى ونتحرك في إطار ولاية الله سبحانه وتعالى والآن هناك عملية الحوار جارية في صنعاء ومن يريد نقل الحوار وقد طلبوا هذا طلبوا نقل الحوار وطرحوا هذا المقترح على طاولة المفاوضات فتم رفضه من قبل العديد من القوى وليس من أنصار الله وبالتالي تم تجاوز هذا الشيء والآن الحوارات مستمرة، الآن من يريد أن يعطل الحوار هو من يشترط نقله إلى دولة ثانية أو يبحث عن مؤتمرات هنا وهناك، والذي يريد أن يعطل الحوار وهو الطرف الذي سيخسر، أيضا الأخ في عدن يقول يعني ليس من الرقي كذا يعني هل من الرقي إنه الحوار ما يجري في صنعاء لكن الرقي أنه يجري في الرياض، يعني يتكلم كلاما ما له أساس والأخ أيضا يقول أنا أترفع ماذا قلت أنا تكلمت في السعودية عن حقائق وتكلمتم واتهمتمونا بأشياء وتقول لي نريد الذهاب للسعودية، في السعودية هناك قمع للحريات هذا شيء معروف وأنا قلت هذا في حدود اﻷدب ..

جلال شهدا: شكرا لك محمد البخيتي عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله شكرا لك، دكتور عبد العزيز بن صقر في جدة أختم معك في هذا السؤال، ماذا يمكن لدول الخليج أن تقدمه الآن في ظل ما يعتبره البعض بأنها طرف في هذا النزاع، ما الذي تستطيع أن تقدمه باختصار لو سمحت؟

عبد العزيز بن صقر: اسمح لي أن أحدد لك الخيارات التي يمكن أن تكون أمام الحوثيين الآن ،الأول هو نقل العاصمة من صنعاء إلى عدن وتكون العاصمة عدن وتهمش صنعاء كما كانت عدن مهمشة في السابق، والثاني هو الدخول في مرحلة انفصال دون حرب بين الشمال والجنوب، والثالثة هي حرب أهلية تقع بين الشمال والجنوب لا يعلم مداها إلا الله، والاحتمال الرابع يعني أيضا الذي يمكن أن يكون في هذا أن يقبل الحوثي الدخول في الحوار والمشاركة السياسية فيساهم في بناء اليمن وأمن اليمن واستقرار اليمن دون اللجوء إلى العنف أو إلى كل الخيارات الأخرى الثانية، دول مجلس التعاون الخليجية قدمت وسوف تقدم وتحافظ وهذا شعب إخواننا في اليمن ومكانتهم محفوظة ونقدر لهم كل التقدير ونقف معهم في محنهم وفي ضائقتهم وفي فرحهم نفرح لهم وفي حزنهم سوف تقف دول مجلس التعاون وشعوبها مع الشرعية في اليمن لتؤكد أن الشرعية هي التي يجب أن تكون ولا يجوز السماح لجماعات مسلحة غير حكومية أن تسيطر على الحكم فتخرج السلطة الشرعية من مكانها ومن دورها.

جلال شهدا: من جدة الدكتور عبد العزيز بن صقر رئيس مركز الخليج للأبحاث شكرا لك على المشاركة ومن جديد أشكر من صنعاء محمد البخيتي عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله وشكرا للدكتور رياض ياسين وزير الصحة في الحكومة اليمنية المستقيلة كان ضيفي هنا من عدن، إذن مشاهدينا الكرام بهذا تنتهي هذه الحلقة من برنامج ما وراء الخبر، طبعا ننتظر مساهماتكم في اختيار مواضيع الحلقات القادمة بإرسالها على بريدنا الإلكتروني، نلتقي بإذن الله في قراءة جديدة فيما ما وراء خبر جديد، هذا جلال شهدا والفريق العامل هنا في عدن في اليمن يحييكم إلى اللقاء بأمان الله ورعايته.