التقى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في عدن بوزير الدفاع في الحكومة المستقيلة اللواء محمود الصبيحي، ولم يصدر بيان رسمي بشأن نتائج الاجتماع.
 
غير أن مصادر مقربة من اللواء الصبيحي تحدثت عن اتفاق لعقد لقاء آخر بين هادي والصبيحي لاستكمال النقاش بشأن أولويات المرحلة المقبلة على الصعيدين الأمني والعسكري.

وتوقعت هذه المصادر أن يستأنف الصبيحي عمله وزيرا للدفاع لاحقا، ولا سيما أن هادي لم يقبل بعد استقالة الحكومة.

حلقة الأربعاء 11/3/2015 من برنامج "ما وراء الخبر" توقفت عند هذا اللقاء اللافت بين الرجلين، وناقشته في محورين: ما أولوية المرحلة المقبلة على الصعيدين الأمني والعسكري؟ وما إمكانية تحقيق هذه الأولويات في ظل التوتر السياسي الذي يشهده اليمن؟

واستضافت الحلقة أستاذ علم الاجتماع السياسي في جامعة صنعاء عبد الباقي شمسان، ومحافظ عدن عبد العزيز بن حبتور، وعضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله حزام الأسد.

فائض قيمة
ووصف عبد الباقي شمسان اللقاء الذي جمع هادي بالصبيحي بالمهم للغاية، معتبرا أن الصبيحي سيقدم قيمة إضافية للسلطة الشرعية.

وأكد أن وزير الدفاع في الحكومة المستقيلة يتمتع بقيمة رمزية وشعبية لدى قطاع واسع في ألوية الجيش.

وشدد شمسان على ضرورة ألا يتأخر هادي في منح الصلاحيات التي طالب بها الصبيحي، قائلا "إذا تأخر الرئيس هادي في فعل ذلك فإنه سيرتكب الأخطاء نفسها في التردد عندما كان في صنعاء".

وخلص إلى أن وجود محمود الصبيحي في وزارة الدفاع سيلعب دورا كبيرا في منح ضمانات للغرب، خصوصا في ما يتصل بمكافحة الإرهاب والقاعدة تحديدا.

صياغة وطنية
من جانبه، ذكر محافظ عدن عبد العزيز بن حبتور أن زيارة وزير الدفاع للرئيس هادي "طبيعية" يؤديها قائد عسكري بارز في حكومة الكفاءات للقائد الأعلى.

ولفت إلى أن سيطرة الحوثيين على وزارة الدفاع لا تعني السيطرة على الألوية والقطاعات في عموم البلاد.

وقال بن حبتور "إن الرئيس هادي هو الرئيس الشرعي، وهو الآن بين أهله وشعبه في عدن، وسيعود إلى صنعاء عندما يتم تحريرها".

وأكد أن وزير الدفاع محمود الصبيحي يعكف على إعادة صياغة وطنية للقوات المسلحة، واصفا جماعة الحوثي بالمجموعة المغامرة التي تقود اليمن إلى مزيد من التفكك.

أما عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله حزام الأسد فقد قال إن الرئيس عبد ربه منصور هادي يسعى إلى كسب شرعية إعلامية من خلال لقائه بالوزير محمود الصبيحي.

واتهم الأسد الرئيس هادي بأن ولاءه ليس للوطن وإنما لدول إقليمية وللولايات المتحدة.

اسم البرنامج: ما وراء الخبر

عنوان الحلقة: الأولويات العسكرية والأمنية في اليمن

مقدم الحلقة: جلال شهدا

ضيوف الحلقة:

-   عبد العزيز بن حبتور/محافظ عدن

-   عبد الباقي شمسان/أستاذ علم الاجتماع السياسي في جامعة صنعاء

-   حزام الأسد/عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله

تاريخ الحلقة: 11/3/2015

المحاور:

-   أولويات أمنية وأخرى عسكرية

-   خيارات عسكرية محتملة

-   البحث عن ضمانات وحلول للصراع

جلال شهدا: أهلا بكم، لقاء هو الأول بين الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ووزير الدفاع في الحكومة المستقيلة محمود الصبيحي منذ خروج الرجلين من صنعاء إلى عدن.

نتوقف مع هذا الخبر لنناقشه في محورين: ما هي أولوية المرحلة المقبلة على الصعيدين الأمني والعسكري؟ وفي ضوء لقاء هادي والصبيحي ما إمكانية تحقيق هذه الأولويات في ظل التوتر السياسي الذي يشهده اليمن؟

إذن التقى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي مع وزير الدفاع في الحكومة اليمنية المستقيلة محمود الصبيحي في عدن بعد أن خرج من صنعاء إلى عدن وسيعقبه حسب ما قالت مصادر مقربة من الصبيحي لقاء آخر لبحث الأولويات الأمنية في المرحلة المقبلة، وعلى وقع مظاهرات مؤيده للرئيس هادي في مدن عدة في اليمن عيّن الحوثيون ثمانية من القيادات العسكرية الموالية لهم في مناصب مهمة بالقوات الجوية، خطوة جاءت بعد يوم من إطلاق سراح الحوثيين للشيخ سام الأحمر بعد أن ظل قيد الاحتجاز لثلاثة أشهر، سأناقش مع ضيوفي أولويات المرحلة في ظل التطورات الأمنية في اليمن والمصاعب التي تواجهها ولكن بعد هذا التقرير.

[تقرير مسجل]

مريم أوباييش: لقاءات عدن وما بعد عدن هل ستغير يوما الوضع القائم في صنعاء؟ اجتمع الرئيس الذي عدَلَ عن استقالته مع وزير الدفاع في الحكومة المستقيلة الهارب أيضا من العاصمة الخاضعة لسلطة الحوثيين، لم يصدر بيان رسمي عن المحادثات بين عبد ربه منصور هادي واللواء محمود الصبيحي بيد أن مصادر مقربة من وزير الدفاع المستقيل قالت إنه تم الاتفاق على عقد لقاء آخر لاستكمال النقاش بشأن أولوية المرحلة المقبلة، توقعت المصادر ذاته أن يستأنف اللواء الصبيحي عمله وزيرا للدفاع لأن الرئيس هادي لم يقبل بعد استقالة الحكومة، تأكدت الأنباء التي تحدثت عن انشقاق نحو ثلاثمائة من ضباط وجنود قوات الأمن الخاصة بعد رفض قائدهم عبد الحافظ السقاف تنفيذ قرار هادي بإقالته من منصبه، ترجح مصادر أمنية في عدن حدوث عمليات انشقاق أخرى، وفي وقت تحاول فيه الأطراف الرافضة لانقلاب الحوثي استجماع ما تبقى لها من قوة لصد التمدد المستمر اتخذت الجماعة خطوة تحمل الكثير من الدلالات، أفرج مسلحون حوثيون عن الشيخ سام الأحمر المختطف منذ نهاية نوفمبر العام الماضي، سام الأحمر كان وكيلا لوزارة الثقافة قبل أن يستقيل منها خلال ثورة التغيير في 2011، قرأ البعض في عملية الإفراج تغييرا أو ربما خلافا بين الحوثيين والرئيس المخلوع صالح المعروف بعلاقته المضطربة مع آل الأحمر، فما مدى قوة التحالف غير المعلن بين صالح والحوثيين في هذه اللحظة؟ الاثنان في نظر هؤلاء وجهان لعملة واحدة تهدد ما تبقى من استقرار اليمن ردد المتظاهرون في تعز شعارات مؤيدة للرئيس هادي وأخرى تندد باستحواذ الحوثيين على السلطة في صنعاء بقوة السلاح وباستمرار الرئيس المخلوع في خلط الأوراق في بلد، بلد يصر فريق منه على نقل الحوار إلى الرياض فيما يتشبث فريق آخر بالرفض، اجتماع منتظر لوزراء خارجية دول التعاون الخليجي الخميس تمهيدا لمؤتمر الحوار اليمني الذي وافق على عقده العاهل السعودي قبل يومين، هل سيغير الحوثيون من موقفهم ويحضرون إلى الرياض في اللحظة الأخيرة كل شيء في اليمن مبهم وقابل للتغيير والثابت الوحيد برأي كثر هو أن البلد ماضٍ نحو التقسيم.

[نهاية التقرير]

جلال شهدا: أبدأ النقاش وأرحب بضيوفي في هذه الحلقة هنا في استوديوهات الجزيرة في عدن أرحب بالدكتور عبد العزيز بن حبتور محافظ عدن، ومن اسطنبول السيد عبد الباقي شمسان أستاذ علم الاجتماع السياسي بجامعة صنعاء، ومن صنعاء ينضم إلينا حزام الأسد عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله، أهلا بكم ضيوفي جميعا، دكتور عبد العزيز أبدأ معك أهلا بك، لا أدري إذا كنا نحن في ضيافتك أم أنتم في ضيافتنا، شكرا لك على كل حال، دكتور هذا اللقاء جاء في ظل ما أشيع أن هناك فتورا بالعلاقة بين الرجلين الآن وقد تم هذا اللقاء إلى ماذا يؤسس؟

عبد العزيز بن حبتور: بسم الله الرحمن الرحيم، أولا نحن التقينا قبل أن نتلقى وزير الدفاع بفخامة الرئيس زرنا اللواء محمود الصبيحي إلى منزله في منطقته في رأس العارة وشرح لنا طبيعة يعني الخروج الأسطوري الذي خرج به من صنعاء إلى عدن، هذه الحقيقة الحركة أفقدت الإخوان في ميليشيات الحوثي زمام المبادرة يعني في كل لحظة من اللحظات وهم يفقدون السيطرة على جزء مما يعتقدوا أنها أوراق، اليوم زيارة وزير الدفاع اللواء الصبيحي لفخامة الرئيس هي زيارة طبيعية لقائد عسكري مهم في حكومة الكفاءات لزيارة القائد الأعلى للقوات المسلحة وهو فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي..

جلال شهدا: وإلى ماذا يؤسس دكتور هذا اللقاء الأول اليوم؟

أولويات أمنية وأخرى عسكرية

عبد العزيز بن حبتور: أكيد هي تؤسس إلى تطوير العمل القادم في المجال العسكري للحفاظ على..، أو المؤسسات العسكرية تطوير آلياتها آليات نشاطها أنت تعرف وزير الدفاع  هو مسؤول عن كل الوحدات العسكرية في اليمن عموما، ما يحدث يعني في صنعاء من خلال سيطرة الحوثيين على وزارة الدفاع لا يعني أنها سيطرة على الألوية والقطاعات في عموم الجمهورية وبالتالي الآن سيمارس مهامه وزير الدفاع من عدن كوزير أول للدفاع في الجمهورية اليمنية.

جلال شهدا: استطرادا هل سمعتم مطالب من وزير الدفاع الصبيحي؟

عبد العزيز بن حبتور: ليس هناك مطالب، هناك ملحوظات طبيعية من قائد عسكري..

جلال شهدا: هل ممكن أن تطلعنا عليها؟

عبد العزيز بن حبتور: لا هي ملحوظات في كيفية تطوير آليات العمل العسكري أيضا في موضوع الضبط والانضباط العسكري في موضوع شد الأوضاع المعنوية لقوات المسلحة، أنت تعرف أن الحوثيين حاولوا أن يهزوا صورة المؤسسة العسكرية والآن الوزير يريد أن يستعيد هذه الهيبة وهذا الشرف العسكري الذي حاول للأسف الحوثيين تمريغ مؤسساتنا الدفاعية.

جلال شهدا: سنتحدث لاحقا عن المصاعب التي يمكن أن تواجه وزير الدفاع اسمح لي أن انتقل إلى اسطنبول عبد الباقي شمسان أستاذ علم الاجتماع السياسي في جامعة صنعاء سيد عبد الباقي ما الذي يترتب على هذا اللقاء برأيكم؟

عبد الباقي شمسان: نعم، أعتقد أن اللقاء هام للغاية وبالتالي رجل مثل الصبيحي سيقدم فائض قوة وفائض قيمة للسلطة الشرعية فهو قائد عسكري عقائدي محترف وكان عبد ربه منصور هادي بحاجة إلى مثل هذا القائد الذي له سيطرة وله خبرة بقطاعات عسكرية ولديه أيضا قيمة رمزية وحضور مادي لدى كثير من قطاعات في الجيش في المناطق الجنوبية أثناء عمله أو كوزير الدفاع وله أيضا شعبية يحظى بها، وبالتالي أعتقد أن وجوده في هذه اللحظة سيغير الكثير من مدخلات المعادلة السياسية والعسكرية وأعتقد أن الآن هو يطالب بصلاحيات كثيرة والحوار يبدو لي يقوم حول هذا ونلاحظ هذا من خلال أنه يريد أن يقبل هذا المنصب ولكن بصلاحيات أكثر لاستعادة قيمة المؤسسة العسكرية ولاتخاذ إجراءات حاسمة..

جلال شهدا: من يستطيع أن يعطيه هذه الصلاحيات..

عبد الباقي شمسان: وهذه هي نقطة الخلاف..

جلال شهدا: سيد شمسان؟

عبد الباقي شمسان: أعتقد عبد ربه منصور هادي..

جلال شهدا: في ظل الوضع الراهن الآن من يستطيع أن يعطيه هذه الضمانات وهذه السلطة؟

عبد الباقي شمسان: أعتقد أن منح الصلاحيات لعبد ربه منصور هادي عفوا وزير الدفاع أمر في غاية الأهمية وعلى الرئيس هادي أن يمنح هذه الصلاحيات لوزير الدفاع في الحكومة السابقة والتي ما زالت لم تقبل استقالتها، وبالتالي أعتقد أن وزير الدفاع باستطاعته أن يلعب دورا هاما خاصة وأن هناك قطاعات عسكرية ليس كلها مع الحوثيين وعندما قبل منصبه في اللجنة الأمنية التي أنشأها الانقلاب الحوثي في صنعاء عندما قبلها للمحافظة أيضا على تلك القطاعات حتى لا تسلم المؤسسة العسكرية كاملة للحوثيين ولا تجد القطاعات التي ليس لها ولاء للحوثي وعندها روح وطنية من الجيش نفسها دون قيادة تماسكها، وبالتالي عندما زال المؤثر واستطاع الرئيس هادي التوجه إلى عدن أعتقد انتهت مبررات بقاء الصبيحي في صنعاء وانطلق إلى عدن وأعتقد أن عبد ربه منصور هادي الآن إذا تأخر في منح الصلاحيات لوزير الدفاع للقيام بعمله فإنه سيرتكب خطأ، نفس الأخطاء في التردد التي ارتكبها في صنعاء..

جلال شهدا: طيب..

عبد الباقي شمسان: هذا أمر في غاية الأهمية، أعتقد أنا عندي معلومات الآن تقول أن هناك توجه لتجنيد ولاستعادة المسرحين في المناطق الجنوبية ولكن أتمنى أن لا تهمل بقية المناطق في تعز حتى لا يتم التهامها قسرا من قبل الحوثيين والنظام السابق.

جلال شهدا: طيب سيد شمسان اسمح لي أن انتقل إلى صنعاء مع حزام الأسد عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله، حزام الأسد في الثامن من مارس يوم خرج وزير الدفاع من صنعاء كنت معنا على الهواء مباشرة في حلقة حديث الثورة، يومها قلت من أهمية خروج الرجل وقلت أنه أين المشكلة الوزراء يخرجون من صنعاء من ثم يعودون، الآن بعد هذا اللقاء بالرئيس هادي هل تغيرت المقاربة بالنسبة لكم؟

حزام الأسد: لا بالفعل يعني نقلل كذلك من أهمية أي لقاء هذا من جهة هادي يبحث عن شرعية إعلامية لا أقل ولا أكثر، الصبيحي أرسلت له أعتقد 3 وفود ورفض حتى المقابلة لهادي في الأخير اليوم قابله كما رأينا باللباس المدني ليس هناك أي إيحاءات من هذا القبيل وسيناريوهات وشيء طبيعي جدا هنالك ثورة قامت وفق منظومة لإصلاح وضع، من ضمن هذه المنظومة هادي الذي لم يعد مرغوبا به حتى في عدن أو الجنوب له ماض سيء بحق الجنونيين سواء في 1986 أو في 1994 هنالك مظاهرات تقام يوميا أو شبه يومي في عدة محافظات جنوبية ضد هادي، لا يوجد من هذا التهويل شيء بل مدعاة للسخرية أن يثار موضوع كهذا، اللواء الصبيحي له ماض مشرف له ماض مقاوم لتنظيم ما يسمى بالقاعدة الذي يتبناه هذه الأيام هادي بإيعاز من السعودية وبدعم كذلك، وله ماضي كذلك من بعد الإعلان الدستوري رجل له بصمات وطنية وهذا ما نلحظه في السابق على اللواء الصبيحي، وهذا شيء طبيعي بغض النظر عن هذه الأمور..

جلال شهدا: طيب ولكن سيد حزام..

حزام الأسد: هنالك ثورة قامت وثورة شعبية عارمة..

جلال شهدا: ألا ترى أنه سيكون هناك تداعيات عليكم في صنعاء طالما اجتمع الرجلان وعملا سويا طبعا محافظ عدن هنا سيرد على قضية ما إذا كان هادي منبوذ هنا في الجنوب، ولكن أسألك ألا تشعرون بأنه هذان الرجلان يشكلان خطورة عليكم الآن سياسية وأمنية في صنعاء؟

حزام الأسد: لا لا بالعكس، بالعكس تماما، خاصة خصوصا الرئيس هادي معروفه له وانتماؤه هو ليس للوطن هو للمملكة العربية السعودية لقطر للولايات المتحدة لذلك ليس خطرا إلا على نفسه هو الآن يتطلع إلى أن يذهب إلى الرياض لا أدري للإقامة أو لشيء آخر، بخصوص موضوع آخر الموضوع الأمني والعسكري الذي ذكرته سابقا هنالك اللجنة الأمنية تُسير الأمور برئاسة نائب رئيس اللجنة الأمنية وزير الداخلية وأعضاء اللجنة الأمنية..

جلال شهدا: طيب..

حزام الأسد: والوضع الأمني مستتب والوضع العسكري كذلك هنالك اندحار كبير لعناصر ما يسمى بالقاعدة في مناطق كثيرة جنوبية وشمالية والوضع الأمني كما يلحظ خاصة بالعاصمة صنعاء..

جلال شهدا: طيب سيد حزام الأسد..

حزام الأسد: في المناطق التي كانت تشهد فشل أمني الآن أصبحت مستتب الأمن فيها كبير جدا.

جلال شهدا: طيب فقط أنا أتمنى عليك أن نبتعد عن شخصنة الموضوع ونتحدث فقط في السياسية أعود إلى ضيفي هنا الدكتور عبد العزيز بن حبتور هل لديكم رد الرئيس هادي منبوذ هنا في الجنوب في عدن؟

عبد العزيز بن حبتور: الحقيقة أستغرب من حديث الأخ الأسدي حول..

جلال شهدا: حزام الأسد.

عبد العزيز بن حبتور: حزام الأسد..

جلال شهدا: نعم.

عبد العزيز بن حبتور: نعم، يتحدث عن الرئيس هادي بهذه الصيغة كما لو أنه يعيش هنا في عدن، المعلومات التي لديه معلومات مغلوطة مبتورة، الرئيس هادي هو الرئيس الشرعي الآن يقابل في اليوم من 5-6 فعاليات أساسية من كل الوطن من شمال الوطن إلى جنوب الوطن من شرق الوطن إلى غربه، يعني اليوم يلتقي أمس على سبيل المثال يلتقي بأعضاء مجلس النواب وشخصيات أكاديمية من تعز اليوم يلتقي بقادة الحراك الجنوبي السلمي..

جلال شهدا: طيب..

عبد العزيز بن حبتور: هنا في عدن وأيضا يلتقي بشخصيات دولية مثل السفير الأميركي وخلافه، يعني الرئيس هادي هو الآن بين أهله وشعبه في هذه المدينة العاصمة الشتوية لليمن وهو سيعود إلى صنعاء عندما يتم تحريرها من الحوثيين..

جلال شهدا: ولديه شرعية عربية ودولية..

عبد العزيز بن حبتور: لديه شرعية يمنية ولديه شرعية إقليمية ودولية.

جلال شهدا: طيب دكتور كي لا نبتعد كثيرا عن الموضوع الأساسي اسمح لنا ولضيوفي الكرام أن نتوقف فاصل قصير بعده سنناقش إمكانية تحقيق هذه الأولويات في اليمن في ظل الوضع السائد بعد الفاصل تفضلوا بالبقاء معنا.

[فاصل إعلاني]

خيارات عسكرية محتملة

جلال شهدا: أهلا بكم من جديد في هذه الحلقة المباشرة من عدن لما وراء الخبر ونناقش فيها الأولويات الأمنية والعسكرية باليمن في ظل التوترات السياسية، أرحب مجددا بضيوفي أنتقل إلى عبد الباقي شمسان ضيفي في اسطنبول، سيد شمسان كيف يمكن في ظل الوضع الأمني المأزوم والجيش منقسم بين ولاءات كثيرة ما الخيارات الآن أمام وزير الدفاع في رأيكم؟

عبد الباقي شمسان: وزير الدفاع لديه خيارات كثيرة هو على خبرة ودراية بالقطاعات العسكرية، ويستطيع أن يعمل على تماسك القطاعات التي هي لم تعلن ولائها أو مترددة مع الحوثيين، كما أنه بإمكانه أن يقوم بتجنيد ما يسمى باللجان الشعبية ويستطيعون أيضا إعادة المسرحين العسكريين الذين سرحهم النظام السابق من أبناء الجنوب، كما يستطيع أن يقوم بما أنه هناك خلخل في الجيش اليمني وهنا خلل في المؤسسة الأمنية فكل تقريبا 90% أو 80% من الجيش اليمني من مناطق شمال الشمال بالتالي على وزير الدفاع أن يقوم بتأسيس جيش من بقية المناطق خاصة من مدينة تعز وعدن وبالتالي على اﻷقل إيجاد كتلة عسكرية للدفاع على هذه المناطق والدفاع عن شرعية الرئيس الحالي وأيضا لإيقاف التمدد الحوثي باتجاه المناطق الجنوبية فكما تعلم أن المخطط هو إقامة دولة في شمال الشمال وبالتالي في حال ما تم التركيز على منطقة عدن فإن سيتم الاختراق سيتم فتح جبهات باتجاه الجنوب، وبالتالي تعز كرقم صعب في المعادلة سيكون في وسط دائرة الصراع وأعتقد أنه سيكون لقمة سائغة للنظام السابق والحوثيين وبالتالي هنا سنخلق وضع جديد يقوم على تقسيم البلد إلى قسمين بفعل الواقع مع المحافظة مع بقاء الجنوب ككتلة كاملة وهذا خطير ينبغي أن يتحرك الرئيس في إطار المحافظة على الوحدة اليمنية مع استيعاب المناطق مثل تعز والحديدة وإب باتجاه الشرعية لحصر الحوثيين بمجال جغرافي ضيق نحن أمام واقع..

جلال شهدا: طيب..

عبد الباقي شمسان: ربما يقارب واقع العراق كردستان العراق جنوبا والمنطقة الأخرى طائفية وهذا خطير للغاية ينبغي أن نتنبه إلى عدم إيجاد خط فاصل بين الشمال والجنوب.

مسألة الإفراج عن سام الأحمر

جلال شهدا: طيب أريد أن أثير نقطة أخرى مع السيد حزام اﻷسد عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله في صنعاء وهي قضية سام الأحمر سيد حزام الأسد، ما الذي تغير للإفراج عن سام الأحمر أي ذهبت الاتهامات وأيضا الأدلة والاعترافات المصورة بالصوت والصورة التي عرضتها قنوات مقربة منكم، أين دم الشهداء الذين تحدثتم عنهم وأن السيد سام الأحمر كان يمول مجموعات قامت بقتل هؤلاء ما الذي تغير حتى أفرجتم عنه؟

حزام اﻷسد: في الحقيقة هنالك جهات مختصة ونحن في ظل دولة نظام وقانون ونرسي مدامكها ومعالمها الآن هنالك أجهزة أمنية وهنالك نيابيات مختصة، سام الأحمر قام باستحداث نقاط واستهدف بعض المواطنين واللجان الشعبية..

جلال شهدا: أين كانت هذه الأجهزة الأمنية المختصة عندما..

حزام اﻷسد: ومجاميعه..

جلال شهدا: دعني سيد أشير سيد حزام..

حزام اﻷسد: لا تقاطع دعني لا تقاطع..

جلال شهدا: أنا أسألك عفوا أريد المداخلة..

حزام اﻷسد: بالفعل..

جلال شهدا: أين كانت هذه الأجهزة الأمنية عندما تم اتهام هذا الرجل؟

حزام اﻷسد: كانت تحقق معه وكان هو في إطار التحقيق هو ومجاميعه ولا زالت مجاميعه عليها اتهامات وأحيلت ملفات الجميع إلى النيابة، هنالك أدلة وثبوتيات وقرائن قدمت إلى النيابة وهذا شيء خاص بالأجهزة المختصة سواء كانت الأمنية أو القضائية ولا دخل لنا في هذه الأجهزة المختصة حتى يتبين للعالم وللناس جميعا..

جلال شهدا: يعني هو بريء الآن؟

حزام اﻷسد: لأننا في ظل دولة نظام..

جلال شهدا: أثبتم براءته؟

حزام اﻷسد: نرسي مدامكها الآن، لسنا نحن من نثبت براءته ولسنا نحن من ندينه هناك أجهزة معنية لست على إطلاع على ملفات القضية..

جلال شهدا: إذن لماذا تطلبون منه المغادرة خلال يومين؟

حزام اﻷسد: هنالك مجاميع، لم يطلب منه أحدا، سؤال مراسلكم ربما أو من تستقون منه المعلومات، يعني حسب علمي ليس لي إطلاع على هذا الموضوع هنالك ملفات خاصة بهم هو ومجاميعه بشكل عام وهو في القضاء..

جلال شهدا: يبدو..

حزام اﻷسد: وهذه مسؤولية..

جلال شهدا: سيد حزام يبدو أنه أنت ليس لديك معلومات يبدو أنه أنت ليس مطلعا على ملف وليس لديك معلومات هو مطلوب أن يغادر خلال يومين على كل حال شكرا لك حزام الأسد، أعود إلى الدكتور عبد العزيز بن حبتور محافظ عدن شكرا لك، سيادة المحافظ الحوثيون يعينون في صنعاء قيادات جديدة الآن، انتشار للجان الشعبية ومن جهة أخرى غياب اسمح لي على هذا التعبير العقيدة العسكرية اليمنية، كل هذا ما تأثيره على أي عمل أمني عسكري سياسي مقبل في اليمن؟

عبد العزيز بن حبتور: أولا وزير الدفاع الآن هو يعكف مع المجموعة العسكرية على إعادة صياغة وطنية للقوات المسلحة، القوات المسلحة تمت الإشارة في أكثر من موقع أن تم تأسيسها على أساس غير وطني وفعلا كما أشار الأخ شمسان إن معظم القادة والجنود هم يأتون من شمال الشمال أو من وسط الشمال هذا يعني أنه هناك مهمة كبيرة يعني تنتظر وزير الدفاع وفخامة الرئيس في إعادة صياغة وطنية للمؤسسات العسكرية، أنا أعجب الحقيقة من حديث ضيفك الكريم..

جلال شهدا: حزام الأسد.

عبد العزيز بن حبتور: حزام الأسد عندما يتحدث حول دولة النظام والقانون وهو يحتجز رئيس الحكومة..

جلال شهدا: خالد بحاح.

عبد العزيز بن حبتور: خالد بحاح في منزله وهو أيضا يقومون باختطاف المتظاهرين السلميين ويقومون بتعذيبهم وأيضا يتم في ذات الوقت نهب المعسكرات وتحويلها تحويل أسلحة الدولة أسلحة المواطنين الشعب الذي دفع فيه مليارات الدولارات تحويلها إلى صعده، أي دولة نظام وقانون هؤلاء ينتظر شعبنا اليمني أن يبنوه نحن علينا أن ننصح هؤلاء بأنها مجموعة شابة مغامرة هي تقود اليمن إلى مزيد من التفكك مزيد من الانهيار عليها أن تتعلم القليل من السياسية القليل من الإدارة القليل من فنون الحديث وأيضا التواضع أمام الواقع اليمني الكبير..

البحث عن ضمانات وحلول للصراع

جلال شهدا: اسمح لي أن أنهي بسؤال أخير للسيد عبد الباقي شمسان ضيفي في اسطنبول سيد عبد الباقي علاقة وزير الدفاع جيدة من الأميركيين منذ قيادته الحرب على القاعدة في أبين 2011/2012 وعلاقته جيدة أصلا مع دول الخليج ما الدور الذي يعول عليه الغرب والإقليم من هذا الرجل؟

عبد الباقي شمسان: أعتقد أن وجود شخص زي الصبيحي في وزارة الدفاع وفي المناطق الجنوبية سيلعب دور كبير في منح ضمانات للجانب الغربي من فوبيا القاعدة وبالتالي لديه تجربة سابقة ولديه خبرة وهناك علاقات ويعرفون مدى مصداقية الرجل ودوره في مكافحة الإرهاب ومكافحة تنظيم القاعدة، وبالتالي هذا أيضا أسقط على الحوثيين عنصر مواجهة الدواعش كما يسمونهم، وبالتالي يعني هناك الآن قائد عسكري محنك وعقائدي ولاؤه لليمن وبالتالي لديه خبرة في القطاعات العسكرية ولديه موقف واضح من التخوفات من أن يكون لتنظيم القاعدة دور أو هناك شكوك حول الرجل في مواجهة تنظيم القاعدة، فأعتقد أن الصبيحي ورقة رابحة على الرئيس هادي أن يوظفها ويستثمرها وسرعة التحرك لأننا نحن أمام مرحلة خطرة إذا ما يتحركوا بسرعة فائقة فإن اليمن ستدخل في عقود في معارك طاحنة خاصة في مناطق شمال الشمال وإن بقى الجنوب مستقر ينبغي على الصبيحي أن يلعب دور..

جلال شهدا: طيب..

عبد الباقي شمسان: وينبغي أن نترك للصبيحي فترة لترتيب أوراقه مع الرئيس هادي.

جلال شهدا: أعود سريعا للسيد عبد العزيز بن حبتور السفير الأميركي كان هنا اليوم..

عبد العزيز بن حبتور: نعم.

جلال شهدا: والتقيتم به لا أدري إذا ما كانت صدفة يعني السفير الأميركي الرئيس هادي وأيضا وزير الدفاع على ماذا يعول الغرب لدور لهذا الرجل؟

عبد العزيز بن حبتور: أولا يقولون ليس هناك شيء..

جلال شهدا: صدفة..

عبد العزيز بن حبتور: صدفة، هي ضرورة أولا ضرورة أن يأتي السفير الأميركي لمناقشة قواعد كثيرة وأيضا ضرورة أن يأتي وزير الدفاع محمود الصبيحي لمقابلة الرئيس وبالتالي هذه الضرورة هي التي جمعت الاثنين ولكن الحديث يدور حول المستقبل كيف ينبغي أن يضبط إيقاع الجانب الأمني والعسكري وبالتالي السياسي.

جلال شهدا: شكرا لكم محافظ عدن الدكتور عبد العزيز بن حبتور ضيفي هنا في استوديوهات الجزيرة شكرا لك، من اسطنبول عبد الباقي شمسان أستاذ علم الاجتماع السياسي بجامعة صنعاء شكرا لك، ومن صنعاء حزام الأسد عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله شكرا لكم جميعا على المشاركة في هذه الحلقة التي تنتهي من برنامج ما وراء الخبر، نلتقي بإذن الله في قراءة جديدة فيما وراء خبر جديد، هذا جلال شهدا وفريق العمل في عدن اليمن يحييكم شكرا للمتابعة إلى اللقاء في أمان الله ورعايته.