قدّم المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية العقيد أحمد محمد علي مفاجأة عندما أكد في حوار مع صحيفة "ديلي نيوز" على إمكانية أن يترشح القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي للانتخابات الرئاسية المقبلة إذا تقاعد.

وقد أثار التصريح تساؤلات حول احتمال وجود نية لدى السيسي للتقاعد وخوض غمار الانتخابات الرئاسية وإمكانية عودة المؤسسة العسكرية للمشهد السياسي المصري من جديد.

وتحاول حلقة اليوم من برنامج "ما وراء الخبر" تسليط الضوء على دلالات نية الفريق أول عبد الفتاح السيسي الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة، وتداعيات ذلك على المشهد السياسي المصري.

وتستضيف الحلقة كلا من المؤرخ والباحث السياسي محمد الجوادي، والخبير العسكري والإستراتيجي اللواء طلعت مسلم، والخبير العسكري والإستراتيجي اللواء عبد الحميد عمران.

اللواء طلعت مسلم: ليس ثمة ما يمنع أي عسكري مصري من الترشح للانتخابات إذا تقاعد (الجزيرة)

ويرى محمد الجوادي أن مسألة الترشح تم الاتفاق عليها قبل 30 يونيو/حزيران قبل عزل الرئيس محمد مرسي وتعطيل العمل بالدستور، مضيفا أن ذلك كان بمباركة من سبعة أحزاب لم يسمها.

من جانب آخر اعتبر الجوادي أن هذا التصريح هو بمثابة "بالون اختبار" لجس نبض الشارع المصري حيال إمكانية ترشح السيسي للانتخابات.

ويعتقد الجوادي أنه في حال أقدم السيسي على هذه الخطوة فإن ذلك من شأنه تعقيد الوضع السياسي المتأزم أصلا.

بدوره حذر عبد الحميد عمران الفريق السيسي من الترشح للانتخابات، وقال إن ذلك سيفقده "الصدق والمصداقية" التي يتمتع بهما لدى قطاع من الشعب المصري.

في المقابل يرى طلعت مسلم أنه ليس ثمة ما يمنع أي عسكري مصري من الترشح للانتخابات إذا تقاعد لأن القانون يكفل له ذلك.

واعترف طلعت مسلم أن شعبية عبد الفتاح السيسي تنامت في الشارع المصري بعد إقدامه على عزل الرئيس محمد مرسي.

النص الكامل للحلقة