- تفاعلات الحادث وتباين التقارير
- انعكاسات الحادث على المشهد السياسي

 

جمانة نمور: أهلا بكم نحاول في هذه الحلقة التعرّف على أسباب وتداعيات التضارب في تصريحات المسؤولين العراقيين حول حادثة اغتصاب قالت امرأة عراقية إنها تعرّضت لها على يدي عناصر من قوات الأمن العراقية ونطرح في الحلقة تساؤلين اثنين: لماذا سارعت لجنة التحقيق التي شكلها رئيس الوزراء العراقي إلى تبرئة الضباط الثلاثة من تهمة الاغتصاب؟ وهل تطوى حادثة كهذه بمجرد صدور بيان تبرئة أم أنها ستكون بداية لكشف حالات شبيهة من انتهاكات مزعومة؟

تفاعلات الحادث
وتباين التقارير

جمانة نمور: إذاً وكما كان متوقع تصدرت أخبار سيدة عراقية قيل إنها تدعى صابرين الجنابي المشهد الإعلامي في العراق وأثارت جدل سياسي لا تزال تفاعلاته مستمرة حتى الآن وقد لا تنتهي بمجرد صدور بيان حكومي يبرأ المتهمين وكانت هذه السيدة قالت إنها اغتصبت من قِبل قوات حفظ النظام العراقية بعد اختطافها أثناء دهم منزلها في حي العامل جنوب بغداد.

[شريط مسجل]

صابرين الجنابي: قلت لهم أنا ليس لدي أي شيء فقال لي أحدهم ليس لديك شيء فضربني وسقطت وارتطم رأسي بالأرض فاغتصبني الشخص الأول ثم جاء الشخص الثاني واغتصبني وجاء الثالث واغتصبني أيضا وأنا أصرخ وأبكي وأتوسل به ولكنه كمم فمي حتى لا يسمع أحد صراخي ثم خاطبهم شخص قائلا هل انتهيتم حتى نأتي نحن أيضا نغتصبها ثم قال أحدهم لا هناك دورية أميركية قادمة ثم أخذوني إلى القاضي.

[تعليق صوتي]

تفاصيل روتها هذه السيدة عن وقائع اغتصاب تقول إنها تعرضت لها على أيدي جنود من بني وطنها ورغم أنها نُقلت إلى أحد مشافي الحكومة وأكد تقرير المستشفى إنها تعرّضت للاغتصاب إلا أن مكتب رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي سارع بعد عدة ساعات فقط إلى إصدار بيان نفى فيه أن تكون السيدة العراقية تعرضت لاعتداء جنسي وأن الأمر كله محض افتراء للتشويش على خطة أمن بغداد الجديدة والإساءة إلى القوات المسلحة وبناء عليه تم تكريم الضباط الثلاثة الواردة أسمائهم في شهادة السيدة العراقية لكن البيان لم يمر دون تعليق أطراف أخرى مشاركة في الحكومة فقد أصدر مكتب نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بيان فوري وصف فيه ما جاء في بيان رئيس الوزراء بأنه يتضمن عبارات إعلامية لا تمت للحقيقة بصلة وقال البيان إن مشفى يخضع للإدارة الأميركية أكد تعرّض السيدة للاغتصاب كما نددت جهات أخرى بالأمر وطالبت بالتحقيق مثل ديوان الوقف السني وهيئة علماء المسلمين بالإضافة إلى شخصيات أخرى لها مركزها في النظام السياسي في العراق.

[شريط مسجل]

محمود المشهداني - رئيس البرلمان العراقي: فماذا سنقول لشعبنا وماذا سنقول لأمتنا، بالأمس كنا نعاني من ذكريات أولاد.. الأميركان أما الآن فماذا نقول أنا أقول نحن نهتك أعراضنا بأنفسنا أم هذه هي مجاميع القمامة التي مدعيها أنها.. الخطة الأمنية.

[تعليق صوتي]

الواقعة يبدو أنها ستثير عواصف أكبر على الحكومة العراقية إذ أعلن محمود الديني عضو البرلمان العراقي إن حكومة المالكي تتستر على أكثر من ثماني وستين حالة اغتصاب قال إنها حدثت خلال عام واحد وأن أكثر من ألف فتاة وسيدة عراقية اختفين خلال الفترة نفسها ولا يعلم أحد ما حدث لهن وقال إن واقعة صابرين الجنابي تؤكد أن الحكومة العراقية ضالعة في الانتهاكات التي تحدث في العراق والتساؤل الآن إلى أين ستقود اعترافات سيدة بسيطة فطاحل الساسة العراقيين؟

جمانة نمور: ومعنا في هذه الحلقة عبر الهاتف من بغداد الدكتور عمر الجبوري مستشار نائب الرئيس العراقي لحقوق الإنسان ومن دمشق المحامي والمحلل السياسي العراقي نزار السامرائي المتابع لقضايا حقوق الإنسان في العراق ومن لندن السياسي والإعلامي العراقي باسم العوادي أهلا بكم، دكتور عمر ما هو تعليقكم على البيان الصادر عن الحكومة؟

عمر الجبوري - مستشار نائب الرئيس العراقي لحقوق الإنسان: بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، ابتداء نحن نعتقد كان هناك تسرّع من المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء بإصدار مثل هذا التصريح المشوش والذي يفتقر الدقة في المعلومات وفيه ثغرات كثيرة فالبيان بيّن بأن هناك مذكرة اعتقال، الاسم التي ظهرت به المرأة المعتدى عليه هو اسم مستعار وبالتالي فليست هناك مذكرة اعتقال بحق هذه السيدة ولو كانت هناك مذكرة اعتقال لصدرت باسمها الحقيقي ولما أطلق سراحها بعد اعتقال دام ساعتين أو ثلاث، تقرير هذه اللجنة اللي صدر حقيقة هو يعني ليس تقرير نهائي المعول عليه من هناك لجنة مشتركة ما بين مكتب السيد نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي وبين مكتب وزير الداخلية وسيكون لها القول الفاصل كون اللجنة المشكّلة من قِبل مكتب الأستاذ طارق الهاشمي ووزير الداخلية تمتلك أدلة قاطعة على وقوع الحادثة ولها متابعات ميدانية منذ الساعة الأولى ولدى اللجنة تقرير طبي بمستشفي ابن سينا الذي تلقت المرأة فيه العلاج وهي مستشفى محايدة وليس لأي كتلة أو تيار سياسي تأثير عليها فهذه الأدلة وهذه المتابعات الميدانية وإلى اليوم بمساء هذا اليوم الساعة السادسة مساء انقضى العمل الأول المشكلة على مستويات وغدا سنواصل إن شاء الله التحقيق في القضية والأمور سارية بهذا الاتجاه أما هذا التقرير فليس له أساس ليس له شيء على أرض الواقع.

جمانة نمور: إذاً يعني سيد باسم التقرير وصفه الدكتور عمر بالمتسرع وهو وجّه تهماً أو ذكر معلومات بأن سيدة اسمها صابرين الجنابي هناك مذكرة اعتقال بحقها في حين أن هذا ليس هو الاسم الحقيقي للسيدة.

"
لو تعرضت أي فتاة لاغتصاب حقيقي من قبل ثلاثة عسكريين يمتلكون بنية قوية لانهارت نفسياُ وجسدياً
"
باسم العوادي
باسم العوادي - سياسي وإعلامي: بسم الله الرحمن الرحيم تحية لك أخت جمانة ولضيوفك الكرام وللمشاهدين العرب كافة الذين يستمعون لنا ونحن نتحدث عن هذه القضية، في البدء ولأني مسلم وإنسان لم آت إلى قناة الجزيرة وأتحدث لكي أثبت هذا الحدث أو إنه فيه ما لم أتأكد وبالتالي اتصلت باثنين أطباء أخصائيين بهذه القضية من أكبر وأشهر الأطباء العراقيين وطبيب علم نفس كذلك وقد أكدوا لي ذلك بدرس قاطع وبالخصوص الطبيب النفساني على أن السيدة التي ظهرت وتحدثت لا تبدو على شكلها أية أثار انهيار عصبي ولا يعني ولم تبكي بصورة هستيرية ولم تكن تصاحبها أية رعشة وقد أكد الأطباء الأخصائيين على إنها لا يوجد على وجهها أية كدمات ولا أي نزيف ولا أي ذلك مما يوحي بأنها كانت تمثل هذا الدور ولو كانت أي فتاة في هذه الكرة الأرضية تتعرض لاغتصاب حقيقي من ثلاثة أشخاص عسكريين يمتلكون بنية قوية لحطموا وجهها وأضلاعها وتظهر بالصورة ليست كالصورة التي ظهرت بها وهي ملقاة على سرير وتتحدث إلى وسائل الإعلام وكأنها تتحدث إلى صديقها أو أختها أو أبوها، هذا من ناحيتي ثم ظهرت السيدة باسم مستعار ولم تظهر وجهها ولا أعرف سيدة تظهر باسم ثم تخفي وجهها ما دامت أطلقت اسمها لماذا تخفي وجهها؟ وإذا كان على وجهها أثار لكمات هي قالت أحدهم قد أغلق فمي وتصوري رجل يغلق فم امرأة لكي يغتصبها بمعنى أن أصابعه ستغرس في وجهها وسيمزق عينيها وجسدها وصدرها وكل قطعة في جسمها أين الآثار التي ظهرت على هذه السيدة؟ السيد عمر المتحدث..

جمانة نمور [مقاطعةً]: يعني هذه الآثار سيد باسم يعني كما استمعنا من دكتور عمر يقول التقرير الطبي تقرير المستشفى ابن سينا تحدث عنها وذكرها وأكد..

باسم العوادي [متابعاً]: لا أختي جمانة أنتِ..

جمانة نمور: تفضل.

باسم العوادي: أنتِ امرأة وأنت تعرفين لا يوجد سيدة مغتصبة تظهر أمام شاشات الإعلام وحاجبها مخطط بالقلم الأسود وهي تضع الكحل وكأنها خارجة من غرفة ماكياج للتو، سأعود أعلّق على كلامه أقول إن مكتب السيد الهاشمي لا يمتلك أي صلاحيات في الدولة العراقية باعتبار أن منصب نائب رئيس جمهورية في العراق هو منصب تشريفي وقد أعطيت هذه المناصب نائب رئيس الجمهورية وما شابه ذلك لأجل تكوين بنية محاصصة سياسية لا أكثر ولا أقل لذلك الشخص المسؤول الوحيد.

جمانة نمور: دعنا قبل أن نخوض في السياسة وتفاصيلها لابد وأن نخوض في تداعيات السياسة خلال هذه الحلقة لنرى إلى دمشق يعني كيف وصلت الصورة للسيد نزار السامرائي، هناك إذاً رؤيتان مختلفتان لما حدث تبعناهما ما رأيك أنت؟

نزار السامرائي - محامي ومحلل سياسي عراقي: التحقيق الذي أجري هو ليس تحقيقا قضائيا أو تحقيقا طبيا وإنما هو بيان سياسي محض ارتأى السيد نور المالكي أن يصدر به بيانا لحماية أو توفير مظلة الحماية لأجهزة أمن سلطته ويعفيهم، ثم أن التحقيق الذي زعم بأنه أجري استغرق عدة ساعات فقط وهذا أمر يسير بسرعة الصواريخ ولا أحترم إطلاقا أي تحقيق قضائي يمكن أن يخرج بهذه السرعة، لنأخذ قضية عبير الفتاة العراقية التي اغتصبت وقتلت في مدينة المحمودية والأميركان أعداء كما استغرقوا في تحقيقاتهم للتوصل إلى تفاصيل القضية والبحث عنها بشكل دقيق حتى عرفوا الحقيقة كاملة، هل يكون الأميركان أحرص على عرضنا وشرفنا من العراقيين أنفسهم إن كانوا عراقيين؟ أنا أقول بأن ما جرى يشكل انتهاكا صارخا لكرامة المرأة العراقية لشرفها ولحقوق الإنسان في العراق وكان ينبغي أن تستغرق عملية التحقيق التي تجرى من قِبل لجنة قضائية مستقلة وأنا لا أحبذ أن تكون..

جمانة نمور [مقاطعةً]: لكن سيد نزار.

نزار السامرائي: نعم.

جمانة نمور: هناك نقطة لا أدري إن كان أحد يستطيع أن يوضحها لنا موضوع الفحوصات الطبية لجنة التحقيق وبيان والحكومة في بيانها تقول هي اعتمدت على فحوص طبية وقد يقول قائل الفحوص الطبية ليست بحاجة إلى أكثر من تلك الساعات ثم نسمع من الدكتور عمر إنه جرت فحوصات طبية أخرى وأعطت نتيجة معاكسة، إذاً كيف نفهم هذا التباين سيد نزار؟

نزار السامرائي: يا سيدتي مستشفى ابن سينا تقع في المنطقة الخضراء ومقابل السفارة الأميركية وهي بإشراف أميركي مباشر ولا أظن أن عمليات التحقيق الطبي أو الفحص الطبي قد خرجت بنتائج لترضي مكتب طارق الهاشمي أو ترضي أطرا أخرى من الشعب العراقي، هنالك تحليلات طبية أما ما قاله زميلي من لندن يقول بأن في البداية قالوا كان ينبغي أن تظهر على وجهها علامات للمقاومة أو للبطش ولكنه فيما بعد نسي ما قاله ثم قال كان وجهها مغطى، هل آخذ بالقول الأول أو بالقول الثاني؟ نعم وجهها مغطى ولكن تعرّضت كما وصفت ولا أظن أن هنالك مَن يسر أن تمثل هذا الدور الطبيعي، ما جرى واقعة ظهرت سيدة بهذا الاسم أما موضوع إصدار مذكرة..

جمانة نمور [مقاطعةً]: إذاً دعنا نتحول يعني عند هذه النقطة نعود إلى السيد باسم يعني هو كان أيضاً علّق قد يكون أيضاً هناك مَن يتابعنا وهو علّق على الكحل في العين وعلى الحاجب يعني إذا كان التصوير في نفس اليوم ألا يمكن أن تكون قد وضعتها قبل هذه الحادثة وهل تكفي تلك المؤشرات لكي نصدق رواية ونستبعد أخرى؟

باسم العوادي: نعم الحديث معي أخت جمانة؟

باسم العوادي: إذا كان كدمات على وجهها فالمفروض أن تظهر هذه الكدمات لكي تكون المسرحية تلك بصورة واضحة بمعنى تظهر أثار أصابع الرجال الذين اغتصبوها والكدمات على بعض الأجزاء في جسدها التي يمكن أن تثبت ذلك لا أن توجد كدمات وهي تغطي الكدمات وثم تقول قد اغتصبوني وبدون أثار قضية ثانية أخرى للسيد نزار إن قضايا الفحص وأنا كما قلت استشرت أطباء لأن هذه القضية إنسانية لا يمكن لأي إنسان حر وعاقل أن يقبل بها القضية المهمة، في هذا الخصوص هو يقول إن القضية تحتاج إلى وقت طويل أي وقت طويل امرأة تدعي إنها مغتصبة تؤخذ إلى أي طبيب أو أقرب مستشفى يفحص أثار السائل المنوي على جسدها من هؤلاء الرجال أو بعض قطع الشعر من الرجال الذين اغتصبوها فإذا وجدوا أثار مني أو كدمات على الجسم أو نزيف أو عملية مقاومة تثبت أنها مغتصبه إذا لم يجدوا أي ذلك..

جمانة نمور: إذاً لنسأل الدكتور عمر إذا كان هذا الذي حصل.

باسم العوادي: اسمحي لي دقيقة.

جمانة نمور: يعني فقط لأنه أعتقد كان يعني أقرب إلى أرض الواقع في حينها أليس كذلك دكتور عمر؟

عمر الجبوري: أينعم يعني حقيقة أنا أود أن أبيّن أمور، الأمر الأول لم تجري أي فحوصات طبية غير الفحوصات التي أجريناها في مستشفى ابن سينا لأن المرأة لم تكن يعني أطلق سراحها، بعد عدة ساعات من اعتقالها لم تكن تحت أيد الحكومة حتى يجروا لها فحوصات طبية كما أعلن البيان الصادر من مكتب السيد رئيس الوزراء، ثانياً التقرير اللي صدر من مستشفى ابن سينا وهي مستشفى محايدة ليس من مصلحتها أن تصدر تقرير لمصلحة أي طرف من الأطراف يذكر التقرير نصه بأنه يرتقي بوجود سحجات وكدمات في مناطق متعددة ومختلفة نسبياً فوق المنطقة الأمامية للفخذين والمنطقة الخلفية السفلي وتوجد هناك كدمات بالصدر وفق التقرير الصادر والتقرير موجود لمَن أراد أن يطّلع عليه واليوم نحن طالبنا مستشفى ابن سينا بإصدار التقرير الذي يشمل تحليل السائل المنوي والحامض النووي ونحن غداً إنشاء الله سنستلم النسخة النهائية من التقرير الذي يصدر من مستشفى ابن سينا ويعطينا الكلام الفاصل أما كلام الأخ باسم يعني أرجو أن يكون كلاماً موثقاً لهذه الرسالة، حقيقة ليعرف كل الشارع العراقي بكل طوائفه وبكل اتجاهاته شارع عشائري نسيج مترابط يرفض هذه القضية ويعتقد بأن الآن كل العراقيين ناقمين جداً على الكلام الاعتباطي.

جمانة نمور: سنناقش الموضوع السياسي بعد قليل ولكن دكتور عمر إذاً ما يعني.. أيضاً إذا ما تابعنا الرواية لم نجد بعد إجابة واضحة على السؤال إذا ما كان فعلاً تم إجراء فحوصات طبية كما تقول الحكومة، أنت تقول لم يجري أي فحوصات أخرى عدا ما حدث في ابن سينا لهذه المرأة هل يمكن مثلاً أن نقول بأن الحكومة تعرف الاسم الحقيقي لهذه المرأة تعرف عنوانها قامت بمحاولة الوصول إلى هذه السيدة نفسها أم إنها وصلت إلى سيدة أخرى مثلاً تحمل الاسم المستعار إن صح التعبير؟ باختصار لو سمحت.

عمر الجبوري: يعني أختي الكريمة الكل يعلم بأن جبهة التوافق العراقية الحزب الإسلامي العراقي هم الجهة التي تلجأ الجهة التي خولت نفسها مدافعة عن حقوق الإنسان وحينما تقع هذه الحوادث ستكون الجهة الأمينة التي يلجأ إليها المواطن فهذه المرأة لجأت إلينا منذ الساعة الأولى ونحن كنا على اتصال مع القوة التي داهمت مقر الفوج واستخرجت المرأة وكانت القوات الأميركية يعني أوصلتها إلى مكتب طارق الهاشمي وأدخلناها إلى المستشفى بإشرافنا، المرأة منذ أن أطلق سراحها إلى الآن هي تحت يعني إشرافنا وتحت رعايتنا.

جمانة نمور: إذاً هي ما زالت معكم على كل..

عمر الجبوري: هي لم يجرى لها إلا فحص واحد في مستشفى ابن سينا.

جمانة نمور: على كل هذه الحادثة حول صدقيتها حصل انقسام داخل الحكومة العراقية هل ستكون حادثة وتطوى أم ستكون لها تداعيات وكرة الثلج لا يمكن أن تصل؟ نتابع النقاش بعد وقفة قصيرة كونوا معنا.

[فاصل إعلاني]

انعكاسات الحادث على المشهد السياسي

جمانة نمور: أهلا بكم من جديد وحلقتنا تتناول تفاعلات حادث اغتصاب سيدة عراقية وتداعياته على المشهد السياسي العراقي، سيد باسم ما هي التداعيات التي تتوقعها هل ستكون حادثة وتطوى أم ستفتح الباب على حوادث وانتهاكات أخرى يتم الحديث عنها؟

باسم العوادي: الحقيقة أنا ألاحظ أن بعض وسائل الإعلام حاولت أن تعطي الجانب بعدا سياسيا وبعدا طائفيا، لو سلمت جدلا بأن الحادثة قد حصلت وأنا آسف لو تكون قد حصلت وسأدين الذين قاموا بهذه الحادثة لكن لا يمكن تحميل الحكومة العراقية فيما لو حدثت الحادثة فعلا موقف من ثلاثة رجال شرطة أو ضباط شرطة قاموا باغتصاب فتاة، عمليات الاغتصاب تحدث في كل زمن وفي كل مكان في الكرة الأرضية وفي كل بلدان العالم العربي والإسلامي وبذلك تقوم الجهات الأمنية بالتحقيق مع الجناة.

جمانة نمور: ولكن ربما الملاحظات على الاستعجال يعني الملاحظة التي أوردها قبل قليل السيد نزار هي الاستعجال في إصدار بيان تبرئة؟

باسم العوادي: لا يوجد أي استعجال، رئاسة الوزراء قامت بالموقف وتقريرها هو المصدق ولا أعتقد إن السيد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي يضع نفسه بهذا الموقف المحرج، هذا الموقف لو لم يكن صحيحا سيدينه عقب التاريخ وسيدين أجياله، قضية أخرى تحدث السيد نزار السامرائي عن إن جبهة التوافق والحزب الإسلامي يدافعون عن حقوق الإنسان فأنا أسأل السيد السامرائي وأسأل السيد عمر الجبوري هل شاهدتم هذه الموسوعة؟ هل شاهدتم هذا الكتاب؟ هل سمعتم بهذا الكتاب؟ هل تابعتم هذا الكتاب؟ هل دافعت عن جبهة التوافق والحزب الإسلامي عن هذه الموسوعة؟ هذه الموسوعة صادرة من الأمم المتحدة وعنوانها تقرير عن اغتصاب بقتل وتعذيب أربعة آلاف امرأة عراقية في السجون العراقية أيام صدام حسين وهذه الوثائق وبالصورة مدونة في مكاتب حقوق الإنسان العالمية وفي الأمم المتحدة وكلها موثقة.

باسم العوادي: لماذا لم يدين هؤلاء سابقا ولماذا لم..

جمانة نمور: إذا هذه وثقت وفي التاريخ دعنا نتأكد الآن مما جرى الآن وانعكاساته على المشهد السياسي العراقي، ما رأيك سيد نزار؟

نزار السامرائي: أنا أظن أن الحادثة ستفتح كثير من الملفات التي كانت مخفية وكانت تتستر عليها الحكومة وأجهزتها الأمنية لأن الحادثة هذه ترددت يوم أمس بحادثة أخرى ذكرت اليوم في الإعلام وهي ما وقع في مدينة تلعفر حينما ذكر بأن سيدة زوجها في المعتقل قد تعرّضت لحادث اغتصاب آخر وأظن أن المئات بل لربما الآلاف وأود هنا أن أعلّق بكلمة قصيرة أقول لو فرضنا وأنا أقطع جازما بأن تقرير الأمم المتحدة كان مبنياً على غرض سياسي أيضا ضد نظام الرئيس الراحل صدام حسين لو أن ما جاء في ذلك التقرير كان صحيحا فينبغي أن لا نستند عليه لتبرير الخطأ والوقوع بنفس الخطيئة.

جمانة نمور: على كل يعني ذاك موضوع آخر إذا ما بقينا بالذي يجري الآن يعني دكتور عمر نحن على أبواب يعني هناك الخطة الأمنية أيضا وأثيرت من قبل البعض الآن تساؤلات حول هذه الخطة مع هذه الحادثة كيف الربط بين الاثنين؟

عمر الجبوري: الكل يعلم بأن الخطة اسمها خطة فرض القانون والسيد رئيس الوزراء والحكومة العراقية بكل مفاصلها ابتداء بمجلس الرئاسة الذي هو يعني مجلس له صلاحيات كما نص الدستور في السلطة التنفيذية الكل جادون وعازمون على أن القانون سوف يطبق على أي شخص ينتهكه أو يتعرض لانتهاكات حقوق الإنسان مهما كان منصبه ومهما كان انتماؤه أو ولائه وهذا الوعد لدينا من رئيس الوزراء ومن وزير الداخلية ومن كل مَن يشترك الآن في التحقيق بهذه الجريمة، نحن اليوم أمام الحكومة.. مصداقية الحكومة عن المحاكم أمام الشعب العراقي الذي يأمل خير ويستبشر خير بهذه الخطة الأمنية، نحن الآن في بداية هذه الخطة حدثت أمامنا هذه العراقيل، الآن الحكومة تكتب على الطريق والمنهج العلمي في التحقيق لدينا لجان مشكلة على أعلى المستويات الكل عازمون على أن القانون يطبق على الجميع، نقاط التحقيق من تورط في هذا الاعتداء فالشعب العراقي غدا أو بعد غد سينتظر نتيجة التحقيق وسيرى بأم علينه القانون يطبق على مَن تجرأ على انتهاك حقوق هذه السيدة إن ثبت عليه، إن أثبتت لجنة التحقيق هي والتقارير الطبية صحة ادعاءات هذه المرأة ونحن نقول بأن هناك علامات تشير إلى أن ادعاءات هذه المرأة صحيحة فنحن..

جمانة نمور: سيد باسم نعم يعني إذا ما تحدثنا أكثر يعني سيد باسم عن موضوع الخطة الأمنية كيف برأيك هذه القصة ستؤثر على استعداد الناس لفتح أبواب بيوتها أمام القوات النظامية الآن بغض النظر عن تحقيقات مقبلة يمكن أن تجرى؟

باسم العوادي: لا أعتقد إن هذه القصة يعني ستؤثر على واقع الخطة الأمنية في العراق والدليل على ذلك أن السيد رئيس الوزراء وهو المسؤول الأول عن مثل هذه القصة باعتبار أن الدستور العراقي يعطي أكبر صلاحيات لرئيس الوزراء ولا يعطي صلاحيات لنائب رئيس الجمهورية أو لحزب آخر قد أصدر بيانا رسميا وشكل لجنة وهذه اللجنة أعطت نتائج ولكي يتحدث السيد رئيس الوزراء بمواقفه الشجاعة تلك الجهات والأحزاب التي أزالت الزوبعة الإعلامية قام بتكريم الضباط لكي يتحداهم ويقول لهم سأرى ماذا عندكم هذه العملية سوف لن تؤثر..

جمانة نمور: لكن الجهات ليست بعيدة يعني.. عفواً سيد باسم الوقت يعني ليس لدينا الكثير من الوقت فباختصار إذا كانت لم تستطع الحكومة الاتفاق على هذه القضية ما هو احتمالات أن تتفق على غيرها؟

باسم العوادي: يعني هذه الخلافات موجودة منذ زمن أختي الكريمة وتعرفين أن هناك تدخلات إقليمية في الشأن العراقي، الأميركان لديهم المشروع العراقي لديهم مشروع دول الجوار العراقي لديهم مشروع لكن هناك أمل أن تؤدي هذه الخطة الأمنية إلى واقع معين لكن يؤسفني على أن بعض الجهات السياسية تحاول من اتخاذ هذه السيدة كذريعة لضرب الخطة الأمنية أو اتهام الخطة الأمنية بالطائفية، كنت أتمنى أن يجدوا قضية غير هذه القضية قضية فيها ذوق قضية بعيدة عن الشرف قضية فيها نوع من الرجولة والفروسية يتحدوا الحكومة العراقية برجولة لا أن تتحدى بعض الأحزاب وبعض الجهات الطائفية الحكومة العراقية بهذه الطريقة المقزز بهذه الطريقة التي أستطيع أن أصفها قذرة..

جمانة نمور: إذاً.. نعم إذا يعني برأيك هي قضية مسيّسة منذ بدأت..

باسم العوادي [متابعاً]: التي لا يجرؤ أي إنسان شريف أن يضع عرضه وشرفه لكي يدين حكومته السياسية.

جمانة نمور: نعم سيد نزار بثوان إذا هي السياسة مَن يتحدث؟

نزار السامرائي: أنا لا أعتقد أنها قضية سياسية على الإطلاق وكنت أتمنى أن حكومة المالكي تتصرف بفروسية أكثر مما تصرفت به وأن يتوقف عن تكريم الجناة لأنه بذلك يشجع الآخرين على انتظار المكافآت عن أفعال شنيعة كالتي وقعت مع هذه السيدة الفاضلة.

جمانة نمور: شكراً لضيوفنا الكرام دكتور عمر الجبوري، السيد باسم العوادي والسيد نزار السامرائي وشكرا لكم مشاهدينا على متابعة حلقتنا بإشراف نزار ضو النعيم إلى اللقاء.