- مبررات وانعكاسات إلغاء الحفل
- طبيعة التمييز ضد العرب والمسلمين في أميركا





جمانة نمور: أهلا بكم نتوقف في حلقة اليوم عند تقارير لمنظمات مختصة عن زيادة وتيرة التمييز ضد العرب والمسلمين في الولايات المتحدة والتي كان أحدثها منع منظمة تحالف حق العودة من تنظيم حفل غنائي للمطرب مارسيل خليفة في مدينة سان ديغو بولاية كاليفورنيا ونطرح في الحلقة تساؤلين رئيسين: كيف يمكن النظر إلى مبررات إلغاء حفلة مارسيل خليفة وكيف ينعكس ذلك على مسألة الحريات في الولايات المتحدة؟ وكيف يواجه العرب والمسلمون التمييز ضدهم وبماذا تبدو جهودهم عاجزة عن تطبيق هذه الظاهرة؟

مبررات وانعكاسات إلغاء الحفل

[مقطوعة غنائية]

[تقرير مسجل]

ميا بيضون: هي ليست المرة الأولى التي يلغى فيها حفل لفنان الأغنية الملتزمة مارسيل خليفة لكنها المرة الأولى التي تلغى فيها لضغوط اللوبي اليهودي في الولايات المتحدة وفقا لخليفة فبعد اتفاق منظمي حفلة مارسيل على إقامة حفل موسيقي في سان دييغو بولاية كاليفورنيا نقد أصحاب القاعة الاتفاق بحجة أن الحفل يسيء إلى مشاعر الجالية اليهودية ما لم يشاركه فنان إسرائيلي، سبب قديم لحفل جديد، مارسيل خليفة لم يفاجأ بقرار الإلغاء وهو الذي يعلم أن موقفه المساند لحق العودة للفلسطينيين إلى ديارهم يثير غضب جماعات الضغط الصهيونية وقد يكون سبب إلغاء الحفل الحقيقي المادة الغنائية لأعمال مارسيل التي تتناول القضايا العربية ولا سيما قضية فلسطين أغان تثير الحماسة والمشاعر الوطنية والقومية، مارسيل يقول إن هذه الضغوط لم تفت في عزيمته لا سيما وأنه عتاد على مواقف مماثلة في الوطن العربي ففي البحرين مثلا تعرض لانتقادات بعض النواب بسبب عمله الغنائي مجنون ليلى ضمن مهرجان الربيع أما في لبنان فقد أثارت أغنية أنا يوسف يا أبي جدلا كبيرا وهي أغنية مستوحاة من آيات قرآنية أعاد كتابتها الشاعر الفلسطيني محمود درويش.

جمانة نمور: منظمة جيش الخلاص التي تملك قاعة الاحتفالات في سان دييغو بررت قرار إلغاءها حفل الفنان اللبناني مارسيل خليفة بالقول إنها لا تتماشى مع أهدافها الرامية إلى تعزيز التفاهم بين الجماعات المختلفة غير أن منظمة حفل مارسيل خليفة اعتبروا قرار الإلغاء شكلا من أشكال التمييز الثقافي واتهم المنظمة بالإصرار على النظر إلى الأنشطة الثقافية من منظار سياسي على كل سنناقش الموضوع ومعنا من أجل ذلك من هيوسن كل من الفنان العربي مارسيل خليفة ومنال سويرجيو الناشطة في تحالف حق العودة إلى فلسطين كان من المفترض أن يكون معنا عبر الهاتف جون فانكليف من مؤسسة جيش الخلاص التي تراجعت عن اتفاقها مع مارسيل لحجز إحدى قاعاتها لإقامة حفلة بمدينة سان دييغو بولاية كاليفورنيا لكنه اعتذر في آخر لحظة قبيل دخولنا إلى الأستوديو على كل أيضا ينضم إلينا في وقت لاحق من هذه الحلقة من البرنامج من واشنطن كريم شورى المستشار القانوني للجمعية العربية الأميركية لمكافحة التمييز نرحب بضيوفنا الكرام ونبدأ معك سيد مارسيل بالطبع أعمالك منذ زمن طويل وفيها نجاحات لبنانية عربية عالمية لكن أيضا كانت هناك تحديات وعقبات ما وراء كل هذه العقبات التي تواجهك؟

مارسيل خليفة – فنان عربي: شكرا أول شيء ومساء الخير أول شيء هذا العمل ما بأقدر أفسره العمل الفني، العمل الفني له لغته يعني الجمهور يأتي يستمع إلى الموسيقى يستمع إلى الأغنية يتحسس كل ذلك بمشاعره وله لغة مختلفة عن اللغة اللي بده يحكيها هلا يعني ما بأقدر أفسر عملي العمل قال للناس حبوه جاءوا لعنده لامسوه بسماعهم وبمشاركتهم اللي عم بيحصل هو حقيقة يعني مش بس في الولايات المتحدة الأميركية عم بيحصل وبين ما كان حتى عندنا يعني عندما كما ذكرت في التقرير عندما قدمت مجنون ليلى في البحرين تطاولوا علينا أيضا مجموعة من النواب المتشددين يعني خلينا بنذكر بين مزدوجان وفتحوا تحقيق مازال لليوم هذا التحقيق كذلك حدث في لبنان عندما كانت أغنية أنا يوسف يا أبي كذلك حدث معنا حتى السنة الماضية في ميلانو بإيطاليا عندما قدمت شرق في احتفال عشر سنوات للجزيرة كان هناك تظاهرة لليمين المتشدد قالوا بأن هذا العمل أو هذا العمل اللي عم بينعمل في الداخل هو عمل إرهابي وإحنا كنا عم بنقدم عمل موسيقي ما بأعرف إذا كان عندكم شيء تفرجوه من هذا العمل اللي قدمناه كان عمل حضاري له رؤية موسيقية من الشرق ممزوجة في الموسيقى العالمية وكذلك حصل في سان دييغو، سان دييغو قالوا إن هذه الحفلة تثير مشاعر الجالية اليهودية أو الإسرائيلية مش عارف واللي عم بنقدمه هو عمل موسيقي يعني هو عمل موسيقي رباعي موسيقي يعني ما فيه أي شيء بيصير مشاعر حدا يعني اللغة عالمية ولكن..

جمانة نمور: يعني هذه اللغة العالمية سيد مارسيل دائما أنت تتحدث أنه من خلالها تبحث عن السلام وعن الحاجة إلى السلام وعن القيم الإنسانية المشتركة من هذا المنطلق ما كان المانع مثلا بأن يشاركك الغناء فنان إسرائيلي كما طلب منك في سان دييغو؟

"
مشكلتنا ليست مع الشعب الأميركي الذي يأتي ليستمع إلينا فيكتشف أن مشكلتنا مع السياسة الأميركية الداعمة والمحرضة لكل ما يحصل في فلسطين والعراق ولبنان
"
مارسيل خليفة
مارسيل خليفة: يعني أول شيء ليش بده يكون فيه شرط يعني إحنا عم بنقدم مشروعنا وأولا يعني ممكن أنا يعني بعدني ومصر على اللاتطبيع يعني كيف بدك ما بذهني هذا الموقف وبعدين عندما طالبت بحق العودة طالبت بحق العودة للفلسطينيين أن يعودوا إلى ديارهم لأنه هذه بيوتهم يعني لما جاءوا المهاجرين الأوروبيين على فلسطين جاءوا على بيوت هؤلاء الفلسطينيين وجاءوا على أرض الفلسطينيين مش أرض ثانية طالبت بهذا الموقف لأنه كمان هي مؤسسة حق العودة هي اللي دعتني وكان علي أن أصرح في المؤتمر الصحفي إنه أنا مع حق العودة للفلسطينيين فيه شغلة ثانية بأحب أقولها إنه هناك تصويب سهام على المشروع الثقافي أيضا مش بس لأنه في داخله بعد يعني فيه في خلاياه في بعض المواقف السياسية وأيضا لأنه هو العمل يثير الجهات اللي هي محتكرة الإبداع والثقافة في العالم وهذه جهات عندما يأتي أي فنان من الشرق بيصوبه عليه سهام وخاصة إذا كان هذا العمل يطال الجمهور الواسع يعني إحنا ثلاثة أرباع أمسياتنا في هذه الجولة الأميركية عندي 25 مدينة ثلاثة أرباعه من الجمهور الأميركاني.. الأميركي وأنا قلت في كل الحفلات إنه إحنا ما عندنا مشكلة مع الجمهور الأميركي الذي يأتي ليستمع إلينا ليكتشف عندنا مشكلة مع السياسة الأميركية الداعمة والمحرضة لكل ما يحصل عندنا في فلسطين في العراق في لبنان في أي منطقة في منطقتنا وبالطبع إحنا في بلد ديمقراطي كما يقولون يحق لنا أن نتكلم بين مزدوجين يعني دكتورة..

جمانة نمور: أن تتكلم وأن تغني الليلة أيضا هناك حفلة في هوستن كما نعرف وهناك حفلات أخرى نجحت لو سمحت لي أن أتحول إلى السيدة منال فيما يتعلق بحادثة إلغاء حجز القاعة سيدة منال بما أن هناك حرية لكل الأميركيين أصحاب هذه القاعة لهم شروطهم من أجل أن يغني فيها أو يحجزها شخص أو مجموعة ما وهي قالت بأن منظمتكم لا تنسجم مع أهدافهم هم التي تشجع بحسب قولهم التفاهم والقيم المشتركة وكان من حقهم إلغاء هذا الحجز خاصة وأهم كتبوا ذلك في الاستمارة التي ملأتموها عندما طلبتم حجز القاعة ما تعليقكِ؟

منال سويرجيو – ناشطة في تحالف حق العودة إلى فلسطين: أنا برأيي هذا كلام يعني يتكلوا فيه على حقوق أو على أمور قانونية بعد ما أخذوا منا شيك رسمي من منظمة العودة مكتوب على الشيك اسم المنظمة وعنوانها وحطوا فيه رصيدهم في البنك لمدة ستة أشهر واشتغلوا معنا في حلال هذه الستة أشهر على الأمور الفنية والتقنية المتعلقة بالتنظيم ومنها عرفناهم كمان على موقع العودة على الإنترنت وموقع مارسيل خليفة وأننا طبعا التذاكر وما غيره من الإعلام وغيره على ما أعتقد هم يعزون قرارهم إلى هذه الأمور اللي هي من رأي تقنية وغير مهمة بسبب إنهم فشلوا فشل حرفي بمعنى آخر يعني ما كانوا في تعاملهم لأنهم رفضوا بفترة كثير قريبة يعني قبل شهرين من الحفلة ألغوها والطريقة اللي تم فيها الرفض ببعث إيميل بارد جدا ليس فيه أي اعتبار يقولون فيها إنهم لن يستطيعوا استضافة حفلة مارسيل ولا يعطونا أي أسباب لذلك لم يعتقدوا أننا بحاجة إلى أسباب وعندما سألناهم عن الأسباب كانت أقبح من ذنب برأيي كانت أسباب هم دعوا أن نشاطتنا هو حسب تعبيرهم أي أنه يدعو إلى الفتنة في سان دييغو وأنه غير متوازن وعندما سوئلوا كيف يمكن أن نجعل الحفلة موسيقية أو نشاط ثقافي خيري متوازن قيل لنا أنه على سبيل المثال أن ندعو إسرائيلي مع مارسيل وهنا تفتحت أعيننا عن أهداف مغايرة لديهم أنهم فعلا ينظرون إلى حفلة موسيقية فنية ثقافية بحتة بنظرة سياسية وهذا الشيء نرفضه ويعبر أيضا عن جهلهم بحق العودة وبمنظمتنا وبمارسيل ورغم محاولات كثيرة من..

جمانة نمور: وكيف فهمتم تغيير الموقف يعني قلتِ جاءكم رد بارد رغم أنه في البداية كان هناك ترحيب بهذه الحفلة هذا التغيير هل له علاقة بالأشخاص..

منال سويرجيو: في البداية نعم هذا موقف..

جمانة نمور: عفوا يعني الذين تعاملتم معهم أم بسياسة كان يجهلها ربما الأشخاص الذين قابلوكم في البداية أم ماذا؟

منال سويرجيو: لا نعرف حتما ولكن بتقديري أنا شخصيا أعتقد أنه أحد من احتمالين أنه يا إما هم مارسوا نوع من الرقابة الذاتية على أنفسهم فتنبئوا بأن الجالية اليهودية سوف تتحين من هذا النشاط وهذا الشيء طبعا ليس له أساس من الصحة لأنه نشاط عام مفتوح لكل العامة ولم يكن في نيتنا حتما أن نسأل قبل أن نبيع تذكرة لشخص نسأله عن جنسيته أو ديانته أو يا إما هيك أو الاحتمال الآخر أنه حصل ضغط في آخر لحظة من طرف ثالث خارجي رفع عندهم يعني..

جمانة نمور: اهتمامهم على كل بعد يعني..

منال سويرجيو: أفكار معينة حيرة معينة..

جمانة نمور: نعم على كل سوف نغوص أكثر في موضوع التمييز يعني لكن سؤال أخير في هذا المحور قبل أن نشكر السيد مارسيل ونتركه يحضر لحفلته هذه الليلة هل واجهتك أية معوقات من شكل آخر سيد مارسيل خلال تجوالك في الولايات المتحدة؟

مارسيل خليفة: بالطبع هناك عوائق كثيرة يعني مجرد ما ندخل على أي مدينة على أي مطار الأمن السكرتير مثل ما بيسموه يختارنا من ضمن كل الناس اللي هم فايتين بالطبع فيه هناك تفتيش عام لكل الناس ولكن فيه ناس مميزين بكل مدينة في كل مكان نذهب إليه دائما على الاسم وعلى البلد وين أنت خلقان يعني مباشرة بيحتفوك على جنب وأسئلة كثير خاصة وشخصية ومذلة أحيانا يعني يصلوا إنه واحد ممكن يسألوه عن أصدقاؤه عن أهله حتى بيصلوا بيسألوه أسئلة كثير شخصية بيصل لجدي مثلا أو لجدتي يعني كان فيه بكل مرة كان فيه هذا إذا بدك هذا العنف في طرح السؤال وفي المواجهة أيضا.

جمانة نمور: على كل هذا التمييز الذي تحدث عنه السيد مارسيل سوف نناقشه بعد الفاصل مع السيدة منال والسيد كريم شورى الذي سوف ينضم إلينا ونشكر الفنان العربي مارسيل خليفة ونعود ونلقاكم بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

طبيعة التمييز ضد العرب والمسلمين في أميركا



جمانة نمور: أهلا بكم من جديد إلغاء حفل فني عربي في ولاية أميركية ليس حدثا معزولا فالتضييق على العرب والمسلمين والتمييز ضدهم في الولايات المتحدة مسألة قديمة تفاقمت خلال السنين الأخيرة التقرير التالي يلقي مزيدا من الأضواء على ظواهر التمييز ضد العرب والمسلمين هناك.

[تقرير مسجل]

يوسف الشروف: التمييز ضد العرب والمسلمين في الولايات المتحدة قديم جديد أفلام هوليود وكثير من وسائل الإعلام استغلت جهل الأميركيين فنسجت صورة شائهة عنهم تجسدت لدى العديد من الأميركيين لممارسات تمييزية وعدوانية، تفجيرات الحادي عشر من سبتمبر خلفت أمام العرب والمسلمين واقعا شديد السلبية فمنذ تلك الأحداث تجلى التمييز ضدهم بشكل خطير ومع أن قطاعا واسعا من الأميركيين عارضوا اضطهاد المسلمين ردا على تلك التفجيرات فقد ظلت مظاهر التمييز ضدهم في تصاعد مستمر ويذكر تقرير صادر عن مجلس العلاقات الإسلامية الأميركية كير أن أوضاع المسلمين في العام 2006 كانت أسوأ بكثير مما كانت عليه في 2005 ويلفت التقرير الانتباه إلى أن انتهاكات حقوق مسلمي أميركا العام الماضي قد زادت بنسبة الربع عما كانت عليه في العام السابق كما زادت جرائم الكراهية بنحو 10% والملاحظ أنه في الوقت الذي تناقصت فيه حالات التمييز في أماكن العمل فإن الخطير أن شكاوى التمييز القادمة من مؤسسات حكومية قد زادت بشكل كبير وأظهر استطلاع أجرته صحيفة (USA) بالاشتراك مع مركز غالوب لاستطلاعات الرأي أن 39% من الأميركيين يشعرون بدرجة ما من التمييز ضد المسلمين كما ساندت نسبة مماثلة أن يحمل المسلمون بطاقات هوية خاصة لتمييزهم عن غيرهم كوسيلة لمنع وقوع هجمات إرهابية.

جمانة نمور: السيد كريم شورا إذا ما أضفنا إلى هذا التقرير أيضا أسبوع الوعي بالفاشية الإسلامية هذا المفهوم الذي نتابعه الآن كيف نفهم الصورة؟

كريم شورا – الجمعية العربية الأميركية لمكافحة التمييز: طبعا الصورة سلبية جدا يعني التصرف من قبل جيش الخلاص أو هذا ليس أول مرة يتصرفوا بهذه الطريقة المتطرفة ضد العرب وكما نعرف الأسبوع حاليا أسبوع الكراهية ضد الإسلام في الجامعات الأميركية طبعا سلبي جدا ضد المجتمع الأميركي أصلا ليس ضد المجتمع العربي فقط بس ضد الأسس اللي مفروض تكون الولايات المتحدة هي الأول في..

جمانة نمور: دعمهم.

كريم شورا: المدافعة عنها فيعني الصورة سلبية أكيد.

جمانة نمور: ولكن ماذا تفعلون أنتم لمواجهة ذلك؟

كريم شورا: في حال مارسيل خليفة وإحنا طبعا ننتظر استضافته هون في واشنطن في حفلتين في مركز الكيندي طبعا بعثنا رسالة خاصة لجيش الخلاص ونعرف من القانون من على طرفنا ولن نستحي من استعمال القانون الأميركي للمدافعة عن المجتمع العربي في الولايات المتحدة لأنه يوجد هجوم خاص من قبل متطرفين معروفين من هم منظمات متعصبة يعني تركيزها هي الكراهية ضد العرب وضد المسلمين داخل الولايات المتحدة الأميركية وطبعا يعني ما بيفرقوا بين سياسي أو غير سياسي أو بين ثقافي أو أكاديمي كراهيتها هي وحدها وهي..

جمانة نمور: تقول معروفون من هم؟ تقول معروف من هم من هم؟ يعني المتطرفين اليمينيين من قبل السياسيين وغيرهم يوجد ديفد هارود ودانيل بايبس يعني أساميهم معروفة في الولايات المتحدة وهم كثير منهم هم من يعني عندهم كراهية خاصة ضد الإسلام أولا وطبعا يأخذوا العرب كمثال أول عن الديانة الإسلامية في الولايات المتحدة ويهاجموا الثقافة العربية في الولايات المتحدة.

جمانة نمور: سيد منال هذا كله كيف ينعكس على الحريات وحرياتكم أنتم تحديدا يعني كعرب في الولايات المتحدة؟

منال سويرجيو: من خبرتي على الأقل في إطار الجالية في سان دييغو جالية عربية في سان دييغو هذه ليست أول مرة وأنا كنت أشتغل ولا زلت أشتغل مع عدة مؤسسات بمناطق بسان دييغو وأيضا أنا عضوة في الـ (ABC) وفي العودة وكفي كثير مؤسسات خيرية ومدافعة عن الحقوق المدنية العودة مثلا بحد ذاتها يعني مش أول مرة تجابه هيك نوع من التمييز السنة الماضية لما كنا نقيم المؤتمر السنوي الخامس للعودة في إحدى الجامعات جامعة كاليفورنيا إنفين كان مسؤول عن تنظيم هذا المؤتمر في أمن الطلاب العرب في الجامعة والذين نظموه في آخر لحظة عنصر صهيوني شخص متطرف اتصل وهدد بأنه يهاجم هذا النشاط وخافت الجامعة لدرجة إنه تراجعوا وألغوا النشاط وأجبروا الطلاب من أنهم يلغوه بدلا من أن يوفروا الأمان اللازم كما يفعلوا يعني من أجل فئات طلابية أخرى فهذا بحد ذاته نوع من التمييز إنه لما تيجي المسألة للعرب وأنشطتهم والشغل في المسائل اللي هي تعني الجالية العربية واللي تهمهم نجد إنه فيه تقبل أقل أو فيه عدم اهتمام أو فيه إنه ما بيأخذونا مأخذ الجد وهذا عن مؤتمر..

جمانة نمور: تحدثتِ عن خوف الجامعة لكن ماذا عن الجالية وأفراد الجالية أنفسهم هل انعكس هذا الخوف عليهم أيضا خوفا من المشاركة من أن يكون عليهم هذا الطابع الذي يمكن أن يخلق لديهم مشاكل مع جيرانهم مع الأميركي الآخر؟

"
إلغاء حفلة مارسيل خليفة كانت أفضل مثال على اتحاد الجالية العربية في سان دييغو للتعبير عن رفضها لمنع الحفل
"
منال سويرجيو

منال سويرجيو: هذا كان بعد سبتمبر 11 سبتمبر كان فيه كثير منه بس حاليا لا الجالية طلعت من هذه الأجواء وبالعكس مثلا إلغاء حفلة مارسيل كانت أفضل مثال على اتحاد الجالية ويعني رفضها لهذا الشيء يعني إحنا في النهاية فعلا حصلت الحفلة يعني لغيت من مسرح لكن نقلناها إلى مسرح آخر وتمت بنجاح وكانت رائعة وكان الحضور كامل ونعتبرها يعني نجاح للثقافة العربية في سان دييغو وكانت هذه فعالية أيضا جزء من فعاليات مختلفة تقوم بها منظمة العودة استعدادا أو فعاليات بمناسبة مرور ستين عاما على النكبة الفلسطينية وهي أيضا استعدادا لإقامة المؤتمر السنوي السادس للعودة والذي سيقام أيار مايو القادم في 2008 بين 16، 18 أيار..

جمانة نمور: نعم إذا نعم إذا يعني هذا ما تحول الجالية أن تقوم به..

منال سويرجيو: في عندنا فالمتوقع أن تكون هناك..

جمانة نمور: يعني عفوا لمكافحة هذا التمييز أعود للسيد كريم يعني هناك الآن جمعية عربية أميركية لمكافحة التمييز أنت المستشار القانوني لها لكن كل هذه الجهود لم تنجح حتى الآن في تطويق هذه الظاهرة لماذا وما المطلوب؟

كريم شورا: لا يعني أولا الجمعية العربية الأميركية لمكافحة التمييز عمرها 28 سنة يعني أسست سنة 1980 وإحنا بنحارب هذه التمييز العنصري ضد العرب وضد العرب الأميركان والإسلام في الولايات المتحدة لـ28 سنة فهذا ليس شيء جديد لنا نستعمل أولا نستعمل وسائل الإعلام طبعا ولكن ميزتنا إنه نستعمل القانون لأنه قانون على طرفنا معظم الوقت القانون، القانون الأميركي هو اعترف الجالية الأميركية ونستعمل هذا القانون لندافع عن الجالية الأميركية.. العربية عفوا ويوجد أمثلة كثيرة منها يعني حاليا حتى مثلا أعطيكِ مثال أكاديمية خليل جبران العربية في نيويورك سيتي في ولاية نيويورك كان هجوم كبير جدا ضد افتتاحها لكن رغم هذا دافعنا عن حق الجالية العربية بافتتاح مدرسة في مدينة نيويورك والمدرسة افتتحت..

جمانة نمور: شكرا إذا القانون هو سلاحكم الأول..

كريم شورا: فيوجد أمثلة إيجابية من قبل.

جمانة نمور: نعم شكرا لك السيد كريم شورا المستشار القانوني للجمعية العربية الأميركية لمكافحة التمييز وشكرا للسيدة منال سويرجيو الناشطة في تحالف حق العودة إلى فلسطين ونشكركم مشاهدينا على متابعة حلقتنا بإشراف نزار ضو النعيم مقترحاتكم نتقبلها على عنواننا الإلكتروني indepth@aljazeera.net إلى اللقاء.