- محددات التحالف وانعكاساته على الواقع العراقي
- الأفق السياسي للتحالف وتأثيره على القوى السنية


محمد كريشان: أهلا بكم نحاول في هذه الحلقة التعرّف على ما وراء تشكيل ما يعرف بالمجلس السياسي للمقاومة العراقية والذي ضم بحسب بيانه التأسيسي ست فصائل عراقية سنية مسلحة عرفت بنشاطها الميداني في الساحة العراقية ونطرح في الحلقة تساؤلين رئيسيين: ما هي المحددات التي نشأ على أساسها هذا التحالف وانعكاسه على خريطة الواقع الميداني في العراق؟ وما هو الأفق السياسي للتحالف الجديد وتأثيره على القوى السنية المشاركة في العملية السياسية؟

محددات التحالف وانعكاساته على الواقع العراقي

محمد كريشان: بعد مفاوضات استمرت شهور عدة بحسب مصادر مقربة من تنظيمات العمل المسلح في العراق اتفقت ست من الفصائل فصائل المقاومة العراقية المسلحة على تأسيس ما سمته المجلس السياسي للمقاومة العراقية كتحالف سياسي تعمل تحت سقفه وقد حرص المتحالفون على تأكيد أن المشروع السياسي ليس بديلا عن المشروع الجهادي وإنما هو خادم له ومتمم له حسبما ذكره البيان السياسي التأسيسي لهذا التحالف الجديد

[تقرير مسجل]

[تعليق صوتي]

البيان التأسيسي للمجلس السياسي للمقاومة العراقية حدد مكوناته بأنها الجيش الإسلامي في العراق، جيش المجاهدين، الهينة الشرعية لأنصار السنة، جيش الفاتحين، حركة المقاومة الإسلامية المعروفة باسم حماس العراق، الجبهة الإسلامية للمقاومة العراقية جامع وينص البرنامج السياسي للمجلس حسب ما تضمنه البيان التأسيسي للمؤتمر على النقاط التالية المقاومة المسلحة تشاركها الهيئات والشخصيات الرافضة للاحتلال ومشاريعه هي الممثل الشرعي للعراق، تحرير العراق من الاحتلال والنفوذ الأجنبيين وإلزام المحتلين بتعويض الشعب العراقي عن كل ما لحق به من أضرار، عدم الاعتراف بشرعية أي دستور أو نظام حكم أو قانون أبرم في ظل الاحتلال، عدم الاعتراف بأي معاهدة أو اتفاق أبرم خلال فترة الاحتلا يتناقض مع حقوق العراق وسيادته، تشكيل حكومة من المهنيين تدير شؤون البلاد خلال مرحلة انتقالية، العمل على إعادة بناء دولة العراق على أساس غير طائفي، تأكيد هوية العراق باعتباره جزء لا يتجزأ من الأمتين الإسلامية والعربية، وأكد البرنامج السياسي للفصائل المسلحة أيضا على أن مقاومتها المسلحة تستهدف المحتلين وعملاءهم ولا تستهدف العراقيين الأبرياء وأنها ترفض أي تغيير في التركيبة السكانية للشعب العراقي وتعمل على دحر المشروع الطائفي العرقي التقسيمي وأنها تعمل على إعادة المهجرين إلى مناطق سكانهم وتعويضهم عما لحق بهم من أضرار.

إيمان رمضان: خطوة قد يكون لها ما بعدها تلك التي قامت بها بعد الفصائل المسلحة في العراق والتي تمثلت في تشكيل تجمع جديد أطلقوا عليه اسم المجلس السياسي للمقاومة العراقية الخطوة كما أشارت مصادر في التنظيمات المسلحة العاملة في العراق ليست وليدة اللحظة بل أن التباحث بشأنها استغرق أشهرا قبل الإعلان عن قيام هذا المجلس لكن ورغم هذه المشاورات المطولة فأن تنظيمات مسلحة معروفة في العراق تخلفت عن الالتحاق بهذا الحلف ومن بين هذه الفصائل جبهة الجهاد والتغيير بفصائلها الثمانية وعلى رأسها كتائب ثورة العشرين وجيش الراشدين إضافة إلى جيش أنصار السنة وهو من الفصائل الأولة من حيث التأسيس كما غاب عن ذلك المجلس أيضا تشكيل جديد يضم عد من الفصائل أطلق على نفسه القيادة العليا للجهاد والتحرير وعلى رأسه جيش رجال طريقة النقشبندية وعدد من الفصائل التي تنتمي إلى الجيش العراقي السابق ويثار تساؤلا عن عدم دخول هذه الفصائل في الحلف الجديد بالنظر إلى أن البرنامج السياسي الذي طرحه البيان التأسيسي للحلف لم يحوي أي فروقات ظاهرة في التوجهن السياسي لتلك التنظميات حسب ما أعلن في مواقعها على الانترنت أمر ربما يفتح الباب لتأويلات كثيرة حول مستقبل وأهداف التحالف الجديد وما إذا كان تأسيسه سيشكل نقلة نوعية في تفكير المقاومة المسلحة في بلاد الرافدين أم أنه لن يعدو كونه مجرد خطوة في حراك أربكه اضطراب الواقع العراقي.

محمد كريشان: ومعنا في هذه الحلقة من عمان الدكتور عبد الوهاب القصاب الباحث في القضايا الإستراتيجية من الكويت المحلل السياسي محمد عبد الجبار الشبوط وعبر الهاتف من بغداد خطاب عبد الرحمن الجبوري المتحدث باسم المجلس السياسي للمقاومة العراقية أهلا بضيوفنا الثلاثة لو بدأنا من بغداد والسيد الجبوري على أي أساس دخلت بعض الفصائل في هذا المجلس وبقيت أخرى خارجه؟

"
المجلس السياسي للمقاومة العراقية وليد لتجربة خاضتها الفصائل الجهادية لمدة أربع سنوات ونصف في مصارعة الاحتلال، هدفه طرح الرؤى المشتركة والقواسم التي يمكن الاتفاق عليها
"
خطاب الجبوري

خطاب عبد الرحمن الجبوري - المتحدث باسم المجلس السياسي للمقاومة العراقية: بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد {يا أيها الذين أمنوا اتقوا الله وقولوا قولا سديدا يصلح لكم أعمالكم ويغفر لكم ذنوبكم ومن يطع الله ورسوله فد فاز فوزا عظيما} حقيقة أن هذا المجلس وليدة لشهور مضت ولتجربة خاضتها الفصائل الجهادية لمدة أربع سنوات ونصف في مصارعة الاحتلال وقد تحملت هذه الفصائل العبء الأكبر في مصارعة الاحتلال فكانت هناك جلسات متعددة لجميع هذه الفصائل لطرح الرؤى المشتركة والقواسم التي يمكن الاتفاق عليها فتمخض هذا المجلس بهذه البنود الـ 14 نقطة التي طرح قسم منها الآن في التقرير السابق وقسم من الفصائل التي قلتم عنها بأنها تخلفت لا نقل تخلفت ولكن نقول إن هذه الفصائل كانت في جلسات الحوار موجودة وطرحت كثير من النقاط وصوبت كثير من الأمور ولكنها ارتأت في اللحظات الأخيرة بأن تأخذ وقت ثم تنضم لهذا المجلس لذا فالمجلس مفتوح للجميع ونحن نسأل الإخوان في كل الفصائل التي توافق على البنود التي وضعها البرنامج السياسي لتحرير العراق بمجلسه السياسي ندعوها للانضمام إلى هذا ضمن هذه الشروط وضمن هذه النقاط المتفق عليها مسبقا.

محمد كريشان: سيد الجبوري مثلا جبهة الجهاد والتغيير وبها بالطبع كتائب ثورة العشرين وجيش المجاهدين اعتبرت ما جرى خطوة على الطريق الصحيح ولكن مع ذلك لم تكن معكم هل شاركت في هذه المحادثات التي سبقت التأسيس؟

خطاب عبد الرحمن الجبوري: نعم كتائب ثورة العشرين كان لها الدور البالغ في هذه المسألة وكانت من الكتائب الفصائل التي كان لها الدور الكبير والسعي في تأسيس هذا المجلس لذا لكنها ارتأت في اللحظات الأخيرة بأن توخر الانضمام إلى هذا المجلس في فترة أخرى ونحن من هذا المنبر ندعو القيادين في كتائب ثورة العشرين وجيش الراشدين والسرايا التي تجحفلت معها من بنود هذا الاتفاق هو البرنامج السياسي لتحرير العراق أن تلتحق بالمجلس السياسي ولها مكانها ونحن لا ننكر أي دور لها في مقارعة الاحتلال طوال أربعة سنوات مضت.

محمد كريشان: إذاً لديكم أمل في أن تلتحق هذه الفصائل عن ما قريب؟

خطاب عبد الرحمن الجبوري: إن شاء الله بإذن الله تعالى.

محمد كريشان: باختصار سيد جبوري فقط لتوضيح بعض المسائل في البيان والأربعة عشر نقطة تحدثتم عن أن المقاومة المسلحة تشاركها القوى والهيئات والشخصيات الرافضة للاحتلال باختصار من هي بالضبط؟

خطاب عبد الرحمن الجبوري: والله أعتقد بأن النقطة واضحة جدا بأنه المقاومة المسلحة ولكن مع المقاومة المسلحة هناك كثير من الشخصيات والهيئات التي ترفض الاحتلال بكل أشكاله فهذه لا ننكر دورها في مقارعة الاحتلال حتى ولو بالكلمة فلذلك سيكون لها دورها كذلك إحنا يعني هذه المسألة أعتقد أنها واضحة جدا يعني المقاومة كافة القوى.

محمد كريشان: يعني واضحة ولكن هل مثلا هل الحزب الإسلامي محسوب على هذه الأطراف؟

خطاب عبد الرحمن الجبوري: نحن نتكلم الرافضة للاحتلال لا نتكلم عن الأحزاب التي دخلت في مشروعه السياسي ولكن إذا أرادت هذه الأحزاب أن تتخلى عن مشروع سياسي للاحتلال الآن وتخرج وتعلن براءتها من العملية السياسية فعندئذ يكون لنا لكل حادثة حديث ثم أما الآن فنحن ندعو كافة القوى والهيئات والشخصيات الرافضة للاحتلال..

محمد كريشان: نقطة أخيرة أيضا وبسرعة أيضا النقطة الرابعة تقول أعمال المجاهدين العسكرية تستهدف المحتلين وعملائهم أو وعملائُهم مَن تقصدون بالتحديد؟

خطاب عبد الرحمن الجبوري: أعقد أن هذه النقطة تستهدف المحتلين هناك في المعادلة العراقية شقين أولا الاحتلال ومن تخندق في خندق الاحتلال وسعى في مشروعه وعمل على تنفيذه في العراق هذا واحد أما المعادلة الثانية فهي التي المقاومة ومن تخندق في خندق المقاومة وأعتقد بأن هذه المعادلة واضحة للجميع فيجب على الناس أن تختار إما أن تكون في خندق الكفر وخندق الرذيلة وإما أن تكون في خندق العز والشرف مع المقاومة العراقية الشريفة.

محمد كريشان: نعم على كل سيد جبوري ستبقى معنا ننتقل إلى عمان والدكتور عبد الوهاب القصاب عما إذا كان يرى في هذا المجلس نقلة نوعية على أساس أنه جرت في السابق مجالس من هذا القبيل ولكن هل ترى شيئا جديدا في الأمر؟

عبد الوهاب القصاب - باحث في القضايا الإستراتيجية: حقيقة ما أعلن اليوم لبرنامج سياسي لمجموعة رئيسية واضحة ومعروفة كان لها دور كبير في مقارعة الاحتلال العراقي هو أمر كان ينتظره الجميع كان العراقيون عموما ومن يتعاطف مع العراقيين في المحيط العربي والإسلامي وحتى المستوى الدولي يتساءلون عن فيما إذا كان هناك برنامج سياسي يمكن الركون إليه عندما نتحدث عن مقاومة عراقية للاحتلال باديء ذي بدء نحن جميعا نعرف بأن كل شعب محتل له حق أن يقارع ويقاوم الاحتلال لكن هنالك قضايا ضبابية كانت موجودة وكان هنالك شيء من التداخل عما يجري في الساحة ولذلك فقد جاء هذا البيان المتوازن الذي عبر تجاوز الحدود الإثنية وتجاوز الحدود الطائفية ووضع حلا واضحا لمستقبل العراق يرى فيه أن العراق عراق الجميع وأن المواطنة العراقية هي السيف الفاصل في الانتماء إلى هذا الوطن وأن ما هو مطلوب هو تحرير العراق واستعادته لسيادته ولدوره المعروف في محيطه العربي والإسلامي هذا يعني شيء كان ينتظره الجميع وكان ينتظره العراقيون ومناصريهم بالنسبة لتساؤلك فيما إذا كان هذا المجلس يشكل ردا أو أنه رقم من الأرقام التي استمعنا إليها سابقا والتي يعني أعلنت في أكثر من مرة أنا أرى أن هذا المجلس له خصوصية معينة أنه يضم في بين يعني ظهرانه الفصائل الإسلامية المقاومة الرئيسية في العراق لكن هذه الفصائل عندما تحدثت إلى العراقيين تحدثت لهم بلغ متوازنة بعيدة عن الانحياز لأي طائفة بعيدة عن النفس الذي كان ممارسا في العراق من تسييس الانتماء الطائفي كانت هذه الفصائل تتحدث بلغة وطنية عراقية أن مهمتها الأساسية هي تحرير العراق من الاحتلال ومن جهة ثانية هنالك اعتراف بأن المحيط العراقي هو المحيط الجامع للعراقيين كلهم على برنامج واحد وأن ليس هنالك أي ميل لاحتكار السلطة من قبل فئة معينة وأنما العراقيون هم الذين سيقررون من الذي سيمثلهم ولذلك رأى هذا المجلس بأن يعهد أمانة المرحلة الانتقالية لمجموعة من الفنيين والاختصاصيين والتكنوقراط لتصريف الأعمال خلال الفترة الإنتقالية إلى أن يقرر العراقيون شكل النظام السياسي الذي سيمثلهم وكما أنه..

محمد كريشان: على كل ربما يعني عفوا ربما هذه النقطة عدم الصفة الطائفية الصارخة ربما هذا واضح في الخطاب ولكن نريد أن نعرف عن ما لأنه في النهاية هؤلاء سيحسبون على السنة وهنا اسمح لي فقط أن أسال السيد محمد عبد الجبار الشبوط عن ما إذا كان هذا المجلس بخطابه الذي أشار إليه سيد القصاب أنهى هذا التصنيف المقيت ربما في نظر البعض بين سنة وشيعة فيما يتعلق؟

محمد عبد الجبار الشبوط – محلل سياسي: في الحقيقة العبرة مو في ما موجود في الورقة من نصوص مع أنه فيها نصوص إيجابية كما أن فيها نصوص ليست إيجابية لكن العبرة في من يحمل هذه الدعوى ومن يمثل هذا التشكيل الجديد اللي هو ليس الأول من نوعه طبعا هذا التشكيل الجديد هو يمثل مجموعات مسلحة من لون طائفي أو مذهبي واحد ترفض بنص المشروع المجموعات السياسية الأخرى من الألوان المذهبية أو العرقية الأخرى بتعبير آخر المشروع يرفض تماما من سماهم عملاء الاحتلال أو الذين انخرطوا بالعملية السياسية اللي هم الأكراد والأحزاب الشيعية الأساسية واللي وصلوا إلى مواقعهم العالية أنا أقصد مجلس النواب والحكومة إلى أخره وصلوا عبر انتخابات عامة شارك بها حوالي 15 مليون ناخب هذه مشكلة يعني أنا لست أدافع عن جهة وأهاجم جهة لكن أقول هذه مشكلة يفترض أن المليشيات المسلحة والجماعات المسلحة حينما تنتقل إلى طور العمل السياسي وتشكل مجلس سياسي أن يكونوا فقط سياسي أوسع أن هذه المجموعات السياسية الأخرى اللي مشت بالعملية السياسية خلال السنوات الأربع الماضية لا يمكن الشطب عليها بجملة صغيرة وأنما يجب التعامل معها كحقيقة واقعة وقضية أنه لا يفترض ولا يصح أن يكون التعامل معها أيضا من موقع طائفي أو موقع عرقي وإنما من موقع وطني ديمقراطي أنا شايف أن هذا البيان وهذه المجموعات ما خرجت من هذا الإطار الطائفي اللي هو أيضا الجهة الثانية محصورة فيه في نظام المحاصصة الطائفية وهذه هي المشكلة بالعراق العراق الآن يعاني من موجة استطقاب طائفي شيعي سني كردي عربي أي حل يقدم وأي مشروع يطرح إذا ما يتجاوز هذه النقطة ما يتجاوز الاستقطاب الطائفي مو على الورق وإنما بالفعل وفي الموقف إذا ما يتجاوز ما يمكن يحل المشكلة وخذ مثال بسيط القضية الكردية في العراق قضية قومية ومو كبيرة ونتائجها معقدة.

محمد كريشان: على كل يعني عفوا لو سمحت لي فقط يعني القضية الكردية مسألة يعني يطول شرحها ونريد أن نبقى في موضوع.. موضوع المجلس تحديدا لأن المجلس.

محمد عبد الجبار الشبوط: ولكن أنا ما أريد أن أشرح لا اسمح لي أجاوبك لأنه البيان يقول إن القضية الكردية..

محمد كريشان: يعني لو سمحت لي فقط المجلس السياسي هذا طالما هو مجلس سياسي بالطبع سيكون له أثر على السنة المشاركين في العملية السياسية وفي الخارطة السياسية إجمالا في العراق هذا ما نريد أن نتوقف عنده بعد هذه الوقفة القصيرة نرجو أن تبقوا معنا.



[فاصل إعلاني]

الأفق السياسي للتحالف وتأثيره على القوى السنية

محمد كريشان: أهلا بكم من جديد وحلقتنا هذه تناقش تأسيس تحالف سياسي لتنظيمات مسلحة سنية في العراق سيد عبد الرحمن.. خطاب عبد الرحمن الجبوري في بغداد هناك من يعتقد بأن هذا المجلس السياسي الجديد ربما يكون تمهيد لمفاوضات مقبلة مع الأميركيين للمرحلة المقبلة ما تعليقك؟

خطاب عبد الرحمن الجبوري: البرنامج السياسي لتحرير العراق في مجلسه السياسي حقيقة ينظر إلى الساحة العراقية الآن بأن القضية فيها عائمة ويجب على المقاومة في هذه الفترة أن تصعد من عملها العسكري في الساحة لأننا نرى بأن المحتل بدأ يتململ الآن وهذه إشارة جيدة لهذا السؤال بأن أقول إن هناك بحثين سوف تنزل على شاشات الإنترنت خلال الفترة المقبلة البحث الأول من يغسل العار عن العشيرة وهذا خطاب موجهة إلى كافة الرابضين على طهور الإسلام في العراق وإلى كافة أبناء العشائر بأن يقرؤوا هذا البحث جيدا وأن يأخذ العبرة منه والبحث الثاني هو وصفة الصياد الجواب الكافي لمن أراد الهدنة مع العدو بظاهر أو خافي ونحن نقول بأن موقفنا مع الاحتلال هو موقف شرعي وإن مسألة المفاوضات هذه لن تكون بحسابنا في هذه الفترة لأننا نرى إن تصعيد العمل العسكري يحتم علينا الآن في العراق على ضوء ما موجود من معطيات في الساحة فهذه المسألة أعتقد أنها بعيدة كل البعد عن المجلس في هذه المرحلة التي نمر بها ولكن هذا السؤال..

محمد كريشان: على ذكر العشائر سيد الجبوري باختصار ما موقفكم من مجالس الصحوة التي تأسست وقيل بأنها مهمتها الرئيسية محاربة القاعدة في أكثر من منطقة في العراق؟

خطاب عبد الرحمن الجبوري: نعم مجالس الصحة نحن ننظر إلى الأمر بأنه هناك كثير من الفصائل ارتكبت أخطاء ولكن لا يبرر هذا الخطأ بأن نرتمي في أحضان المحتل وننفذ سياسات المحتل وبدل أن توجه أسلحتنا إلى صدور المعتدين توجه أسلحتنا بيننا فهذا مشروع أميركي ويريد خلق فتنة بين أبناء الشعب يجب أن لا نعالج الخطأ بخطأ آخر ويجب علينا أن نرص الصفوف وأن نوحد الكلمة وأن نضع كل خلافاتنا جانبا وأن نوجه أسلحتنا باتجاه المحتل الذي هتك أعراض النساء ورمل النساء وقتل الشيوخ والأطفال ودمر المدن وهذه السجون التي في أبو غريب وفي بوكا وفي بادوش شاهد وخير دليل على ديمقراطيته العفنة التي جاء بها إلينا..

محمد كريشان: شكرا لك شكرا.

خطاب عبد الرحمن الجبوري: فنحن نقول لأبناء العشائر يجب أن تكون لكم وقفة رجولة ووقفة شيمة فهذه الأنبار في الجهاد وهذه ديالا..

محمد كريشان: واضح سيد الجبوري يعني عذرا للمقاطعة نريد أن نبقى في المجلس وتداعياته السياسية نسأل سيد قصاب فيما يراه من مستقبل بعد تأسيس هذا المجلس على الصعيد السياسي العراقي الداخلي؟

"
المجلس السياسي للمقاومة العراقية سيحدث شيئا من الحراك السياسي ضمن الحركة السياسية العراقية، والبيان الخاص به لم يشر مطلقا إلى أي انتماء طائفي له، وسيعطي مجالا لفصائل المقاومة للتدخل في العمل السياسي
"
 عبد الوهاب القصاب

عبد الوهاب القصاب: أكيد هذا المجلس سيصنع وسيخلق شيء من الحراك السياسي ضمن الحركة السياسية العراقية عموما بودي هنا أن أشير إلى الحقيقة كانت موجودة في البيان عندما نقرأ البيان، البيان لم يشر مطلقا إلى أي انتماء طائفي للناس الذين تعاقدوا فيه لم يتحدث بأنهم سنة وأنا يعني أنا أشعر بأن هذا البيان قد صدر لكي يزيل هذا التنابذ بالألقاب الموجود بين العراقيين هذا من جهة من جهة ثانية أن يعني هذا المجلس في حد ذاته سيعطي مجالا هذه التجربة الأولى لفصائل مسلحة مقاومة تدخل للعمل السياسي ولذلك فإنه سيأخذ وقته ليتفاعل ليستفيد من التغذية العكسية التي ستأتي من الشارع هنالك حقيقة أيضا كانت واضحة في بيان المقاومة هذا أنها لم تحتكر لنفسها التمثيل قالت هي وكل الشخصيات والهيئات والمؤسسات الرافضة للاحتلال هذه الشخصيات والهيئات والأفراد والناس الرافضين للاحتلال هم الموجودين والمنتشرين على طول العراق وعرضه من أقصى نقطة في الفاو إلى أقصى نقطة في زاخو فيهم أكراد وفيهم تركمان فيهم مسيحيين وفيهم يعني مسلمين عرب بمذهبيهم أنا لا أشعر بأن المذهبية هي المشكلة، المشكلة هي يعني تطبيق يعني تسييس الطائفة هذا البيان حاول أن يبتعد عن تسييس الطائفة وهذا واضح يعني..

محمد كريشان: على كل ولهذا سنحاول أن نعرف من السيد عبد الجبار.. محمد عبد الجبار شبوط عما يراه من حركية يمكن أن يخلقها هذا المجلس في الدقيقتين الأخيرتين من البرنامج تفضل.

محمد عبد الجبار الشبوط: هو باختصار شديد أنت كجماعة مسلحة حينما تشكل مجلس سياسي يفترض فيه كأنك تتحرك سياسيا الحراك السياسي أن يتفاوض يعني أهم نقطة بالعمل السياسي هي التفاوض والتفاوض يعني مع الآخر وإن إحنا عندنا بالساحة العراقية بالنسبة لمجلسنا أين الآخر، الأخر العراقي اللي هو الأطراف المنخرطة بالعملية السياسية الراهنة يفترض أن هذا المجلس إذا كان مجلس سياسي فعلا غير مطيف أن يفتح باب الحوار ويتفاوض ويقبل الحوار مع هذه الأطراف ولا يتهمها بالعمالة ويطالبها بأن تتخلى عن كل شيء ثانيا يتفاوض مع الأميركان لأن الجيش الإسلامي العراقي طرح هذه المسألة في وقت سابق وقال إنه مستعد أن يتفاوض مع الأميركان لا يمكن..

محمد كريشان: على كل السيد الجبوري قال هذا غير مطروح حاليا على الأقل يعني، على الأقل غير مطروح.

محمد عبد الجبار الشبوط: ولهذا إذا رفضنا مبدئيا فكرة التفاوض فإذا ماذا يعمل المجلس السياسي؟ المجلس السياسي حينما يكون سياسي وحينما يكون معبرا عن ميليشيات مسلحة يفترض أنه يقوم بما لا تقوم به الميليشيات المسلحة في الجانب السياسي وهو الحوار مع الآخرين ما هو العمل السياسي؟ قائم بشكل أساسي على مبدأ الحوار، الحوار مع الآخر المختلف مو الحوار مع الذات مع الآخر المختلف حتى مع العدو الأنبياء كانوا يحاورون فراعنة عصورهم وبالتالي فإذا كان هذا المجلس السياسي فعلا يعني ينوي إحداث حراك سياسي وليس فقط القتل بعنوان المقاومة يفترض فيه أن يكون مستعد منذ اللحظة الأولى أن يتحاور مع الآخرين وأقصد بالآخرين الأطراف الموجودة في العملية السياسية الحالية من جهة ويتوقف عن وقف وصفهم بالعملاء لأنهم ليسوا عملاء والمسألة الثانية أن يكون أيضا مستعدا أن يتحاور مع ما يعتبره عدوا وهو الأميركان لا يمكن أن تسير العملية السياسية اللي هي خادمة كما يقول البيان للمشروع الجهادي بدون تفاوض ع الآخرين..

محمد كريشان: شكرا، شكرا جزيلا لك سيد محمد بد الجبار الشبوط المحلل السياسي كان معنا من الكويت شكرا للدكتور عبد الوهاب القصاب الباحث في القضايا الاستراتيجية وشكرا أيضا لضيفنا من بغداد خطاب عبد الرحمن الجبوري وهو المتحدث باسم المجلس السياسي للمقاومة العراقية بهذا نصل إلى نهاية هذه الحلقة من البرنامج بإشراف نزار ضو النعيم كالعادة نذكركم بإمكانية إرسال مقترحات على هذا العنوان الإلكتروني indepth@aljazeera.net غداً بإذن الله لقاء جديد في أمان الله.