فتح قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب نقل سفارة بلاده لدى إسرائيل من تل أبيب إلى القدس المحتلة شهية إسرائيل لنيل اعترافه بضم الجولان السوري المحتل، متوقعة قرب تحقق ذلك نكاية في إيران.

وقال وزير المخابرات الإسرائيلي إسرائيل كاتس إن الإقرار بسيطرة إسرائيل على الجولان المحتل منذ 51 عاما "يتصدر جدول الأعمال" حاليا في المحادثات الدبلوماسية الإسرائيلية مع الولايات المتحدة.
 
واعتبر كاتس -وهو عضو مجلس الوزراء الأمني المصغر بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو- الإقرار الأميركي بضم الجولان "جزءا محتملا من نهج إدارة ترامب يقوم على مواجهة ما ينظر إليه على أنه توسع إقليمي وعدوان من جانب إيران".

حلقة (2018/7/17) من برنامج "عين الجزيرة" تناولت الضغوط الإسرائيلية على إدارة دونالد ترامب لإجبارها على الاعتراف بسيطرتها على الجولان السوري المحتل.