- جذور الطائفية
- الطائفية بين السياسة والدين

- اتفاق الطائف

- الأزمة اللبنانية بين الداخل والخارج

- وراء الطوائف والأحزاب يختفي الحل


 
محمد خير البوريني
أمين الجميل
نجاح واكيم
شريف فياض
جبران باسيل

جذور الطائفية

سائق سيارة أجرة/ لبنان: يعني عفوا بكلمتي بخجل قولها هيك، هي بيروت صايرة مقسمة، يعني أنا بجي بدي روح على منطقة، عفوا عفوا بكلمتي باحترام الأهالي اللي قاعدين، بمنطقة مثلا حي اللجى في تيار معين، باحترامي له، بتلاقي بيجقور فيني وبيطلع فيني ليش عم بتفوت لهون، وكذلك الأمر هو الشخص اللي من حي اللجى من منطقة حي اللجى، مثلا عم أقول باحترامي لأهالي حي اللجى، بدو ييجي على منطقة مثلا طريق جديدة كذلك الأمر يمكن بعض أشخاص، بعض أشخاص ما بأتهم الكل من كل المناطق بعض أشخاص مندسين مفترقين مفتريين يعني بالأحرى بييجوا مثلا على منطقة طريق جديدة بيتعرضوا له كمان، ولا شو عم تعمل هون روح على منطقتك. ولك يا عمي بيروت هيدي، هيدي عاصمة لبنان، هيدي عاصمة الشرفاء والمناضلين واللي ضحوا واللي تعبوا واللي حطوا دم.

طالب جامعي/ الجامعة الأميركية - لبنان: لما تيجي لهون بهالتجييش الطائفي، حتى لما تركب بسيارة التكسي بدك تسأله، عارف كيف، أنت من وين؟ لتعرف اسمه ومن اسمه لتعرف طائفته ومن طائفته لتعرف إذا أنت فيك تتودد له، إي ولا لا، عارف كيف؟ فبس هيك. جو يعني أنا صراحة مني لإلي قطعت الأمل بهالبلد. بأحب هالبلد كأرض، عارف كيف؟ بس ما بحبها كشعب.

عماد ملاعب/ فنان وشاعر لبناني -مقاتل سابق شارك في الحرب الأهلية: خسرنا أقرب الناس إلنا، تهجرنا، تعرضنا لإصابات، تشتتنا، بعدنا عن كل أشياء، عن فكرة الآخر نتقبله. كانت فكرة الآخر شغلة، شغلة غريبة ما منتقبلها، تفاجأنا مش نحنا، كل آخر كان يشوف الثاني آخر ما يتقبله.

نصري الصايغ/ كاتب ومحلل سياسي - لبنان: أنا أود أن أطرح السؤال، هل لبنان بلد طائفي؟ الجواب هو نعم ولا، أي ليس هو طائفيا بالكامل وليس غير طائفي بالكامل، وهي مشكلة. هل لبنان لديه آلية لإدارة هذه الاختلافات وهذه الجماعات المتنوعة؟ نعم ولا أيضا، وهذه مشكلة من المشكلات الأساسية.

شفيق المصري/ أستاذ القانون الدولي - لبنان: نحن مجتمع قبلي ولكن قبائله ترتدي طابعا أو لبوسا طائفيا. وبالتالي المشكلة في لبنان مزدوجة، في قبلية المجتمع وفي طائفيته فيها.

مواطنة لبنانية1: يعني هم منشان أنفسهم، والشعب عم بيموت بالجوع وهم طياسة، هذا بيحكي من هون وزير وهذا بيحكي من هون وما في منها منفع، ما في منها منفع هالحياة، شو بدك أحلى من هيك!

محمد خير البوريني: لا تتجاوز مساحة لبنان 10452 كيلومترا مربعا بعدد سكان يترواح بين أربعة إلى خمسة ملايين نسمة. وقد كان عبر التاريخ مصدرا لأخشاب أشجار بنيت منها العديد من المعابد في فلسطين ومصر وآرام، كما كان جبل لبنان ملجأ للملاحقين والمضطهدين لأسباب فكرية وعقائدية. بعد انتصار الحلفاء في الحرب العالمية الأولى وتقسيمهم للأراضي التي كانت خاضعة للحكم العثماني وضعت منطقة جبل لبنان ومناطق أخرى كما هو الحال مع سوريا تحت الانتداب الفرنسي وذلك من عام 1920 وحتى الاستقلال الذي دعمته حكومة تشرتشل البريطانية. وفي عام 1920 فصل لبنان عن سوريا عبر عدد من الاتفاقيات الدولية تحول بها إلى كيان سياسي مستقل بحدود دولية فيما سمي لبنان الكبير، واستقل عن الانتداب الفرنسي في 22 من شهر نوفمبر من عام 1943 من القرن الماضي، حيث وضع دستور البلاد التي شهدت أحداثا خطيرة كانت دائما تحمل بصمات خارجية واضحة إضافة إلى بصمات أبناء لبنان وكان من أبرزها الحرب الأهلية التي اندلعت عام 1975 واستمرت نحو 15 عاما.

عماد ملاعب: أنا بعد الحرب وبعد ما أحسيت أن كل شيء راح، كان سدى، مش راح سدى، كان من الأساس غلط بغلط، اتجهت باتجاه ثاني اللي هو الرسم، النحت، الشعر، يعني هودي النقيضين بهيدا الشخصين اللي موجودين فيني إلي أنا هم اللي عملوا.. الحرب اللي عملت لي المشكلة وخلتني أتجه بهذا الاتجاه، فرق اليوم بين تتسلى بإطلاق النار على الآخرين فرق بين أنك تحط ألوانك على لوحة أو تبعث بأمسية شعرية تقول قصائدك الشعرية اللي بتحكي عن المحبة، اللي بتحكي عن الحب، اللي بتحكي عن كل الأشياء اللي أنت عن جد بدك ياها قبل ما تكون لإلك تكون للآخرين لأنه لازم تكون أنت بتواصل بهيدي الشغلات معهم.

مواطنة لبنانية2: المواطن اللبناني مش مذكور بالقوانين اللبنانية غير في الجنايات كفرد، يعني أنت إذا ارتكبت جريمة تحاسب كفرد بس إذ بدك تأخذ حقك بالعمل، بالضمان، بغيره تحاسب كمواطن وأهمه قانون الأحوال الشخصية، أنت بتتزوج، بتطلق، بترث، بناء على قانون طائفتك.

مواطنة لبنانية3: كان لبنان مشهور للعالم كله، كان مرفوع الرأس، هلق وصلنا لمرحلة مش عارفين حالنا لوين بدنا نوصل. وإن شاء الله الله بيهديهم وبيحل السلام بلبنان ومنعيش كلتنا بأمان إسلام ومسيحية.

محمد خير البوريني: كان لبنان قد تحول منذ نحو ألف عام إلى مزيج من الجماعات المنشقة والمختلفة عقائديا عن المجموعات الكبرى والأديان الرسمية، مجموعات ظلت تعيش في خطر وقلق دائمين ويبدو أن ذلك ترك آثاره على الشخصية اللبنانية. وقد عاشت هذه المجموعات والعقائد إلى جانب بعضها البعض على الرغم من خلافاتها واختلافاتها العقائدية، حتى بروز الصراع العثماني التركي مع الأوروبيين لاقتسام بلاد الشام اقتصاديا وثقافيا ثم سياسيا. تتوزع التركيبة الطائفية في لبنان على امتداد خارطته وتتكون من طوائف المسيحيين الموارنة والأرثوذكس والكاثوليك والأرمن الأرثوذكس والأرمن الكاثوليك والإنجيليين والمسلمين السنة والشيعة والدروز بالإضافة إلى العلويين. لم يكن ما جرى في 14 من فبراير/ شباط من عام 2005 مجرد حدث يتعلق باغتيال شخصية لبنانية كبيرة، فقد تعرض لبنان إلى انقسام سياسي حاد وبالتالي وقف على حافة خطر انهيار جديد بسبب انقسام وجهات النظر بين مكونات مهمة من الطوائف التي تشكل كيان لبنان وخاصة بين المسلمين السنة والشيعة وبينهما مجتمع مسيحي منقسم على نفسه.

مواطنة لبنانية4: نحنا مش عاملين مشاكل مع بعض، نحنا أهل وإخوة بلبنان إسلام ومسيحية ما في شيء، ما في شيء تفرقة بس هالزعماء يحلوا عننا، ما في شيء وخاصة نحنا هون بقانا ما فيش مسلم ومسيحي. الجمعة الماضية توفي شاب عنّا هون فوق بالحارة من إخواننا الشيعة، حيث كأنه ولد من أولادنا يعني، كلنا طلعنا وحزنا عليه حيث كأنه ولد من أولادنا. ما في تفرقة كل عمرنا مع بعض وأهل وجيران وإخوة.

مواطنة لبناني5: وبعدين أنا صار لي ستين سنة بهالحارة ما بزماننا زعلنا من أي إنسان. وين ما رحنا الحجة والحجة وين ما رحنا. وأنا بقول لهم إخواني أنتم، وين ما رحنا.

مواطنة لبنانية4: الحارة مختلطة إسلام ومسيحية. الحارة هون مختلطة، هيدا مثلا بيت مسيحي، هيدا بيت مسيحي، هدول كلها بيوت مسيحية.

مواطنة لبنانية5: كلها بقلبها مستأجرين الإسلام.

مواطنة لبنانية4: هيديك الكنيسة، وهون جامع وكنيسة، ما في شيء، أي واحد بيموت هون مسيحي بيؤذنوا عليه مثل كأنه بالكنيسة ولو كان مسيحي. أنا توفي جوزي، اللي حملوه إخواننا الشيعة، حملوه، الضيعة كلها كانت وراء جوزي وقت ما توفي، هم اللي حملوه وهم اللي جابوه، ما ضل شيخ، ما ضل مفتي إلا ما أجا لعندي وأخذ بالخاطر لأنه هون ما في عنّا تفرقة.

مواطنة لبنانية5: وبالأسبوع وبالأربعين.

الطائفية بين السياسة والدين

محمد خير البوريني: هل هي اللعنة تحل على لبنان وما زال لم يشف بعد من لعنة الفوضى والاقتتال والحرب الأهلية وحروب متتالية شنتها إسرائيل بكل ما نتج عنها من دمار؟ هل ما زالت أوراق لبنان لم تسقط؟ ألا يكفي لبنان ضحايا من أبنائه؟ ألا يكفيه موت؟ ألا يكفيه أعداء؟ إلا أنهم يريدونه صناعة للموت، في داخله أعداء وفي محيطه أعداء وشهداء قانا شاهدون على مجزرة عصر.

بشارة الراعي/ مطران أبرشية جبيل - لبنان: الطائفية تشوه الدين. الطائفة العنصر البشري، الدين هو العنصر الإلهي في الإنسان، ينبغي أن يتزاوج الاثنان، فتتروحن العنصر البشري الطائفة يتروحن بهذا العنصر الإلهي، هذا ما هو مرغوب. أما الطائفة إذا أصبحت شؤون زمنية فقط بقطع النظر عن العلاقة الروحية بهذا النمو تصبح فاسدة للدين وتتبع لنزوات سياسية واقتصادية ومصالح. وهذا ما يجري ويا للأسف.

"
أزمة لبنان الحقيقية تكمن في أن لبنان ساحة وليس وطنا، ونظامه السياسي هو تعبير عن ائتلاف مصالح قوى خارجية عديدة عبر الطوائف، فإذا ائتلفت المصالح سيستقر لبنان وإذا لم تأتلف فسيعيش لبنان حربا أهلية
"
         نجاح واكيم

نجاح واكيم/ رئيس حركة الشعب اللبناني: أزمة لبنان في نظامه السياسي. أزمة لبنان الحقيقية أن لبنان ساحة وليس وطنا، ونظامه السياسي هو تعبير عن ائتلاف مصالح قوى خارجية عديدة عبر هالطوائف، إذا ائتلفت هالمصالح لبنان بيعرف استقرار مؤقت، إذا لم تأتلف فلبنان بيعيش حرب أهلية.

عبد الأمير قبلان/ رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى- لبنان: ما بني على خطأ نتيجته خطأ. عندما تلغى الطائفية والمذهبية في العمل السياسي والاجتماعي والثقافي والتربوي تحل جميع العقد التي تمنع لبنان من تقدمه وتطوره.

نعيم حسن/ شيخ عقل الطائفة الدرزية - لبنان: المشكلة أننا كل فريق أو فرقة تعتقد أنها هي في الجنة والباقون في النار. فهذا هو، هذا الحكم هو لله وحده سبحانه وتعالى. فلو اتبعنا التعاليم الإلهية المزروعة في قلوب البشر واعتمدنا ثقافة الإنسان واعتمدنا قول، الله في قلبي والوطن في ضميري والإنسان في معاملتي، لكنا خرجنا من كثير من هذه الأسئلة والمشاكل التي تتكرم بها يا أستاذ أحمد.

نواف الموسوي/ مسؤول العلاقات الدولية- حزب الله: لبنان هو بلد التوتر والتصادم والتسوية التي تليها أيضا فترة تصادم واحتراب ثم تسوية. لبنان كان دائما شديد التأثر بما يجري في محيطه.

شفيق المصري/ مشكلتنا في لبنان أن كلمة حكم القانون التي هي الركيزة الأساسية للديمقراطية، لتداول السلطة، لسيادة الشعب عبر ممثليه أو بواسطة ممثليه، عندما تفقد صدقية حكم القانون بدءا بالدستور وصولا إلى أي قرار إداري يعني يكون هناك فقدان للناظم الأساسي لأية حياة سياسية في البلد.

خالد حمادة/ الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني: البرلمان اللبناني بتكوينه والحكومة اللبنانية بتكوينها وما يسمى الديمقراطية التوافقية كلها أدوات لتجريد النظام الطائفي. نحن كذبة كبيرة أنه لدينا ديمقراطية في لبنان، في لبنان لدينا تجمع دكتاتوريات طائفية، لا يمكن القول إن في لبنان ديمقراطية. كل مذهب أو كل طائفة يحكمه زعيم سياسي، هذا الزعيم يمارس كافة أنواع القمع الفكري والمادي على أفراد طائفته، ومن يخرج على الزعيم يعتبر خائنا ليس للبنان، الخيانة الأهم هي الخيانة لزعيم طائفته.

أمين الجميل/ الرئيس الأعلى لحزب الكتائب: المشكلة هي بالاختراقات الخارجية والمشكلة هي بالدعم على أنواعه لبعض الأطراف على الساحة اللبنانية ولأغراض لا تخدم مصلحة تلك الأطراف وبالتأكيد لا تخدم مصلحة لبنان.

وئام وهاب/ رئيس تيار التوحيد اللبناني: هناك يعني مشروع أميركي يمسك الآن بلبنان، مشروع أميركي يريد استخدام لبنان في لعبة المنطقة. عندما يتأكد الأميركيون أنهم غير قادرون على حكم لبنان عندها أنا أعتقد بأنه سيفتح المجال أمام تسوية جديدة بين اللبنانيين.

نواف الموسوي: بدأت المشكلة من العراق، خيارنا هو المقاومة، المستهدف هو المقاومة. في فلسطين ما في سنة وشيعة لكن في صراع محوره المقاومة، الصراع في لبنان محوره المقاومة لكن يُلبس لبوسا طائفيا. في العراق الصراع محوره مقاومة الاحتلال لكن يُلبس لباسا طائفيا، مرة سني شيعي ومرة سني سني ومرة شيعي شيعي. لذلك لنركز على طبيعة الصراع بدقة.

اتفاق الطائف

محمد خير البوريني: لما كانت الطائفية السياسية في لبنان مدعاة للتناحر والفوضى والإحساس بالانتماء إلى الطائفة أكثر من الانتماء إلى الوطن، جاء اتفاق الطائف لينص على إلغاء الطائفية السياسية من خلال هيئة وطنية عليا برئاسة رئيس الجمهورية على طريق بناء دولة حديثة. لكن أهم بنود الطائف ظل حبرا على ورق وظل الاختلاف قائما حول الدستور اللبناني وآلية تطبيقه.

"
لا يوجد أي مادة في الدستور تنص على مذهبية أو طائفية أي مسؤول في الدولة، ولكن المادة 95 تدعو للحفاظ على المصلحة العامة، والوفاق بين اللبنانيين يقتضي السهر على أن توزع المراكز بالتساوي وبشكل يحمي الوحدة الوطنية
"
أمين الجميل

أمين الجميل: لا يوجد أي مادة في الدستور تنص على مذهبية أو طائفية أي مسؤول في الدولة. فهناك في الدستور المادة 95 على ما أعتقد وهي مادة عامة جدا تقول، للحفاظ على المصلحة العامة والوفاق بين اللبنانيين يقتضي السهر على أن توزع المراكز بالتساوي وبشكل يحمي الوحدة الوطنية، فقط لا غير. فهذا من مصلحة لبنان أن يقوم هذا النوع من التوافق بين اللبنانيين حول المشاركة في السلطة لكي لا يحصل خلل أو يحصل نوع من إقصاء لأي فئة من المشاركة الحقيقية في الحكم.

نجاح واكيم: جميع الطائفيين يتفقون على هذا الدستور الطائفي وعلى هذا النظام الطائفي، لأن مصلحتهم فيه، يعني وظيفة الدولة في لبنان تغذية الطائفية. يعني بتيجي هيدي من التوظيف، إلى المؤسسات التي تتغذى من الدولة، حتى المؤسسات الخاصة الطائفية بتتغذى من قبل الدولة، المدارس إلى آخره، فهذا النظام يعيد إنتاج الطائفية فمن هيك هم مجمعين عليه. لا، نحن ضد الدستور وضد النظام السياسي في لبنان لأنه نحن ضد الطائفية ونحنا منّا شايفين أنه ممكن لبنان يبقى، كل ما هي يعني لبنان وصل لنقطة كثير حرجة إما أن يسقط نظامه السياسي وإما أن يسقط كيان لبنان. من أجل أن نحافظ على هذا الوطن يجب أن يتغير النظام.

محمد رشيد قباني/ مفتي الجمهورية اللبنانية: إن العلة في النفوس وليست العلة في النصوص. النصوص في النظام اللبناني سواء في الدستور أو في القوانين المنظمة للعمل السياسي أو العمل الإداري في البلاد واضحة، ولكن هوى النفوس يتحكم أحيانا في المرء فيقفز فوق هذه النصوص ويتحجج بحجج كثيرة. أنا لا أقول هذا في مواجهة أحد وإنما في مواجهة الجميع.

الشيخ علي الأمين/ مفتي صور وجبل عامل - لبنان: المشكلة كما قلت ليست هي في الدستور وإنما هي في الأمر المستور، أو ليست المشكلة في النصوص بقدر ما المشكلة هي في النفوس.

جبران باسيل/ مسؤول العلاقات السياسية في التيار الوطني الحر: دستور لبنان طائفي ودستور الطائف طائفي والعرف في لبنان طائفي، لا بل دستور الطائف والممارسة التي نتجت عنه عمقت الطائفية بشكل أوسع، ونحنا بحاجة إلى إيجاد أسس الجمهورية الثالثة اللي بننشد فيها دستور غير طائفي، ولكن هيدي بالأول بحاجة إلى طمأنة كل المجموعات الطائفية أنها محمية ومحفوظة وغير مستهدفة تنقدر ننقلها إلى موقع متقدم آخر، ما فينا نأخذها في ظل خوفها إلى مشروع تعتبر أنه يحميها أقل.

فؤاد المخزومي/ رئيس حزب الحوار الوطني اللبناني: نحنا ما تصالحنا في الطائف، نحن مضينا وثيقة وقف اقتتال بالطائف، نحنا اليوم بعدنا بمراحل الحرب الأهلية بس بدل ما نستعمل السلاح عم نستعمل بالآخر المنابر الإعلامية ونستعمل الاقتصاد لعملية تصفية حساباتنا والسيطرة على المجتمعات. اللي صار بالطائف أنه شلنا رؤساء الميليشيات اللي كانوا موجودين بالشوارع وحطيناهم بالمواقع لتقاسم الغنائم رسميا بدل ما يكون التقاسم على مستوى الشارع والزاوية والمنطقة.

إلياس سكاف/ رئيس كتلة شعبية - البرلمان اللبناني: إذا كنت من الطائفة الشيعية إلك حق أنت توصل على رئيس المجلس النيابي، وإذا كنت أنت سني إلك حق توصل على رئيس حكومة، وإذا كنت ماروني إلك حق توصل على رئاسة الجمهورية. هيدا مش موجود عند الأرمني مش موجود عند الأرثوذكسي مش موجود عند الكاثوليكي، هيدا نحنا بتجرحنا، بس لكن تحتى ما نفرط بصفوفنا بالعينها وساكتين، بس بده يجي وقت من الأيام هذا الموضوع بده ينطرح.

طلال أرسلان/ رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني: مشلكة لبنان ولا يوم كانت في الدستور، مشكلة لبنان دائما في القيمين على الدستور والممارسين للدستور، ورح أعطيك مثل بسيط. صدر الطائف كدستور لبناني منذ عام 1989، 1990 لحد اليوم، هل ما يحصل اليوم على الساحة اللبنانية هو تطبيق للدستور ولا مخالف للدستور؟ علة لبنان هي الطائفية المذهبية التي هي أقوى مع الأسف من النصوص الدستورية وهي علة النظام اللبناني القائم.

شفيق المصري: الدستور اللبناني ليس طائفيا وليس علمانيا بشكل كامل ولكنه غير طائفي بدليل ما ورد في مواده الأولى أن المعيار المعتمد هو معيار الكفاءة من دون أي تمييز بين اللبنانيين عندما يشغلون الوظائف العامة، وهو غير طائفي لأنه لم يحدد دين الدولة، وهو غير طائفي لأنه لم يحدد مراكز محفوظة لطوائف معينة في لبنان.

[فاصل إعلاني]

الأزمة اللبنانية بين الداخل والخارج

محمد خير البوريني: تتشابك الجذور الداخلية والخارجية للأزمة اللبنانية بشكل وثيق، فالنسيج الطائفي في لبنان ومؤسسات الدولة الواهنة والوقوع بشرك ما يوصف بالفساد عمل على تمكين وتشجيع مزيد من التدخلات الخارجية يستند إليها معظم الزعماء على الساحة اللبنانية، حيث وصفت الطوائف الأساسية في لبنان بأنها تابعة يتقاذفها الشرق والغرب، أي أنها ما وراء لبنانية إذا جاز التعبير.

شريف فياض/ أمين السر العام في الحزب التقدمي الاشتراكي: من حقنا كلبنانيين ونحن أعضاء مؤسسون في الأمم المتحدة أن نتلقى دعم المجتمع الدولي عندما تعصف بالبلاد أزمة بحجم الأزمة التي يتعرض لها لبنان.

طلال أرسلان: التدخل السافر اللي عم يتم بالسياسة اللبنانية الداخلية اليومية نتيجة الوضع الإقليمي والدولي عم بيسيء على التركيبة اللبنانية وعم بيضعضع الوضع اللبناني الداخلي لأن هذا الرهان هو رهان قائم على الفتنة في لبنان.

الشيخ علي الأمين: 

ما كان كسر إذ طغى في قومه

إلا لما خلقوا  به فعالا

هم حكموه فاستبد تحكما

وهم أرادوا أن يصول فصالا

والجهل داء قد تقادم عهده

في العالمين ولا يزال عضالا

جبران باسيل: ربيت عنا طبقة سياسية تستمد قوتها من الخارج، هذه هي المصيبة الأساسية، وما في مواجهة لها إلى ما نكون استقلاليين فعلا وأحرار بالفعل وليس بالقول.

أمين الجميل: من الواضح بأنه أصبح لإيران كذلك الأمر تأثير مباشر على الساحة اللبنانية من خلال هذه الفئات الشيعية أو الحزبية، فكذلك الأمر، فهناك إذاً تأثير بدون ما نذكر التأثير السعودي على فريق معين أو في السابق التأثير المصري، والتأثير الغربي وإلى ما هنالك. فهنالك تأثيرات مباشرة على الساحة اللبنانية من خلال بعض الدول التي تعتبر نفسها معنية مباشرة بالشأن اللبناني.

وئام وهاب: أنا أقول لك إيران دعمتنا عندما تخاذلت بعض الدول العربية عن دعمنا، إيران دعمت المقاومة في لبنان ودعمت المقاومة في فلسطين عندما تلهى العرب، عندما كان العرب يتلهون بأمور أخرى، نحن إيران لم تطلب منا مقابل، مقابل دعمنا لتحرير لينان، وإيران لم تطلب مقابل من حماس أو من الجهاد الإسلامي مقابل دعمها في محاولة مقاومة الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين، بينما الدول العربية كان يجب هي  أن تحمل هذه الراية وهي التي يجب أن تقدم الدعم للمقاومات العربية ولم تقدم هذا الدعم للمقاومات العربية.

"
القوات اللبنانية بشكل خاص تستفيد من المناخ الدولي الضاغط على سوريا لتحقيق هوامش أوسع من سيادة وحرية واستقلال لبنان وتحييده عن الصراعات الإقليمية والدولية
"
أنطوان زهرا

انطوان زهرا/ نائب عن القوات اللبنانية: فليدلني أحد على مؤشر واحد يقول بأننا نحن مرتهنين لأي طرف خارجي أو ننفذ إرادته أو سياسته مع مؤشرات حقيقية لهذا الارتهان حتى أنا أخضع وأعتذر، أما إذا كنا في قوى 14 آذار بشكل عام ونحن في القوات اللبنانية بشكل خاص نستفيد من المناخ الدولي الضاغط على سوريا لتحقيق هوامش أوسع من سيادة وحرية واستقلال لبنان وتحييده عن الصراعات الإقليمية والدولية فهذا ليس بالاتهام، نحن منتسبين إلى جامعة الدول العربية وإلى الأمم المتحدة للإفادة منهم كوطن صغير في الدفاع عن كرامتنا وسيادتنا وحريتنا واستقلالنا.

طلال أرسلان: جيب لي قرار دولي تختبئ خلفه إيران وسوريا لأنا أنتقد سوريا وإيران بالتدخل في الشأن اللبناني، القرار الدولي الصادر عن الأمم المتحدة الـ 1559 والتدخل الأجنبي الحاصل في لبنان هو تدخل أميركي بامتياز، هو تدخل فرنسي في العهد السابق، عهد جاك شيراك وأساء هذا العهد السابق الفرنسي لكل العلاقات التاريخية التي كانت قائمة بين لبنان، بين الشعب اللبناني وبين الشعب الفرنسي، وما بين الحكومة اللبنانية والحكومة الفرنسية، وبدؤوا بالتدخل بأدق تفاصيل الملف اللبناني الداخلي.

محمد خير البوريني: التيارات والأحزاب وزعماء الطوائف في لبنان ليسوا طائفيين من قريب أو بعيد..

ميشيل عون:(من خطاب) .. وبنهي هالمرحلة..

محمد خير البوريني: لا أحد طائفي في لبنان..

سعد الحريري:(من خطاب) .. نقف اليوم أمام ساعة الحقيقة..

محمد خير البوريني: الكل قلبه على لبنان..

حسن نصر الله:(من خطاب) .. أنكم شعب عظيم..

محمد خير البوريني: والكل على صواب في سياساته ومعتقداته وتحالفاته..

سمير جعجع:(من خطاب) .. لن نخضع..

محمد خير البوريني: والكل يعمل من أجل تحقيق السيادة الوطنية وصون الاستقلال وكرامة اللبنانيين ومصالحهم..

نعيم قاسم:(من خطاب) .. هذا الشعب يريد وطنه.

محمد خير البوريني: الكل يسعى إلى قيادة لبنان إلى بر الأمان..

وليد جنبلاط:(من خطاب).. لن يخيفنا تهديد ولا وعيد..

محمد خير البوريني: ولكن أي مصالح وأي بر أمان؟ فبر الأمان عند طرف قد يتباين أو يختلف أو يتناقض تماما مع بر أمان أطراف أخرى.

علي حسن خليل/ المساعد السياسي لرئيس حركة أمل: في الكتلة التي تقودها الحركة نيابيا هناك السني والشيعي والدرزي والماروني والكاثوليكي والأرثوذكسي ومن كل الطوائف اللبنانية وهذا الأمر برأيي يشكل نموذجا كل اللبنانيين يجمعون عليه اليوم.

نعيم حسن: نحن في طائفة الموحدين الدروز لا طائفية عندنا، التاريخ تاريخنا هو دفاع عن العروبة والإسلام والوطن، طبيعي أن يكون هناك زعامات في هذه الطائفة، لكن الزعامات عندنا تخرج خارج إطار المصالح الضيقة إلى دائرة حماية لبنان وحماية الوطن.

نواف الموسوي: الحزب الطائفي هو الحزب الذي يضع نصب عينه كيف يحقق مصالح الطائفة في النظام السياسي القائم. هل هذا هو المشروع السياسي لحزب الله؟ المشروع السياسي لحزب الله منذ انطلاقته كان تحرير الأراضي اللبنانية، دفع الاحتلال إلى الاندحار، الآن يواصل عملية التحرير بما فيها تحرير الأسرى وأيضا يقف في موقع النصرة لجهاد الشعب الفلسطيني من أجل تحرير أرضه والوظيفة المستقبلية للمقاومة الدفاع عن لبنان.

محمد خير البوريني: في الثلاثين من شهر سبتمبر من عام 1989 اتفق السياسيون اللبنانيون في مدينة الطائف السعودية على وضع أسس الخروج من الحرب الأهلية ومن الحالة الطائفية التي كانت على الدوام علة علل البلاد، ومن أهم ما اتفقوا عليه تشكيل هيئة وطنية لإلغاء الطائفية، لكن الهيئة لم تشكل حتى اليوم، فهل سقط اتفاق الطائف بالتقادم وعدم التطبيق؟

عمر كرامي/ رئيس وزراء سابق: بعد انقضاء هذه المدة الطويلة على اتفاق الطائف وعلى الدستور الجديد لم يبحث فيه على الإطلاق، يعني ما في حكومة بما فيها حكومتي التي مرت استطعنا أن نبحث في هذا المضوع مع إيماننا الأكيد بأن هذا هو المعبر الآمن لإقامة لبنان الحديث، القوى الطائفية في لبنان مع الأسف هي أقوى من كل التيارات الإصلاحية، هذا ما أثبتته الأيام.

أحمد فتفت/ وزير الرياضة والشباب: الطائف الآن كان صمام الأمان الذي أخرج لبنان من الحرب، قبل أن نحكم على الطائف بالفشل وبالسقوط يجب تطبيقه بالكامل بما فيه موضوع مجلس الشيوخ، بما فيه إلغاء الطائفية السياسية، بما فيه ضبط التوازنات وحصرها في النيابة والوزارة ووظائف الفئة الأولى وترك الفعالية الفردية تنشأ، لو طبقنا الطائف بالكامل وقلنا إنه فشل نستطيع أن نتحدث عن سقوطه.

وئام وهاب: الطائف سقط، الطائف كاتفاق، عدل الدستور اللبناني هذا الاتفاق الذي حصل عام 1989 سقط الآن، الطائف غير صالح لحكم لبنان وأنا أعتقد بأن هذه الأزمة التي نشهدها اليوم ستصل إلى مكان يتم فيه البحث جديا بتعديلات دستورية في لبنان.

نصري الصايغ: ليس هناك من قائد طائفي مستعد لأن يضع أنشوطة الإعدام في رقبته أو يقف على المقصلة لأن هذا القانون المدني يحد من حجم تمثيله الطائفي لأنه في مدنيين كثير، علمانيين مانهم طائفيين موجودين في البلد هؤلاء ليس هناك من يمثلهم على الإطلاق، من هنا إن المستفيد من إبقاء هذا الدستور بقواعده الطائفية هم الذين ينعتونه بالطائفي ولا يقولون لنا بأن هذا الدستور هو الذي قال لنا بإمكانكم أن تجتازوا الطائفية وأن تذهبوا إلى مجتمع مدني.

ميشيل الفترياديس/ فنان لبناني: القيمين على السياسة بلبنان هم أسياد الطوائف، بقى وهم عارفين أن نهايتهم بتكون مع إلغاء الطائفية بقى كيف بدنا نطلب من القيمين على التركيبة السياسية أن يعملوا شيء بيلغيهم وبيضرهم؟ طالما هالأشخاص الموجودين هم  الطقم السياسي ما بيقدر الواحد بيتوقع.. يعني ما بيقدر، بيقولوا بيبشرك بالخير، ما بيقدر الواحد يتبشر بالخير طالما هم ذاتهم بالحكم، يعني إذا حاميها حراميها ما في الواحد يلاقي نتيجة.

مواطنة لبنانية: نقضي على الزعماء، الزعماء كلياتهم يروحوا على بيوتهم، هم الزعماء يفلوا يعيشوا بره ويخلونا نعيش نحن هون بأمان وسلام، بنعيش كثير مليح، هم الزعماء اللي أصلا وقت لما صارت الحرب هم تركوا وراحوا كل واحد تخبأ في منفى، يرجعوا على المنافي تبعوتهم ويخلونا نعيش بأمان وسلام، وحياتك منعيش بأمان وسلام.

وراء الطوائف والأحزاب يختفي الحل

محمد خير البوريني: ممثلوا الطوائف في لبنان، سياسيون وزعماء ورؤساء تيارات متهمون بالتحريض والشحن الطائفي والمذهبي بطرق شتى بين أبناء طوائفهم، من بينها وسائل الإعلام، كما أنهم متهمون بإقحام السياسة بالدين، بينما تشير أصابع لبنانية إلى إقحام رجال الدين بالسياسة بينما من المفترض أن يلتزموا أماكن العبادة خاصة في ظروف مفرطة الحساسية وفي بلد دستوره علماني.

علي الأمين: ليس من دين يدعو إلى حالة من العداء بين قوم وآخرين، لكن المشكلة في لبنان هي تسييس الدين، يعني أنهم يحاولون من أجل أن يعززوا مواقعهم السياسية والزعامة التي يريدونها لأنفسهم يستقون حينئذ بالعصب الديني أو العصب الطائفي فيوظفونه من أجل تعزيز مكانتهم السياسية، وإلا ليست المشكلة بين مسلمين ومسيحيين في لبنان، وليست بين شيعة أو سنة أو أي طائفة أو أخرى.

طالب جامعي/ الجامعة الأميركية-لبنان: نحن كشباب، يعني فيك تقول كل شاب هون منحاز، يعني في تجييش وطني، تجييش سياسي، وهذا الشيء مخزي في لبنان، بس إذا بلد مبني على الطائفية ما فيك تلومه يعني.

نجاح واكيم: صحيح جدا، كلها أحزاب طائفية ومصدر قوتها هو الدولة في لبنان التي تغذي هذه الأحزاب الطائفية، أيضا والخارج الذي يتعامل مع لبنان من خلال نفوذه عبر هذه الطوائف، أنت بدأت بحزب الله وأمل، أنا باقول لك قبل ما يكون حتى في حزب الله وأمل كان في أحزاب أخرى، الكتائب على سبيل المثال، الوطنيين الأحرار..

محمد خير البوريني: لم تعد الطوائف في لبنان تتعلق بمفهوم ديني أو برجال دين فحسب بل بزعامات سياسية تتكون من الإقطاع القديم أو المال الجديد أو من بنادق قاتلت، فقد تحولت الطوائف بفعل التاريخ المرير إلى أحزاب لبنان السياسية. وإلا فلماذا لا يستمع الشارع إلى رجال الدين بل إلى السياسيين.

عمر كرامي: إذا بترجع للتاريخ، الأحداث التي حدثت سنة 1860 شو كان أساسها؟ أساسها طائفي، يعني المراحل اللي مر فيها لبنان يعني الكل ساهم في إذكاء هذه الطائفية السياسية يعني رجال الدين، الأحزاب الطائفية، الانتدابات الأجنبية التي مرت على لبنان، الحروب الأهلية التي حصلت، النظام السياسي اللي قائم على الطائفية، كل هذه الأمور تداخلت وأبقت جذوة الطائفية موجودة في تفكير كل لبناني.

محمد رشيد قباني: هذا غير صحيح، هذه التهمة يسوقها بعض السياسيين في سياق ما يسوقونه من اتهامات للآخرين، فإذا كان هناك فريق لا يعجبه رأي هذه المرجعية الدينية أو تلك فإنه يقول إن هذا تدخل في السياسة أو إن هذه المرجعية الدينية أو تلك تقوم بشحن الوضع السياسي في الاتجاه الطائفي.

بشارة الراعي: الدور يبدو وكأنه مهمش لأن على الأرض الدور هو للسياسيين والناس عادة يصغون إلى السياسي أكثر من رجل الدين لأن السياسة تتعاطى الشؤون المادية أما رجل الدين يتعاطى الشؤون الروحية.

نعيم حسن: الحوار موجود، وفي مجموعة جيدة تقول في الوطنية في الإخاء في العيش المشترك في السلم الأهلي، المشكلة هي في الطائفية وليست في الطوائف.

عبد الأمير قبلان: أنا طلبت من رجال الدين من مختلف طوائفهم أن نتحرك من أجل الإنسان، أن نخدم الإنسان ليسمو بالمجتمع، حتى الآن لم تبصر هذه الأفكار النور عند الآخرين.

إلياس أبي عاصي/ الأمين العام لحزب الوطنيين الأحرار: إن المواطن عليه هو نفسه وبمبادرة شخصية منه أن يسعى إلى الفصل بين الدين كوسيلة حوار وتواصل مع الله سبحانه وتعالى ومع من يدعي باسم الله حقوقا لا تعود له، وذلك يبدأ بالتثقيف في المنزل والمدرسة والجامعة والمجتمع المدني. واسمح لي يا سيدي أن أشدد على المجتمع المدني الذي يجب أن يشكل وأن يكون صنوا للحكومة بشكل تتكامل معه كل توجهات المجتمع بكل مكوناته، بكل حيثياته.

طالبة جامعية/ الجامعة الأميركية- لبنان: ما كان في طائفية لولا وسائل الإعلام النازلة حقن في الشعب، كل شيء، مثلا فلان قال هيك وفلان قال هيك، نشرة الأخبار بتلاقيها شو؟ هذا قال على هذا هيك، وهذا رد على هذا هيك، وهذا سب لهذا، يقوم هذا لازم يرد عليه، وقوموا يا شعب جنوا جنونكم.

مواطن لبناني: ما حدا كان يفكر أنه والله سني شيعي، حتى مسلم مسيحي كانت في بدايتها ما حدا يفكر فيها، كنا نذهب على الجامع والحسينية ما نعرف هذه لمين وهذه لمين، حتى أنا أول ما تعلمت، الحضانة يعني، كنا في جامع، بالجامع نتعلمها.

مواطنة لبنانية: عيب هذا وحياة الله حرام، ليش كتابنا مش واحد، ديننا واحد، مين نبينا؟ كلياتنا نحن مع مين نحن لاحقين؟ ليش بدنا نكون مثلا تكره جيرانك أنت وإياهم عشرة عمر، كرمال شغلات طائفية؟ منجي ننسى الواحد كيف.. آخر شيء كتاب واحد وقرآن واحد وكعبة واحدة، شو هذا كله قلة عقل، نحن بدنا نحبب العالم فينا مش بدنا نكره الناس فينا.

مواطن لبناني: بعد حرب تموز صارت كثير.. ظهرت، صار في شبه انقسام ناس مع هودي وناس مع هودي، ويعني أسبابها خوف أن طائفة قوية كثير، مذهب قوي كثير على مذهب كذا، صار كل واحد بده يعمل له قوة ذاتية، وهو شيء غلط هذا.

رشيد قباني: أنت الآن قل، هناك فتنة سنية شيعية، هناك فتنة سنية شيعية، والكل تكلم هناك فتنة سنية شيعية، بكلامك وبكلام الآخر ستكون هناك فتنة، يعني هذا الكلام هو نفسه التحريض ولم يكن له أساس.

نجاح واكيم: عندما تنشأ قوى سياسية علمانية لا طائفية وهذه القوى تدرك ما هو دورها في إحداث تغيير داخلي بمفاهيم المجتمع، بثقافته، وتملك القوة السياسية بحيث أنها تفرض هذا التغيير، المشكلة أن هذه القوى حتى عندما نشأت دائما كانت مستضعفة وعندما تمارس السياسة كانت تمارس كرديف للطوائف، عندما تنشأ هذه القوة وتستقل عن الطوائف وتواجهها، عندئذ يمكن أن يتغير الأمر في لبنان وبيصير اللبنانيين هويتهم الوطن مش هويتهم الطائف.

محمد خير البوريني: كثيرون في لبنان يرون أن النظام العلماني هو الحل في ظل التعقيد الطائفي والمذهبي واستحالة أن يكون لبنان بلدا الغلبة فيه لفريق واحد أو أتباع دين أو مذهب واحد.

جبران باسيل: إذا بلغي طائفة مثل ما عم يحصل اليوم بالمسيحيين، شو بيبقى له قيمة لبنان؟ بيرجع بيتحول بلد بهالشرق مسلم مثله مثل غيره، شو بيعود لها قيمة العلمانية يعني، العلمانية في سوريا أو في تركيا قيمتها بتكون خلقت المختبر الإنساني المطلوب مثل ما إنها تكون موجودة ببلد مثل لبنان؟!.

أحمد فتفت: لا يمكن للوفاق أن يتم من طرف واحد، الوفاق بحاجة على الأقل لطرفين وفي لبنان أحيانا هو بحاجة إلى ثمانية عشر طرفا بسبب وجود وتعدد الطائفية في لبنان، لذلك تجد صعوبة كبيرة أحيانا في الوفاق، الوفاق يحتاج كما نقول في لبنان إلى ميزان دهب، يعني إلى ميزان دقيق جدا في أمور عديدة ومتشابكة.

فؤاد المخزومي: طالما نحن اليوم القاعدة المتبعة هو أنه يجب أن تكون طائفي مذهبي لحتى تكون بموقع القيادة، ما في إمكانية للتغير. منشان هيك السني رح يطلع فيها من باب السنة والشيعة من باب الشيعة والمسيحي من باب المسيحي.

إلياس أبي عاصي: لماذا ترك لبنان ساحة؟ ولماذا ترك آلة عسكرية شئت أم أبيت تدخل في الحسابات السياسية؟ فلا يمكنني أنا أن أحاور شخصا على ذات المستوى وانطلاقا من نفس المبادئ إذا كنت أنا مجردا من السلاح وهو يجلس على ترسانة أسلحة.

نصري الصايغ: نحن نعيش في ثقب كبير تتهرب منه كل الحلول، بدي أقول بين قوسين، هل عُرضت أمام اللبنانيين وأمام القيادات اللبنانية اليوم حلول لهذه الأزمة؟ عرضت حلول كثيرة وهناك حلول لا تحصى لكي تحل هذه الأزمة ولكنها كلها تدخل بهذا الثقب الذي هو النظام الطائفي والنظام المزدوج الولاء الأكثري والأقلي من جهة، والولاء والتوافق من جهة أخرى، يدخل ويزرب منه كل شيء.

محمد خير البوريني: الانتخابات في لبنان تتم على أساس المحاصصة الطائفية لكن كثيرين يتوقون إلى وقت يصل فيه اللبناني بصرف النظر عن دينه أو مذهبه أو عرقه إلى ممارسة حقه في انتخاب البرامج السياسية والاقتصادية والاجتماعية للأحزاب، بدلا عن انتخاب زعماء الطوائف أنفسهم، بغض النظر عن كل التجارب السابقة. في خضم التمنيات تبرز مقولة أن الطائفية هي معضلة سياسية نخبوية وليست معضلة حقيقية بين أفراد الشعب اللبناني، كما تبرز المطالبة باعتماد النسبية في الانتخاب.

علي حسن خليل: في استكمال تطبيق الطائف نصل إلى ما نصبو إليه، وفي استكمال تطبيق الطائف يجب أن نقر قانون انتخابات جديد في لبنان قائم على -برأينا كتيار سياسي- قائم على اعتماد النسبية والتي تفرض بشكل أو بآخر أن يكون هناك اصطفافات حزبية سياسية وليس اصطفافات طائفية.