- أخطار التغيرات البيئية والمنطقة العربية
- الدور السلبي للدول العظمى وتداعياته المستقبلية

ليلى الشايب: مشاهدينا السلام عليكم وأهلاً بكم في حلقة جديدة من برنامجكم منبر الجزيرة، أضاف خبراء المناخ التغيرات المناخية إلى قائمة الأخطار التي تهدد الحضارة البشرية بعد الخطر النووي الذي يشكل أكبر خطر على الإنسانية وتوصل العلماء إلى أن احتدام عدم الاستقرار الأمني النووي قد اقترب بالبشرية من حافة عصر نووي ثاني وأن التهديد الذي يشكله التغيير المناخي هو الثاني بعد تهديد الأسلحة النووية وهذه هي المرة الأولى التي يصنف فيها علماء التغيير المناخي كتهديد عالمي لمستقبل الحضارة الإنسانية ويؤكدون إن انبعاث ثاني أكسيد الكربون يمثل ضرراً تدريجياً على الأرض مقارنة بأي تفجير نووي وهو ضرر قد يكون كارثياً وغير قابل للإصلاح، كذلك أكدت هيئة الأمم المتحدة الدولية المكلفة بالتغيير المناخي إن سبب ارتفاع درجات الحرارة في المناخ خلال العقود القليلة الماضية يعود إلى نشاط الإنسان المتزايد على وجه كوكب الأرض مشيرين إلى أن الدراسات التي تؤكد إن درجة حرارة الأرض هي الأعلى منذ 12 ألف عام نتيجة ارتفاع حرارة الكوكب بشكل متسارع خلال الثلاثين عام الماضية وبأنه يمكن ملاحظة انعكاسات هذا الارتفاع في ظواهر مثل ذوبان ثلوج القطب الشمالي ويؤكدون إنه في السنوات المقبلة سيؤدي ارتفاع مستوى مياه البحر والموجات الحارة والتصحر بالإضافة إلى انتشار أمراض جديدة والحروب في أراضي صالحة للزراعة ونقص المياه يؤدي كل ذلك إلى دمار واسع في الأرض، مع تحذير من أن التلوث الناجم عن النشاط البشري يدفع العالم نحو مستويات خطيرة من التغير المناخي وبكارثة بيئية لا يعلم أحد مداها، فلماذا تتلكأ الدول الكبرى في معالجة أمراض كوكب الأرض وتتهافت على استنزاف الثروات وإثارة الحروب؟ ولماذا تحجم الولايات المتحدة عن الانضمام لمعاهدة جديدة للحد من الاحتباس الحراري؟ وأين موقع العرب في معركة إنقاذ الأرض؟ هذه هي التساؤلات وغيرها نطرحها للنقاش معكم وللمشاركة يرجى الاتصال على الهاتف رقم 9744888873 أو على الفاكس رقم 9744865260 أو على الموقع الإلكتروني للبرنامج على الإنترنت minbar@aljazeera.net.

أخطار التغيرات البيئية والمنطقة العربية

ليلى الشايب: معنا بداية لبدء النقاش سفيان عارف التل الخبير في قضايا البيئة من عَمّان سيد تل تفضل.

سفيان التل - الأردن: أهلاً وسهلاً بكم وبالجزيرة.

ليلى الشايب: أهلاً وسهلاً بك.

سفيان التل: شكراً على إثارة هذا الموضوع الحساس.

ليلى الشايب: طيب بداية سيد تل كل ما يقال عن الأخطار الكبيرة المحدقة بكوكب الأرض ويعني طبقات الجو المحيطة به هل هي حقيقة أم ربما الأمر فيه نوع من المبالغة والتهويل؟

سفيان التل: بالتأكيد هي حقيقة ومن الصدف أننا كتبنا عن هذه الأخطار قبل أكثر من 25 عاماً، ففي عام 1990 والـ 1991 كتبت مقالات تنبأت بهذا كل ما يحدث الآن على سطح الكرة الأرضية من معدلات ارتفاع درجة الحرارة في أوروبا حيث كنا نقول إنه بعد 10 أو 15 عاماً ستزداد درجة الحرارة في بعض المناطق مثل كندا وإنجلترا إلى عشرة درجات مئوية وقد حدث ذلك وكنا نتحدث ونقول إن هناك كثير من المدن التي تقع على الشواطئ ستغرقها الفيضانات إذا ما ارتفع منسوب البحار وعندنا كثير من هذه المدن ولعل الحديث أيضاً..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: طيب هل تذكر لنا بعضها؟

سفيان التل: نعم أذكر منها على سبيل المثال نيو أورليانز، ففي 1991 تحدثنا عن المدن الفقيرة التي يمكن أن تغرقها الفيضانات وذكرنا على سبيل المثال مدن..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: شرق آسيا مثلاً؟

سفيان التل [متابعاً]: مثل جاكرتا مدراك بومباي كراتشي ولاغوس وريو ديغانيرو وقلنا هذه هي الدول الفقيرة التي ليس لديها إمكانيات لتخطي.. لتفادي الفيضانات أما المدن الغنية مثل نوتردام والبندقية ونيويورك وميامي ونيو أورليانز فقلنا إن لديهم الإمكانيات لبناء السدود وتفادي الفيضان وشاءت الأقدار أن تأتي الضربة إلى الولايات المتحدة الأميركية التي ترفض التوقيع..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: إعصار كاترينا نعم..

سفيان التل [متابعاً]: على اتفاقية الكيوتو وتأتي الفيضانات على مدينة نيو أورليانز وتدمر البلاد هذا المقال في الـ 1991..

ليلى الشايب: طيب هل استمع لكم أحد حين ذاك؟

سفيان التل: في الحقيقة الكثير لا يستمع، بعض الدول التي تدرك الأخطار قامت بإنشاءات كثيرة مثلاً هولندا المنشآت التي أقامتها لوقف فيضان البحر عليها منشآت مذهلة أنا أقارنها حالياً بالأهرامات التي أقيمت في ذلك العهد، هذه هي أكبر منشأة سطح الكرة الأرضية لوقف الفيضانات، نحن نعرف أن هولندا أراضي منخفضة وأنها معرضة للفيضانات وهم يتخذون كل الاحتياطات الممكنة وكانت أول دولة تبرعت بمئات الملايين لصندوق تغير المناخ لإجراء الدراسات اللازمة وحتى قبل فترة جاء فيضان مذهل وأصاب هولندا ولكنه جاء من البحر هذه المرة من البر ولم يأتِ من البحر وكانت الدولة محتاطة وأنذرت الناس بوساطة الإنذار المبكر ولم يحدث لديهم إلا حالة وفاة واحدة لمُسنّة رفضت مغادرة منزلها وخرجت تسير على السدود الترابية التي كانت مشبعة بالماء فسقطت وغرقت، هناك دول تعمل وهناك دول فقيرة ليس لديها الإمكانيات لعمل شيء.

ليلى الشايب: طيب المنطقة العربية ماذا عن نصيبها من هذه التحولات من هذه الأخطار؟

سفيان التل: والله يعني إحنا حاولنا كثير ورفعنا صوتنا عالياً إلى المسؤولين في العالم العربي وقلنا لهم إن عليهم أن يطوروا نماذج كمبيوترية يضعوا فيها التغيرات التي تحدث حالياً في حرارة الأرض وفي الرطوبة وفي الرياح وفي المناخ لتتنبأ لهم هذه النماذج بما يمكن أن يكون عليه المناخ في عالمنا العربي، لدينا شواطئ كثيرة جدا على سبيل المثال الجزيرة العربية محاطة بالشواطئ من ثلاثة جهات الشمال الأفريقي كله معرض لساحل البحر الأبيض المتوسط كل هذه المناطق ما هي حصتها من تغير المناخ من الفيضانات؟ نحن نقول إن 40% بشكل عام من سكان الكرة الأرضية على الشواطئ وإذا ما ارتفع البحر ما يعادل المتر فستغرق مساحات هائلة على الشواطئ قد تصل إلى أربعين وستين كيلومتر، هناك دراسة مثلا وُضعت لمصر وتقول هذه الدراسة كم عدد المشردين الذين سيتشردون من دلتا مصر إذا ارتفع منسوب البحر 50 سم أو متر أو متر ونصف وهكذا، هنالك عشرين مليون إنسان في دلتا مصر..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: نعم سيد تل أخيراً يعني قبل أن نودعك ونفتح باب النقاش إلى غيرك من المشاركين، ما العمل بالنسبة للمنطقة العربية؟

سفيان التل: هناك أشياء كثيرة جداً، هناك برنامج واضح وكبير جداً أقرته برنامج الأمم المتحدة للبيئة عن الإجراءات التي يجب أن تتخذ وهي كثيرة جدا ومنها على سبيل المثال السيطرة على الصناعات والانبعاثات التي تضخ ثاني أكسيد الكربون، السيطرة على المزارع مزارع الأرز والأبقار التي تضخ مثلاً غازات الميثان وقس على ذلك يعني هنالك إجراءات عديدة جداً على الدول أن تباشر في تنفيذها لتحمي نفسها من أخطار التغير المناخي.

ليلى الشايب: شكراً جزيلاً لك سفيان عارف التل الخبير في قضايا البيئة شكراً لك على هذه المشاركة تحدث إلينا من عمّان، الآن من العراق معنا باسل الدوري، باسل مساء الخير وتفضل..

باسل الدوري - العراق: مساء الخيرات ست ليلى.. تسمعيني ست ليلى؟

ليلى الشايب: أسمعك يا باسل تفضل شكراً..

باسل الدوري: لأنه أنا يعني طبعاً الكهرباء.. أولاً مساء الخير..

ليلى الشايب: مساء النور..

باسل الدوري: الكهرباء منقطعة فأنا لا أراك يعني ما أشاهدك بالتليفزيون..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: طيب اعتبر أنه تستمع إليّ عبر الإذاعة مثلاً..

باسل الدوري: يعني عبر المذياع يعني عبر الهيدفون طبعاً واستمعت للسيد التل اللي كان متصل، هذا أولاً ست ليلى ثانياً أنا كان بودي ولو يعني تعطيني يعني فسحة من الوقت لأن نحن مظلومون الحقيقة مظلومون من حيث إنه شبكة الاتصالات والحمد لله اللي أخذت الهاتف الجوال في العراق يعني ممتازة جداً بين مزدوجين في اتصالاتها، القصد يعني أرجو توصيلي لكم يعني صعب جداً وكان بودي على هذا يعني كان بودي الأسبوع الماضي أنه أشارك في الحلقة حقيقة كان الحلقة مثرية كما هي يعني برامجكم المعتادة، لكن لمدة ساعة طبعا ولتكوني في الصورة ست ليلى هنالك بقى لي ساعة أنا واقف في مكان معين محدد لا أذهب لا يميناً ولا يساراً حتى تكون الشبكة يعني في مقدار معين لأستطيع الاتصال بكم، على العموم أنا يعني كنت لمدة ساعة ولم أحصلكم في الحلقة السابقة، أنا ثالثاً ست ليلى أنا ما أعرف الموضوع طبعاً لأنه يمكن ها الأسبوع كنت منشغل أخذت الموضوع الآن يعني من خلال اتصال التل معكم عرفت أنه يعني فيما يخص البيئة أو كذا، لكن تسمح لي أيضاً ست ليلى أن أقول كلمة يعني حقيقة بحقك وهذه كلمة حقيقة يعني يمكن تسميها (heart to Heart) يعني حقيقة لأنه أنتم يعني تستحقوا هذه الكلمات وأنا من عادتي يعني عندما أشعر بشيء يعني باستحقاق من الآخر يعني أقولها وحتى إن كان على الهواء مباشرة وأنا لا أريد أستغل المنبر طبعاً أنا أقدر هذا ولكن أقول يعني على الحلقة السابقة كانت يعني طلعتك البهية حقيقة كما هي طلعاتك السابقة..

ليلى الشايب: الله يخليك..

باسل الدوري: وبعد يومين كانت طلعتك أبهى يعني في الحقيقة..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: باسل..

باسل الدوري [متابعاً]: وأقول لرصانة الشخصية ست ليلى يعني أرجو المعذرة يعني إن كنت..

ليلى الشايب: شكراً لك شكراً جزيلاً، باسل أرجو أن تكون معنا ربما في حلقات أخرى قد يعني يعنيك موضوعها أكثر من هذه الحلقة، الآن كمال شكري.. أو قبل كمال شكري من ألمانيا محمد حركات من الجزائر محمد تفضل.

محمد حركات - الجزائر: السلام عليكم أخت ليلى.

ليلى الشايب: وعليكم السلام يا أهلاً وسهلاً بك.

"
بالعالم الإسلامي والعربي لا توجد مكاتب دراسات تُعنى بالكوارث التي تهدد المنطقة على عكس إسرائيل التي تعرف أنها مقبلة على حرب ما يسمى بالمياه لذلك تدرس وتفكر في الاستيلاء على مناطق مثل أوغندا وتنزانيا
"
              مشارك

محمد حركات: في العالم الإسلامي والعربي لا توجد مكاتب دراسات تُعنى بهذه بالكوارث التي تهدد المنطقة على عكس إسرائيل مثلاً التي تعرف أنها مقبلة على حرب ما يسمى بالمياه فهي تدرس وتفكر في الاستيلاء على المناطق التي مثل أوغندا وتنزانيا، في العالم الإسلامي لا توجد دراسات تُعنى بهذه الكوارث التي تهدد المنطقة في العالم الإسلامي والعربي.

ليلى الشايب: محمد..

محمد حركات: نعم شكراً..

ليلى الشايب: أنت معنا لا تزال..

محمد حركات: نعم..

ليلى الشايب: طيب لست أدري إن كنت استمعت إلى السيد سفيان عارف التل الذي كان تدخل في بداية هذه الحلقة وأشار إلى المخاطر التي ربما تترصد منطقة شمال إفريقيا على سبيل المثال وأنت من الجزائر من هناك، أشار إلى أنه ربما ارتفاع منسوب مياه البحر قد يغطي المنطقة برمتها.. للأسف انقطع الاتصال مع محمد بركات من الجزائر، معنا محمد السيد الآن من السعودية محمد أرجو ألا ينقطع الخط معك أنت أيضاً.

محمد السيد - السعودية: السلام عليكم.

ليلى الشايب: وعليكم السلام.

محمد السيد: سيدتي أنا لي تفسير آخر عن الموضوع ولكن قد يكون هو التفسير الحقيقي اللي تجهلوه، سيدتي أبدأ بآية كريمة من كتاب الله، الله سبحانه وتعالى وعد الذين كفروا بقوله {سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الآفَاقِ وفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الحَقُّ} سؤالك المطروح التغير المناخي وأين موقع العرب، صح؟ الله وعد الذين آمنوا بقوله في آية من أمهات الكتاب {الَذِينَ آمَنُوا ولَمْ يَلْبِسُوا إيمَانَهُم بِظُلْمٍ أُوْلَئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ وهُم مُّهْتَدُونَ} طبعاً نحن عالم كقرية واحدة لا يمكن أن نأمن إذا آمنا ما لم يأمن الآخرين شيء طبيعي ولا لا؟ يعني لا يمكن أن نعيش في الأمان ما لم يعش الآخرين بأمان، فمن هنا يوجد السر الذي لا يفهمه الناس حتى الآن وهو يا سيدتي إنه هناك غضب من الله سبحانه وتعالى على مَن في الأرض ولكن هذا الغضب نحن لا نشعر به إنما الطبيعة تتجاوب مع الله مباشرة وتفتعل الأزمات بناء على هذا الغضب تفتعل الأزمات فتتفاعل من خلالها الناس وتندفع بعضها ببعض، الناس لا يجدون لها تفسير إنما اكتشافات اكتشفنا اليوم كذا اكتشفنا كذا.. مسيرهم يوصلوا إلى أن يكتشفوا أن هذه آيات من الله ليريهم إن ما نزل على الأنبياء والرسل هو الحق وما يدعون هو الباطل، فمَن أغضب الله هنا السر نحن تحملنا الأمانة بعد رسول الله..

ليلى الشايب: صلى الله عليه وسلم..

محمد السيد: الزعيم مسؤول عن هذه الأمانة، فضيلة الشيخ مسؤول عن هذه الأمانة، اليوم إذا اعتقدتِ أن الزعيم يكذب على الله خلي بالك من هذه النقطة يكذب على الله يأتي فضيلة الشيخ يكذب على رسول الله بأنه يذكي كذبة الزعيم في هذا العصر وهذا هو الذي تسبب في غضب الله على مَن في الأرض، اليوم ينبغي على شعوب العالم كله إذا تريد أن تتخلص أو تتجنب الوقوع في مشاكل التغيير المناخي والحروب أن تتصفح كتاب الله لتعلم ماذا يجب على المسؤول العربي القيام به كمسؤول في هذه الأمانة في ظل هذه الأمانة وماذا يجب على فضيلة الشيخ المسلم أن يقوم به كشيخ في أداء في هذه الأمانة، فيفرضوه عليهم عبر مجلس الأمن يفرضوا عليهم أن يقيموا الدين الإسلامي على أصوله وأقسم بالله أقسم بالله لينجو العالم من جميع الشر الذي يعيش فيها اليوم وليتجنب العالم الكوارث الطبيعية اللي هي الزلازل..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: طيب محمد هذه قراءة من القراءات ربما أتفق معك على الأقل في نقطة وهي أن الكوكب هو أمانة في يد البشرية وعليها بالتالي أن تحفظ هذه الأمانة، شكراً لك على هذه المشاركة الآن أشرف صادق من مصر أشرف مساء الخير.

أشرف صادق - مصر: السلام عليكم.

ليلى الشايب: وعليكم السلام.

أشرف صادق: والله بداية يا أخت ليلى ربنا إن شاء الله يا رب يتمنى من الله عز وجل يعني ينور وجهك بالحجاب بأمر الله عن قريب يعني أملنا في الله في عز وجل، ثانيا حضرتك من خلال اللي إحنا شايفينوا على وجه الأرض اللي يحصل دلوقت بالنسبة للدول العربية أو الأفريقية أنا حاسس إن هي مقبرة لنفايات الدول المتقدمة وفيه يعني نسمع عن أقاويل كثير جداً إن فيه حصل فعلاً دفن نفايات في بعض الدول العربية أو الأفريقية وإحنا للأسف موضوع البيئة ده واخد تقريبا قدر ضئيل جداً من الاهتمام بالنسبة لرؤساء الدول العربية والأفريقية يعني هم مش قادرين يوفروا للناس الأول الأكل والشرب فهم لا ينظروا لناحية البيئة خالص نهائي يعني فده للأسف إحنا ضحايا الدول المتقدمة وما فيش حد يعيننا غير ربنا عز وجل يعني ده تقريبا يعني الموضوع والنقطة اللي عايز أتكلم فيها باختصار يعني.

ليلى الشايب: طيب يعني هل تفضل أن تبقي نفسك وتبقي باقي الشعوب العربية في خانة الضحية أم ربما هناك شيء يمكن عمله لإنقاذ منطقتنا العربية من هذه الأخطار القادمة؟

أشرف صادق: والله حضرتك الوعي داخل الدول العربية ضئيل جداً الوعي على مستوى الفرد العادي تقريباً يكاد أن يكون مش موجود وتقريبا معظم الدول العربية..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: طيب هو بالفعل كذلك هذا الوعي مفقود بدرجات متفاوتة، إلى ماذا تعزو ذلك أنت شخصياً؟

أشرف صادق: والله حضرتك تقريبا يمكن ما فيش توعية ممكن مباشرة..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: هل ربما الثقافة البيئية في يعني في بلدان وبين شعوب همها الأول هو توفير لقمة العيش هذه ثقافة هي ربما كأنها درب من الرفاهية؟

أشرف صادق: لا هي حضرتك مش رفاهية ده الهواء اللي إحنا نتنفسه والحياة اللي إحنا نعيشها.

ليلى الشايب: يعني هذه هي الحقيقة ولكن أنا أقول إنه أمام الواقع الاقتصادي والاجتماعي الصعب تصبح هذه المعرفة وهذه الثقافة كأنها شيء ثانوي يعني كأنها نوعا من الرفاهية بالنسبة لهذه الشعوب..

أشرف صادق [مقاطعاً]: أيوه يا فندم هي مرحلة ثانوية بالنسبة للشخص العادي لأنه هو في الاهتمام الأول اللي هو توفير لقمة العيش زي ما حضرتك تفضلتِ بالموضوع ده، لكن بالوعي ده لازم يكون بداية من وسائل الإعلام ومن اهتمامات الدولة نفسها، تقريبا ده يكاد أن يكون مش موجود أو إذا كان موجود موجود في وقت معين من السنة مثلا اللي هو الاحتفال بيوم البيئة ما شابه ذلك يعني لكن على مدار العام..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: طيب هناك أشياء صغيرة حتى ربما يمكن القيام بها على المستوى الفردي لو طلب من مثلاً عدد من المواطنين عدم استخدام السيارات مثلاً واستخدام وسائل النقل العام أو حتى استخدام الدرجات الهوائية للمسافات القصيرة، هل يمكن الاستفادة لمثل هذه المطالب وهذه الدعوات؟

أشرف صادق: والله حضرتك برضه ده نفس.. يعني الموضوع بس برضه ما هو محتاج توعية، ممكن اللي أنا أقدر عليه مثلا كشخص عادي إن أنا يعني إذا كنت أقدر أزرع شجرة مثلا حولي أو أوعي اللي حولي بنقطة إن هو فيه ناحية الخضرة موجودة ده اللي ممكن أقدر أعمله كشخص بسيط يعني، لكن أكثر من كده لا أعتقد أن ممكن حد يقدر يعمل أي عمل أكثر من ذلك يعني.

ليلى الشايب: شكرا لك أشرف صادق من مصر على هذه المشاركة خالد العنزي الآن من ليبيا خالد مساء الخير تفضل.

خالد العنزي - ليبيا: ألو السلام عليكم.

ليلى الشايب: وعليكم السلام.

خالد العنزي: مرحبا يا أخت ليلى.

ليلى الشايب: أهلاً وسهلاً.

خالد العنزي: يا أخت ليلى أول حاجة طبعا غياب الديمقراطية والتعبير في الوطن العربي يعني أول أساس يعني مثلا إمكانيات الوطن العربي كلها ماشية للحكام ولزبانية الحكام، كيف نعمل السدود؟ كيف نحارب التصحر؟ وين المبالغ وين الفلوس اللي نحن نعمل بها الشيء هذا؟ يزينوا بها أنفسهم بس، إهمال التعليم والجغرافيا كل التعليم.. اقتصاد طب غيرها لكن جغرافيا ما نسمعش خريجين كبار في الجغرافيا ويعني في الجغرافيا والطقس يعني ما عندناش نحن علماء ليبيين وأغلبيتهم خارجين من بره يعني من الدول الغربية وبعدين دولنا نحن دول صحراوية يعني المياه فيها نقص شديد بس فيها مباني ضخمة فيها مباني كبيرة زي اللي في دول الخليج ولكن وين المياه، السودان ومصر هذين فيهم نهر الدين مش حرام فيه نهر النيل وما فيش يعني إمكانيات، نهر النيل أعطاهم لهم ربي مياه حلوه هذه، ليش.. وبعدين الاستثمارات الأجنبية الاستثمارات الأجنبية في الوطن العربي حتى هي مشكلة..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: يعني لا تأخذ بالاعتبار سلامة البيئة في البلدان التي تستثمر فيها وتقيم فيها مشاريعها هذا ما تريد قوله؟

خالد العنزي: هم مش دولهم، هيعمل لك بنك ومصرف يربح فلوس بسرعة بس وخلاص وبعدين فيه ظاهرة التصحر اللي طالعة عندنا في الدول الصحراوية هذه يعني ما فيش تشجير وين التشجير؟ مصر دولة كبير زي مصر يعني فيها نهر النيل يعني ممكن تدير مشروع مع ليبيا وتوفر فرع من نهر النيل لليبيا يعني وليبيا دولة نفطية وتعطي مصر يكملوا بعضهم لكن ما هناك مَن يفكر بالشيء هذا، الحمد لله ليبيا يعني وصلت نهر صناعي.. يعني على فكرة النهر الصناعي الليبي يعني هذه حاجة شخصية أنا مجربها نحن كنا نشرب من مياه مالحة يا أخت ليلى مالحة صح يعني فيها ملح لكن التو الحمد لله نشرب في مياه حلوه منين جاية؟ جاءت من الصحراء..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: من نفس النهر؟

خالد العنزي [متابعاً]: عندكم فكرة عليه النهر الصناعي هذا.

ليلى الشايب: نعم النهر الصناعي العظيم.

خالد العنزي: يعني الدولة هذه مثلا واحدة من الدول اللي قامت بشيء زي هذا، بس صرفنا عليه كثير يعني صرفنا عليه فوق ثلاثة وثلاثين مليار..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: خطأ مَن؟

خالد العنزي[متابعاً]: يعني دولة زي دولة مصر هذه..

ليلى الشايب: خطأ مَن يا خالد أنه يعني نتيجة هذا الاستثمار الكبير وكل الأموال التي سكبت في هذا النهر نتيجتها ماء مالح خطأ من..

خالد العنزي [مقاطعاً]: لا مش نتيجتها ماء مالح نتيجتها حلوه مياه حلوه وصلتنا مياه حلوة أنت فهمتيني غلط..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: (Ok) يعني بفضل النهر العظيم.

خالد العنزي: أيوه أنا كان عمري أنا عمري أنا ما حاجة مشهورة ما تقوليش مثلاً هذا شخص من السلطة ولا شخص لا لا أنا شاب عادي يعني أنا عمري 38 سنة، بس أيام كانت عمري 16 سنة و15 وعشرين كنا نشرب في مياه مالحة ويعاني منها ناس سواء مرضى بالكلية اللي صاروا عمرهم 50 سنة و60 سنة وشاربين منها من قبل مرضى بالكلى ها الوقت هذا لكن، توا الحمد لله.. لكن طبعا إمكانية ليبيا ما تقدر على التصحر بروحها يعني المفروض فيه مساعدات الدول الخليجية هذه دول غنية..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: ليبيا أيضا دولة غنية خالد..

خالد العنزي: ليبيا دولة غنية لكن لما تحط في مشروع واحد ثلاثة وثلاثين مليار ما لوش مردود يعني مش تجاري..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: كم تعداد السكان في ليبيا إلى حد الآن آخر إحصاء؟

خالد العنزي: خمسة مليون بس اثنين مليون كيلومتر مربع كبيرة الأرض أغلبيتها صحراوية، يعني نحكي أنا عرفت زي مصر والسودان مثلا فيها نهر النيل لكن مشكلة التفرقة فيها يعني فعلاً فيها تفرقة يعني السلطة بيد العرب العرب السودانيين..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: موضوع الماء في المنطقة العربية وخاصة ربما في منطقة الخليج موضوع هام جداً قد نتطرق إليه في الجزء الثاني من هذه الحلقة، شكراً لك خالد العنزي من ليبيا على هذه المداخلة إذاً مشاهدينا نعود لاستئناف النقاش في حلقة اليوم من منبر الجزيرة التي نخصصها للمخاطر البيئية التي تحيط وتهدد العالم في المستقبل القريب، نعود إلى ذلك بعد هذا الفاصل ابقوا معنا.



[فاصل إعلاني]

الدور السلبي للدول العظمى وتداعياته المستقبلية

ليلى الشايب: أهلاً بكم من جديد مشاهدينا إلى هذه الحلقة من منبر الجزيرة نخصصها لنقاش موضوع التغيرات المناخية وأخطارها في المستقبل على كوكب الأرض وعلى البيئة بشكل عام، الآن معنا من فلسطين صار حسين صابر.

صابر حسين - فلسطين: السلام عليكم.

ليلى الشايب: وعليكم السلام.

صابر حسين: مساء الخير أخت ليلى.

ليلى الشايب: أهلاً وسهلاً بك.

"
نحن نتعامل مع دول كبرى جشعة رأسمالية لا تؤمن إلا بتحقيق منافعها المادية ولا تحمل أية قيمة إنسانية لهذه البشرية وهذا واضح في العراق وأفغانستان ونغازاكي وهيروشيما
"
              مشارك

صابر حسين: أخت ليلى أنا سأركز مداخلتي إن شاء الله رب العالمين عن دور الدول الكبرى في موضوع التلوث والبيئة وما أشبه ذلك يعني حقيقة نحن نتعامل مع دول كبرى جشعة رأسمالية لا تؤمن إلا بتحقيق منافعها المادية بالطبع لا تحمل أية قيمة إنسانية لهذه البشرية وهذا جلي طبعاً وواضح في العراق وأفغانستان وفي نغازاكي وهيروشيما من قبل هل تريدونها مثلاً هذه الدول الرأسمالية الجشعة أن تنفق من ثرواتها هذه الثروات المملوكة لطبقة رأسمالية لا تتجاوز 5% مجموع الشعب تنفق ثرواتها للحفاظ على البيئة بدون أدنى مردود؟ بالطبع لا، أم أن الأفضل أن تنفق على الحروب هنا وهناك وخاصة في بلاد المسلمين؟ حتى يكون المردود أكثر مما تنفق هذه هي المسألة إيمان رأسمالي بنظرية الندرة النسبية بعدم كفاية السلع والخدمات للحاجات المتجددة المادية البحتة ولا ينظرون بالطبع للحاجات المعنوية الأخرى الروحية والمعنوية فإذا كانت الحرب نافعة سواء وافقت جمهور الناس أم لم توافق فهي نافعة للطبيعة الرأس مالية كذلك الأمر إذا كانت الخمر سلعة تشبع حاجة فسواء أكانت ضارة لصحة الإنسان أم نافعة فهذا ليس البحث المهم الربح المادي الأسلحة النووية مثلاً التي ذكرتها في الحلقة إذا كان استخدامها يحقق لأميركا أن تكون دولة أولى في العالم دون منازع فليكن ليمت من بين الإنسان مَن يموت حرب عالمية أولى حرب عالمية ثانية مئات أو عشرات الملايين من القتلى وعلى هذا فهم لا يؤمنون بأن الله هو خالق الكون والإنسان والحياة فالإنسان كما نؤمن نحن المسلمون {وفي السماء رزقكم وما توعدون} يا أختي هؤلاء دول استعمارية هدفها نهب خيرات الشعوب أما نحن المسلمون عندما كان لنا دولة إسلامية اسمها الخلافة الإسلامية فقد كنا نفتح البلاد بحسن الخلق تارة وبالتجارة تارة أخرى وتارة أخرى بالجهاد لا لنهب الخيرات وإنما لنشر رسالة الهدى والنور رسالة الإسلام الخالدة سواء أكانت هذه البلد غنية بثرواتها الطبيعية أم أنها غير غنية بالثروات الطبيعية أما مسألة عدم انضمام أميركا لمنظمة الكيوتو أو ما أشبه ذلك من المنظمات العالمية..

ليلى الشايب [مقاطعةً]: بروتوكول اتفاقية الكيوتو..

صابر حسين: فهي عنجهية عرفت عن أميركا فهي فوق كل قانون وفوق كل شريعة لأن ذلك لا يليق بها كدولة أولى في العالم وبارك الله فيكم على هذا البرنامج.

ليلى الشايب: شكراً لك يا صابر حسين من فلسطين، فارس محمد الآن من السعودية فارس.

فارس محمد - السعودية: مساء الخير.

ليلى الشايب: مساء النور.

فارس محمد: الحقيقة ربما يكون..

ليلى الشايب: هل تري الاستمرار في الحديث عن اتفاقية كيوتو يعني هناك الكثير لا شك يريدون أن يفهموا لماذا تتعنت الولايات المتحدة تحديداً في الانضمام لهذه القضية على فكرة هي كانت انضمت إليها مبدئياً ثم عادت وانسحبت لأسباب معينة هل تريد أن تتحدث في هذا الموضوع يا فراس؟

فارس محمد: ربما ليس عندي المعلومات الكافية لكن أعتقد إنه بالنسبة للولايات المتحدة دولة صناعية كبيرة جداً وأعتقد إن عملية التقييم الحراري مكلف جداً وبالتالي يعيق من سرعة عجلة النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة هو لا يهمهم الجو ولا البيئة..

ليلى الشايب: طيب هل تعلم مثلاً ربما هذه معلومة أسوقها للمشاهدين الكرام ما الذي تطلبه اتفاقية كيوتو من دول العالم أو على الأقل 35 دولة من الدول التي أبت استعداد الموافقة والتوقيع على هذه الاتفاقية يعني طلبت تخفيض ثاني أكسيد الكربون وغيره من الغازات بنسبة 5% مقارنة مع مستوياته عام 1990 وذلك بحلول عام 2008 أو على الأقل نقول قبل عام 2010 هل تعتقد أننا وصلنا إلى تحقيق هذا الهدف نحن قريبين جداً من عام 2008؟

فارس محمد: أعتقد يا أخت ليلى بالنسبة للتخفيض هي التخفيض تعني المعالجة وليس تخفيض الكمية هم يريدون هذه الأبخرة أن لا تتصاعد إلى الجو مباشرة وإنما يتم معالجتها لتخفيض الكمية بقدر الإمكان أعتقد إنه نحن ربما بالنسبة لدرجة الحرارة حسب ما أتابع من الأخبار وهذا أنه درجة الحرارة هي ارتفعت بنسبة 16% بعض العلماء يقولون لنا قد لا تكون هذه الدرجة يعني هي الوحيدة المؤثرة في عملية التغير الذي نشاهده وقد تكون هي ضمن دائرة من عملية دورة المناخ لكن أحيانا قد يكون والله أعلم أنه طبيعة التغير له دور يعني عندما مثلا نقرب سيخا من الحديد إلى المدفأة فإنه يسخن ولكن عندما نقرب عودا آخر إلى نفس المسافة بنفس القوة من الحرارة قد لا يسخن بنفس الدرجة وبالتالي قد تكون نوعية ها الحرارة وإن كانت قليلة تؤثر على المناطق القطبية والثلوج أنا بالنسبة للخليج وهو الدور المهم بالنسبة لي يا أخت ليلى أعتقد أنه نحن في الوطن العربي أرخص عنصر عندنا في الوطن العربي هو المواطن يعني ليس مهما المواطن بدليل ما يحصل مثلا في أسواق الأسهم وغيرها ولكن قبل عدة سنوات يعني في منطقة الخليج سارت يعني ظاهرة وهي عملية التنمية وساروا في موكب التنمية الزراعية وبدأت الزراعة تنتشر أنا لست عالما ومعلوماتي يعني على مستواي فكنت أقول حتى لأقربائي الذين يشتغلوا في هذا المجال هذا تصرف يعني غير استراتيجي لأنه مقومات الزراعة التي تعتمد على كميات مياه كثيرة جدا هذه سلبية..

ليلى الشايب: غير متوفرة..

فارس محمد: سلبية وسوف تعود علينا بالضرر أنت لابد أن تقنن هذه المياه بالمواد والمزروعات المنتجة المفيدة فعلا بعد عشر سنوات ترك الناس المزارع ورشاشات الزراعة فوق الأودية وفي التلال خسر البعض منهم الملايين والبعض منهم أفلس الآن نحن مثلا نبيع قارورة الماء بريالين بينما البنزين أرخص من الماء نحن بعد عشر سنوات نسبة المياه سوف تقل بانخفاض نسبة الأمطار ماذا أعددنا لمواجهة مثلا الجفاف؟ أعتقد أنه لدينا موارد اقتصادية كبيرة جدا ولكن ليس لدينا استثمار لهذه الموارد بالشكل يعني المبني على بحوث نحن نفتقر إلى البحوث العلمية أعتقد أنه كثير من قراراتنا في منطقة الخليج كلها قرارات شخصية وزير أو مساعد وزير يصدر قرار أفعلوا هذا الشيء دون الرجوع إلى مراكز أبحاث متخصصة لها باع علمي يعني مستقبلي تنظر إلى عشرين سنة خمسين سنة وزير يصدر قرار بعد خمس سنوات يقول لك لا هذا القرار طلع خاطئ كم أنفقت من مليار في هذا المجال وكم تحتاج من مليار لإصلاح هذا الخطأ ليس مهما وبالتالي نحن مشكلتنا في منطقة الخليج كيفية استغلال هذه الموارد في عملية التنبؤ بما يمكن أن يحدث في المستقبل أعتقد أنه مشكلتنا المياه في منطقة الخليج سوف تظهر بشكل واضح ربما بعد خمسة عشر سنة عشرين سنة بالكثير وعند هذا وندرك أننا سوف نشتري الماء بسعر أغلى مما نبيع النفط.

ليلى الشايب: شكرا جزيلا لك فارس محمد من السعودية على هذه المشاركة، عبد الحق الآن من ألمانيا..

عمر عبد الحق الحجيني - ألمانيا: مساء الخير ست ليلى..

ليلى الشايب: مساء النور عبد الحق تفضل..

عمر عبد الحق الحجيني: عمر عبد الحق الحجيني من ألمانيا الله يخليك..

ليلى الشايب: عمر عبد الحق الحجيني تفضل يا عمر..

عمر عبد الحق الحجيني: ست ليلى أنت تعرفين أنه قبل عشر سنوات عندما حدثت كارثة هنا في جنوب ألمانيا يعني في حالة فيضان وتضررت الأمة في جنوب ألمانيا يعني تسارعت الدولة الشعب كله تسارع وأنقذ هذه الأمة في جنوب ألمانيا وصرفت الدولة ما يقارب ثلاثين مليار مارك لإنقاذ الشعب الألماني في جنوب ألمانيا من الفيضانات التي حدثت نحن الآن في الدول العربية نحن نملك الأموال ولكن لا نقدم كل.. لا نقدم لا للمواطن ولا للبيئة أي شيء يا ست ليلى مشغولون فقط إما قالت إسرائيل وقالت الصهاينة مشغولون بمساعدة العصابات الصهيونية كيف يقتلون الفلسطينيين هذا ما مشغولون فيه العرب وكيف يقتلون الشيعة في العراق هذا هو ما مشغولون فيه يا ست ليلى الآن الأردن لو الأموال التي تمتلكها الأردن لو صرفت ربع من هذه الأموال من أجل الأموال التي جاءت من العراق الأموال المسروقة لأنه الأردن حاليا هي المنبع ست ليلى الأردن هي المنبع لكل العصابات والحرامية وهيئة علماء المسلمين والقتلة الآن هم كلهم في الأردن سرقوا الأموال من العراق وجاؤوا بها للأردن ماذا قدمت الأردن للأردن نفسها غير الخسة والندالة وتبعث..

ليلى الشايب: طيب عمر..

عمر عبد الحق الحجيني: التكفيريين والعصابات والمجرمين إلى العراق..

ليلى الشايب: يا عمر يعني أنت تسربت وتسللت من الموضوع الرئيسي إلى الموضوع الفرعي الذي كنت تريد أن تتحدث عنه بالفعل شكرا على كل حال على هذه المداخلة، كمال شكري الآن أيضا من ألمانيا كمال تفضل..

كمال شكري - ألمانيا: تحية لك يا أخت ليلى..

ليلى الشايب: أهلا وسهلا..

كمال شكري: الحقيقة الموضوع موضوع واسع جدا فلا يمكن الكلام فيه بهذه الطريقة أنا كان لي الحقيقة الحظ أن أنا أتعامل مع علماء المستقبل الجامعة التكنيكية في برلين فيعني لازم نحدد لأن ده كان أجزاء من البحث العلمي أو السيمينار اللي أنا كنت يعني كثيرا حضرته معهم فإما نتكلم عن الانحباس الحراري أو عن ما ممكن عمله في المنطقة العربية عموما بشكل عام إنما الكلام عام بهذه الطريقة يعني يتهيأ لي لن يوصل لمعلومة سليمة للمشاهد فيعني حسب اختيار حضرتك تحبي نتكلم في إيه؟

ليلى الشايب: في اللي يريحك لكن في صلب الموضوع يا كمال..

كمال شكري: اللي يريحني المهم حضرتك سألت سؤال قبل كده لماذا الدول الصناعية يا أخت ليلى وأميركا الولايات المتحدة الأميركية لم توقع على هذا البروتوكول؟ لأن حسب ما هو معروف إن دي بالنسبة للمصانع لازم يركب لها فتلرات أو مصفات لعدم خروج ثاني أكسيد الكربون وده شيء مكلف جدا فالأميركان رفضوا هذا الكلام قالوا هذا بالنسبة لنا مش عملي للصناعات عندنا فمش هنعمل إحنا لن نطبق ما يقوله البروتوكول اللي هو الـ 5% اللي حضرتك ذكرتيها ودي معروفة..

ليلى الشايب: الكلفة برأيك هي السبب الوحيد أم هناك أسباب أخرى ربما يعني الولايات المتحدة على سبيل المثال ترى أن مثل هذه الاتفاقية قد تعيق بعض من إنجازاتها العلمية الاقتصادية إلى غير ذلك وهذا ما تريد الولايات المتحدة وغيرها من الدول المتقدمة الصناعية الحفاظ عليه تقول إنه ليس عادل أن تجمع بين بلدان تستهلك ودول نامية يعني لا تقدم شيء في مجال العلم والتقني وتساويها ببلدان أخرى تقدم الكثير إلى البشرية على غرار الولايات المتحدة..

كمال شكري: الولايات المتحدة وأوروبا الغربية يا أخت ليلى تستعمل 75% من الطاقة أو البترول عشان نبقى فاهمين في العالم كله فيعني الناس دي تستخدم المفروض يعني لو شفنا 75% تستخدمه الولايات المتحدة الأميركية وغرب أوروبا وهم مش عايزين يوافقوا على هذا يعني الولايات المتحدة بالذات طبعا على هذا البروتوكول الإضافي عشان نبقى يعني واقعيين في التحديد ليه؟ لأن ده بالنسبة لهم البترول هم يفرضوا الثمن يباع بإيه ويأخذوه بثمن شكله إيه وهم مش عايزين المشاكل دي هي مش هامة عندهم مشكلة العالم لأن هم عارفين يقدروا إنهم يقدروا يتصرفوا ويفرضوا على الناس المنتجين للبترول أسعار البترول تبقى إيه دي نقطة مهمة جدا أنا في وجهة نظري يبقى مهم جدا لو يعني نظرنا للعالم العربي بالمناطق الشاسعة بالشمس الساطعة على 365 يوم في السنة لماذا لم يستخدم العالم العربي حتى الآن البديل للطاقة العادية اللي هو البترول الطاقة الشمسية الطاقة الهوائية أين وضعها في الوطن العربي؟ تساوي صفر تقريبا..

ليلى الشايب: ما يسمى بالطاقات البديلة أو الطاقات النظيفة..

كمال شكري: الطاقات البديلة اللي هي مهمة جدا طبعا الطاقات النظيفة إحنا عندنا ممكن نستعمل هذه الطاقات وعندنا الريح عندنا الشمس في الوطن العربي نقدر نحمي بها المياه المالحة من البحر تُحلى تزرع الأراضي عملية سهلة جدا الحقيقة الناس اللي موجودين وده يا أخت ليلى ده قرار سياسي يعني الناس مش هتقدر تعمل الكلام ده الناس مش عايزه ممنوع أنها تحارب الجوع والمرض لأنها دي خطوط حمراء فما بالك من هذه أنواع الطاقات لأن هذه الطاقات المفروض إنها يعني لو إحنا مسلمين فعلا وبنفكر إن إحنا لنا واجب على هذه الأرض كما قلت في أول البرنامج هذا الكون هذه الأرض إحنا وظيفتنا إن إحنا نتركها سليمة للأجيال القادمة ولا تدمر فالوضع المفروض يحصل الأبحاث ودفع المال.. المال الموجود لهذه الطاقات البديلة لأن هذا هو الإشكال عندنا..

ليلى الشايب: شكرا..

كمال شكري: والنقطة الثانية الخطيرة جدا تعليم الطفل لغاية الابتدائي بالثانوي إزاي يتعامل مع البيئة هذا غير موجود لأن الناس وظيفتها اللي موجودة في الحكم جمع الأموال تهريب الأموال خارج الأراضي هو ده اللي يعملوه فده طبعا موقف لا يتعامل بأي ديانات على هذه الأرض أيا كان نوعها لا بوذية ولا يهودية ولا مسيحية ولا إسلامية في الآخر ما فيش أي دين ما فيش أي قيم لا أحد يقول كيف نعيش في هذا الكون كما قلت حضرتك..

ليلى الشايب: شكرا كمال حتى نترك المجال لغيرك من المشاهدين أشكرك على هذه المداخلة، عامر التميمي الآن معنا من فلسطين يا عامر مساء الخير..

عامر التميمي - فلسطين: السلام عليكم..

ليلى الشايب: وعليكم السلام عامر بما أنه يعني منطقتنا العربية ربما هي معنية أكثر بموضوع المياه التي هي في الأصل شحيحة يعني أقرأ قليلا مما جاء في أحد التقارير ربما تقرير التنمية البشرية السنوي للأمم المتحدة هذا التقرير يشير إلى أن العقدين المقبلين سيشهدان تناقص كبيرا في كمية الأمطار التي ستسقط على بعض المناطق مثل الصحراء العربية وصحراء شمال أفريقيا ما سيخلق أزمة مياه في المناطق التي تقل فيها كمية سقوط الأمطار ومنها منطقة الشرق الأوسط ما سينعكس سلبا على مجمل الأوضاع وسيؤدي إلى حدوث صراعات ونزاعات في ظل تزايد الطلب الكبير على المياه وربما يؤدي ذلك إلى تعميق أزمة المواد الغذائية وغيرها وتدهور نوعية المياه المتوفرة أصلا هجرات بشرية ربما صراع على مصادر الماء ومصادر الطاقة بشكل عام هل تعتقد أنه الأمر بهذه السوداوية وهذه الخطورة وإن كان كذلك هل درجة الوعي ترتقي إلى مستوى هذه الخطورة؟

عامر التميمي: بارك الله فيكِ يا أخت ليلى أولا يعني منطقة البلاد الإسلامية لا يمكن أبدأ أن تفتقر إلى المياه حيث أنه المياه الجوفية الموجودة في البلاد الإسلامية وخاصة المنطقة العربية فيها تفي بالحاجة والزيادة وفيها من المياه العذبة الكثير خاصة في الأردن في سوريا في لبنان هنا في فلسطين إلا أن الطمع والجشع الدول الطامعة في البلاد العربية لموقعها الاستراتيجي ولما تملك من خيرات ومن ثروات كبيرة جدا تفتقر لها مثل هذه الدول تتعرض منطقة البلاد العربية والإسلامية إلى الهجمة الشرسة وإلى.. الأميركي والعنجهية الأميركية للسيطرة على مقدراتها وللسيطرة على خيراتها هذه الخيرات المدفونة تحت..

ليلى الشايب: بلا مقابل يعني هل أنت تقول الولايات المتحدة وغيرها من القوى العظمى؟

عامر التميمي: نعم وخاصة أميركا أميركا هي التي تهجم على المنطقة وتنهب الخيرات والثروات التي هي في هذه البلاد وخاصة المياه الجوفية الموجودة في داخل هذه البلاد تعمل أميركا على السيطرة عليها وخاصة منابع النفط والمناجم الحديد وغيرها الآن أميركا تريد أن تسيطر على هذه المنطقة سيطرة تامة فأتت لنهب خيرات الأمة ولسب مقدراتها هذه العنجهية..

ليلى الشايب: وما الذي يجعل هذه الأمة تسكت على ذلك؟

عامر التميمي: الآن الأمة يجب أن تصحو من غفلتها هؤلاء اللصوص قطاع الطرق الذين أتوا إلى بلادها لنهب لقمة عيشها يجب عليها أن تصحو وتثق بأن الله سبحانه وتعالى هو الذي خلق الكون وخلق الإنسان خلق هذه الحياة خلق الأرض ورفع السماوات هو الذي يسير الأمور وليست أميركا وليس الدول الكفر ولو اجتمعت دول الكفر ومعها أميركا وكل القوى في الأرض على أن تعمل بتغيير سنن الكون الذي خلقها الله فيها ما استطاعت أبداً أما هذه يعني الظاهرة التي تتحدثين عنها أخت ليلى اللي هي الانحرافات في الأرض وما شابه ذلك هو من الطمع والجشع الأميركي التي تعمل بحركاتها المسعورة على تجيير المنافع لها كأن تحول آبار النفط الموجودة في البلاد العربية والإسلامية وأن تحول هذه الخيرات إلى منفعة..

ليلى الشايب: يعني أذكر يا عامر بأنه الولايات المتحدة لم تخفِ أبدا حاجتها الكبيرة إلى مصادر هذه الطاقة لم تخفِ ذلك وبوش مؤخرا قال حرفيا إنه يعني شجع الأميركيين بشكل مباشر على التقليل من حاجتهم إلى الطاقة حتى ولو أنه سيّس الموضوع بشكل كبير حتى لا تقع الولايات المتحدة تحت رحمة أنظمة قال إنها أنظمة إرهابية على كل حال شكرا لك عامر التميمي من فلسطين على هذه المشاركة كانت آخر مشاركة معنا في هذه الحلقة من منبر الجزيرة كما تابعتم خصصناها للتغييرات المناخية وأخطارها على مستقبل البشرية وعلى المنطقة العربية بشكل خاص، إلى هنا إذاً نصل إلى ختام حلقة اليوم ونذكر مشاهدينا الكرام بأننا نستقبل رسائلكم الصوتية على الهاتف رقم 9744877310 ولم يبقَ لي في الختام إلا أن أبلغكم تحيات ليلى صلاح منتجة البرنامج ومخرجه منصور الطلافيح ومنِّي ليلى الشايب أطيب التحية وإلى اللقاء.