- مدى وعي العرب بالأخطار المناخية
- تأثيرات التغيرات المناخية على المنطقة العربية

ليلى الشايب: مشاهدينا السلام عليكم وأهلا بكم في حلقة جديدة من برنامجكم منبر الجزيرة تفيد تقارير العلماء بأن الارتفاع المتسارع لدرجة حرارة الأرض ينذر بتغيرات قد تكون غير مسبوقة في تاريخ كوكبنا وستكون شديدة الوطأة بحيث أن العديد من الأنظمة البيئية وبعض أشكال الحياة البرية ستفقد القدرة على التكيف معها ويرى العلماء بأننا إذا لم نتمكن من إبطاء وعكس عملية تراكم الغازات المتسببة في ظاهرة الانحباس الحراري فلن تمهلنا هذه المستجدات آلاف السنين بل سيكون أمامنا بضعة عقود فقط للتعامل مع التغيرات الجذرية في الأحوال الجوية وارتفاع منسوب البحار ولا تستثني تقارير الخبراء المنطقة العربية من هذه التغيرات الدراماتيكية مستدلة بالزيادة المسجلة في حدوث السيول والفيضانات والعواصف في مناطق كانت إلى وقت قريب بمنأى عنها في هذه الحلقة من منبر الجزيرة نتناول بالبحث التأثيرات المحتملة لظاهرة الانحباس الحراري على منطقتنا العربية ومدى وعينا بجدية المسألة واستعدادتنا للتخفيف من أثارها السلبية فماذا فعلت الدول العربية للحد من التأثيرات السلبية للتغيرات المناخية عليها وهل العرب على الدرجة المطلوبة من الوعي بأخطار الظاهرة يرافقنا في بداية هذه الحلقة عبر الهاتف من عمان الدكتور سفيان عارف التل المقرر العام الأسبق لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة وأنتم مشاهدينا يمكنكم المشاركة عبر الهاتف رقم 4888873 (974)+ أو الفاكس رقم 4865260 (974)+ أو البريد الإليكتروني للبرنامج minbar@aljazeera.net  في البداية كاميرا الجزيرة استطلعت أراء عينة عشوائية من الشارع الأردني نتابعها معا.

مدى وعي العرب بالأخطار المناخية

[شريط مسجل]

مشارك أول: أول شيء المصانع، السيارات ما فيش رقابة يعني ديزل مغشوش كله مغشوش يعني حرام يعني العالم قاعدة تستنشق في هواء كله سموم وبعدين قلة الأشجار، قلة الأشجار هذه برضه ما فيش يعني قاعدين إحنا شيلنا الأشجار وزرعنا محلها بطن وأسمنت.

مشارك ثان: حضرتك تأخذها على مستوى البيئة بيئتنا نحن من أجمل البيئة الموجودة لكن للأسف يعني غير مستغلة بشكل جيد ما فيش في هذه الإمكانيات اللي يمكن تؤخذ عليها بشكل جيد ما فيش عندنا عين تسهر على راحتها.

مشاركة أولى: عندما إجمالا تلوث كثير كبير المصانع وبالشوارع المفروض يكون أكثر من هيك تكون فيه محافظة أكثر من هيك.

مشاركة ثانية: التلوث البيئي لأنهم كل شيء صار اعتمادهم على الآلات والسيارات وكل شيء عم يلاحقوا أي شيء يتطور عم يصير فسار كل شيء عندهم الآلات يعني فهذا أكيد تلوث والنفط وما نفط والأكل والشرب والمصانع اللي أي شيء يسمعوه بالصناعة وما صناعة بيصنوعها وبلجوا ينتجوا فيها هنا بالدول العربية شو بس في مصنع بيصير بيجيبوه هون بيعملوا زيه بغض النظر شو هذا المصنع بيفيدهم ولا ما بيفيدهم بيمشي إنتاجه ولا ما بيمشي إنتاجه

مشارك ثالث: إذا كان في تعاون بين الدول العربية في هذا المجال شيء طبيعي أن ينزل حد التلوث لـ (Zero) بس بدك قوانين تكون صارمة في هذا المجال (otherwise) ما في مجال إذا ما تعاونت أنا وياك يظل الوضع زي ما هو بتزيد سوء

مراسل الجزيرة: زي إيش قوانين

مشارك ثالث: لازم يكون قوانين صارمة في مجال البيئة يعني إن مثلا الـ (pollution) لازم ننزله للـ (Zero) في واحد، اثنين، ثلاثة، في ناس مختصين خبراء في هذا المجال على أساس ينزلوه

مشاركة ثالثة: أهم شيء الوعي.. الوعي عند المواطن الجهات المختصة برضه عليها مسؤولية كبيرة

مشارك رابع: طبعا لازم تتبع أساليب الصحة العامة وخاصة وضع مثلا المصانع تحت رقابة صحية تكون يعني على أساس هذه العوادم تمتصها بواسطة فلاتر والسيارات طبعا يكون البنزين تبعها بنزين صافي خالي من الرصاص إذا ما يتلف على البيئة على الناس

ليلى الشايب: إذا كانت هذه عينة من أراء الشارع الأردني عن تأثيرات التغيرات المناخية على مستقبل الأرض بشكل عام والمنطقة العربية بشكل خاص ربما جزء من هذه العينة ركزت على الحلول ولكن قبل الحلول نريد أن نتعرف على الصورة بمجملها مع الدكتور سفيان عارف التل من عمان وهو المقرر العام الأسبق لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة نرحب بك معنا دكتور التل بداية ويعني صورة مخيفة ترسمها تقريبا كل التقارير الصادرة والتي تنذرنا أو تنبئنا بمخاطر تأثيرات التغيرات المناخية على مستقبل كوكبنا كوكب الأرض ولكن ما نريد أن نعرفه تحديدا هو نصيب المنطقة العربية من هذه التأثيرات

"
نصف سكان الكرة الأرضية مهددون بالخطر والإجراءات الحكومية التي يجب أن تتم لم تتم طبقا لما اقترحه العلماء وما توقعوه منذ أكثر 20 عاما
"
سفيان عارف التل
سفيان عارف التل: أهلا ليلى الحقيقة كما طرحتي الصورة مخيفة جدا وتقارير الأمم المتحدة تظهرها أكثر حدة وأكثر تخوفا أي أنها أكثر من حرب عالمية جديدة لأن نص سكان الكرة الأرضية مهددين بالخطر والإجراءات الحكومية التي يجب أن تتم لم تتم طبقا لما اقترحه العلماء وما توقعوه منذ أكثر عشرين عاما يعني كانوا يطمحون إلى تخفيف درجة حرارة الطقس درجتين مئويتين من 2008 إلى 2012 وقد فات الأوان الآن لا يمكن تخفيض درجات الحرارة بدرجتين مئويتين والخطر القائم هو أن ترتفع درجات الحرارة ما بين أربعة إلى ثمان درجات مئوية بحلول عام 2050 وفي هذه الحالة سيرتفع منسوب البحار والمحيطات عدة أمطار وليس سنتيمترات كما هو كان المتوقع الأول مثلا كنا نتوقع 60 سم الآن نتوقع أمتار والمثل الواضح في عالمنا العربي على ارتفاع الأمتار هي الدراسة القديمة الذي عمرها حوالي عشرين سنة ووضعت لدلتا مصر لدلتا النيل دلتا النيل إذا ارتفع مسنوب البحر متر ونص سيكون عدد السكان الذي ستغمرهم الفيضانات أو تغمر أراضيهم أكثر من ستة ملايين إنسان الأراضي ستزيد عن خمس آلاف ما بين خمس آلاف وست آلاف كيلو متر مربع كيف ستواجه مصر مثل هذه الكارثة الآن من المطلوب أن تعجل وتتخذ الإجراءات الحقيقية لوقف مثل هذه الكارثة الاتحاد الأوروبي يرى بأنه نخفض حجم الإنبعثات في الجو 50% وليس 5% كما تتوقع الدول الأوروبية 50% حتى نحافظ على درجتين حرارة ارتفاع في درجة الحرارة أما إذا أرادنا أن نوقف الكارثة فمطلوب أن نخفضها إلى 50% أو أكثر

ليلى الشايب: طب دكتور هناك من

سفيان عارف التل: حالة الأرض

ليلى الشايب: عذرا للمقاطعة دكتور تل

سفيان عارف التل: تفضلي

ليلى الشايب: يعني هناك من يرى أنه ليس من العدل أن تتسبب هذه الكوارث البيئية القادمة الدول الصناعية بشكل رئيسي وتتحمل تابعت هذه الكوارث دول نامية يعني صناعتها محدودة وإمكانياتها الاقتصادية محدودة هل المنطقة العربية خاصة المنطقة التي فيها صناعات النفط يعني بدرجة أولى تلعب دور في مثل هذا السيناريو للتغيرات التي سيشهدها كوكب الأرض قريبا

سفيان عارف التل: يا سيدتي أولا أميركا مسؤولة عن 50% من الكارثة هذا متفق عليه لا نختلف عليه بقية دول العالم كلها مسؤولة عن 50% الأخرى حجم مساهمة العالم العربي ضئيل جدا في المشكلة الآن نحن أمام وضع المشكلة قادمة الفيضانات قادمة البحر الأحمر سيرتفع الخليج العربي سيرتفع البحر الأبيض المتوسط سيغمر الشواطئ الـ 18000 كيلومتر اللي هي شواطئ العالم العربي كلها مهددة بفيضانات هل سيستمر العالم العربي بمراقبة المشكلة وقول إننا لسنا معنيين بحل المشكلة

ليلى الشايب: قبل الإجابة على هذا السؤال الجوهري دكتور التل وعطفا على ما كنت تذكره من ربما فيضان الشواطئ وارتفاع مستوى البحر في المنطقة العربية سواء البحر الأحمر أو البحر الأبيض المتوسط أو غيرهما العلماء استحدثوا مصطلح جديد سموه لاجئون المناخ وربما تكهنوا بأن عام 2005 سيكون موعد مع التشرد بمعنى أنه هذه التغيرات ستدفع أعداد كبيرة من السكان إلى الهجرة والبحث عن أماكن أخرى أكثر أمنا بعيدا عن الشواطئ المنطقة العربية هل هي معنية بهذه الهجرة وما سموه لجوء المناخ لاجئ المناخ

سفيان عارف التل: بالتأكيد إن المنطقة العربية معنية لأنها لم تعد الدراسات مصطلح لاجئون البيئة كتبت عنه أنا سنة 1991 ونشرنا عدة مقالات وتوقعنا ما يحدث الآن في بنغلاديش وفي الهند وفي باكستان وفي كثير من الدول التي اجتاحتها الفيضانات وشاهدنا فيضاناتها على شاشات التلفاز الآن الدول العربية لم تعد الدراسات اللازمة عليها أن تأخذ صور من الأقمار الصناعية عليها أن تعد برامج لمعرفة إلى أي مدى سيرتفع منسوب البحار على شواطئها كلها وما هي المناطق المأهولة والمسكونة والزراعية التي سيدمرها الفيضانات وما هي الانعكاسات على النظام الزراعي لدينا هل ستبقى المناطق المزروعة مزروعة أم ستختفي الحقيقة يعني التقصير الرهيب جدا حتى في إعداد الدراسات اللازمة لاكتشاف حجم الكارثة وأخذ الاحتياطات لها هناك منظمة كبرى للبحر الأحمر هي الهيئة الإقليمية لبيئة البحر الأحمر وخليج عدن لا شك أن لها بعض الدراسات والنشاطات ولكنها مركزة على تلوث البحر من مصادر برية هل قامت دراسات حقيقية لمعرفة منسوب ارتفاع البحر الأحمر أنا أشك في ذلك لأنه ما تزال تبحث هذه المنظمة عن تمويل من هيئات الأمم المتحدة هل دول الخليج العربي والسعودية والمشاطئة للبحر الأحمر بحاجة لمثل هذا التمويل لماذا لا تسارع لدراسة شواطئها ومعرفة الكارثة القادمة لقد كان إعصار غونو إنذارا مبكرا لما يمكن أن يحدث في عالمنا العربي لماذا تستمر مؤسساتنا بالنوم العميق مثل النوم الذي تقوم به الأنظمة العربية وتغض الطرف عن كارثة قادمة كأن كل نظام حكم يريد أن يجير هذه المشكلة لمن سيأتي بعدها

ليلى الشايب: ربما في كثير من الأحيان يقع حتى تسييس المسألة أخير دكتور التل يعني رغم أن الموضوع ربما يستدعي التبحر أكثر كثير في تفاصيل أخرى ولكن الوقت لا يكفينا نصل إلى الحلول المقترحة والممكنة يبدو أن الحل الجوهري هو فيما يسمى باستخدام الطاقة النظيفة ولكن حتى هذا الحل يستدعي الاستعانة بالآخرين يعني هناك تكنولوجيا معينة يجب استيرادها ولا تمتلكها الدول العربية كيف يمكن ربما الإستغناء جزئيا عن مساعدة الدول التي تسببت هي بشكل رئيسي في هذه الأخطار وإيجاد الحل في إطار إقليمي إطار وطني داخل المنطقة العربية تحديدا

سفيان عارف التل: الحقيقة الطاقة الجديدة والمتجددة الدول الغربية قطعت أشواط كبيرة جدا فيها وتتوقع أنه بحلول عام 2050 أوروبا وحدها أن يكون 30% من الطاقة لديها من الرياح فقط عداك عن الطاقة الشمسية

ليلى الشايب: نعم

سفيان عارف التل: نحن نمتلك أكثر صحاري في العالم من المحيط إلى الخليج ونستطيع إقامة منشآت ضخمة جدا للخلايا الشمسية

ليلى الشايب: الطاقة الشمسية نعم

سفيان عارف التل: ألمانيا طورت نظام السليكون والسليكون موجود لدينا أجود أنواع الرمال السليكون في الكرة الأرضية كلها موجودة في الأردن لماذا لا نبدأ الخطوة الأولى بتصنيع هذه المواد ممكن البدء باستيراد الخلايا الشمسية هناك قانون أوروبي هذا القانون يقول إنه من حق كل فرد أو مجموعة أفراد أو مؤسسات إنتاج الطاقة الشمسية أو طاقة الرياح وللقفز عن عملية التخزين يمكن ضخ المنتج من هذه الطاقة في الشبكة العامة ثم يبدأ بين المنتج والمستهلك حيث أن أي عائلة او مجموعة عائلات يمكن بعد أربع أو خمس سنوات أن تكون المنشأة لديها سواء كانت للخلايا الشمسية أو المراوح الهوائية تدر عليها ربحا العالم العربي حتى هذا القانون لم يضعه بعد يعني الحقيقة نحن نحس بمرارة شديدة وألم كبير من هذه النومة العميقة التي بدأنا نسمع شخيرها في كل مكان

ليلى الشايب: شكرا جزيلا لك دكتور سفيان عارف التل المقرر العام الأسبق لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة من عمان كان ضيفنا في هذه الحلقة من منبر الجزيرة عن تأثيرات التغيرات المناخية على المنطقة العربية الآن نبدأ مع مشاهدينا وفارس محمد من السعودية بداية مساء الخير يا فارس

فارس محمد- السعودية: مساء الخير وكل عام وأنتم بخير مقدما

ليلى الشايب: شكرا

فارس محمد: الحقيقة ونحن نتكلم يا أخت ليلى عن هذا العام الجديد قلت إن هذا العام سوف يكون عام الكوارث وأعتقد أنه شاهدنا كوارث اللي ضربت عمان، في إفريقيا فيضانات حتى أميركا ونحن نتكلم في حلقة سابقة عن نفس الموضوع موضوع الحد من الانبعاث الحراري وجدناها الآن تخضع لضربات الطبيعة

ليلى الشايب: نعم

فارس محمد: الآن أميركا نفسها التي كانت تقول أريد أن أحافظ على مستوى معين من المعيشة للشعب الأميركي والفرد الأميركي وجدت أن هذه المعيشة قد يدفع الثمن المواطن الأميركي حياته لها وبالتالي هي تعيد حساباتها نحن في الدول العربية مشكلتنا يعني أعتقد يا أخت ليلى مشكلة كبيرة جدا يعني أعتقد أن هذا الموضوع لم يدرس في الدول العربية إلا من ناحيتين تأثيره على الأنظمة هل سوف يكون له تأثير وتأثيره على أبار النفط

ليلى الشايب: يعني شخصيا لم أسمع من يتحدث عن أثار التغيرات المناخية على الأنظمة العربية

فارس محمد: يعني نحن يا أخت ليل عندما تأتي لنا أمطار

ليلى الشايب: يعني تيارات هوائية ربما تطير بالكراسي

فارس محمد: لا هو قد تنعكس كل ده انعكاسات لأنه أحيانا تكون الكارثة بحجم غير متوقع بحيث يكون ردة الفعل الناتجة عنها غير متوقعة ومن هنا أعتقد أنه نحن في الدول العربية وحتى في الدول الخليجية أشوف مدن إذا أمطرت وزاد المطر عن معدل ساعتين أو ثلاث المدينة كلها تغرق حتى المستشفيات والله بنشوف مستشفيات تغرق ومحطات الكهرباء تنطفئ والشوارع تتوقف وهي يوم أو يومين نحن مقبلون على يعني تغيرات وهذه التغيرات سريعة هي عندما تأتي هذه البوادر أنا أعتقد إنها عبارة عن إشارات لما يمكن أن يأتي إعصار عمان لا يعتقد مثلا الخليجيون والجزيرة العربية أن هذا الإعصار هو عبارة عن مر كراما أنه لم يأت إلا من 60 سنة سابقة وأن هذه حالة نادرة لا هذه مجرد بوادر لعمليات تغير هذه التغيرات محسوبة وبالتالي أنا أعتقد أنه على الدول العربية يعني في مدن الحقيقة يعني شيء فظيع جدا الماء لو يرتفع متر أغرق المدينة كلها فأنا أعتقد أنه لا أشوف اهتمام حقيقي في المواطن العربي والله المواطن العربي أرخص حاجة في الوطن العربي يعني في البلد العربي تجدين المواطن أخر شيء يعني إيش يعني أن يموت مائة شخص أو ألف شخص أو ثلاثمائة أنا أعتقد أن يموت يعني عندك كثير من الأنظمة مليون شخص من المواطنين ولا واحد من أبار النفط يعني شيء طبيعي جدا يعني مستشفيات يكون في استعدادات لـ ..يعتقدون أن هذا الوضع هو وضع مستمر وأن هذه الطبيعة ما هي إلا تأتي على اليمين وعلى الشمال بينما نحن في وضع مستقر وهذا خطأ كبير جدا أعتقد أنك أنت تستطيع أن تبذل القليل لوضع إستراتيجيات أكثر بكثير لأنك سوف تدفع الكثير وقد لا ينفعك هذا الكثير وقتها وأعتقد أن أميركا بالتالي الضربات ستستمر عليها وعندما تتحرك أميركا ربما على الأقل في مجال حماية

ليلى الشايب: بدأ موقفها يتغير قليلا في الآونة الأخيرة شكرا لك فارس محمد من السعودية على هذه المشاركة الآن من فلسطين صالح أمين

صالح أمين-فلسطين: السلام عليكم

ليلى الشايب: مساء الخير يا صالح أهلا وسهلا عليكم السلام

صالح أمين: مساء النور كيف الحال أهلا وسهلا

ليلى الشايب: صالح أمين معي

صالح أمين: نعم معك

ليلى الشايب: تفضل

صالح أمين: أختي الكريمة هذه الإنبعاثات الطاقة وما هو متضرر أو ما هو ناتج عن تضررات استعمال الطاقة من الذي ينتجها أليس الإنسان أليس البشر هم الذين يقومون على إنتاجه هم الذين يضررون بالبيئة هم الذين يتضررون من هم الذين يقومون هي الدول الرأسمالية الجشع الرأسمالي الجشع أقول الجشع لأنهم فعلا جشعين لأن هكذا هي الرأسمالية واقعها جشعة هذا هو العالم الديمقراطي الحر الذين يبنون لنا ليل نهار وينادون ليل نهار ويصيحون ليل نهار نريد حياة الإنسان أين حياة الإنسان، حياة الإنسان لا تساوي عندهم شيء شربة ماء بالنسبة لكنوزهم بالنسبة لثرواتهم هؤلاء هم الذين يتسببون في ذلك ولكن من المتضرر الأكثر من المتضرر المتسبب في ذلك المتضرر الذي ينصب عليه كل هذا الضرر طبيعي جدا هم العالم الثالث شعوب العالم الثالث دولهم هم محصنة نوعا ما ولكن لا تحصين على الكوارث لكن نوعا ما عندكم متقدمين في الدراسة ولكن هم يعيشون على امتصاص دماء الشعوب الأخرى لا كما قال أدم سميث لا يستحق الحياة إلا من يستطيع أن يتعلق بها وهذا كلام مفكريهم علمائهم الديمقراطية والرأسمالية فهم ينظرون إلينا كشعوب على أننا حشرات على أننا لا نستحق الحياة لأننا ضعفاء ولكن

ليلى الشايب: طب هذا الواقع من وجهة نظرك صالح

صالح أمين: تفضلي

ليلى الشايب: هل لديك أي تصورات لحلول ممكنة

صالح أمين: والله يا أخت الكريمة التصورات والحلول الممكنة هذا لا يكمن بيد أفراد هذه أعمال دول ولا يمكن لآي فرد مهما كان مهما أوتي من علم لا ينقص عندنا العلماء كما تفضل الدكتور سابقا هذا يجب أن يكون برامج معدة من قبل هؤلاء الحكام الذين يتربصون بنا الدوائر الرسول صلى الله عليه وسلم

ليلى الشايب: عليه الصلاة والسلام

صالح أمين: يقول الإمام جنة يقاتل من وراءه ويتقى به هكذا هو واقع الحاكم الإمام هو الحاكم يتقى به الفاروق رحمه الله الفاروق عندما في عام الرماد عام المجاعة أول من جاع وأخر من شبع قالوا له يا أمير المؤمنين ألا تأكل معنا قال لا والله لا أشبع حتى يشبع أخر مسلم يقول الفاروق أين هم من الفاروق أين هم من خلفاء المسلمين من علماء المسلمين

ليلى الشايب: طيب سألتك عن حلول يا صالح إذا أنت كنت مهتم بهذا المسألة الحساسة

صالح أمين: الحلول لا يمكن أختي الكريمة لابد من الحلول أن تتبعها الدول أن تضع برامج حلول لهذه.. لا يمكن للأفراد لا ينقص عندنا طوائف العلماء.. العلماء كثيرون العلماء متوفرون ولكن لابد من القرار السياسي لذلك حتى نستطيع نحل المشكلة كيف يستطيع العالم أن يضع حلا لمثل هذه المشكلة وليس هناك برامج أو أبحاث او مراكز أبحاث تعتني بذلك لا ينقصنا الكوادر الخاصة

ليلى الشايب: هل توجد بدائل هل توجد بدائل اقتصادية مثلا

صالح أمين: من أين ستوجد إذا لم تقم الدولة على ذلك وهؤلاء الحكام يتربصون بنا الدوائر كيف ستوجد من أين

ليلى الشايب: طيب

صالح أمين: عندما تتضرر من الذي تضرر بنغلاديش، عمان لأول مرة يحصل إعصار في منطقة الشرق الأوسط في عمان وصل إلى عندنا هذا الأمر لا يحتاج.. الكوارث لابد من إعداد برامج لها من البرامج حتى نتقي شرها من طواقم لابد أن تكون دراسات طويلة وإعداد طويل من قبل هذه الدول لكن هذه الدول هي تغرق في نوم وفي سبات عميق لا يهمها شعوبها لا يهمها من سيموت لا يهمها من سيعيش

ليلى الشايب: شكرا لك صالح

صالح أمين: يهمها فقط أنها ستبقى فيها ولو على شخص واحد

ليلى الشايب: يعني يفترض أن يكون نعم يعني جهد إقليمي ودولي ربما يكون ذلك أفضل للجميع شكرا لك صالح أمين من فلسطين من بريطانيا الآن عبد السلام تفضل يا عبد السلام مساء الخير

عبد السلام لكلوك- بريطانيا: مساء الخير أهلا الحقيقة أنا أود أولا بأشكرك على إتاحة هذه الفرصة للحديث في موضوع أو قضية أساسية تهم تقريبا كل سكان الكرة الأرضية لكن أنا أود أن أتكلم الحقيقة عن أشياء علمية فنية وأنا أريد أن أدخل في أشياء أخرى كل المعلومات العلمية تقول إن في العشر سنوات الأخيرة من تاريخ الأرض تميزت بفترة ثبات في الظروف المناخية التقلبات كتلك التي حدثت في فترة ماضية في القرون الوسطى والتي كانت دافئة والفترة القصيرة من الجليد في القرنين السابع عشر والثامن عشر أحدثت ارتفاع في درجة الحرارة مقدارها بأقل يعني أو أكثر من درجة مئوية واحدة عن معدل درجة الحرارة عن معدل درجة الحرارة على سطح الكرة الأرضية في يومنا هذا هناك عدة نقاط فنية وبحثت من فترات طويلة جدا فهناك ما يعرف بدورات ميلانكوفيتش في عام 1920، 1930 وهي على التوالي 110 ألف سنة ، 40 ألف سنة، 22 ألف سنة العلماء يعتقدون أن هذه الدورات يحتمل أن تكون السبب الرئيسي في التقلبات المناخية على وجه الكرة الأرضية

ليلى الشايب: وليس بالضرورة النشاط الإنساني الضار

"
على الرغم من أن غاز ثاني أكسيد الكربون يدعم إلى حد ما نظرية ارتفاع درجة الحرارة على سطح الكرة الأرضية فإنه يحتمل أن زيادة تركيزاته ليست العامل الرئيسي المتسبب في ارتفاع درجة الحرارة
"
عبد السلام لكلوك
عبد السلام لكلوك: هأتكلم عن هذا هأستمر وبالرغم من أن غاز ثاني أكسيد الكربون يدعم إلى حد ما نظرية ارتفاع درجة الحرارة على سطح الكرة الأرضية إلى أنه يحتمل أن زيادة تركيزات ثاني أكسيد الكربون ليست العامل الرئيسي المتسبب في بدء عملية ارتفاع درجة الحرارة ثانيا ما نشاهده الآن من ارتفاع نسب ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي نظرا لنشاطات الإنسان حرق الوقود الإحفوري وما سيتسببه في ارتفاع درجات الحرارة وبالتالي انصهار ثلوج المنطقة القطبية وبالتالي ارتفاع مستويات مياه البحار والمحيطات إلى أن عملية التمثيل الضوئي على سطح الكرة الأرضية بواسطة النبات والكائنات النباتية الخضراء على البحار والمحيطات وذوبان ثاني أكسيد الكربون في مياه البحار والمحيطات حتى ولو كانت بنسبة ضئيلة 2% فيؤدي إلى توازن في كمية ثاني أكسيد الكربون الناتج وكمية ثاني أكسيد الكربون المستهلكة وهذا ما تؤيده فرضيةخ جاية هذه الفرضي تقول إن الجزء المشغول من الأرض بالكائنات الحية يمكن أن يشتغل في تعديل أو ترتيب التوازن بين ما يستهلك من ثاني أكسيد الكربون وما سينبعث من ثاني أكسيد الكربون هذا بالضبط زي ما في حالة نسميها أو الثبات في الـ.. هذه أنا تحدث عن الدورات التي تحدث يعني في مسار الأرض حول الشمس هذا معروف علميا ومثبت من 1920، 1930 حقيقة أنها تؤثر على نمط توزيع الإشعاع الشمسي فوق منطقة ما فوق سطح الأرض أود أن أشير إلى نقطة أخيرة ثالثا وهي المهمة يجدر أن نشير إلى أن استهلاك المحموم للطاقة في المجتمعات المتقدمة صناعيا ارتفاع مستوى الاستهلاك بشكل غير مسبوق مما سبب في تلوث البيئة والازدحام داخل المدن الكبرى زي لندن، طوكيو، باريس حتى أنه تم فرض ضريبة يعني ضريبة للزحام في هذه المدن الحقيقة هنا السياسيون يستطيعون أن يقللون أو يعني يقولون نكبح جماح هذا المستهلك الغربي الحقيقة القضية مضخمة جدا وحتى هذه الجهات العلمية هي الآن السياسيون هنا في العالم المتقدم صناعيا يريد أن يقنع الناس بالحد من استهلاك الطاقة إذا لابد أن غطاء علمي الحقيقة أن القضية مضخمة جدا وأن ما يثار حصل حتى في الماضي إحنا كنا مستوى ثاني في الكربون كان حوالي 1000 مرة أكثر مما هو عليه الآن ولذلك نحن نريد أن نحدث لإخوان عليهم أن يطلعوا على الأبحاث العلمية الفنية هناك جوانب سياسية واقتصادية يعمل لها هؤلاء الناس السياسيين في الغرب حملات مرات انتخابية مرات.. أنت مستحيل أنك أنت الآن تقنع الناس في الولايات المتحدة الأميركية أو في مدينة كبيرة زي لندن خلاص يلا أوقفوا ما تستهلكوا طاقة لأن هم الآن يدفعوا مبالغ ضخمة الازدحام لابد أن يجدوا حل أو لابد أن يجدوا المبرر العلمي لكي يغطي به سياسة القضية ليست خطيرة بهذه الدرجة كما يتحدث الكثير الآن حينما ينتهي النفط في خلال الخمسين سنة الستين سنة القادمة هم لديهم حتى التكنولوجيا يحكي عليها إخوانا يقولوا الطاقة الشمسية أو غيرها أو الطاقة البديلة أو هناك الحلول عند هذه الشركات ولكن هي مسألة وقت الحقيقة هذا الموضوع علمي وأنا أود أن تخصصوا حلقة تتكلم عن أرقام وأبحاث علمية وليس كلام يعتمد على الديمغوغية والعاطفة وإحنا العرب خربنين يا إخوانا اطلعوا على الأبحاث وتحدثوا كثير بلاش الكلام المرسل هذا الكلام الزائد تحدثوا .. أنا أتحدث إليكم الآن من مجلدات وأرقام علمية وأوراق أبحاث

ليلى الشايب: التقارير متاحة أمام الجميع يعني ضغطة على الإنترنت والمعلومات تكون عندك

عبد السلام لكلوك: والحقيقة على إخوانا الأساتذة في جامعات العلوم أن يطلعوا لأن الجهل هو كارثة الأمة العربية وليس هناك مشكلة كبيرة من أن كثير من إخوانا سماحهم الله المتعلمين لا يقرؤون الأوراق العلمية ولا يفهمون ولا يربطون المغازي السياسية بالاقتصادية بالعلمية الحقيقة في الغرب المنظومة متكاملة علمية اقتصادية سياسية

ليلى الشايب: طيب تعتقد أخيرا عبد السلام قبل أن أخت معك تعتقد أنه يعني العرب في المنطقة العربية على درجة من الوعي كافية لإدراك خطورة ما سيحدث في السنوات والعقود القادمة

عبد السلام لكلوك: هو ماذا نتحدث المنطقة العربية لا تمثل شيء في الكرة الأرضية يعني حتى أن تأخذ الامتداد الجغرافي من المحيط إلى الخليج

ليلى الشايب: يعني تمثل أو لا تمثل يا عبد السلام من ناحية المساحة الجغرافية عبد السلام لكلوك: لا حتى الجغرافية العالم مهتم

ليلى الشايب: ولكن عليها بشر عليها سكان أجيال أخرى قادمة ستعيش في هذه المنطقة

عبد السلام لكلوك: اسمح لي الحلول ستأتي.. مثلما كان كان النفط كانوا ينامون على الذهب ويصبحون على الفقر حينما جاءت هذه الدول الصناعية المتقدمة وأخرجت النفط نحن الآن نتمتع بهذه الثروة الآن المنطقة العربية تتمتع بالطاقة الشمسية وهناك أبحاث وهناك الحقيقة أرقام تدل على أن المنطقة العربية ستغطي احتياجات أوروبا الغربية وخاصة شمال أوروبا الغربية ستغطيها بامتدادها من الطاقة في ممكن بعد عام 2050 والأبحاث

ليلى الشايب: أي نوع من الطاقة قلت

عبد السلام لكلوك: هتكون الطاقة الشمسية بالدرجة الأولى

ليلى الشايب: طيب

عبد السلام لكلوك: بالتأكيد أنها ستغطي.. الآن انظري إلى المفاعلات.. شوفتم أسبانيا هل اطلعتم على أكبر مفاعل شمسي في أسبانيا

ليلى الشايب: عبد السلام ما رأيك اقترح عليك أن تعود إلينا بعد الفاصل لأنه ضروري نتوقف مع فاصل تنتظر طب على كل نتوقف إذا مشاهدينا مع فاصل ثم نعود إلى لمواصلة النقاش في حلقة اليوم من منبر الجزيرة عن تأثيرات التغيرات المناخية على المنطقة العربية ابقوا معنا.



[فاصل إعلاني]

تأثيرات التغيرات المناخية على المنطقة العربية

ليلى الشايب: أهلا بكم من جديد مشاهدينا إلى هذه الحلقة من منبر الجزيرة نخصصها للحديث عن تأثيرات التغيرات المناخية على المنطقة العربية نواصل إذا النقاش وعمر العنزي الآن معنا من السعودية مساء الخير عمر

عمر العنزي - السعودية: مساء الخير أختي ليلى

ليلى الشايب: تفضل

عمر العنزي: أنا سأتحدث عن المنطقة التي أعيش فيها منطقة الخليج العربي قبل يعني بضع سنوات قليلة يعني حدث نفوق للأسماك في منطقة الخليج العربي بالآلاف وهذه القصة معروفة قبل ثلاث أو أقل من ثلاث سنوات.

ليلى الشايب: هل عرف السبب؟

عمر العنزي: هذه المشكلة يا أختي ليلى لم يعرف السبب كذلك أختي الكريمة يعني ولا أعلم هل الموضوع كان له علاقة أيضا انتشار يعني السرطان في منطقة الخليج هذه الأشياء يعني لم نكن نعهدها من قبل يعني موضوع نفوق آلاف الأسماك في منطقة الخليج العربي لكن يعني بعد مفاعل إيران النووي الذي هو يصب فهو قريب يعني من منطقة الخليج العربي جدا مفاعل بوشاور النووي الإيراني يعني لاحظنا ازدياد نسبة السرطان في منطقة الخليج العربي وكذلك نفوق آلاف الأسماك وأنت تعرفين أختي ليلى أن المفاعلات النووية الإيرانية هي روسية يعني قديمة أو تقنية يعني ليست كالتقنية الغربية الحديثة والتي يعني مكن الوثوق بها والاعتماد عليها نوعا ما فأنا يعني أضيف إلى تدمير الإنسان للبيئة كذلك موضوع التفجيرات النووية هذه أيضا تؤثر على البيئة أو لاستخدام الطاقة النووية خطيرة جدا يعني هم يسمونها سلمية ولا أعتقد ليست سلمية لا يوجد طاقة نووية سلمية لا يشترط أن تكون طاقة نووية سلمية يعني ليست مسلحة أو لا تستخدم للأغراض العسكرية وأنا أعيد الأخوة لموضوع مفاعل تشرنوبيل الروسي يعني قتل آلاف الأشخاص ودمرت البيئة مجرد تسرب يعني لم تلقى لا قنبلة ولا يعني يستخدم يعني لأغراض عسكرية فأيضا يجب

ليلى الشايب: يعني تلقي تبعات ما حصل ما تذكره الآن في منطقة الخليج من انتشار مرض السرطان مثلا ونفوق أعداد كبيرة من الأسماك تلقى بالتبعة فيه على ربما المنشآت النووية الإيرانية يعني بشكل مباشر طبعا أعيد كلامك

عمر العنزي: نعم أختي ليلى نحن نعيش في هذه المنطقة نحن وأجدادنا من آلاف السنين يعني لم نشهد يعني نفوق أسماك وأمراض السرطانات هذه التي انتشرت في الخليج العربي

ليلى الشايب: طيب يعني مرض السرطان يعني انتشاره مشهود في شتى بقاع العالم وليس بالضرورة فقط في منطقة الخليج؟

عمر العنزي: وماذا عن آلاف الأسماك في الخليج العربي وهناك

ليلى الشايب: ربما هذه النقطة بذات تحتاج إلى بعض التأكيد عمر وأنا أطلب منك ذلك شخصيا يعني هل هناك تقارير علمية مثلا تحدثت عن ذلك وبحثت في الأسباب؟

عمر العنزي: أختي جاء فريق من الولايات المتحدة الأميركية يعني لنتعرف بالحقيقة هم أفضل منا يعني ومتقدمين علينا بكثير جدا في هذه المواضيع وإلى الآن لم يعني إلى الآن لم يحددوا سبب هذا الموضوع ولكن يعني نحن نأخذها يعني ولو أنه لا يوجد يعني دليل قاطع لم تحدث هذه الظاهرة هذا الذي يزيد الشكوك إلا بعد يعني وجود المفاعلات النووية الإيرانية وخصوصا هذا المفاعل القريب منا جدا يعني مفاعل بوشاور النووي الروسي ولماذا هم أبعدوه عن طهران عن المدن وأتوا به إلى منطقة الخليج العربي بالقرب من العرب حتى يبعدوا هذه الشرور عن أبناء جلدتهم وحتى وإن كانوا لا يقصدون تنال من العرب ولا تنال من أبناء جلدتهم فأنا أشك يعني حقيقة أن هذا السبب هو المفاعل النووي الإيراني الذي هو على ضفاف الخليج العربي وإلا لماذا أبعدوه يعني عن طهران وعن أصفهان وعن هذه المدن الإيرانية.

ليلى الشايب: على كل وجهة نظر من جملة وجهات نظر أخرى من عمر العنزي من السعودية شكرا لك على هذه المشاركة الآن من مصر عبد الإله الطحاوي تفضل يا عبد الإله

عبد الإله الطحاوي-مصر: السلام عليكم

ليلى الشايب: وعليكم السلام يعني بعض التقارير فعلا مخيفة للمصريين يعني تتكهن بأن تختفي تماما دلتا النيل رأيك في ذلك عبد الإله

عبد الإله الطحاوي: الكارثة آتية مهما يحصل ولو جم الصبح يخفضوا آتية مهما يحصل هتحصل كارثة ولن ينجو منها مش زي ما قال الدكتور سفيان 50% شويi زي اللي قال لهم مع سيدنا نوح ربنا سبحانه وتعالى شويه صالحين هم اللي يعمروا الدنيا بعد الناس دي وبعدين فيه حاجة غريبة وعجيبة ربنا سبحانه وتعالى ضرب لنا مثل سيدنا موسى والعبد الصالح سيدنا موسى كان أهل علم من أهل ذكر والعبد الصالح أهل ذكر لما قال سيدنا موسى أنه هو يعرف كل حاجة ربنا قال له لا فيه عبد صالح فإحنا المفروض العلماء اللي بيقولوا ويعيدوا هؤلاء كلهم إحنا ندور على عبد صالح اسألوا أهل الذكر مش أهل العلم ربنا قال أسالوا أهل الذكر أهل الذكر النهار ده الدكاترة اللي بيدرسوا في الجامعات بيقولوا إحنا أهل الذكر هم أهل علم زي اللي بيدرس فلسفة وتاريخ وكيمياء بيدرس في الدين لكن مش أهل ذكر

ليلى الشايب: في موضوعات كهذه يعني من يفترض أن يسأل عبد الإله أهل الذكر أم أهل العلم

عبد الإله الطحاوي: لا أهل الذكر إذا كان يجدر الحكام يصلوا لواحد في الدنيا أهل ذكر أهل الذكر ده ممكن يكون جاهل أمي يكون عنده علم رباني زي العبد الصالح مش لازم إحنا نجيب الشيخ القرضاوي ولا الشيخ الطنطاوي هؤلاء أهل علم مش أهل ذكر هؤلاء أهل العلم في الدين أما أهل الذكر فممكن يكون حافي ماشي على رجليه بيذكر الله كثيرا علم من عند الله وربنا ضرب الآية

ليلى الشايب: وكيف نعثر على هؤلاء

عبد الإله الطحاوي: دي سهلة يعني العالم كله يعني الله يرحمه الشيخ زايد الله يرحمه كان قريبا أنه يبقى البعد الصالح مين من الحكام زي الشيخ زايد قريبا لو كانوا بيسألوه حتى كان هيفتيهم صح

ليلى الشايب: طيب ما نوع الحلول التي يمكن أن

عبد الإله الطحاوي: ما هو إحنا داخلين على كوارث ومش عارفين إحنا حاجة حتى في مصالحنا يقول أهل العلم أن الجماعة اللي بيدرسوا في القرآن والشريعة والتشريع ده أهل علم ما لوش علاقة بأهل الذكر خالص

ليلى الشايب: ربما هذا موضوع بعيد تماما عن موضوع هذه الحلقة عبد الإله شكرا لك على كل حال على الاهتمام والمشاركة من فلسطين الآن مجددا موسى ماجد تسمعني؟

موسى ماجد-فلسطين: السلام عليكم

ليلى الشايب: وعليكم السلام تفضل

موسى ماجد: كل عام وأنتم بخير أختي

ليلى الشايب: شكرا لك

موسى ماجد: أريد أن أضيف على ما قالوه أخوتي قبلي إن زيادة انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون وبالتالي زيادة معدلات الانحباس الحراري هناك أيضا ما يمسى بالنفايات النووية التي تلقى في البحار وتدفن في الأرض أيضا تضر بالبيئة لذلك نجد أن العلوم التي سخرت في الصناعات المتعددة هي سبب تدمير البيئة فما يحصل من تصحر للأراضي الزراعية في مناطق عديدة من العالم وما حصل من إعصارات مثل تسونامي وكاترينا وما حصل في عمان وما يحصل الآن في السودان وما حصل قبل فترة وجيزة ناتج عن السياسات الصناعية الفتاكة الوحشية والتي لم تراعي ولم تهتم لا بالبيئة ولا بالإنسان إذا هذه السياسات الصناعية التي تنتهجها الدول المصنعة وأخص بالذكر أميركا وأوروبا هي السبب الرئيسي لكثير من الكوارث البيئية والأمراض التي تحصل على كوكب الأرض وهذا ما أسميه بالإرهاب البيئي الذي تمارسه هذه السياسات الصناعية وأنا أعني إرهاب بكل معنى الكلمة

ليلى الشايب: طيب نقطة هامة جدا منك يا موسى ما تسميه الإرهاب الصناعي أو المناخي أو غيره في المقابل هناك أنا أذكر ما يرد في العديد من التقارير في هذا الموضوع هناك التزامات على الدول الصناعية تجاه الدول النامية طبقا لاتفاقية كيوتو خاصة من بين هذه الالتزامات خفض الانبعاثات نقل التكنولوجيا البديلة تمويل صناديق التأقلم مع التغيرات المناخية تعويض الدول النامية المعرضة لآثار التغيرات المناخية تدابير الاستجابة وضرورة خضوع الدول الصناعية لآليات وقواعد المحاسبة خلال مراجعة هذه الدول في فترة الالتزام الأولي وهي الفترة التي تمتد من السنة المقبلة أي 2008 إلى 2012 تعتقد أن الدول العربية والدولة النامية بشكل عام ستطالب بهذه الالتزامات من قبل الدول الصناعية يعني ستطلب تنفيذها ربما قسرا إذا تطلب الأمر ذلك؟

موسى ماجد: أختي الكريمة كيف ستطالب هذه الدول الإدارة الأميركية المتمثلة ببوش والتي رفضت التوقيع على المعاهدة الدولية الشهيرة بكيوتو والتي تجبر الدول على الالتزام بحد معين من انبعاث الغازات السامة والتي تضر بالبيئة وبالتالي تضر بالإنسان لأن بوش رفض أن يوقع على هذه المعاهدة رغم النصائح التي تلقاها من العلماء المختصين بالبيئة وأكدت ذلك التقارير أن سبب حدوث إعصار كاترينا على سبيل المثال الذي حصل في أميركا يرجع إلى زيادة انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون وبالتالي أدى إلى زيادة معدلات الانحباس الحراري إذا نحن مشكلتنا هي أميركا التي تعمل على كما تدعي على نشر الديمقراطية والحرية في العالم مارست وتمارس الإرهاب وأنا أصر على كلمة الإرهاب البيئي مارسته على شعبها وعلى باقي شعوب العالم وتسألي ماذا يمكن للزعماء أن يقدموا في هذا المجال أليس غريبا أن نسأل سؤال الجواب عليه هو أن العالم بحاجة إلى إنقاذ

ليلى الشايب: يا موسى هناك دول في الحقيقة والواقع هناك دول عديدة أخرى غير الولايات المتحدة يعني تسبب مثل هذه الأضرار التقارير تشير بشكل رئيسي إلى ألمانيا مثلا والدنمرك وعدد من دول أوروبا الشمالية التي ما أن نفذ مصطلح يعني خفض صناعات الفحم أو إنتاج الفحم حتى طلبت من الجميع التوقف عند هذه النقطة بالذات وأعربت عن عدم رغبتها في الحديث تماما عن هذا الموضوع يعني هناك أكثر من دولة هناك أكثر من طرف تجد أن مثل الاتفاقات والمعاهدات كيوتو وبنودها لا تخدم مصالحها الاقتصادية أريد يعني حتى أكون مباشرة وصريحة أكثر ألا نشير بأصابع الاتهام كل مرة إلى جهة بعينها وطرف ودولة العالم كبير وواسع الأطراف لا توجد فيه أميركا وحدها.

موسى ماجد: أختي نعم كلامك صحيح ولكن تفرد أميركا وهيمنة أميركا على العالم هو الذي يسبب ذلك فأين هي دول العالم الآن من أن تقف وقفة قوية أمام هذه الهيمنة الأميركية إذا لا بد من ظهور قوى سياسية تقف سدا منيعا ضد انفراد أميركا بالعالم وضد الإرهاب البيئي والذي ما زلت أصر على ذلك الذي تمارسه أميركا والغرب على العالم بشكل كامل.

ليلى الشايب: طيب شكرا لك موسى من فلسطين حتى نفسح المجال لمن بقي من مشاهدينا قبل إبراهيم من السعودية رمضان ينتظر من إيران رمضان تفضل يا رمضان

رمضان كريم- إيران: السلام عليكم

ليلى الشايب: وعليكم السلام

رمضان كريم: التلويث اللي موجود هو تسريب من إسرائيل وحروبه على لبنان وتخريب أشجار فلسطين

ليلى الشايب: هناك من كان يقول منذ قليل إنه جاي من إيران ومن المفاعلات النووية

رمضان كريم: لا ما أكو مساعي إيران هي تحت الطاقة النووية وعلى الملوك والزعماء عليهم أن يتكلموا وأن يحاموا على أممهم وأن لا يخافوا أن يقولوا على أميركا وإسرائيل فأميركا حروبها على أفغانستان وعلى العراق وهو كان الشيء الذي جاب النووي ولو بعيد هذا والسلام عليكم وعلى الملوك وعلى الملوك أن يقولوا ذلك بالمحادثات بالجلسات أن يقولوا كلامهم ويخافوا أن كيد الشيطان كان ضعيفا وإن الله هو ولي المؤمنين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ليلى الشايب: وعليكم السلام شكرا لك يا رمضان من إيران إبراهيم الغامدي من السعودية إذا سيكون المشارك الأخير في حلقة اليوم معك دقيقة ونصف لا أكثر يا إبراهيم تفضل

إبراهيم الغامدي- السعودية: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يا أخت ليلى دائما أنا في الأخير

ليلى الشايب: مسك الختام.

إبراهيم الغامدي: ما فيه مشكلة ما دام مسك الختام أنا أخالف الجميع في هذا الأمر وهذه آية صريحة في كتاب الله

ليلى الشايب: تخالفهم في ماذا يا إبراهيم

إبراهيم الغامدي: أخالفهم في كل من قال أميركا وإيران والنووي وإسرائيل والكلام الفاضي ده هذا كله نضرب به عرض الحائط يقول الله سبحانه وتعالى {ظَهَرَ الفَسَادُ فِي البَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُم} هذا الله سبحانه وتعالى ويقول الله {إذَا زُلْزِلَتِ الأَرْضُ زِلْزَالَهَا * وأَخْرَجَتِ الأَرْضُ أَثْقَالَهَا} هذه البراكين وهذه الفيضانات وهذه الأشياء التي يراها العالم هناك المزيد منها من الله سبحانه وتعالى لأنه انعدم الأمن والعدل هنا الناس يقول الله سبحانه وتعالى {كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وتَنْهَوْنَ عَنِ المُنكَرِ وتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ} انتهى الناس من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهذا ما كسبت أيديهم ويذيقهم الله سبحانه وتعالى أشياء مثل هذه وأكثر في المستقبل سوف تكون هناك لا انبعاث حراري ولا انحباس حراري ولا تلوث بيئي ولا إيراني ولا إسرائيلي هؤلاء البشر لا يستطيعون أن يعملوا مثل ذرة ولا يستطيعون أن يغير شيء بالكون هذه كلها أوامر الله سبحانه وتعالى إذا أراد شيئا قال له كن فيكون فهذه الزلازل وهذه البراكين وهذا التسونامي الذي شق البحر {وإذَا البِحَارُ فُجِّرَتْ * وإذَا القُبُورُ بُعْثِرَتْ} إلى أخر الآيات الكثيرة

ليلى الشايب: شكرا لك إبراهيم استنفذت الوقت المسموح به شكرا لك على هذه المشاركة إذا كانت الأخيرة في حلقة اليوم من منبر الجزيرة تناولنا فيها بالنقاش تأثيرات التغيرات المناخية على المنطقة العربية بشكل خاص إذا مشاهدينا في الختام لم يبقى لي إلا أن أبلغكم تحيات كل من لطفي المسعودي منتج البرنامج ومخرجه الطلافيح كافة فريق البرنامج ولكم مني ليلى الشايب أطيب التحية دمت بخير وإلى اللقاء.