- نتائج المؤتمر وطموح المواطن المصري
- متطلبات التغيير وحالة النظام السياسي

- ضرورات الحفاظ على النظام المصري
- نتائج المؤتمر وبدايات الإصلاح

- شروط تولي جمال مبارك رئاسة مصر


عبد الصمد ناصر: السلام عليكم وأهلا بكم إلى حلقة جديدة من منبركم منبر الجزيرة، نتائج لم تكن على قدر ما كان يؤمل هكذا وصف الكثيرون ما تمخض عن المؤتمر السنوي الثاني للحزب الوطني الحاكم في مصر ولعل أبرز ما تمخض عن المؤتمر تأكيد جمال مبارك نجل الرئيس المصري أنه يرفض مبدأ توريث السلطة وأن الحزب الحاكم يتجه إلى تجديد ولاية الرئيس المصري لفترة رئاسية خامسة اعتبارا من العام المقبل، نفي مبدأ توريث السلطة في مصر لم يبدد القلق الذي يعتري المعارضة كما أنه لم يجب على العديد من التساؤلات والمطالب التي مازالت تدور في ذهن المواطن المصري أهمها لعل أهمها هل تمخض عن المؤتمر أو هل ما تمخض عن المؤتمر جاء في مستوى طموحات الشعب المصري؟ وإلى أي حد نجحت المعارضة في تحريك ما كان لسنوات طويلة راكدا سياسيا واقتصادية؟ وما النتائج التي حققها المؤتمر السنوي الثاني للحزب الوطني الثاني في مصر؟ وهل نفي جمال مبارك مبدأ توريث السلطة أغلق هذا الملف بشكل نهائي؟ وما الدور السياسي الذي سيلعبه نجل الرئيس المصري مستقبلا خاصة مع ترأسه لجنة السياسات في الحزب الحاكم؟ أسئلة تمثل جانبا من محاور حلقة اليوم من منبر الجزيرة للمشاركة يرجى الاتصال على الأرقام الهاتفية التالية 9744888873 والفاكس 9744890865 كذلك يمكنكم المشاركة عبر الموقع الإلكتروني للجزيرة على الإنترنت وهو www.aljazeera.net. إذاَ موضوعنا الليلة هو حول المؤتمر السنوي الثاني للحزب الوطني الحاكم في مصر وما تمخض عنه والنتائج التي كانت مرجوة منه والجدل الذي دار حوله.

نتائج المؤتمر وطموح المواطن المصري

نبدأ بأول مشارك معنا الآن محمد عمامة من أستراليا، محمد عمامة إذا تابعت أشغال المؤتمر التي امتدت لثلاثة أيام هل ما جاء في هذا المؤتمر أو ما تمخض عنه من نتائج كانت في مستوى ما كان يطمح إليه المواطن المصري والمعارضة؟ محمد عمامة.

محمد عمامة: أولا مساء.

عبد الصمد ناصر: محمد عمامة؟

محمد عمامة: مساء الخير يا أخ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: مساء الخير أخي تفضل.

محمد عمامة: حياك الله يا أخي هلا هو بالنسبة للمؤتمر اللي صار في مصر ألا وهو رفض مبدئيا بس بكره ما عم بيوافق لأن في أحزاب معارضة حقيقية اللي حتتوقف في الساحة هلا إحنا عندنا في استراليا في انتخابات في خمس أحزاب للانتخابات هذا غير..

عبد الصمد ناصر: أنا لا أسمع جيدا أخ محمد هل لو ترفع صوتك قليلا من فضلك.

محمد عمامة: نعم، بقولك إحنا عندنا أولا في استراليا عندنا في عملية انتخابات في خمس أحزاب نازلة على الانتخابات هل جمال مبارك رفض في المؤتمر الوراثي فعلى بكرة بيقبلها مع إنه الرفض رفض قاطع يعني أنه خلاص ما بده الرئاسة طب هلا الشباب طب أضحكك بس عبارة عن..

عبد الصمد ناصر: يعني أنت ترى بأن الأمور تتجه رغم نفيه هذا إلى مبدأ التوريث إن كان عاجلا أو مستقبلا ربما قد تقتضي الظروف ذلك برأيك؟

محمد عمامة: يا أخي عاجلا أم آجلا جمال مبارك رئيس جمهورية مصر مثله مثل أي دولة عربية للأسف الشديد.

عبد الصمد ناصر: ما الذي يجعلك مقتنعا بذلك؟

محمد عمامة: يا أخي وريني فيه أحزاب معارضة طيب تمثل لحتى تنزل على الساحة هل في أحزاب معارضة حقيقية هل في ديمقراطية حقيقية؟ يعني ينوع يعني نصف بالمائة من الديمقراطي ما هم كليتهم بيجيبوا 99.9% هاي الانتخابات تبعتهم وين هم؟

عبد الصمد ناصر: نعم طيب شكرا لك محمد عمامة من استراليا، إلى فايز الشمري من السعودية تفضل.

فايز الشمري: أولا تحية لكم ولجميع العاملين بهذه القناة الصوت العربي الحر.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك.

"
ليس هناك ما يشير إلى إجراء أية إصلاحات أو أي انفراج في الأوضاع السياسية المصرية
"
مشارك

فايز الشمري: بالنسبة للمؤتمر يعني للأسف يعني في الأول والآخر طلع زي ما نقول مثل ما رحت مثل ما جيت، يعني للأسف قوانين الطوارئ هي هي مقررة وحكاية استفتاء وما في لا انتخابات ولا أي شيء وحكاية لعبة الاستفتاء هذه اللي مررنها وحكاية شيء اسمه الله ما صلي على محمد اللي هو أن الرئيس يترشح أكثر من مرة ومرتين ثلاثة وهو يعني مثله مثل بقية الحكام العرب اللي بيأتون على الصدور على طول فما فرق شيء، للأسف يعني البوادر لا تشير إلى أي يعني إصلاحات ولا أي انفراج في الأوضاع السياسية سواء يعني.. أنا ما أخصص مصر بالكلام هذا يعني للأسف التجربة عندنا مثلا كل الدول العربية معظمها، فللأسف إلى الآن يعني ما شفنا بالنسبة يعني الأشياء الجديدة هو الموقف المشرف الحقيقة للمعارضة ولكنه يظل هامشي على أي حال من الأحوال يظل هامشي والأحزاب المعارضة لما اجتمعت واتفقوا على إنه رفض مبدأ توريث الحكم ورفض مبدأ الاستفتاء يعني هذه خطوة يعني نقول يلا نخط احتلال ميل تبدأ بخطوة لكن نجي يعني بحكاية بالنسبة لحكاية التوريث إذا جينا من أقصى الشرق لأقصى الغرب يعني ألاقيها موجودة في ليبيا.

عبد الصمد ناصر: في الجميع نعم.

فايز الشمري: أيوه.

عبد الصمد ناصر: حالة عامة برأيك في الوطن العربي.

فايز الشمري: بالضبط يعني موجودة في ليبيا من زمان.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك فايز الشمري، علي أبو صامد من سوريا وإن كنت أتمنى على السادة المشاهدين من مصر أن يكثفوا اتصالهم لأن الموضوع هو شأن مصري بالدرجة الأولى وإن كان مطروحا للنقاش العام علي أبو صامد من سوريا تفضل.

علي أبو صامد: مساء الخير أخي عبد الصمد لكم ولكل الأحرار في الوطن العربي والعالم.

عبد الصمد ناصر: مساء الخير أخي علي.

علي أبو صامد: وأنا برأيي أن الشأن في مصر ليس شأنا خاص بمصر بل هو شأن عربي وعربي بالصميم في الإجابة على أسئلتكم أقول أولا إن ما يحصل في أرض الكنانة من مؤتمرات وقرارات وتوصيات للأسف لا يخرج عما رسمته اتفاقات كامب ديفد المشؤومة لدور مصر العربي بعد ما استطاع أعداء الأمة النجاح بتحويل دور مصر العربية إلى دورا لصالح المشروع الأميركي الصهيوني وهذا الدور كبلت به مصر باتفاقات لم يشهدها تاريخ البشرية حيث نصت اتفاقية كامب ديفد مثلا على بند لا يسمح لمصر بإلغاء تلك الاتفاقيات تحت أي ظرف أو حكومة أو حزب إلا بحالة واحدة وهي إعلان الحرب على ما يسمى إسرائيل..

عبد الصمد ناصر: يعني هل تخشى من كلامك هل نفهم من كلامك هذا هل يخشى أن يكون أي تغيير في نظام السياسي في مصر ربما يؤثر على هذه الاتفاقيات وعلى هذا التوجه المصري؟

"
فشل المشروع الصهيوني في احتواء الشعب المصري، ولكنه مستمر في دعمه للنظام القائم في مصر مقابل إخراج البلاد من دائرة الصراع
"
مشارك
علي أبو صامد: حتما هو أي تغيير سياسي إيجابي يجب أن يكون بالاتجاه المضاد اتفاقيات كامب ديفد إذا كان هناك إمكانية ولكن أنا لا أرى أي إمكانية لاتخاذ أي قرارات أو مؤتمرات إطارها العام ما ذكرنا الذي لا يتح لها الخروج من الدور المشؤوم، ثانيا أخ عبد الصمد إن الحجم الذي كانت مصر العربية تقوم به من دور مقاوم للمشروع الصهيوني حجما يدركه الصهاينة أكثر منا على ما يبدو فنجدهم يقبلون عدم نجاح التطبيع مع شعب مصر وفشل سياسة الاحتواء للشعب العربي في مصر ويقدمون الكثير من الأموال والدعم للنظام القائم في مصر مقابل استمرار في إخراج مصر من دائرة الصراع وهذا دور يكرسه الحزب الحاكم وهو دور حسب رأيي مرتبط وعميل لا يتيح لنا التحدث معه عن الحريات السياسية والإصلاح وعدم التوريث وغيره. وختاما أقول إنني أحلم كمواطن عربي بسيط أن أصحى ذات يوم فأسمع صوتا من القاهرة يقول لا صلح مع أعداء الأمة ثم لا اعتراض ثم لا تفاوض والسلام عليكم.

عبد الصمد ناصر: وعليكم من السلام شكرا علي أبو صامد من سوريا، محمد علي من السعودية أخ محمد يعني الشعار الذي رفعه المؤتمر السنوي الثاني للحزب الحاكم في مصر وهو الفكر الجديد وأولويات الإصلاح هل كان هذا الشعار واضحا أو هل بدأت تتبدى ملامحه من خلال هذا المؤتمر؟

محمد علي: مساء الخير أخ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: مساء الخير محمد علي أنت الآن في السعودية وليس في ماليزيا كالمرة السابقة أعتقد.

محمد علي: نعم عدت إلى موطني.

عبد الصمد ناصر: حمد لله على السلامة.

محمد علي: يا سيدي الفاضل قرارات حزب المؤتمر الوطني الحاكم الاشتراكي الديمقراطي اللي هو يعني مهزلة بكل معنى الكلمة أنا سمعت بآذاني عام 1982 الرئيس حسني مبارك أطال الله عمره إنه قال بالعربي إنه مفيش ريس مدى الحياة وهو داخل ما شاء الله في العقد الثالث وبيأهل السيد جمال مبارك إن يكون الخليفة فيعني للأسف الشديد أنا أتعجب لصبر الشعب المصري اللي هو أخرج للعالم العربي عدة ثورات متتابعة ويعني أتعجب عجب شديد إنه مصر لم تستطيع الشعب كشعب مصري منهك في مسألة الخُبل والمواد المدعومة وتركيز السياسة لرجال الأعمال والطبقة اللي مع الأخ جمال مبارك اللي هي التكنوقراط عايشين في الخارج وشوية رجال أعمال هي بتتحكم في مصير سبعين مليون إنسان.

متطلبات التغيير وحالة النظام السياسي

عبد الصمد ناصر: ولكن نعم محمد علي ولكن هناك ما يقول بأن التغيير الشمولي وبشكل عاجل كما يطالب به البعض المعارضة ربما لا يمكن منطقيا واقعيا تحقيقه الآن وإنما هي الأمر كما يقول بعض من الحزب الحاكم بأنه يقتضي إصلاحا من القاعدة في نظامه السياسي وليس من القمة لأنهم يعتبرونه صمام أمان للاستقرار السياسي في مصر؟

محمد علي: نعم بسيطة جدا بسيطة الدول اللي كانت وراء الستار الحديدي في عهد الاتحاد السوفيتي السابق نهضت خلال عقد من الزمان ودخلت الاتحاد الأوروبي يعني حلال على كل دول العالم الثالث إلا في العالم العربي يعني دول الاتحاد السوفيتي اللي كانت وراء الستارة الحديدية الآن في الاتحاد الأوروبي يا جماعة الرحمن وإحنا دائما نتكلم إنه الإصلاح من تحت ما هو فوق وإنه تحت لا ما هو زي فوق ونفس الوجيه في العالم العربي اسمها سياسة الباب الدوار (Revolving Door) نفس الوزير ادخل من هنا وارجع هنا شالوا صفوت الشريف صاحب كلمة إعلام الريادة وحسني مبارك نفسه نطق على قناة الجزيرة قال هذه علبة كبريت نسويها في قطاعنا كله لما زار قطر وزار مبنى الجزيرة وزار حوله ولا إيش فنفس الكلام بنفس الأشخاص بيرجعوا من الشرجم من الشباك.

عبد الصمد ناصر: من النافذة.

محمد علي: يعني لف، لف وارجع نفس الشخص فبلاش يعني أنا بقول بالنسبة للمؤتمر هذا اللي صار في مصر إنه تمخض الجبل فولد فأرا وميتا شكرا.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك محمد علي نأخذ من مصر الدكتور حسن نافعة وهو أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، سيد حسن نافعة يعني من خلال هذا اللغط الكثير الذي أثير حول المؤتمر سواء قبل انعقاده أو بعد انعقاده وما سيثيره طبعا بعد النتائج التي تمخض عنها هل يمكن القول كما قال الآخرون بأن النظام السياسي بمصر يمر بأزمة تاريخية؟

"
الحكومات العربية مستميتة في الدفاع عن وجودها واستمرارها، وكأن لسان حالها يقول: أنا ومن بعدي الطوفان
"
مشارك

حسن نافع: أنا أعتقد أن كل الأنظمة السياسية في الدول العربية تمر بأزمة تاريخية لأن الوضع العربي الراهن ليس وضع عاديا يعني هناك ما يجري في فلسطين والمشكلة الفلسطينية على وشك التصفية وهناك دولة عربية كبيرة محتلة وهناك ضغوط وتحديات ضخمة من الخارج في مواجهة كل الدول العربية الأخرى وبالذات الدول الكبيرة مثل السعودية ومثل مصر نفسها وبالتالي كل الأنظمة السياسية العربية في مأزق الشعوب العربية كانت تتوق إلى الإصلاح السياسي حقيقي إصلاح يؤدي إلى دعم قدرات هذه الشعوب على مواجهة هذه التحديات ولكن للأسف الشديد يبدو أن الحكومات العربية كلها مستميتة في الدفاع عن وجودها واستمرارها وكأن لسان حالها يقول أنا ومن بعدي الطوفان وهذه هي الخطورة كانت هناك في مصر..

عبد الصمد ناصر: يعني فهمت من كلامك هذا سيد حسن نافعة أن المؤتمر كان أحد نتائجه تكريس احتكار السلطة في مصر؟

حسن نافعة: بالتأكيد يعني هو التوقعات كانت كبيرة لأنه هناك إجماع شعبي مصري على ضرورة البدء بعملية إصلاح سياسي حقيقي تنتهي إلى نظام ديمقراطي حقيقي وبالتالي التوقعات كانت كبيرة وكان هناك من يعتقد أنه على الأقل في ظل هذا الزخم الكبير جدا من جانب كل الفصائل المطالبة بالإصلاح السياسي أن تكون هناك قرارات حقيقية تؤكد نية الحزب الوطني في إجراء هذا الإصلاح، التركيز كان على المسائل الفنية والمسائل الاقتصادية لم تُتخذ خطوة حقيقية واحدة في اتجاه الإصلاح السياسي كان البعض يتوقع أن تُلغى حالة الطوارئ أن يتم الشروع بشكل جدي في إلغاء القوانين ما يسمى بالقوانين سيئة السمعة إلغاء مثلا لجنة الأحزاب أو تعديلها بشكل جذري التعديلات التي أدخلت عليها تعديلات شكلية جدا لن تغير في جوهرها وبالتالي حتى الخطوات الصغيرة التي كان البعض يتوقعها لم تتم ناهيك عن الخطوات الكبيرة التي كان البعض ينتظرها مثل القول مثلا أنه ستُشكل لجنة لتعديل الدستور وأنه ستُشكل لجنة للنظر في مجمل الإصلاحات السياسية وكيفية تدرجها أن يدعوا برنامج زمني للإصلاح هذا لم يتم ولذلك أنا أظن وهذا رأيي الشخصي أن النتائج الحزب الوطني شكلت صدمة كبيرة وحقيقية لكل المتابعين للشأن العام في مصر.

عبد الصمد ناصر: نعم ولكن هل تتفق مع من يقول أو ينظر إلى ما تطالب به المعارضة بأنه ربما بعيد عن الواقعية بأن إلغاء الطوارئ وحالة الطوارئ وتعديل الدستور وعدم تجديد الولاية للرئيس ربما الوقت غير مناسب لهذه المطالب كما تقول الحكومة؟

حسن شافعة: لا إطلاقا بالعكس هذه المطالب كلها مطالب مشروعة ويمكن للشعب المصري أن يتفهم منطق التدرجية أن يكون الإصلاح متدرجا ولكن عليه أن يرى هذا الإصلاح خلال فترة زمنية معقولة وأن يُقال له أننا سنبدأ من هذه النقطة ولكننا سننتهي بعد فترة زمنية قدرها كذا إلى التحول نحو ديمقراطية كاملة هذا هو ما يريده لا يرفض الشعب المصري مبدأ التدرجية..

عبد الصمد ناصر: يعني كسؤال أخير سيد حسن نافعة يعني قول جمال مبارك بأن تعديل الدستور ليس من الأولويات التي وضعها الحزب وأن موضوع حالة الطوارئ لم يكن بعدا وقال بأنهم حددوا الأولويات والحكومة هي التي حدد أولويات يعني إلى أي حد هذا يطرح إشكالية التعامل بين الحكومة وبين المعارضة يعني الحكومة هي تحدد ما يمكن أن يناقش فقط؟

"
لا يمكن إصلاح النظام السياسي المصري بدون إجراء تعديل جوهري على الدستور
"
مشارك

حسن يافعة: هذه هي الصدمة الحقيقة لأنه لا يمكن إصلاح النظام السياسي المصري بدون إجراء تعديل جوهري على الدستور، الدستور المصري صدر في سنة 1971 لم تكن مصر قد دخلت في الانفتاح الاقتصادي لم تكن مصر قد تحولت إلى تعددية سياسية وإلى منابر ثم إلى أحزاب إلى أخره لم تكن مصر قد دخلت في عملية سلام مع إسرائيل، الدستور يتحدث عن الاشتراكية الديمقراطية ويتحدث عن تحالف قوى الشعب العاملة ويتحدث عن 50% للعمال والفلاحين وهذه الأمور لم تعد لها علاقة بالواقع الاقتصادي والاجتماعي في مصر فالدستور مطلوب تعديله ولكن هناك خشية من تعديل الدستور لأنه لا يُراد المساس بموضوع طريقة انتخاب رئيس الدولة هذه هي القضية الحاكمة وعندما يقتنع النظام السياسي أنه آن الأوان لتغيير طريقة انتخاب رئيس الجمهورية سيصبح كل شيء ممكن.

عبد الصمد ناصر: سيد حسن نافعة أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة شكرا جزيلا لك. نأخذ اتصال من محمود ثابت من مصر سيد محمد كيف تابعة أشغال المؤتمر وما تمخض عنه؟

محمود ثابت: السلام عليكم.

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

محمود ثابت: والله بداية يا أخ عبد الصمد صدق القائل المصري تمخض الجمل فولد فأر إحنا لنا خمسة وعشرين سنة أو خمسة وعشرين سنة من عهد مبارك ونسمع أن كل يوم هناك تدرج للوصول إلى الديمقراطية الكاملة وللأسف الشديد لننظر بعد خمسة وعشرين عام أين نحن وصلنا من الديمقراطية في هذا المجال الديمقراطي؟ بعكس.. ولنترك الديمقراطية جانبا ونشوف ماذا تحقق على الأرض كان من المفروض واخد بال.. بعد خمسة وعشرين عاما كما فعل ماهاتير محمد أين ماليزيا وأين نحن في المجال الاقتصادي مثلا وفي مجالات أخرى أين نحن من العالم ومن التقدم الذي تم في العالم؟ أين نحن في مجال الإعلام بعد أن كنا الأوائل في مجال الإعلام الآن الجزيرة هي الأولى قناة واحدة ونحن نبث عشرين قناة خمسة وعشرين قناة ماذا نفعل بخمسة وعشرين قناة؟ لننظر للسلع الاقتصادية؟ وأين وصلنا أنا لا يهمنا إذا كان يحكم جمال مبارك أو مبارك أو أبنه يورث الحكم حتى لو تم توريث الحكم أنا يهمني ماذا يتم على الأرض بالفعل ماذا تحقق لنا وماذا عن الدور الإقليمي لمصر سواء الدور الإقليمي العربي أو في محيطها الدولي انطوينا إلى الداخل دخلنا إلى الداخل، أما المؤتمرات والأحزاب فالحزب الوطني يرى في نفسه النرجسية التامة ولا يسمح لأي حزب أخر بالصعود وهناك واخد بالك من يعكر ليصطاد في الماء هم يعكرون الماء ليصطادوا فيه ولا يسمحوا لأي عضو سواء كان في مجلس الشعب ويدع الأعضاء المستقلين كلهم.

عبد الصمد ناصر: يعني محمود أنت لم تقنع ككل المبررات التي ساقتها الحكومة والحزب الحاكم من أجل عدم إلغاء حالة الطوارئ وتعديل الدستور؟

محمود ثابت: يا سيدي الفاضل الطوارئ هي بالفعل غير مطبقة فعليا على الأرض غير مطبقة يا أخ عبد الصمد وتطبق في حالات ضيقة هذا نعترف به وهناك مجال أن تتكلم ولكن تتكلم ومن يسمعك المشكلة أنت تتكلم ولا تملك شيء من أمر السياسة يعني كل أمانة حزب موجودة على مستوى المحافظات بتعمل إيه ماسمحاش لأي حزب ثاني أنه يتحرك، عضو مجلس الشعب اللي هو مستقل لازم ينضم إلى الحزب الوطني وإن منضمش للحزب الوطني يبقى نهاره أسود أن شاء الله طيب دا عضو مستقل أه بس أنت لازم تكون تبع حزب الأغلبية وينضم بعد ما ينجح بعد مكافحته وشد وجذب ينضم بعد ما ينجح، طيب بعد ذلك واخد بالك ما نسمح لباقي الأحزاب لو باقي الأحزاب حبت تؤدي خدمات للمواطنين متقدرش تؤدي خدمات للمواطنين حتى لا تستولي على الساحة الشعبية فهناك تضيق والنرجسية فيه، مش مشكلة يحكم الحزب الوطني مش حتى يحكم مدى الحياة مش عايزين نغير أحزاب ولكن تكون ديمقراطية داخله مش هما بس يسمحوا حتى لأفرادهم في الداخل أن هما يتقدموا بالبلد للأمام.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك محمود ثابت من مصر، نأخذ محمد أبو جهاد مصر، محمود ثابت قبل قليل وكأنه يردد ما قال آخرون بأن الفكر الجديد الذي رفعه المؤتمر كشعار له كأنه يقول قول ما شأت ونحن نفعل ما نريد هل تتفق معه؟

محمد أبو جهاد: السلام عليكم يا سيد عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

محمد أبو جهاد: أولا قبل أن أبدأ حديثي أحمد الله تعالى أنه ليس لدى الشعوب العربية أي استعداد لاستعداء أي حاكم عربي قبل أن أتحدث في موضوع المؤتمر أود أن أذكّر السيد حسني مبارك رئيس الجمهورية بموضوعين هامين أو في غاية الأهمية أولهما عندما حدث ما حدث في إثيوبيا والمحاولة الدنيئة لاغتياله ألتف الشعب حوله بكل طوائفه وانتمائه واتجاهاته وكنا على قلب رجل واحد، عندما ذهب مؤخرا لرحلة العلاج في الخارج كنا كذلك على قلب رجل واحد ونتمنى له السلامة والعودة كما تمنى له أولاده جمال وعلاء ولكن أنا أسأل السيد حسني مبارك هل هذا الشعب يستحق كل هذا العناء طيلة أربعة وعشرين سنة أو خمسة وعشرين عاما معاناة؟ نحن يا سيد عبد الصمد نريد إصلاح جاد إن ما يتمخض عنه المؤتمر لا يهم رجل الشارع في شيء محكمة الأسرة قانون المرأة، حقوق الإنسان..

عبد الصمد ناصر: ما هو الإصلاح الجاد هذا محمد التي تتحدث عنه؟

محمد أبو جهاد: نعم؟

عبد الصمد ناصر: ما شكل هذا الإصلاح الجاد الذي تريد؟

محمد أبو جهاد: يا سيدي إحنا نريد إصلاح دستوري اللي هو بيستقيم عليه الإصلاح السياسي الشامل اللي بيتضمن بنود عدة إلغاء قانون إلغاء قانون الطوارئ أنشاء أحزاب بل الكف عن تدخل في شؤون النقابات المهنية والنقابات العمالية استعادة القضاء لوحدته واستقلاله وإلغاء المحاكم الاستثنائية، استعادة الإعلام الحرية حريته واستقلاله إحنا ليس لدينا في مصر قناة مثل قناة الجزيرة أو العربية أو ما شابه ذلك يا سيد عبد الصمد ونحن كنا نعيش على وهم أن نحن سباقين ونحن لنا الريادة ونحن سبعة ألاف سنة حضارة ورغم هذا نحن الشعب يئن الشعب في احتياج إلى كسبة عيش وجرعة ماء يا سيد عبد الصمد، يا سيد عبد الصمد إحنا هنا في مصر للأسف الشديد مرت الصحافة المصرية بظروف سيئة السمعة خلال الأيام القليلة الماضية رجل انتحر في أول العام الدراسي لأنه لا يستطيع توفير الملابس ومصاريف المدارس، لأولاده شاب ذهب إلى وزارة الاقتصاد للاختبار وخرج من مرتبته الأولى وقالوا أنت ليست لائق اجتماعيا، هل هذا الأمر لا يستحق إصلاحات من رئيس الجمهورية أليس هذا الأمر أجدر برئيس الجمهورية بعد ما ذكرته لك هل رئيس الجمهورية يكرهنا؟ أشك في ذلك أنه يحب شعبه لأننا لسنا فرض عليه وإنما نحن قدره إن كنا قدره فعليه أن يعين الشعب، أما بالنسبة ما يخص قضية التوريث حضرتك بالنسبة لقضية التوريث التي نفاها السيد جمال مبارك أكثر من مرة قال لا للتوريث، نعم نحن نؤيد هذا الكلام لأنه نحن لسنا في ملكية والتوريث هو في الملكيات ولكن نحن في جمهورية ولكن أسأل السيد جمال مبارك لو أن الحزب الوطني رشحه لكي يتولى رئاسة الجمهورية، لو أن مجلس الشعب المشكوك فيه في نجاحه والمشكوك في أمره رشح السيد جمال هل سيرفض هل سيرفض الترشيح؟ نرجو في هذا الأمر التوضيح يا سيد عبد الصمد نحن في مصر نود..

عبد الصمد ناصر: شكرا لك محمد أبو جهاد نفصح مجال لآخرين شكرا لك على كل حال أخذ أبو أحمد من مصر تفضل.

أبو أحمد: مساء الخير يا أستاذ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: مساء الخير يا سيدي.

أبو أحمد: يعني أحب أبلغ سيادتك أن في مصريين ابتدو يتكلموا في الموضوع يعني كنت حضرتك في أول التعليق بتقول أنها يعني أنا مش شايف حد من مصر الحمد لله في ناس من مصر كثير وبتتكلم

عبد الصمد ناصر: مرحبا يا سيدي مرحبا.

أبو أحمد: ولكن أنا يعني عايز أعرض وجهة نظري الشخصية أساسا فين الدستور أيه هي دستورية الدستور بتاعنا أساسا اللي موجود في مصر مفيش حاجة اسمها استفتاء على رئيس جمهورية الاستفتاء ده موافق أو مش موافق طب أنا لو مش موافق على رئيس الجمهورية هأوافق على مين ما هو مفيش غيره فيعني حبيت ألفت النظر أن أساسا الدستور غير دستوري وبعدين مفيش قانون في مصر أحزاب المعارضة ما هي ألا تمثيليات بس فين أحزاب المعارضة المستأنسة ويطلعوا على صفحات الجرايد، جرايد المعارضة كلها يقولك الحكومة بتعمل والحكومة بتعمل والحكومة بتعمل والحكومة بتستمر أنها بتعمل طب الحل إيه، إيه هي الحلول مفيش حلول فاعتقد أن مفيش أمل يعني.

عبد الصمد ناصر: يعني أنت فاقد كل الأمل في أن يتم هناك ربما مرحلة انتقالية نحو تحقيق بعض المطالب؟

أبو أحمد: أتمنى أن المرحلة الانتقالية داين أنا وسيادتك وكل المصريين اللي أتكلمنا في الموضوع دوت نعاصرها يعني ماتكنش بعد خمسين سنة.

عبد الصمد ناصر: هل تعتقد بأن سيكون من السهل الانتقال إلى مرحلة نظام دستوري برلماني دستوري برأيك؟

"
أميركا تقول إن إسرائيل واحة الديمقراطية في الشرق الأوسط
"
مشارك

أبو أحمد: يا أستاذ عبد الصمد هو فين الدستور أساسا الدستور دواً فين؟ يعني الأخوة الأعزاء الكرام اللي أتكلموا من مصر بيقولك الدستور من سنة 1971 ومعروف أن أي قانون كان مفروض أن هو يتطور علشان خاطر يجاري الأحداث بتاعت العصر ويجاري المتغيرات اللي بتحصل أساسا ولكن مفيش حاجة من الكلام ده كله بتحصل، أميركا دلوقتي بتقول لنا أن إسرائيل هي واحة الديمقراطية في الشرق الأوسط وأن مفروض الفلسطينيين يتعلموا من إسرائيل معني الديمقراطية أتضح أن العرب كلهم المفروض أنهم يتعلموا أيه هي معني الديمقراطية.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك أبو أحمد من مصر على كل حال النقاش يبدو أنه سيكون مرشحا للمزيد في باقية مواد هذه الحلقة إذاً سنعود إليكم بعد هذا الفاصل فأبقوا معنا.

[فاصل إعلاني]

ضرورات الحفاظ على النظام المصري

عبد الصمد ناصر: أهلا بكم مرة ثانية في منبر الجزيرة، معي سيد حافظ من قطر سيد حافظ هل تعتقد أن الحفاظ على قمة النظام السياسي في مصر هو ضرورة وطنية أم لربما كما تقول بعض الأصوات المعارضة هو تأمين استمرار مصالح بعض المستفيدين من إبقاء الوضع كما هو عليه؟

سيد حافظ: السلام عليكم.

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام.

سيد حافظ: إزيك يا أستاذ عبد الصمد، حضرتك وبالنسبة للنظام السياسي في مصر على أن يبقي على حاله الحالي فهي ضرورة من وجهة نظر..

عبد الصمد ناصر: تخفض صوت الجهاز أخ سيد.

سيد حافظ: حاضر.

عبد الصمد ناصر: نعم أسمع من الهاتف فقط.

"
أكثر من 60 مليون مصري يأملون أن يتم اختيار رئيس للدولة عبر انتخابات ديمقراطية كي يرعى مصالح البلد ويقضي على الفساد
"
مشارك
سيد حافظ: من وجهة نظر الحزب الحاكم فقط لا غير، أيوه فهي ضرورة من وجهة نظر الحاكم لا غير، بالنسبة للشعب المصري الغالبية ناس تحت خط الفقر وأنا واحد طبعا منهم، هو حضرتك اللي يهمنا في الرئيس اللي يأتي في الفترة القادمة أن يأتي بالانتخابات وينتخبه الشعب السبعين مليون وليس يختاره خمسين فرد اختارهم بعض الأفراد ويأتي بالاستفتاء، فإذا كان الرئيس القادم يعني خلاص أسمه قد وضع فسيأتي لا محالة سواء رضي الشعب أم رفض سواء رضيت المعارضة أم رفضت ولكن اللي يهم الشعب هو مش النقطة دي خالص اللي يهم ستين سبعين مليون هو أن يأتي رئيس بنظام ديمقراطي بنظام انتخابي لكي يكون هناك منافسة مثل اللي بين جون كيري وجورج بوش عشان يرعى مصالح البلد ويقضي على الفساد ويرفع من مستوي الستين سبعين مليون اللي عايشين تحت خط الفقر هي دي القضية كلها، الشعب المصري شعب عايز يعيش إحنا مش هيهمنا من الرئيس اللي جاي سواء كان السيد جمال مبارك أو غير السيد جمال مبارك في قدر ما يهمنا أنه يأتي بطريقة ديمقراطية لكي يقضي على الفساد لأن الرئيس القادم إذا جاء بطريقة غير ديمقراطية وبطريقة الاستفتاء وغيره فالفساد سيستمر ولن ينتهي إلى أن يكون هناك تغيير وهذه وجهة نظر الغالبية العظمي من الشعب المصري أنا لست..

عبد الصمد ناصر: كيف يمكن أن يكون التغيير سيد حافظ؟ سيد هل تسمعني.

سيد حافظ: نعم.

عبد الصمد ناصر: كيف يمكن أن يكون هذا التغيير هل بالأصوات هكذا المواكبة للمؤتمرات والاجتماعات أم بحوار حقيقي على أسس بين الحكومة والمعارضة وتكون النية المبدئية لكل طرف هو الوصول إلى نتيجة توافقية؟

عبد الصمد ناصر: سيد لا يسمعنا ربما، أبو علي من الأردن تفضل أخ أبو علي.

أبو علي: مساء الخير أخ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: مساء الخير أخي.

أبو علي: يا أخي الكريم توريث الحكم في مصر ونفي جمال مبارك لا يعني وئده على الإطلاق لأن العملية استغرقت أكثر من عقدين أخ عبد الصمد للتحضير لهذه النتيجة كل الإجراءات والتعديلات التي تتم على الأنظمة والتشريعات ليست في مصر لوحده بل في الأغلبية الساحقة للدول العربية والإسلامية تصب لصالح هدف واحد وهو استمرار نهج بعينه همه الأول والأخير إبقاء هذه الشعوب مقهورة مذعورة لا تدرك وضع معيشة تُحسد عليه من أجل أن تبقي مغلوبة على أمرها فهم يهيؤون الظروف لشخص واحد عبر عشرات السنين ومن خلال المئات من التشريعات والقوانين الوضعية التي تجعل الإنسان العادي وعامة الناس يعتبرون الأمر واقع حال ويستسلمون له باعتباره أقل الضرر ويصبح لدي هذا الشارع بشكل عام حالة من الضياع وضياع بوصلة التوجيه لضعف المعارضة والتنكيل بالقوي الوطنية والشريفة على طول السنين الماضية، هذه النتائج تحقق عدة أهداف في آن واحد وهي إبقاء حالة الاحتقان لدي هذه الدول وانفصال الحكام عن شعوبهم ويبقوا في حاجة ماسة جدا للدعم الخارجي وضعف عطاء وانتماء شعوب هذه الدول لأوطانهم ويبقي الجميع تحت رحمة صاحب السلطة والقوة الأعظم في العالم المسؤولة عن المحافظة عن الاستقرار والاتزان في العالم ونبقي تحت رحمة مجرمي الأرض من أميركا وإسرائيل هذه القضية تأتي عبر عشرات السنين هذه نتيجة يا أخ عبد الصمد في كل إنحاء الوطن العربي.

عبد الصمد ناصر: يعني يا أبو علي أنت لست مقتنعا بما قاله السيد جمال مبارك بأنه لن يكون هناك توريث للسلطة في مصر؟

أبو علي: لست مقتنعا على الإطلاق يا أخ عبد الصمد لأنه سيأتي مجلس شعب مشكوك كما قال أحد الأخوة المصريين في..

عبد الصمد ناصر: ويرشحه.

أبو علي: نزاهة دخوله إلى المجلس ويقرر ترشيح جمال مبارك.

عبد الصمد ناصر: نعم شكرا لك على كل حال أبو علي، محمد فهد من قطر تفضل.

محمد فهد: السلام عليكم.

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

محمد فهد: مساء الخير يا أخ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: مساء الخير أخي.

محمد فهد: تحية لك وللعاملين في قناة الجزيرة.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك أخي تفضل.

محمد فهد: طبعا بالنسبة لنظام الانتخابات في مصر نسي الشعب المصري أن النظام المصري نظام حكم دائم حاله كحال الدول العربية الأخرى كمثل ليبيا معمر القذافي يقول أن الشعب الليبي هو الذي يحكم لكن هو الذي يحكم من خمسة وثلاثين سنة ومثل الدول العربية الثانية مثل المملكة العربية السعودية نظام ملكي ولكن باسم جمهوري، الشيء الثاني يا أخ عبد الصمد بالنسبة.. وحتى لو تغير الرئيس حسني مبارك ماذا سيفعل الذي سيأتي بعده؟ هل سيعالج الفقر المنتشر في مصر؟ هل سيحارب إسرائيل؟ ماذا سيفعل؟ يعني لو نرى أنور السادات أبرم عملية سلام مع إسرائيل وعبد الناصر خسر في حرب 1967 وحارب الأخوان المسلمين وقتّل منهم الكثير والكثير ومحمد نجيب يعني أنا أري أن مصر مازالت مثل عهد الملكية أيام الملك فاروق ما تغير أي شيء عندما يموت رئيس أو يقتل رئيس يأتي بعده فلن يتغير أي شيء بالنسبة..

عبد الصمد ناصر: الواقع سيبقي كما هو برأيك.

محمد فهد: للأمة العربية وبالنسبة للشعوب العربية لا تستحق إلا هؤلاء الحكام، شعوبنا العربية لا تمتلك الإرادة لأنها لو تمتلك الإرادة لغيرت الحكام العرب لكنها تتكلم نحن أمة تتكلم كثيرا ولا تفعل أي شيء وشكرا يا أخ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك محمد فهد من قطر، صلاح عبد الحي من الأردن.

صلاح عبد الحي: السلام عليكم.

 

نتائج المؤتمر وبدايات الإصلاح

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أخ صلاح يعني الكثيرون يصبون في خانة المنتقدين أو لا يرون الأمور على أنها يمكن أن تتحسن تدريجيا ولكن الساسة المصريين المقربين من الحكومة يقولون بأن ما تمخض عنه المؤتمر سيكون مقدمة لإصلاحات تدريجية لا يمكن أن يتم إحداث إصلاح شامل بشكل فوري وإلا ستختل الحياة السياسية في مصر هل تتفق مع هذا الكلام؟

"
جميع الأحزاب الرسمية في البلاد العربية تخدم المصالح الأميركية والغربية، ولا يوجد حزب رسمي عربي يخدم مصالح الأمة وطموحاتها
"
مشارك

صلاح عبد الحي: أخ عبد الصمد يعني من المعلوم أن جميع الأحزاب الرسمية في جميع البلاد العربية هي أحزاب تخدم المصالح الأميركية والغربية فلا يوجد هناك حزب يمثل طموحات الأمة لأن طموحات الأمة هي الإسلام فهل هناك حزب من هذه الأحزاب يمثل الإسلام حقيقة؟ لا يوجد هناك حزب يمثل الإسلام حقيقة ومسموح له على المستوي الرسمي في جميع البلاد العربية الذي يمثل الإسلام حقيقة غير مسموح له ولذلك هذه عمليات تخديرية وهؤلاء رؤساء الأحزاب يكذبون على شعوبهم لأنهم في النهاية لا يخدمون إلا ما تريده أميركا أو أوروبا، فلذلك هذه الأحزاب يجب أن يفهم الشعب ويفهم العالم الإسلامي كله والعربي أنها أحزاب مسيرة تخدم طموحاتها فقط في الوصول إلى السلطة أو الحكم وبالتالي تعود الكرة إلى قهر الشعب وإلى تطبيق الأحكام التي تريدها أميركا أو بريطانيا أو غيرها فلذلك الحزب الوحيد الذي يمثل طموحات الأمة هو حزب التحرير فقط الذي يسعى لإقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة وهذا المطلب الذي تريده الأمة يجب على كل فرد في الأمة أن يتعاون مع هذا الحزب لتحقيق هذا الطموح وشكرا أخ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك صلاح عبد الحي من الأردن، سحيم حمد من السعودية تفضل أخ سحيم.

سحيم حمد: السلام عليكم ورحمة الله.

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام ورحمة الله.

سحيم حمد: يعطيكم العافية أخواني.

عبد الصمد ناصر: الله يبارك فيك.

سحيم حمد: والله الرجل صلاح يعني ما شاء الله رائحته مسك ويجود بكلم طيب أخذه من حبيبنا وشفيعنا محمد عليه الصلاة والسلام وللأمانة وللحقيقة الجسد إذا اشتكى منه جزء تداعى له

عبد الصمد ناصر: عضو..

سحيم حمد: الجسد كامله بالسهر والحمى فعلا أين الأمة اللي تشوف المعاذر هذا فلنستقطع من شعوبنا يا أخي ليكون الإصلاح جميل فلسنتقطع من شعوبنا وهناك شعوب يعني في فئات كثر بسم الله ما شاء الله من شعوبنا تريد أنها تتجه تدق خشوم هاليهود اللي واخدين حلالنا وواخدين مسجدنا اللي صلى فيه سيد الخلق وأما الأنبياء يا جماعة الخير هذا ما هو الوجدان يعني هذا سيد الخلق أما الأنبياء هناك حنا ما عندنا حياء ولا شواربنا ما فيه نخوة والله مهزأة اليوم من المجاهدين أنذبح في سوريا وبكرة نهار اذبح في قطر يلحقني الموساد ولا إيه ولا أميركي ولا هذه عربجة هذه؟

عبد الصمد ناصر: لا قدر الله.

سحيم حمد: نعم يا أخي.

عبد الصمد ناصر: لا قدر الله يعني.

سحيم حمد: نعم هذه عربجة لا يراد لها ألا السيف على رؤوس هالصليبيين وعلى اليهود أرجو من الله أن يمكنا من ذلك وألا والله فنضحك على ذقون بعضنا.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك أخي سحيم حمد من السعودية.

سحيم حمد: شكرا لك يا أخي.

عبد الصمد ناصر: حسن بغدادي من سوريا لنبقى في موضوعنا أخ حسن بغدادي انقطع، يعرب بن قحطان من سوريا.

يعرب بن قحطان: السلام عليكم أخي.

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام ورحمة الله يعرب.

"
إبعاد الإخوان المسلمين عن دورهم السياسي في مصر عمل غير حضاري وغير أخلاقي
"
مشارك

يعرب بن قحطان: أخي أهيب بأبي الطيب المتنبي أن يرفع صوته قائلا نامت نواطير مصر عن ثعالبها فقد بشمنا وما تفنى العناقيد، ثلاث نقاط أساسية إبعاد الأخوان المسلمين عن دورهم السياسي في مصر عمل غير حضاري وغير أخلاقي ولا يمكن للأنظمة العربية أن تستفيد من دروس التاريخ، السياسة في مصر هي الآن لعبة المحافل الروتارية وعصابات تهريب العملة خمسمائة مليار جنيه مصري هُرّبت ولم يعد منها سوى عشرين مليار فقط..

عبد الصمد ناصر: ثانيا أخ يعرب.

يعرب بن قحطان: والسياسة تمر بعنق الزجاجة..

عبد الصمد ناصر: ثانيا.

يعرب بن قحطان: سياسة كامب ديفد لقد خربت مصر بعد عبد الناصر الله يرحمه وفعلا الله يرحم محمود فوزي وعائد محمود فوزي فعلا السياسة المصرية والدبلوماسية تمر في عصور الانحطاط بحيث ما رأيناه في الأسبوع الماضي بس من اجتماعهم مع وزير خارجية إسرائيل شالوم على طاولة واحدة في نيويورك ماذا يعني هذا؟ هل تتخلى مصر أكبر دولة عربية مائة مليون مسلم عربي تتخلى عن دورها الريادي والحضاري والقومي والإسلامي؟

عبد الصمد ناصر: وهل تخرج مصر عن الحالة العربية العامة أخي يعرب؟

يعرب بن قحطان: والله يا أخي لا يمكن أن تخرج مصر الشعب المصري شعب أمة محمد له دور ريادي لكن إعداد الأمور وترتيبها من أجل جمال مبارك بس سميناه جمال مبارك خلاص لازم يصير وريث، إن عقدة إلى الأبد إلى الأبد تحطم طموحات الأمة يجب أن يفهم الحكام العرب هذا، الأنظمة مؤسسات نحن الآن نتقدم إلى الأمام التقدم لا يكون إلى الوراء يجب أن نخرج من الهرطقات هذه مصر لها دور تاريخي..

عبد الصمد ناصر: نعم أخي.

يعرب بن قحطان: دور حضاري كامب ديفد ذبحتنا حتى العظم، كامب ديفد روحت القضية الفلسطينية.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك يعرب بن قحطان من سوريا، أبو بكر خياط من السعودية تفضل أخ أبو بكر.

أبو بكر خياط: السلام عليكم.

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

شروط تولي جمال مبارك رئاسة مصر

"
يجب إجراء انتخابات رئاسية عامة في مصر تحت إشراف الأمم المتحدة
"
مشارك

أبو بكر خياط: نحن ما عندناش مانع أبدا أن جمال مبارك يتولى على شرط واحد أن تتاح انتخابات حرة مباشرة تحت إشراف الأمم المتحدة وعلى أن تتاح الفرصة لخالد عبد الناصر وجمال السادات والملك أحمد فؤاد الذي يعيش في باريس إلى الآن ولم يُسمح له بالإقامة في مصر وتحت إشراف الأمم المتحدة وحتى أحنا مستعدين بقبول علاء مبارك، فما رأيكم ما رأي الشعب المصري أنا مصري مقيم في الخارج منذ أربعين عام.

عبد الصمد ناصر: بمعنى أن يُطرح أسم جمال وسط أسماء مرشحين آخرين؟

أبو بكر خياط: طبعا حتى علاء مبارك وهو الابن البكر وهو الأولى بولاية العهد.

عبد الصمد ناصر: لكن هذا يقتضي تغييرات دستورية حتى تكون هناك انتخابات.

أبو بكر خياط: يا سيدي هو الدستور يُعمل به في شيء الدستور كم مهمل يستخدم منه بس حالة الطوارئ اللي قايم علينا اثنين وعشرين سنة أنا من عشرين سنة ما نزلت مصر وغيري من أكثر من عشرين سنة ما نزلوا مصر لما نراه في المطارات ومعاملة سيئة للمصريين بالذات العائدين يعني نحن أجانب في بلادنا وأجانب خارج بلادنا فما العمل لا حل؟ إلا بانقلاب شامل انقلاب كامل، الهيئة كلها لا تصلح، اثنين وعشرين عام يفسد الأرض ويفسد الزرع والطرح وأفسد المياه.

عبد الصمد ناصر:يعني أنت تدعو إلى ثورة أخرى يا أخي لكن هذا قد لا يكون في صالح استقرار وأمن؟

أبو بكر خياط: يا سيدي إحنا الثورة حتى والإصلاح لو جاءنا حتى من إبليس مستعدين بقبوله أما أن تستمر الحالة على هذا الحال إلى أين يصل؟

عبد الصمد ناصر: أبو بكر هناك من يرى بأن هذا الطرح غير موضوعي وإنما الأمر يقتضي أن يكون التغيير تدريجيا وفي إطار مراحل حتى يكون أكثر عقلانية..

أبو بكر خياط: طيب بعلم أنت الحادث.

عبد الصمد ناصر: هذا الطرح ربما انفعالي لن تكون له نتائج إطلاقا؟

أبو بكر خياط: بعلم أنت الحادث ما هو الحل في رأيك أنت؟

عبد الصمد ناصر: أنا أسألك أنت.

أبو بكر خياط: أو في رأي العقلاء من الأمة ما هو الحل ؟ هل لديك حل؟

عبد الصمد ناصر: أنا لا أجيب وأنما اسمع فقط هنا.

أبو بكر خياط: خلاص أنا أسأل المشاهدين هل فيه أحد عنده حل فيه واحد عنده حل يا أخوانا؟

عبد الصمد ناصر: شكرا لك أبو بكر اسأل آخرين بعدك ربما يكون لديهم بعض الأفكار شكرا لك أبو بكر خياط، أبو علاء من فلسطين تفضل أخ أبو علاء.

أبو علاء: السلام عليكم مساء الخير أخ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: هل لديك جواب على سؤال أبي بكر يا أخ أبو علاء؟

"
الحكام العرب حراس على حدود اتفاقية سايكس بيكو للحيلولة دون عودة وحدة المسلمين في دولة واحدة أساسها العقيدة الإسلامية
"
مشارك

أبو علاء: حاضر بارك الله فيك والله يا أخ عبد الصمد القضية ليست هي قضية شكل النظام المصري وما سيؤول إليه سواء سيكون وراثيا أم أنه سيكون تجديدا لمرحلة رئاسية أخرى فالنظام المصري هو واحد كغيره من الأنظمة التي ابتلينا بها بعد أن تمكن الكفار المستعمرين من هدم دولتنا سنة 1924 وتعيينهم علينا هؤلاء الحكام حراس على حدود اتفاقية سايكس بيكو للحيلولة دون عودة وحدة المسلمين في دولة واحدة على أساس العقيدة الإسلامية، فقضية وجود الحكام العرب والمسلمين هي قضية المسلمين جميعهم لأن من واجبهم العمل على التخلص منهم وإزالة الحدود المصطنعة التي تفصل بلاد المسلمين عن بعضها البعض والتي يحرسها هؤلاء الحكام وإقامة دولة الإسلام السياسي دولة الخلافة الإسلامية على أنقاض عروشهم حتى تعود الأمة الإسلامية كما كانت خير أمة أخرجت للناس وبارك الله فيك يا أخ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: شكرا لك أبو علاء، محسن هاشم من مصر أخ محسن هل لديك أي رد على ما قيل؟

محسن هاشم: السلام عليكم يا أخ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

محسن هاشم: أنا لي كلمة بسيطة أقول بصراحة ليس هذا وقت الكلام عن الديمقراطية سواء في مصر أو سواء في أي دولة عربية لأن النتيجة معروفة ومحسومة ولكن..

عبد الصمد ناصر: ما هي النتيجة؟

محسن هاشم: ولكني أناشد الحزب الوطني الديمقراطي بما أنه هو السلطة الموجودة على الأرض في مصر أناشده بعدم توريث الفقر ونهب اقتصاد البلد كما ذكر الأستاذ محمد حسنين هيكل في حواره مع قناتكم بأن مصر هي أكبر دولة حصلت على منح مالية بلغت في خلال الثلاثين سنة الماضية مائة وخمسين مليار دولار أين ذهبت هذه الأموال؟ وأين ظهرت على الساحة الاقتصادية في مصر؟ وأين هو التحسن الاقتصادي على مستوى الفرد في مصر؟ وشكرا لقناتكم.

عبد الصمد ناصر: شريف شكرا لك محسن، شريف صقر من ألمانيا تفضل أخ شريف، شريف ربما ليس جاهزا بعد، عبد المجيد من قطر يعني سيد عبد المجيد مهما قيل الآن من انتقادات للحكومة المصرية والنظام المصري بشكل عام قبل قليل كثيرا من المشاهدين لكن ألا تعتقد على الأقل هذا الجدل والحوار والنقاش الدائر في الساحة المصرية لربما قد يكون ظاهرة صحية قد تشكل نواة لمناخ ديمقراطي في مصر لربما الدولة الوحيدة العربية التي نسمع فيها أصواتا تنادي بالعلن وفي الإعلام بعدم تجديد ولاية الرئيس مثلا؟

عبد المجيد محمد: ولله يا أخ عبد الصمد أنا أول حاجة أقولها {إنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ} وأن النظام المصري عمره ما هيتغير إلا إذا كان الشعب نفسه يطالب ويقف وقفة صحيحة ووقفة جادة من أصغر طفل لأكبر إنسان موجود في مصر ويقول لا للحكومة ويقف وقفة جادة لأنه كده بالطريقة دي إحنا خلاص يعني انتهينا يعني إحنا شفنا لما المعارضة العراقية استعانت بأميركا إيه اللي حصل للعراق؟ إحنا نستنى لما تبقى المعارضة بتاعتنا يطلع منها عشرين ثلاثين نفر يستعينوا بفرنسا علشان يغيروا النظام المصري ما ينفعهش الكلام ده، لازم المعارضة والشعب المصري كله يقف وقفة لا مش عايزين حسني مبارك ويطالبوا باثنين ثلاثة أربعة يرشحوا نفسهم رؤساء جمهورية ويشوفوا مين أحسن واحد ويرشحوه لأن إحنا في ذل وهوان خلاص..

عبد الصمد ناصر: يعني تعتقد الأمر سهل بهذا الشكل أخ عبد المجيد؟

عبد المجيد محمد: والله هو ده اللي أنا بطالب به أنا الحين بيسمعني على الأقل ثلاثين مليون مصري.

عبد الصمد ناصر: أين هو الدستور الذي يسمح بانتخابات رئاسية مباشرة حتى يتم هذا الأمر؟

عبد المجيد محمد: مش ها يسمحوا ما فيش حد ها يسمح أصلا ولا أي حاكم عربي ها يسمح بانتخابات حرة نزيهة إحنا مجلس الشعب أصلا بيتعين ما فيش أنا عايز أعرف مين أصلا بيطلع يرشح واحد عضو مجلس شعب في مصر ما فيش كله بيتعين.

عبد الصمد ناصر: هل توافق من يقولون بأن الحكومة تستغل ضعف المعارضة المتشتتة ومواقفها؟

عبد المجيد محمد: مش ضعف المعارضة بس.

عبد الصمد ناصر: ليس هناك بديل؟

عبد المجيد محمد: الشعب نفسه الشعب المصري يعني اللي أنا عايز أقوله وأوجهه للشعب المصري أن إحنا فين إحنا فين يا شعب يا مصري مائة مليون مصري ما فيش فيهم عشرين مليون عشرة مليون يعرفوا يتكلموا ما فيش خلاص انتهينا أدمرنا ما عدش فينا إنسانية ما عدش فينا رجولة ما عدش فينا نخوة ما عدش فينا وطنية وحموة على دينا وعلى شرفنا وعلى كرامتنا إحنا أتدمرنا فين مصر؟ خلاص انتهيت مصر واللي بيدعم مصر أميركا والدول العربية اللي خايفة على أن لو مصر حصل فيها تغيير هيحصل تغيير في الدول العربية لأنه أول دور ريادي في التغيير في مصر هيغير الدول العربية كلها؟

عبد الصمد ناصر: شكرا لك عبد المجيد محمد كان آخر مشارك معنا في هذه الحلقة التي ناقشنا فيها نتائج المؤتمر السنوي الثاني للحزب الوطني الديمقراطي الحاكم في مصر نضرب لكم موعدا في الأسبوع القادم في مثل هذا الموعد شكرا لكم وإلى لقاء بحول الله.