مقدمة الحلقة:

جمانة نمور

تاريخ الحلقة:

02/02/2004

- وضع الأسيرات في السجون الإسرائيلية
- الإفراج عن باقي المعتقلين

- الرابح في صفقة التبادل

- المرحلة الثانية من الصفقة

جمانة نمور: أهلا بكم في هذه الحلقة الجديدة من منبر الجزيرة، شهدت ساحة الصراع العربي الإسرائيلي مؤخرا انعطافة جديدة بإتمام المرحلة الأولى من صفقة تبادل الأسرى بين حزب الله اللبناني وإسرائيل بوساطة ألمانية وبموجب هذه الصفقة أفرجت إسرائيل عن أكثر من أربعمائة وستين أسيرا فلسطينيا ولبنانيا بالإضافة إلى تسليم رفات نحو ستين مقاتلا لبنانيا وذلك مقابل تسليم حزب الله للأسير الإسرائيلي العقيد الحِنان تننباوم ورفات ثلاثة جنود إسرائيليين كان قد اختطفهم الحزب عام ألفين ومن المنتظر أن تتضمن المرحلة الثانية من صفقة تبادل الأسرى إطلاق سراح سمير القنطار عميد الأسرى اللبنانيين في سجون الاحتلال وذلك في غضون شهرين أو ثلاثة أشهر بحسب ما أُعلن عنه وبقدر ما أثارت هذه الصفقة أجواء من الفرح في الشارع العربي أثارت أيضا العديد من الأسئلة منها، من الرابح في صفقة تبادل الأسرى بين حزب الله وإسرائيل؟ وهل يمكن فعلا أن تنحُو منظمات المقاومة الفلسطينية منْحَ حزب الله في اختطاف جنود إسرائيليين لمبادلتهم بأسراها في سجون الاحتلال؟ نحن في انتظار مداخلاتكم على رقم الهاتف مفتاح قطر 4888873 974+ الفاكس 4890865 974+ كذلك يمكنكم المشاركة عبر الموقع الإلكتروني للجزيرة على الإنترنت وهو www.aljazeera.net .

ونفتتح هذه الحلقة باتصال مع إلهام مغربي الأسيرة الوحيدة التي أُفرج عنها في إطار هذه الصفقة، مساء الخير.

إلهام مغربي: مساء النور.

جمانة نمور: أخت إلهام، هل يمكن أن تصفي لنا ما كان شعورك عندما علمتِ أنكِ ستكوني من ضمن المُفرج عنهم وكيف كان اللقاء بينك وبين الأسرة؟

إلهام مغربي: أول شيء أحب أحكي أنا كل عام وأنتم بخير بمناسبة الأمة العربية والإسلامية وحابة طبعا في البداية أشكر سماحة الشيخ حسن نصر الله وطبعا يعني أنا بالنسبة لشعوري يعني كان اكتير كبير بالنسبة أني أنا كنت الأسيرة الوحيدة زي ما تفضلتي بس يعني مضبوط يعني كان الوضع كتير مفاجئة لأهلي وحتى للأسيرات عندنا في سجن سليموند ما بعرفش كتير شعوري كثير حلو لما شفت يعني بنتي وشفت والدتي يعني واخويا أنا معرف أوصف يعني كيف أوصف بصراحة كيف كان شعوري يعني فرحتي صعب كتير أن أي إنسان يوصفها يعني.

وضع الأسيرات في السجون الإسرائيلية

جمانة نمور: هل لكِ أن تصفي لنا بالمقابل إذا فترة اعتقالك الظروف المعتقل ماذا عن وضع الأسيرات المتبقيات؟

إلهام مغربي: والله إحنا بصراحة كنا نتأمل أكتر عدد يعني على القليل يعني ممكن عشرة يعني إحنا عددنا تقريبا في سجن البنات الأسيرات 78 أسيرة فكنا نتأمل يعني كمان إنه كمان مش بس أسيرة واحدة اللي تطلع أكثر من على أقل الأشياء عشرة أسيرات اللي عليهم مثلا مؤابدات أحكام عالية قد إيه أتمنينا مبادرة تكون من الشباب إنه يحكوا هيك يعني إنه يساعدوا في هذا الإيشي يعني بس..

جمانة نمور [مقاطعةً]: وكم، تفضلي..

إلهام مغربي: أنا يعني هيك يعني بس حبيت يعني أكون يعني أكثر عشان تكون فرحتنا صراحة كبيرة في الأسرى بس للأسف إن طلع عند نسبة الشباب طلعت كلها مفيش غير واحدة اللي هي أنا زي ما تعرفي.

جمانة نمور: على ذكر فترات الأحكام يعني كم كان متبقيا لك أصلا من فترة الحكم لتغادري لو لم تتم العملية؟

إلهام مغربي: آه أنا قضيت تقريبا سنة من ضمن ثلاثة، ثلاث سنين.

جمانة نمور: وبرأيك يعني في هذه الصفقة من الذي ربح فعلا؟

إلهام مغربي: طبعا أكيد يعني مفيش فيها أي كلام اللي ربح اللي هو سماحة الشيخ حسن نصر الله وإنه طبعا المقاومة اللبنانية لأن هم أنجزوا مدة طويلة وهو قاعد يعني يقاوم في هذا الإيشي عشان يحرر أسرى اللبنانية والعرب والفلسطينية كمان وطبعا يعني هذا إيشي بيشرف يعني كثير كبير يعني رئيس عربي إنه جاهد وقاوم هو وشعبه علشان يرجعوا يعني الأسرى اللبنانيين.

جمانة نمور: سؤال أخير أخت إلهام يعني كيف كانت تتم معاملتكم في المعتقل؟

إلهام مغربي: كانت طبعا المعاملة كثير يعني أسوأ من سيئة يعني بصراحة لحد الآن يعني أنا بدي أحكي بس شاغله إنه أنا جسمي لحد اليوم لقبل ما آجي يعني قبل ما يتم إطلاق سراحي بعشرة أيام تعرضنا للضرب للقمع داخل الغرف ولحد اليوم أنا جسمي كله مُضَرب وواضح يعني كله وكنت في المستشفى قبل يومين وطلعت يعني الحمد لله بس يعني أنا أحكي الشاغله لأنه يعني وضع الأسيرات كثير سيئ.

جمانة نمور: نعم شكرا لكِ السيدة إلهام مغربي على هذه المشاركة معنا الليلة وأيضا معنا الأخ عايد الشعيبي من رام الله وهو أيضا كان من بين الأسرى الذين تم الإفراج عنهم أخ عايد يعني كيف تنظر إلى هذه الصفقة والتي بنتيجتها أنت الآن بين أهلك؟

عايد الشعيبي : أول إيشي أحكي لكم كل عام وأنتم بخير.

جمانة نمور: وأنت بخير.

عايد الشعيبي : بمناسبة لهذه الصفقة صراحة كانت آمال المعتقلين آمال كبيرة بأن يتم الإفراج عن الأخوة اللي قضوا سنوات عديدة بعيدين عن أهلهم وعن ذويهم يعني كان الأمل اللي قضوا أحكام سنوات عالية يتم الإفراج عنهم في هذه الصفقة فنتأمل من الله سبحانه وتعالى أن يتم الفرج عن ها دول الأخوة في أقرب وقت إن شاء الله رب العالمين.

جمانة نمور: وبرأيك فعلاً هل باستطاعة منظمات أخرى أن تنحُو هذا المنحَى وهل باستطاعتها فعلا يعني كما أشار الشيخ ياسين مثلا القيام باختطاف جنود إسرائيليين ويمكن أن يرضخ الإسرائيليون بموجب ذلك إلى إطلاق سراح الأسرى والمعتقلين؟

عايد الشعيبي : والله هذا السؤال صراحة الفصائل والمنظمات هي اللي بتحدد الإجابة عنه يعني.

جمانة نمور: ولكن يعني أنت أشرت إلى أن الذين لديهم مدد طويلة بقوا في السجون وإنما الذين أطلق سراحهم ربما فترة قصيرة تبقت لهم، كم تبقى لك أنت من الوقت كان لتمضي فترة العقوبة؟

عايد الشعيبي : أنا كنت محكوم سنتين ونصف كنت مقضي خمسة وعشرين شهر يعني سنتين وشهر كنت مقضيهم كان متبقي أقل من خمسة شهور وغالبية اللي روحوا بالإفراجات كانت الأحكام المتبقية لهم دون السنة يعني عدد قليل جدا اللي كان فوق السنتين بده يروح ما تجاوزوش العشر شباب يعني.

جمانة نمور: وما طبيعة الأحكام؟

عايد الشعيبي : طبيعة الأحكام هي بتتراوح طبيعة الأحكام ما بين السنتين والأربع سنوات يعني كل اللي روحوا بالافراجات.

جمانة نمور: ويعني هل من تخوف برأيك من القيام باعتقالات جديدة يعني أن يتم صفقات من هذا النوع وبالفعل يُطلق سراح الأسرى الفلسطينيين تحديدا، هل يبقى الخوف من أن تعود إسرائيل من جديد تدق بابهم أو لا تدق وتعتقلهم؟

عايد الشعيبي : بالنسبة للاعتقالات الجديدة يعني صراحة إسرائيل ما بتتورعش إنها تعتقل يعني.

جمانة نمور: الأخ عايد شعيبي من رام الله شكرا لك أيضا على هذه المشاركة ونبدأ بتلقي أولى اتصالاتكم مشاهدينا ومعنا الأخ طلال من الأردن مساء الخير.

طلال: كل عام وأنتم بخير.

جمانة نمور: وأنت بألف خير.

الإفراج عن باقي المعتقلين

طلال: والأسرى العرب جميعا بألف خير والفضل يعود لأهله، أختي المقاومة الفلسطينية ليست المقاومة اللبنانية لا لوجستيا ولا استراتيجيا ولا تحالفا أو جبهة داخلية أو جبهة مساندة وداعمة بكل قواها المالية والبشرية والعسكرية لذلك من يدعو إلى اختطاف مدنيين إسرائيليين أو عسكريين كأنه يدعو إلى اختطاف الشعب الفلسطيني من وطنه وتسهيل مهمة الحكومة الإسرائيلية وإعطائها المبررات للبدء بتنفيذ هجرة جديدة قد تفوق هجرة عام 1948، ما أهمية قضية الأسرى إلا أن برأيي يعني الطريق المُوصل إلى الإفراج عن هذه النُخبة الخيرة تكمن في الضغط على الحكومة الإسرائيلية والأميركية من قبل العرب من أصدقاء إسرائيل وأميركا وده شرط رئيسي لأية مفاوضات ما بين الفلسطينيين والعرب وإسرائيل إطلاق سراح الأسرى كبادرة حسن نوايا.

جمانة نمور: وهل برأيك فعلا يعني العرب في موقع قوى يستطيعون من خلاله الضغط على إسرائيل وأميركا التي تقود العالم الآن؟

طلال: والله أخت جمانة أنا أرى من العرب ما يفعلون سرا أكثر مما يفعلون علنا أنا أعتقد إذا أراد العرب فعلا أن ينفذوا ذلك هم على استطاعة أن يؤثروا ولكن إن لم يؤثروا هناك شرط إيقاف العمليات الاستشهادية ضد المدنيين الإسرائيليين مقابل إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين هذا المتاح حاليا ولا أعتقد أن الأخوة بالمقاومة الفلسطينية لا يعُون خطورة تنفيذ عمليات الاختطاف على شعبهم في ظل عدم وجود مدن وعواصم وقواعد عربية للإخلاء والإخفاء هذا..

جمانة نمور [مقاطعةً]: شكراً لك أخ طلال، نتحول إلى فرنسا معنا من هناك الأخ محمد مساء الخير.

محمد : ألو..

جمانة نمور: أهلا بك.

محمد: كل عام وأنتِ بخير أخت جمانة.

جمانة نمور: وأنت بخير.

محمد: نعم، قبل أن أبدأ مداخلتي أريد أنه أهنئ الشعب اللبناني وأهنئ الأسرى المحررين وغير المحررين بمناسبة قدوم العيد الجديد، نعم إن حزب الله فرض احترامه على إسرائيل الشيخ نصر الله رغم أن إسرائيل تكرهه وتكره حزب الله ولكن إسرائيل تخافه وتحترمه يعني الدرس الذي يجب أن يأخذه الفلسطينيين أن كل إنسان يكون صلب في موقفه ويكون أمام إسرائيل عبارة عن نار ملتهبة إسرائيل سوف تحنِي له وتحترمه أما الإنسان الذي يستسلم لإسرائيل والذي يتعاون مع إسرائيل، إسرائيل لا تحترمه، حزب الله في الحقيقة الحكومة اللبنانية كانت تساعده وهو قام بهذه العملية لصالح أسرى فلسطينيين ولبنانيين وأنا من هنا أريد أن انتقد الموقف الفلسطيني باسم أبو ردينة الذي قال بأن حزب الله كان عليه أن يفاوض حول أسرى أخرى فلسطينيين أنا أقول للسلطة الفلسطينية، ماذا فعلت السلطة الفلسطينية لإطلاق الأسرى الفلسطينيين؟ لم تفعل أي شيء السلطة الفلسطينية وأقول لأبو ردينة بأن يجب على السلطة الفلسطينية أن تتعاون مع المقاومة الفلسطينية لكي تختطف إسرائيليين وتضعهم في منطقة آمنة ولا تدين السلطة الفلسطينية هذا الموقف أو تقوم بتدخل لتحرير هؤلاء الأسرى كما كانت تفعل سابقا، الفرق بين حزب الله وبين المقاومة الفلسطينية أن حزب الله مدعوم من المقاومة، عفوا من..

جمانة نمور: الدولة..

محمد: السلطة اللبنانية أما المقاومة فإن السلطة الفلسطينية لا تدعمها نهائيا وشكرا.

جمانة نمور: شكرا لك أخ محمد نتحول إلى السعودية معنا من هناك الأخ خالد يعني أخ خالد هل ترى من المنطقي مطلب الأخ محمد أن تضع السلطة الفلسطينية نفسها في هذا الموقع وهي في خِضام محاولات ومفاوضات لتكسب أكثر قدر ممكن بالنواحي السلمية؟

خالد: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام.

خالد: أول شيء الله يمسيك بالخير يا نجمة قناة الجزيرة.

جمانة نمور: شكرا.

خالد: ودايما يعطي حزب الله يعطي دروس لكثير من الدول العربية في كيفية التعامل مع العدو الصهيوني أنتِ بعد تعطين دروس كثيرة من الإعلاميين في كيفية التعامل.

جمانة نمور: من لطفك تفضل.

خالد: على العموم.

جمانة نمور: المهم موضوع الأسرى يعني.

خالد: أنا أشوف أن الأسرى ما لهم حل إلا نفس الأسلوب اللي تعامل به حزب الله ولو أنه نظام شيعي لكن له مبادئ إسلامية صحيحة يبني عليها سياسة بشكل عام فهذه المفروض اللي يتعلمه كثير من الدول العربية خصوصا اللي بتدعي القومية ولكن ما تفعل شيء لا للأمة العربية ولا الإسلامية ولا لنفس دولها فهذه مشاركتي بشكل مختصر.

جمانة نمور: شكرا لك أخ خالد، نتحول إلى الإمارات معنا من هناك الأخ محمد مساء الخير.

محمد: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام.

محمد: كيفك أخت جمانة؟

جمانة نمور: الحمد لله.

محمد: الله يبارك فيك أنا نفسي تبلغي رسالة للأخوة الفلسطينيين ليه بيبلغوا اسم أي فدائي يعمل عملية داخل فلسطين ليه بيبلغوا باسمه ويعلنون اسمه على القنوات الفضائية بعد كده ما هو المتبع، بتيجي إسرائيل بعد كده تهد البيت معنى ذلك أن أي واحد مش هيعمل عملية ثانية الأخوة..

جمانة نمور [مقاطعةً]: ولكن هذا لم يقف حائلا دون تنفيذ أشخاص آخرين عمليات مع الإشارة إلى أن موضوعنا لهذه الحلقة ليس العمليات الفدائية وإنما موضوع صفقة تبادل الأسرى التي حدثت بين حزب الله وإسرائيل ما تعليقك على هذه الصفقة بالذات؟

محمد: أحيي حزب الله وأمين حزب الله دي هي القوة الفاعلة في العالم العربي كله ونحييهم لكن لا أؤيد أن الفلسطينيين يعملوا مثل هذه العمليات لأن إسرائيل..

جمانة نمور [مقاطعةً]: أعود وأذكر أنه ليس موضوعنا موضوع العمليات اليوم على كل نشكرك على المشاركة، من جديد إلى السعودية معنا الأخ عبد العال مساء الخير.

عبد العال: مساء النور أزيك يا أخت جمانة.

جمانة نمور: الحمد لله تفضل.

عبد العال: كيف حالك والله أنا بأحيي من عندك من منبر الجزيرة منبر الكفاح ومنبر أنا مش عارف أتكلم والله بس اللي أقدر أقوله لكِ أن أني بحيي أخي ووالدي حسن نصر الله بحييه يعني مش هقولك بحييه إزاي لأن الرجل ده رجل صادق في الأمة العربية وياريت الكل يتبع أساليبه علشان شارون الخنزير أو نتنياهو من جولد مائير معلش أنا آسف...

جمانة نمور [مقاطعةً]: وصلت رسالتك أخ عبد العال، نتابع تلقي اتصالاتكم معنا الأخ أبو فهد من قطر مساء الخير.

أبو فهد: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام.

أبو فهد: كل عام وأنتم بخير يا أخت جمانة.

جمانة نمور: وأنت بألف خير.

أبو فهد: أعاده الله على المسلمين في جميع مشارق الأرض ومغاربها، طبعا أخت جمانة أنتِ سألتِ بالنسبة للحركات الفصائل الفلسطينية اللي باستطاعتها أن تخطف جنود إسرائيليين طبعا إحنا الوضع يختلف بالنسبة لحزب الله وبالنسبة للفصائل الفلسطينية طبعا لبنان دولة مش مستباحة ومش محتلة، فلسطين طبعا من النهر إلى البحر محتلة بالكامل فما تنفع مع إسرائيل إلا العمليات الاستشهادية وطبعا بالنسبة لحزب الله أنا أحيي حزب الله ولو أنه حزب شيعي ولكن حزب الله، القاعدة مش أقل من حزب الله وأن شاء أسامة بن لادن الشيخ أسامة بن لادن راح يلقنهم إن شاء الله دروس إن شاء الله للكفرة الملحدين إن شاء الله.

جمانة نمور: عبد العال، عفوا الأخ أبو فهد عبر عن وجهة نظره من قطر معنا الآن الأخ وائل من السعودية أهلا بك.

وائل: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام.

وائل: أولا يا أخت جمانة كل عام وأنتم طيبين.

جمانة نمور: وأنت بخير.

وائل: ونشكركم على هذا البرنامج ونقول الله ينصر حزب الله وشكرا.

جمانة نمور: شكرا لك، نتابع تلقي مشاركتكم في هذه الحلقة ومعنا من مصر الأخ أبو جهاد مساء الخير.

أبو جهاد: سلام عليكم أخت جمانة.

جمانة نمور: وعليكم السلام.

الرابح في صفقة التبادل

أبو جهاد: كل عام وأنتِ بخير والجزيرة بخير والوطن العربي والشعب المسلم في كل مكان وكل عام والأسرى المحَررين والأسرى الغير المحَررين بخير وحمدا لله على نجاح هذه الصفقة وربح البيع يا نصر الله ربح البيع، رحم الله رجلا أبصر زمانه فاستقامت طريقته، فهنيئا لك يا نصر الله بجهادك وعزيمتك وهنيئا لنا بك ولكن لا عزاء لأوساط المثقفين الذين يدعون الوطنية والجهاد في هذا الوطن ولم يتحدثوا عن هذا الأمر وعلى السيد مصطفى بكري وعبد الباري عطوان الذين ينتظرون..

جمانة نمور [مقاطعةً]: الأخ أبو جهاد يعني الموضوع عن الأسرى وصفقة التبادل ومن الرابح وهذا المنحى ما الذي دفع بالزج بأسماء أشخاص نحترمهم ونأخذ آرائهم على كل شكرا على اتصالك الأخت أم ياسين من قطر مساء الخير.

أم ياسين: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام أهلا بك.

أم ياسين: عيدك مبارك وسعيد وإلى كل عمال وموظفي الجزيرة.

جمانة نمور: شكرا جزيلا، تفضلي.

أم ياسين: أنا الشيء الذي يلفت إلى الانتباه يعني هو أنه يعني إسرائيل مهتمة برفاتها والإنسان الإسرائيلي مقدس لدى الحكومة الإسرائيلية كيف انظري كيف فعلت إسرائيل من أجل الرفات فقط لكي تجمع العظام وليس أشخاص جمعت شخصا واحدا وهو العقيد يعني وكأنه الشعب الفلسطيني واللبناني كلهم ثمنهم رخيص أنظري ماذا قدمت من سجونها وما زال هناك في السجون من أجل رفات فقط ورجل واحدا على قيد الحياة، هذه هي قيمة الإنسان الإسرائيلي وأنظري إلى قيمة الإنسان العربي كيف أصبح وإذا استطاع حزب الله واستطاع الشيخ ياسين واستطاعت المنظمات الجهادية في فلسطين أن تأسر وأن تكون في على قمة ما قالت الإسرائيليين فأكيد أكيد أن السجون الإسرائيلية ستفرغ من الفلسطينيين وكل العرب المسجونين بالآلاف في السجون الإسرائيلية وأحيي، كل الشعب العرب يحيي الشيخ نصر الله لأنه فعلا زعيما لهذه الأمة وما فات يخرج يعني سبحان الله أن الأمة العربية هذه ما زالت تنجب رغم أنه شيعي فالأمة العربية تحبه وهو الإنسان العربي الوحيد الشيعي الذي تحبه الأمة العربية من الخليج إلى المحيط كل الناس تحبه وتدفعه، حسن نصر الله..

جمانة نمور [مقاطعةً]: شكرا لك الأخت أم ياسين مع أنه يعني قد يستغرب الكثير من المشاهدين إلى تكرار هذه الملاحظة من قبل المتصلين نتابع تلقي اتصالاتكم نأخذ رأي الأخ كمال من ألمانيا مساء الخير.

كمال: تحية لكِ يا أخت جمانة وكل سنة وأنت طيبة والعاملين في الجزيرة بخير والشعب الإسلامي والمحَررين.. المحَررون العرب والفلسطينيين واللبنانيين بخير ودي نقطة أساسية بالنسبة لحديثي ومكالمتي معاكِ النقطة الأساسية ما أخذ بالقوة يا أخت جمانة لا يسترد إلا بالقوة وما فعله حزب الله والمقاومة في لبنان هي حصيدها ما نراه يعني إحنا مش عايزين نخش في متاهات ونتكلم في مواضيع إنشائية إنما حقيقة إيه الـ (Giving) وإيه الـ (Required) ودي كلمة مهمة جدا وحزب الله تفاوض في وجهة نظري مفاوضات تكنيكية عالية جدا هذا ما قاله التليفزيون الألماني بوجه خاص ويُحترم القوي يا أخت جمانة في أوروبا عموما ونجد حاليا وهي دي نقطة عايز أضفها لو تكرمتِ تدخل إنسان زي فولف فيتس حاليا في بغداد مع النساء العراقيات لتحريرهم ودي وجهة نظره من السيطرة، الجنس الآخر هذه خديعة وتبديد بهذه الـ..

جمانة نمور [مقاطعةً]: نعم أخ كمال لقد خرجت عن الموضوع نشكر لك اتصالك ونتابع هذه الحلقة بعد الفاصل فابقوا معنا.

[فاصل إعلاني]

جمانة نمور: نرحب بكم إذا من جديد في هذه الحلقة واتصالنا الآن من لبنان ومعنا الأخ محمد.

مساء الخير.

محمد: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام تفضل.

محمد: كل عام وأنتِ بخير أخت جمانة.

جمانة نمور: وأنت بألف خير أهلا بك.

محمد: بحب أقدم كلمة بس للسيد حسن نصر الله نقول له نعيد عليك وكل عام وأنت بخير والله يخليلنا إياك ويطولنا عمرك وبحب أعيّد كل الأسرى وخصوصا الشيخ عبد الكريم عبيد والأخ أبو يحيى حسن العنقوني وأبو على مصطفى الديراني وجميع الأسرى المحررين وأقول لهم إنه طالما هناك السيد حسن نصر الله موجود في لبنان لا خوف علينا وشكرا جزيلا.

جمانة نمور: شكراً لك معنا الآن الأخ الهادي من ألمانيا أو هاني الأخ هاني يعني يا أخ هاني إذا كنت تتحدث إلينا والمعروف أن ألمانيا كانت الوسيط في هذه المفاوضات، برأيك هل يكفي فعلاً احتجاز أشخاص لمبادلتهم أم أن القدرة على التفاوض أيضا هي مفتاح أساسي للوصول إلى نتيجة؟

هاني: السلام عليكم أخت جمانة.

جمانة نمور: وعليكم السلام تفضل.

هاني: كل عام وأنتم بخير بمناسبة عيد الأضحى المبارك.

جمانة نمور: وأنت بخير.

هاني: أولاً تحية أزفها من ملايين السُنة في الوطن العربي إلى إخوانهم الشيعة في لبنان، هذه هي الصخرة الصامدة أخت جمانة وتحية خاصة للمجاهد حسن نصر الله أدامه الله وكثر الله من أمثاله في هذا العالم العربي الكبير الذي..

جمانة نمور [مقاطعةً]: هل لك أن تخفض صوت التليفزيون من عندك لو سمحت؟

هاني: حاضر، يا أخت جمانة أنا أريد أن أتحدث إليكِ من هنا من ألمانيا بالنسبة لألمانيا يعني كدولة من دول أوروبا هي دولة عاشت من ظلم الحروب ومن ظلم هتلر لها، فهي أكتر شعب يعلم بمدى مرارة الحرب في العالم الأوروبي هي ألمانيا وأكتر شعب متعاطف مع الشعب العربي هي ألمانيا وكما أنت تعلمين أخت جمانة أن هناك جالية كبيرة من اللبنانيين هنا في ألمانيا من الإخوة اللبنانيين في ألمانيا هنا..

جمانة نمور [مقاطعةً]: نعم يعني هل ستصل من هذه المقدمة إلى ما له علاقة مباشرة بالصفقة يعني ومن الرابح بها؟

هاني [متابعاً]: والله أنا أريد أن أُذكّر حضرتك يا أخت جمانة أنا بصراحة أنا كنت أريد أن أسأل هذا السؤال يعني هل مبادلة أربع، ثلاث أسرى إسرائيليين ومعهم هذا العقيد المتقاعد بأربعمائة وما يزيد على بأربعمائة عربي أنا أقول لكِ إن هذه المبادلة هذه مبادلة أعتقد أن تريد إسرائيل أن تري الرأي العام في إسرائيل أن المائة رجل عربي برجل إسرائيلي.

جمانة نمور: نعم شكرا لك لنرى رأي الأخ جاسم في كندا بالموضوع برأيك هل فعلا كان هذا هدف إسرائيل وكانت هي الرابحة بنتيجة الصفقة إذا كان هذا هدفها فعلا؟ أخ جاسم هل أنت معنا؟

جاسم: نعم معك مرحبا أخت جمانة.

جمانة نمور: أهلا بك تفضل.

جاسم: أرد على سؤالك أخت جمانة طبعا هذا الحدث هو انتصار في وقت إحنا محتاجين فيه انتصارات انتصار سياسي إن ما قام به الشيخ شيخ المجاهدين هو انتصار سياسي للعرب لما أصابهم من إحباط بعد احتلال العراق وإن الصفقة التي هي لدعم المقاومة العربية وروح الجهاد السيد حسن نصر الله هو قائد عربي إسلامي في وقت باعت أكثر القادة أمتهم فيه أختي اللي حدث هو انتصار جزئي معنوي للإنسان العربي بحد ذاته إحنا نرى الشيخ حسن نصر الله على شاشات التليفزيون يعطينا الدعم المعنوي والثقة بأنفسنا إن مازال عندنا حالة من روح المقاومة والجهاد، المعنى الأساسي للحالة اللي حدثت هي مو على مستوى إحنا نقول نحن حققنا أهدافنا لكن السيد حسن نصر الله أراد أن يذكر العالم العربي والإسلامي بأجمعه إنه في حالة الانهزامات هذه محتاجين إلى حالة من الاحتداد في تبادل أبنائنا الأسرى اللي كانوا موجودين داخل أرض الاحتلال على جميع العرب والمسلمين أن يعوا إلى نقطة معينة واحدة هي كيف إحنا نقدر نقوي أنفسنا بحالات الانتصار اللي تحدث لنا مثل في حالة الشيخ حسن نصر الله، أخت جمانة لا تخجلي أحيانا من بعض المشاهدين لما يشاركونك ويشكرونك أنت فعلا لما تطلين علينا إحنا في القُربة نحس بحالة من الوجدانية، ملامح الـ ( …Body language).

جمانة نمور [مقاطعةً]: شكرا يعني مع كل تقديري يعني ولكن أفضل أن نستفيد من وقت البرنامج للمشاركات الفعلية في موضوع الحلقة مع الشكر الجزيل لك الأخ أحمد من سوريا مساء الخير.

أحمد: الأخت جمانة تحية لكِ وللمشاهدين وللمنبر.

جمانة نمور: شكرا لك تفضل.

أحمد: إننا نحيي أهلنا في لبنان ونشاركهم بمشاعر الفرح والإباء والعزة لبنان بمسيحييه ومسلميه وسنته وشيعته قلب واحد وموقف وطني واحد نبيل شريف أصيل فيه عنفوان وكبرياء ورجولة وافتخار أقول لليهود الذين جاؤوا بشارون لا شك ما جرى هو حدث إنساني نبيل فستبقى إنسانية الإنسان أسمى قضية وتبقى المشاعر الإنسانية النبيلة فوق كل الأحقاد وفوق الأمراض والعنصرية وسيبقى الله في السماء مصدرا للنور والمحبة والسلام مادامت الأرض قسط من الشر قل أو كثر، إليك يا حسن نصر الله فُك الأسير وحطم الأغلال
حدث لعمري يشبه الزلزال
فك الأسير مفاوضا ومجاهدا روحي فدائك قائدا نزّالا
فك الأسير فأمه مُلتاعة كل المشاعر تنحنى إجلالا
فك الأسير فقد أرحت قلوبنا حربا وسلما منعما مِفضالا
أطلقت من وحي السلام حمائم يبقى السلام مكبلا ومحالا
فالقدس ترقب من يفك قيودها ويرد عنها الأعور الدجال
والمسجد الأقصى يناشد..

جمانة نمور [مقاطعةً]: يا أخ أحمد يعني..

أحمد [متابعاً]: أمتى شارون أضحى صائلا جوالا، نعم أختِ تكلمتِ ولم أسمعك.

جمانة نمور: لا فقط يعني كنت أريد أن أشكرك وأتمنى منك أن نكتفي بهذا القدر من القصيدة لإفساح المجال أمام مشاركات أكثر نبقى في سوريا ومعنا من هناك الأخ أبو سارة مساء الخير.

أبو سارة: مساء الخير أخت جمانة وكل عام وأنتم بخير.

جمانة نمور: وأنت بخير تفضل.

أبو سارة: بادئ ذي بدء لابد من تحية الأخ حسن نصر الله وتحية للمقاومة اللبنانية بكل أطيافها من وجهة نظري أن المقاومة ربحت لعدة أسباب، السبب الأول أن هذا التبادل أعطى دفعا للمقاومة العربية بكل مكان سواء في فلسطين أو في العراق أو في جنوب لبنان، اثنين مسألة الأسرى وتعددهم من الدول العربية أكد أن الصراع ليس صراعا بين دولة ودولة إنما الصراع بين إسرائيل والأمة العربية، ثلاث الأخت جمانة نلاحظ الخُذلان الذي عليه العرب وخاصة الحكام عدم قدرتهم على محاربة إسرائيل أكدت المقاومة أن المسألة الأساسية هي مُقارعة إسرائيل بهذه الطريقة تبادل الأسرى أكد هذه الناحية وأعطانا أكد ما نؤمن به لجهة أن القتال والمقاومة هي الطريق الوحيد والطريق الأسلم إضافة إلى....

جمانة نمور [مقاطعةً]: نعم، أخ أبو سارة لا أدري لماذا يعني يبدوا أن الصوت من المصدر حدث به خلل فلم نعد نسمعك بشكل واضح مع الأمل بسماع مشاركات لك في حلقات مقبلة وشكراً على اتصالك أيضا نبقى في سوريا ومعنا الأخ سالم أهلا بك.

سالم: مساء الخير أخت جمانة.

جمانة نمور: مساء النور.

سالم: كل عام وأنتم بخير.

جمانة نمور: وأنت بخير تفضل.

سالم: لقناة الجزيرة وللعالمين العربي والإسلامي، أما بالنسبة للصفقة التي تمت فهي بعيدة كل البعد عن مظهرية الحزب فالحزب وقائده البطل حسن نصر الله أصبح حزباً عربياً وقائداً عربيا تحية له من الشعب العربي في سوريا صغيراً وكبيراً أما بالنسبة للفلسطينيين يمكن أن ينهجوا نفس النهج الذي نهجه ذلك البطل وذلك الحزب ويمكن أن تتم صفقات مشابهة كما تمت ورأيناها وفرحنا لها جميعا.

المرحلة الثانية من الصفقة

جمانة نمور: وبرأيك يعني هل ستنجح المرحلة الثانية من الصفقة كما نجحت الأولى قبل الحديث عن صفقات جديدة؟

سالم: بعتقد وبتوقع وكلاتنا متفائلين أنه المرحلة الثانية راح تنجح هذا بسبب يعني ما نحن شفناه من التكتيك العالي بالمفاوضات واللي سمعنا عنه التكتيك العالي بالمفاوضات لحزب الله والسيد نصر الله بالمفاوضات ها التكتيك العالي وها الأسلوب الدقيق بالمفاوضات أنا متفائل جدا إنه بإذن الله راح ينجح ويجيب كافة الأسرى وعلى رأسهم عميد الأسرى اللبنانيين السيد قنطار، أما بالنسبة للمفاجئة اللي كانت بالصفقة أخت جمانة بقى هي المفاجئة هي للمغرب للأردن كيف بيكون للمغرب ثلاث أسرى مغاربة وللأردن بحدود 19 أسير وإن إحنا بنعرف كلتنا إنه المغرب إلُه ثلاثين سنة علاقات مع إسرائيل والأردن إلُه خمسين سنة علاقات كما قال الملك الراحل حسين إن هو على علاقة دائما مع إسرائيل ورغم إنه وقع معاهدات سلام ولم يستطيعوا بأسلوب السلام إنه يسترجعوا أسراهم أنا برجع وبنوه على الفكرة الأساسية إنه الوسائل السلمية المرتكزة على المقاومة كما قال السيد نصر الله ممكن أن تحرر كافة الأسرى بالمقاومة فقط.

جمانة نمور: نعم شكرا لك أخ سالم لنرى وجهة نظر الأخ محمود في قطر بهذا الموضوع أهلا بك.

محمود: يا أهلا بكِ السلام عليكم.

جمانة نمور: عليكم السلام تفضل.

محمود: كل عام والأمة الإسلامية بخير إن شاء الله وأكثر الله من أمثال الشيخ حسن نصر الله يعني مش إحنا متفقين كلنا على يعني الحلقة كلها ماشيين كلنا مش عارفين نقول إيه للشيخ حسن نصر الله وباختلف مع الإخوة اللي كل شوية يفكرونا يقولوا ده رغم إنه أخ شيعي وأخ مش عارف إيه إحنا عمرنا ما يعني إحنا أولا وأخيرا مسلمين أولا وأخيرا مسلمين والشيخ حسن نصر الله متهيأ لي كده إن هو بينسي الموضوع ده خالص بيدافع عن الإسلام وعن المسلمين بالنسبة لدي نقطة حبيت ألفت إليها نظر الأخوة المشاهدين فيها النقطة الثانية حضرتك إن موضوع إن هو تبادل ثلاث جثث والطيار المتقاعد بأربعمائة فلسطيني الأخ اللي كان بيقول إن إسرائيل عاوزه تبين للشعب بتاعها إن المائة عربي أو المائة فلسطيني بجثة واحد إسرائيلي، لا ده إحنا أغلى منهم طبعا في كل النواحي وربنا سبحانه وتعالى مكرمنا لو إحنا مُتنا شهدا ولو إحنا جاهدنا برده بناخد أجرنا من عند ربنا سبحانه وتعالى.

جمانة نمور: شكراً لك أخ محمود نأخذ اتصالا من الأخ حسني في مصر مساء الخير.

حسني: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام تفضل.

حسني: مرحب يا أخت جمانة كل سنة وأنتوا طيبين.

جمانة نمور: وأنت طيب تفضل.

حسني: بداية كده بنقدم تحية إجلال واحترام للشيخ حسن نصر الله رمز العزة والكرامة وأنا مندهش لكلام الإخوة اللي قعدوا يذكروا الشيخ حسن نصر الله شيعي إيه الفرق بين السني والشيعي والمسيحي إذا كنا إحنا كلنا على قلب رجل واحد في سبيل تحرير فلسطين وفي سبيل تحرير العرب كلنا ليه إحنا بنخلي الأفكار الغريبة دية تدخل ما بنا إيه شيعي وإيه سُني، الشيخ حسن نصر الله رجل عظيم قائد عظيم له بصمة أصبح له بصمة كان له وله بصمة موجودة على طول في التاريخ العربي دلوقتي وبالمناسبة مفيش فرق بين شيعي والشيعة كلهم ناس عظام ومواقفهم كلها مشهود لها..

جمانة نمور [مقاطعةً]: أوضحت هذه الفكرة أخ حسني، ماذا عن الصفقة برأيك هل يمكن أن تنجح المرحلة الثانية؟

حسني: ممكن تنجح، الصفقة صفقة عظيمة ولازم كلنا كعرب نلتف وراء الشيخ حسن نصر الله عشان تتم الصفقة وربنا يتممها على خير لأن كده إحنا يعني المفروض دية فرصة جات لنا حتى أقل ما في الموضوع أن إحنا دلوقتي حسينا بالكرامة حسينا بالعزة حسينا أن في حد ممكن يقف لإسرائيل وممكن نستخلص من الموضوع ده إن إحنا لو وقفنا كلنا نفس الموقف بتاع الشيخ حسن نصر الله أكيد أكيد هيساعدنا حتى على السلام مع إسرائيل لان إسرائيل لا تعرف متعرفش غير لغة القوة تحية للشيخ حسن نصر الله وتحية لجميع الشيعة الموجودين في كل مكان لأن هما بيثبتوا يوم بعد يوم..

جمانة نمور [مقاطعةً]: شكرا لك أخ حسني نعم يعني قبل متابعة تلقي اتصالاتكم، بعض المشاركات، الأخ مصطفى من بلجيكا يقول نتمنى أن تتسع المقاومة في كل أرجاء الوطن العربي والإسلامي يكون نموذج حزب الله نموذجا يقتدى به، يوسف من اليمن يرى يقول، لا شك أن عملية تحرير الأسرى كانت بمثابة هدية عيد ثمينة لهذه الأمة كما كانت رسالة واضحة ومحرجة لدعاة الاستعانة بأميركا، الأخ رمضاني من الجزائر هو جزائري من إيطاليا يقول إن حزب الله نحج في تحرير الأسرى بأفضل وأعز وسيلة رغم أنف الإسرائيليين ويعتقد بأن هذه الطريقة هي الوسيلة الوحيدة والناجحة، أسامة من أسبانيا يقول إسرائيل لا تفهم إلا مثل هذه اللغة في التعامل والفلسطينيون كانوا جربوها قبل ذلك لكن سؤال كيف يمكن استجداء السلام عبر مفاوضات؟ الأخ رفيق من مصر يقول ما قاله شارون وموفاز بعد تصريحات الشيخ ياسين ونصر الله يؤكد أن المنطقة مقبلة على حرب وتوتر يبدأ باستهداف قادة حماس كما يرى الدكتور رفيق، نتابع تلقي اتصالاتكم معنا الأخ عواد من ألمانيا مساء الخير.

عواد من ألمانيا: ألو مساء الخير.

جمانة نمور: أهلا بك.

عواد: ألو مساء الخير كل عام وأنتم بخير وكل المواطنين والمشاهدين ونتمنى لكل الإنسانية أن تكون بخير ولا نحصرها بين قوسين نقول الأمة العربية والأمة الإسلامية لا نتمنى على كل البشرية لأننا كلنا من آدم وآدم من تراب هكذا يقول سيد الكائنات عفوا.

جمانة نمور: نعم تفضل.

عواد: في مداخلة وبعدين إنشاء الله أنا عجبا لبعض الأخوة يعني الذين يعني الطائفية مغروسة هكذا عندهم لماذا نحن مسلمين ولو نظرنا اليوم إلى جبل عرفات نجد الناس واقفين أبيض وأسود وأفريقي ومن الصين ومن الهند ومن كل بلد كلهم مسلمين سواسية لماذا هذه التفرقة، نعم نعلم هناك فتاوى...

(حوار متداخل غير مفهوم)

جمانة نمور: يعني هذا ليس موضوع الحلقة يعني ماذا عن الصفقة؟

عواد: الصفقة تمام الصفقة حقيقة بها أكثر من مغزى هي أول انتصار للمقاومة الشريفة التي تقتل وتخطف العدو وتحرر ابن البلد وليس المقاومة التي تفخخ السيارات وتقتل ابن الوطن كما موجود في بلد الرافدين في بلدي أنا العراق يقتلون العراقي...

جمانة نمور [مقاطعةً]: نعود يعني إلي الصفقة، يعني أخ عواد هل تابعت معنا الحلقة منذ بدايتها وعلى علم بموضوعها؟

عواد: خلاص على موضوعك تمام.

جمانة نمور: تفضل.

عواد: تمام (Ok) الصفقة حقيقة بها مغزى كبير وجميل ونتمنى للمقاومة ونهنئهم وإن شاء الله اللي في السجن يخرجون الشيء الثاني اللي به رمز كبير ونتمنى أن يكون عند المسؤولين العرب إن كل الأمم تقدر شعوبها وتحترمها سواء العرب الحكام يعني أميركا قبل فأخذت على دية الشخص أو فصله كما يقال بالشعبية عشرة ملايين على الفرد الواحد الذين سقطوا في الطائرة المعروفة في أوقاتها، الآن إسرائيل قارنت كل كلام الرقم الموجود بين ثلاث جثث قتلت من زمان وشخص واحد مخطوف وهو متقاعد لو كان السيد نصر الله سياسياً أي بمعنى عفوا الرجل إن شاء الله سياسي وقادر على لو كان رئيس دولة بمعنى أو أمير أو من هذه الألقاب اللي الأمم صنعتها ومعرف إيش وإلى الأبد ما حقق هذه الشيء ليش لأن ليبيا احتفظت بمركزها وتصير عليها ضغوط أميركية، لكن السيد نصر الله اعتمد على قاعدة شعبية حبها للمقاومة وللخلاص ونتمنى لكل المقاومين هكذا وليخسأ الإرهابيون في بلاد العراق..

جمانة نمور [مقاطعةً]: نعم شكرا لك أخ عواد نتابع تلقي اتصالاتكم معنا الآن الأخ عمر مساء الخير أخ عمر من ألمانيا أهلا بك.

عمر: مساء الخير ست جمانة.

جمانة نمور: أهلا تفضل..

عمر: ست جمانة للحق إنه يعني صدام حسين حاول مرتين يحرر فلسطين مرة عن طريق إيران ومرة عن طريق الكويت ولكن لم يفلح حيث نحن أملنا بأم ياسين أم ياسين معروفة في الميدان منطقة ببغداد وفي فنادق بغداد معروفة أم ياسين من....

جمانة نمور [مقاطعةً]: أخ أخي، أخي الحلقة يعني من جديد نذكر إنها موضوع صفقة تبادل الأسرى بين حزب الله اللبناني وبين إسرائيل والتي حدثت بوساطة ألمانية وبعد مفاوضات استمرت حوالي ثلاث سنوات ونصف خرج بموجبها أكثر من أربعمائة أسير فلسطيني وخرج بموجبها تسعة وعشرون أسير لبناني وعربي وصلوا إلى لبنان وكما نرى هذه الصور كانت لدى استقبالهم في الأراضي اللبنانية وسؤالنا في هذه الحلقة، من الرابح في هذه الصفقة؟ وهل فعلا فصائل أخرى تنحُوا هذا المنحَى؟ الأخ غوبتير في الأرجنتين يقول نرى أن الكثيرين كانوا غير ممتنين لما حصل ويقولون إن الأغلبية كانت أحكامهم شبه منتهية فماذا بوسع الدول العربية أن تفعل أكثر من مما فعل حزب الله، لنرى الأخ البلوشي من بريطانيا ماذا يقول في الموضوع مساء الخير.

البلوشي: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام تفضل.

البلوشي: فرّج الله عن أقصى المسلمين في كل مكان ولكن أقول ما قاله شوقي: أثر البهتان فيه وانطلى الزور عليه، ملأ الجو صراخا بحياة قاتليه، ياله من بغبغاء عقله في أذنيه، من الرابح من هذه الصفقة؟ لا شك أن الرابح الأول هو شارون والثاني هو إيران وحزب الله ولكن لماذا؟ لأن هناك تلميع لهذا التخريج المزعج والمخادع تخريج صورة جديدة للمقاومة في المنطقة، منظمة التحرير هي التي بدأت بالمقاومة واُختصرت في النهاية بحزب إيران هذا واحد وثانيا حتى يُنسوا الشعب العربي الذي يصفق لحياة قاتليه يُنسوه ما يحدث في العراق وفي فلسطين وفي أفغانستان بانتصار وهمية، انتصارات وهم ولا شيء ولكن لا شك إنه لو خرج أسير واحد من سجون الكفرة..

جمانة نمور [مقاطعةً]: شكرا على مشاركتك أخ البلوشي وعبرت عن وجهة نظرك من بريطانيا نأخذ رأي الأخ أبو تركي من السعودية يعني ما رأيك؟

أبو تركي: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام.

أبو تركي: أولا بمناسبة عيد الأضحى المبارك أزف أصدق التهاني للأمة الإسلامية جميعا.

جمانة نمور: تفضل.

أبو تركي: أما بخصوص الصفقة والانسحاب الذي هلل له الإخوان في لبنان من قبل أولا لا شك بأنه يدعوا للاعتزاز ولكنه في حسب رأيي اعتزاز يعني يجب أن يكون مغلف بالحذر لأن الصهاينة أكيد لا أشك بأنهم يخبؤون أشياء وأشياء وراء هذه الصفقة والانسحاب الذي قبل هذه الصفقة فأتمنى من الإخوان في لبنان بقدر فرحتهم واعتزازهم ونحن أيضا نشاركهم في ذلك أن يحذروا وأن ينتبهوا جيدا لما يعمله الإسرائيليين الآن ولا أقول الإسرائيليين بل الصهاينة وشكرا.

جمانة نمور: شكرا لك، نتابع تلقي اتصالاتكم معنا من هولندا الأخ جبار من بولندا مساء الخير.

جبار: مساء الخير أخت جمانة وكل عام والأمة العربية والإسلامية بخير والجزيرة ومنبر الجزيرة بخير إن شاء الله.

جمانة نمور: وأنت بخير تفضل.

جبار: أختي العزيزة بالتأكيد الانتصار الذي حققه حزب الله وعلى رأسه أسد الله السيد حسن نصر الله انتصار عظيم وقد تحقق ما من تحرير وناس مجاهدين كانوا يخضعون في سجون الاحتلال الصهيوني لم تستطع الأمة العربية والأمة الإسلامية للأسف بكل إمكانياتها وقدراتها وأسلحتها واتهامات العالم لها باحتوائها على أسلحة الدمار الشامل التي بدأت تسلم هي تسلم هذه الأسلحة للعدو الصهيوني الأميركي فحزب الله استطاع بحنكته السياسية وبساحاته الجهادية أن يحرر هؤلاء السجناء من الكيان الصهيوني بدون حرب وبدون إطلاقة نار واحدة تجاه العدو ولكنه بصموده وجهاده وحنكته السياسية استطاع أن يحرر هذا العدد الكبير من إخواننا الفلسطينيين ونتمنى من الله أن تحذوا الحكومات العربية والأحزاب الجهادية أن تحذوا حذو حزب الله لتحرير الأرض..

جمانة نمور [مقاطعةً]: شكرا، نعم.

جمانة نمور: وتحرير الأرض.

جمانة نمور: شكرا لك، الأخ ياسين من النمسا يقول في اعتقادي أنه من الخطأ اعتماد نفس الطريقة لمنظمات أخرى وذلك لأن حزب الله منظومة موحدة متكاملة سياسية وقتالية متوازنة لا تواجه صراعات داخلية، الأخ أسامة يقول ما يجب التشديد عليه هو أن الإنجاز كان للمقاومة والجهاد وأن الأمة التي تريد الحياة يجب إلا تستكين للمفاوضات شكرا للمتابعة وإلى اللقاء.