- أميركا بين الضمير والحرب
- الأكراد وأطلال الصوفية

محمد خير البوريني: أهلا ومرحبا بكم مشاهدينا الكرام إلى حلقة جديدة من مراسلو الجزيرة. نشاهد من الولايات المتحدة الأميركية تقريرا يتحدث فيه أميركيون معارضون للحرب على العراق ونرى مدى اتساع نطاق مناهضة تلك الحرب ووصفها بالأكذوبة والخطأ الفادح الحرب التي أدت إلى تدمير العراق وتركت وتترك آثار كارثية على منطقة الشرق الأوسط والعالم. وحول العراق أيضا ولكن من شماله وفي موضوع مختلف نتابع قصة تحكي عن الطرق الصوفية التي وصلت إلى هناك بعد قرنين من ظهورها في الكوفة، أهلا بكم إلى أولى فقرات هذه الحلقة. يوماً بعد يوم تتسع دائرة المعارضين للوجود الأميركي في العراق وللحرب الدائرة هناك منذ عام 2003 وما قرار خفض عدد القوات الأميركية إلا تأكيد على ذلك، يرى كثيرون في الولايات المتحدة أن غزو العراق واحتلاله كان خطأ فادح ارتكبته إدارة الرئيس بوش وأن الشعب الأميركي غرر به عندما صدق ما توصف بأكذوبة أسلحة الدمار الشامل ومزاعم مساعدة نظام الرئيس السابق صدام حسين لمنفذي عمليات سبتمبر بعد أن اتضح للعامة أن لا صلة من أي نوع بين ذلك النظام وبين تنظيم القاعدة تقرير ناصر الحسيني.



أميركا ما بين الضمير والحرب

[تقرير مسجل]

ناصر الحسيني: هناك بعيداً عن أراضي أميركا الآمنة حرب العراق أما هنا داخل أميركا فتتغير المواقف يوما بعد يوم بهدوء صحيح أن المصطفين مازالوا يتوجهون كل صيف إلى الشواطئ والناس كل يوم إلى أشغالهم اليومية إلا أن مشاعر الاعتزاز بساعات النصر الأولى ولّت وكثرت المطالب بإعادة الجنود والتساؤلات حول وجهة المستقبل، تعوّد الأميركيون منذ حرب فيتنام على وجوه بارزة ترفض الحروب مثل جين فوندا في السبعينات التي واجهت بانتقادات شديدة تتبعها حتى يومنا هذا والتاريخ يعيد نفسه اليوم أيضا مع سيندي شيهان بقليل من الاهتمام الإعلامي أصبحت تلك الأم التي فقدت ابنها في العراق عام 2004 رمزا لرفض غزو العراق، إي جي ماكنيل من معارضات الحرب أيضا كانت شابة جامعية يافعة أثناء حرب فيتنام أصبحت محامية الآن فأنشأت مركزا خاصا بمعارضة الصراعات المسلحة.

إي جي ماكنيل- مديرة مركز الحرب والضمير- الولايات المتحدة: أثناء متابعتي لمناظرات الانتخابات الرئاسية تحدث المرشحان عن الانتصار في العراق بشرف هذا شعار من حقبة فيتنام وهو ما منعنا حينها من وقف الحرب كنا نصر على الظهور وكأننا لم نقع في الخطأ وهو ما جعلنا نسمح بموت الآلاف من شبابنا، ما يخفيني في حرب العراق هو الشعور مجددا بالانتصار بكرامة وهو مشابه لذلك الشعور المزيف في فيتنام ليست هناك أي كرامة في القتل.

ناصر الحسيني: في استوديوهات التسجيل مجموعة تفكر الآن في كتابة أغاني تعالج معضلة الحرب والسلم، غزو العراق قسم سياسيا أسرة الفنان إيريك هيلتون والده يدعم الغزو فيما إيريك يرفضه جملة وتفصيلا.

إيريك هيلتون- فنان أميركي معارض للحرب على العراق: لقد بدأ بوش كل شيء بقوله إما أن تكونوا معنا أو أن تكونوا ضدنا لقد رسم خط فاصلا، كيف ينطبق هذا علي وعلى والدي؟ هل يفترض بنا أن نقف بمواجهة بعضنا البعض؟ لا فكلانا يريد الشيء نفسه كلانا يتمتع بالطيبة ولا نريد إلحاق الأذى بالأبرياء، لقد قرأت على الإنترنت مقالا لمواطن عراقي في بغداد قال فيه إن أميركا تعمل في إعلامها على التفريق بين السنة والشيعة وإن تقسيم العراق يخدم مصالح الإدارة الأميركية من خلال الإبقاء على حالة الفرقة بين الجميع، أتساءل أحيانا لماذا لا يحتشد الناس كل يوم أمام البيت الأبيض أو الكونغرس؟ أعتقد أننا نستحق ما يحدث لنا لا أحد يفعل شيئا نعم قمنا بتنظيم مهرجان لوقف إطلاق النار كان مهرجانا رائعا ومنظما ليوم واحد حضره كثيرون لذلك إذا أردنا السلام فيجب أن نطالب به.

ناصر الحسيني: لم تتمكن الحكومة الأميركية دائما من إقناع أبنائها بجدوى الحرب رغم الميزانيات الضخمة التي رصدت للدعاية السياسية التي صحبت الحرب على العراق ورغم مئات الخطب للرئيس وأبرز وجوه إدارته، كان ومازال هم الإدارة الاحتفاظ بالتأييد الشعبي للحرب وألا يشعر ذلك المواطن الأميركي بأي تغيير في نمط حياته وأنه لم يدخل الجامعة بسبب قلة المنح الدراسية مثلا أو أنه لم يعثر على عمل بسبب تدهور الاقتصاد، في عصر العولمة والإنترنت تسعى أميركا لشرح مزايا غزو العراق لمواطنيها وإن برزت معلومات عن عراق ما بعد الغزو فلتكن إيجابية وبأفضل الصور عما يوصف بإيجابيات الاحتلال والتي يرفض الإعلام تصويرها للأميركيين كي يشعر الأميركيون بأن جنودهم يؤدون مهمة إنسانية في العراق حرروا شعبا هو الآن بعد التخلص من رئيسه الشرير في أمسّ الحاجة، هذه مثلا صور توزعها القيادة العسكرية الأميركية والرسالة أن الجنود حرروا شعبا من قبضة رئيس شرير لكن أميركيين آخرين يعلقون فوق جدرانهم صورا أخرى غير تلك التي التقطتها عدسات البنتاغون، في بناية متواضعة على بعد دقائق من البيت الأبيض وسط حي شعبي تنشط الآن حركة (A.N.S.W.E.R) قليل من المال لكنها غنية بحماسها وداخل المبنى أميركيون يتطوعون من أجل عودة الجنود على الفور يقولون لنا هنا هكذا كان جيل المناهضين لحرب فيتنام هكذا نحن اليوم في الألفية الجديدة.

"
حركة (A.N.S.W.E.R) كبرى الحركات المناهضة للحرب على العراق بأميركا، المتطوعون من عائلات الجنود وبعضهم جنود مازالوا في الخدمة يقومون بشكل سري بتوزيع المنشورات المناهضة للحرب داخل القواعد العسكرية
"
  براين بيكر

براين بيكر- منسق حركة (A.N.S.W.E.R) الأميركية المناهضة للحرب على العراق: كانت تبدو معركة لا نهاية لها في فيتنام واليوم تبدو معركة بلا نهاية أو أهداف في العراق والشرق الأوسط لذلك فإن الأميركيين وكما حصل في فيتنام يشككون في أسبابها بل ويعارضونها، للحرب في العراق جبهتان جبهة عسكرية داخل الشرق الأوسط والعراق وأخرى سياسية داخل أميركا في المدن والجامعات والمدارس الثانوية ولا يمكن للحكومة أن تقبل بتنامي المعارضة السياسية الداخلية للحرب، لقد أصبح هذا العنصر جزء من المعادلة كيف تم شن الحرب على العراق؟ ليس بإمكانهم إلحاق الهزيمة بالمتمردين عسكريا والطريقة الوحيدة للانتصار هي تصعيد الحرب من خلال إرسال مئات الآلاف من الجنود الإضافيين لكن الأميركيين يرفضون ذلك، إن حركتنا هي كبرى الحركات المناهضة للحرب في الولايات المتحدة وقد شكلناها بعد ثلاثة أيام من هجمات سبتمبر نشعر بأن إدارة بوش تستغل أحداث سبتمبر لتضليل الرأي العام لتبرير سياسية خارجية معدة مسبقا لإعادة تشكيل الشرق الأوسط ضمن برنامج ما يسمى بأجندة المحافظين الجدد أعني سيطرة الولايات المتحدة والبنتاغون وول ستريت، ما بين خمسة وعشرين إلى 3% من المتطوعين معنا من عائلات الجنود وبعضهم جنود مازالوا في الخدمة يلقون ببزتهم العسكرية جانبا ويأتون إلينا للحصول على المنشورات المناهضة للحرب ليوزعوها في القواعد العسكرية بشكل سري.

ناصر الحسيني: في هذا اليوم يجتمع أعضاء حركة (A.N.S.W.E.R) المتطوعون والطالبة الجامعية كينيشا ميلز من بين منظمي المظاهرة المرتقبة أمام البيت الأبيض.

كينيشا ميلز- طالبة جامعية من حركة (A.N.S.W.E.R)- مناهضة للحرب على العراق: تساءلت عندما بدأت حرب العراق لماذا يشنونها؟ أنا هنا لا أستطيع دفع نفقات تعليمي الجامعي ولا أجد عملا قلت لنفسي يجب أن أفعل شيئا لأن الحرب بدأت تؤثر على حياتي وهكذا أصبحت ناشطة ضد الحرب، أعتقد أن الرسالة هي أنه يجب إنهاء الحرب فورا وليس كما رسمها الكونغرس على الحرب أن تتوقف وتنتهي في العراق ولا أريد أن أرى بوش ينقلها إلى سوريا أو إيران أو إلى أي مكان آخر نريد وقف الحرب من أجل الإمبراطورية.

ناصر الحسيني: بعيدا عن حي كينيشا المتواضع وسط العاصمة واشنطن على بعد خطوات فقط من البيت الأبيض وبعد جهد من أجل الحصول على كافة الموافقات لعقد مؤتمرهم الصحفي يجتمع الفنان إيريك هيلتون مع ناشطين سياسيين آخرين أتوا من فلادلفيا نيويورك وواشنطن ولوس أنجلوس للإعلان هنا عن تنظيم مظاهرة من أجل السلام وعودة الجنود من العراق.

أليزابيث فريدريك- خطيبة جندي أميركي في العراق: قتل أربعة جنود الليلة الماضية شمال بغداد وحتى أتمكن من مهاتفة خطيبي مرة أخرى لا يمكنني أن أعرف ما إذا كان واحد من هؤلاء القتلى لا أحب هذا الشعور لأحد ولا أريده لنفسي أيضا.

مايكل هوفمان- جندي أميركي عائد من العراق: كثير من قدماء المحاربين مثلي وبعد أن شاركوا في غزو العراق يدركون أن الحرب كانت خطأ وأنه يجب تغيير سياستنا الخارجية وسحب قواتنا فورا.

ناصر الحسيني: مركز الضمير والحرب (Conscience, War) وسط واشنطن يرن هاتف الخط الساخن مئات المرات في اليوم الواحد ما بين ألفين وأربعة آلاف مكالمة كل شهر لشبان في معظم الأحيان يريدون مغادرة الجندية أو يسعون للنصيحة بعد اندماجهم في الجيش.

إي جي ماكنيل: يقال للشباب في قوات الحرس الوطني عند تجنيدهم إنهم سيقومون بمساعدة جيرانهم في الكوارث كالأعاصير وإخماد الحرائق وغيرها لكنهم سرعان ما يكتشفون أنهم سيرسلون إلى العراق ويشاركون في حرب وهو ما لم يوقِّعوا عليه عند انضمامهم للحرس الوطني آخرون يكتشفون بعد توقيعهم عقد توظيف لمدة عام بأنهم ضمن برنامج لا يسمح لهم بالاستقالة من الخدمة العسكرية.

ناصر الحسيني: بعد أكثر من عامين يقرّ العسكريون بأن غزو العراق كان وما يزال سببا رئيسيا في عزوف الشباب الأميركي عن الالتحاق بالجندية ولم يعد خفيا أن المؤسسة العسكرية لم تتمكن في العامين الأخيرين من توظيف الأعداد السنوية اللازمة لضمان الاستمرارية في مؤسسة الجيش بكل قطاعاتها المشاة الطيران البحرية والحرس الوطني، خبراء التوظيف يبتكرون الآن كل الحيل للوصول إلى قلوب الشباب الأميركي تُنظم المعارض كهذا المعرض بولاية ميريلاند بقاعدة أندروز العسكرية إحدى أكبر القواعد الجوية الأميركية معرض للطيران الحربي يزوره التلاميذ وأولياءهم كل عام بالآلاف هنا يكتشف الشباب آلات الحرب المتنوعة خبراء الجيش يتوجهون أيضا إلى الثانوية العامة حيث يوعَد الشباب بالمغامرة والمنح الدراسية والتدريب المهني ولكن مؤسسة الجيش مثلها مثل المؤسسات السياسية الأميركية تواجه الكثير من التشكيك فالعراق غير خطط أقسام التوظيف في الجيش ومواقف الأميركيين ولو ببطء.

براين بيكر: نرى في حركتنا وهذا شيء جديد أن كثيرين ممن صوّتوا لبوش في الانتخابات الرئاسية الأولى والثانية يقولون إنهم خُدعوا بعد أن علموا بأنه لا توجد أسلحة دمار شامل في العراق وأنه لا علاقة لصدام حسين بأحداث سبتمبر.

إيريك هيلتون: الحرب على العراق اعتداء سافر إنها استعمار بأغلظ عصا يمكن حملها.

ناصر الحسيني: رغم هذه المواقف رغم كل تلك الحشود التي تظاهرت أمام البيت الأبيض لمعارضة الغزو للعراق منذ البداية لم يتغير شيء في موقف الولايات المتحدة رسميا على الأقل هناك باقي أميركا الجزء الآخر من أميركا الذي دعم الحرب ضد العراق منذ البداية معتبرا إياها فتحا مبينا لأبواب العالم العربي والإسلامي كافة، ناصر الحسيني برنامج مراسلو الجزيرة واشنطن.



[فاصل إعلاني]

الأكراد وأطلال الصوفية

محمد خير البوريني: التصوف حركة دينية تدعو إلى الزهد وكثرة العبادة والسمو بالنفس، عرفها العالم الإسلامي في القرن الثالث الهجري وقد تطورت حتى صارت طرقا مختلفة تتباين الآراء حول رؤية علماء الدين، فروق جوهرية بين مفهومي الزهد والتصوف، من شمال العراق هذا تقرير أحمد الزاويتي.

[تقرير مسجل]

أحمد الزاويتي: كثيرة هي مساجد مدينة أربيل الكردية في شمال العراق عدد منها يحتضن في زواياه قبورا يقال إنها لبعض الصالحين والأولياء الذين خلفوا من بعدهم مريدين ومحبين يتبعونهم فيما يسمى بالطريقة ولكل طريقة صوفية شيخها، الموت قد لا يكون النهاية لبعض من تركوا أثرا في نفوس الناس في حياتهم وينسحب هذا على رجال دين صوفيين عُرفوا بالصلاح في مجتمعاتهم المحيطة وحتى البعيدة فكانوا قدوة يقتدي بها الأتباع والمريدون الذين ورثوا الفكرة، دخل التصوف كردستان في القرن الرابع الهجري بعد قرنين من ظهوره في الكوفة إلا أن الطرق الصوفية أخذت شكلها المعروف بعد ظهور الطريقة القادرية عن طريق الشيخ عبد القادر الجيلاني والذي ينتهي نسبه حسب المؤرخين إلى الحسن بن علي رضى الله عنهما وابنه الشيخ عبد العزيز الذي أدخل الطريقة وأنجاله إلى مناطق الأكراد حيث انتشرت هناك.

ملا طلعت- أحد مريدي تكية الشيخ كاكة القادرية: قال تعالى {فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ} هناك أنواع من الذكر لكن الذكر الذي يشترك فيه القلب والشعور عند الذاكر يجعله يشعر يقينا بوجود الله وعندما يشعر بهذا الوجود في حلقة الذكر فإن ذلك يؤثر على جسمه وروحه وقلبه فيتحول الذاكر لله إلى الحالات التي شاهدناها.

فرست مرعي- مؤرخ ومدير مركز الدراسات الكردية- جامعة دهوك: الطريقة القادرية انتشرت كذلك في كردستان في طولها وعرضها فكان السادة البرزنجة هم أوائل من نشروا هذه الطريقة في منطقة السليمانية وكذلك هم الشيوخ الطلبانيون الأسرة الطلبانية التي كانت مقرها في مدينة كركوك وأطرافها، كذلك اعتنقت الأسرة البريفكانية وهذه الأسرة أسرة تعود إلى مدينة أخلاط في كردستان تركيا اعتنقت هذه الطريقة ويرجعوا إلى شمس الدين القطب فيقال بأن شمس الدين القطب قد ترك مدينة أخلاط واستقر في منطقة بريفكان.

أحمد الزاويتي: قد يختلف التعبير عن الفرح عند المسلمين بمناسبة المولد النبوي الشريف ويقتصر على يوم واحد إلا أن أتباع الطرق الصوفية في آربيل لا يبخلون في تمديد احتفالهم لمدة شهر كامل يعبرون عنه بالمدائح والأغاني وربما في الرقصات التي ورثوها عبر الأجيال.

فرست مرعي: أما الطريقة الثانية التي دخلت إلى المنطقة فكانت الطريقة النقشبندية والطريقة النقشبندية تعود إلى الشاه نقشبند محمد بن شاه نقشبند المتوفي سنة 1388 ميلادية وهذا التاريخ بعد التاريخ الذي ظهرت فيه الطريقة القادرية، القادرية طبيعي الشيخ عبد القادر الجيلاني متوفي سنة 1165 ميلادية الشيخ نقشبند متوفي سنة 1388 ميلادية، الذي أدخل الطريقة النقشبندية إلى كردستان هو الشيخ مولانا خالد الجاف الذي ولد في منطقة قراداخ سنة 1779 ميلادية.

أحمد الزاويتي: الله واحد والطرق إليه تعددت وأصحابها يقولون إنهم يبتغون الله من ورائها هو ربما قد يكونون مخلصين في ذلك والعلماء يشترطون في الوصول إلى الله شرطين أن يكون السائل في الطريق مخلصا وأن يكون الطريق صحيحا، تكية الشيخ محمد الخيلاني مريدوها يستعدون لزيارة أحد مراقد شيوخ الطرق الصوفية في شمال العراق، خدمات التكية في السابق كانت تشمل جميع الناس من أتباع الطريقة وغيرهم إلا أنها الآن تقتصر على الأتباع فقط ربما لعدم حاجة الآخرين كما في السابق إلى هذه الخدمات حافلاتهم تقلهم في طريق يستغرق اجتيازه عدة ساعات يقضونها بالأغاني والأناشيد والأذكار، رافقناهم في رحلتهم لكي نراقب عن قرب ونسجل طقوسهم الخاصة، طريق جبلي أوصلنا إلى مرقد الشيخ نور الدين البريفكاني الذي يبعد عن دهوك نحو عشرين كيلومتر شرقا، المرقد جُدِّد بنيانه ليبدو كمعلم حضاري فوق هذه الجبال فيجذب الزوار والسائحين على حد سواء.

ملا حسين البريفكاني- إمام وخادم مسجد وتكية الشيخ نور الدين البريفكاني: بعد وفاة الشيخ نور الدين أصبح المكان هذا مرقدا وقبلة للزوار استقطب أبناء هذه المنطقة وأبناء العراق عرب وكردا وكذلك استقطب أناس من خارج العراق أيضا من إيران وباكستان وسوريا وتركيا جاؤوا إلى هنا ولا يزالون يأتون حتى وقتنا هذا.

أحمد الزاويتي: عند وصول المريدين يبدؤون بتلاوة الأذكار وممارسة الطقوس الصوفية إلى درجة الوصول إلى الوجد الصوفي يتقدمهم شيخهم الذي توارث الطريقة عن أبيه وجدّه، هذه الدوائر ربما ترمز إلى أشياء يفهمها المتصوفون دون غيرهم حركات وأغاني ودوران وصيحات وعلَم يغطي به أحد المريدين نفسه ويتوسط الحلقة المتعددة الدوائر والمحصلة هي ما يسمى عند هؤلاء حلقة الذكر.

"
الذكر عند القادرية هو ذكر علني أما عند الطريقة النقشبندية فهو سري وكلا الطريقتين على حق لأنهما تبتغيان الله في أفكارهما
"
محمد الخيلاني

محمد الخيلاني- شيخ تكية الخيلاني القادرية في مدينة أربيل: الذكر عند القادرية هو ذكر علني أما عند الطريقة النقشبندية فهو سري وكلا الطريقتين على حق لأنهما تبتغيان الله في أفكارهما، من آداب الذكر في طريقتنا هو أننا نذكر الله جلوسا وقعودا وكما قال تعالى {فَاذْكُرُوا اللَّهَ قِيَاماً وقُعُوداً وعَلَى جُنُوبِكُمْ}.

محمد كيزني- عالم دين ووزير الأوقاف في حكومة كردستان– إدارة السليمانية: القيمة هو بالعمل كل من كان عقيدته كل شخص يكون عقيدته وأعماله مطابقة للشريعة الإسلامية فهو رجل صالح وكل رجل فيه خلل في عقيدته أو في أعماله فهو رجل فاسق وإن كان منتميا إلى ألف طريقة.

أحمد الزاويتي: بالرغم من أن الطرق الصوفية انتشرت في صفوف الأكراد منذ قديم الزمان وتمتعت بنفوذ كبير في القرون والعقود الماضية وخرج من بين مشايخها من قاد ثورات كردية مسلحة في فترات مختلفة فإن الحالة هذه لم تبقى كذلك بسبب انفتاح المنطقة على العالم ودخول أفكار حديثة وانتشار ما سُميت بالصحوة الإسلامية التي تبنت أفكار وُصفت بالمعاصرة، أحمد الزاويتي لبرنامج مراسلو الجزيرة أربيل.

محمد خير البوريني: إلى هنا نصل مشاهدينا إلى نهاية هذه الحلقة التي يمكن متابعتها بالصوت والنص من خلال موقع الجزيرة على شبكة الإنترنت والصورة عند البث، عنوان البرنامج الإلكتروني هو reporters@aljazeera.net والبريدي صندوق بريد رقم 23123 الدوحة قطر أما فاكس البرنامج المباشر فهو 4887930-00974 في الختام هذه تحية من المخرج صبري الرماحي وفريق العمل وتحية أخرى مني محمد خير البوريني في أمان الله.