- بداية طريق الموسيقى والخروج من العراق
- الموسيقى والتقريب بين حميد وشوقية وزواجهما

 

[تعليق صوتي]

الفن وحده يبقيهما هكذا عاشقين يتطارحان الحزن العتيق المتجددة على أنغام تشبه العراق، الملحن والعازف على العود والقانون وأستاذ الموسيقى العربية حميد البصري وزوجته شوقية ذات الصوت الصادح المعبر الفن وحده يبقيهما طازجين هكذا رغم نصف قرن من الزواج وخمسة أبناء 11 حفيدا ورغم نصيبهما اليومي من الألم الآتي من العراق.

[مقطوعة غنائية]

[تعليق صوتي]

فن كهذا وحده يستطيع طي مسافة الغربة الشاسعة بين لاهاي الهولندية وبصرة العرب.

[مقطوعة غنائية]

بداية طريق الموسيقى والخروج من العراق

حميد البصري – أستاذ في الموسيقى العربية: أول ما انتقلت إلى بغداد بدأت تدريس الموسيقى في معهد الدراسات النغمية وبسبب لقائي المتواصل اليومي مع الراحل شعوب إبراهيم الله يرحمه مدرس المقام ببعض الدراسات النغمية يعني صار عندي انعطاف كبير جدا نحو الموسيقى العراقية وبالذات المقامات بعد ما كنت أكثر شيء متجه بشكل نحو الموسيقى العربية، ما كان عندي كثير اهتمام بالموسيقى العراقية بس مزاملتي لهذا الإنسان الرائع الله يرحمه هو اللي غيّر هذا الشيء بداخلي وحببني لمسألة المقام العراقي، الموسيقى العراقية، الشعبيون، الأغاني الشعبية العراقية ومن ذاك الوقت صار اهتمامي الكبير بهذا الجانب وأثّر هذا الاهتمام حتى على شكل الألحان اللي بديت ألحنها بعد هذه الفترة في سنة 1976 سافرت إلى تونس وحصلت على دبلوم في الموسيقى العربية من تونس وبعد عودتي هناك بنفس السنة وجدت الساحة الفنية خالية من الأغنية الوطنية الصادقة ولهذا قررت أن أشكّل فرقة جديدة وبالتعاون مع الشاعر المبدع زهير الدجيلي أسسنا فرقة سميناها جماعة تموز للأغنية الجديدة، ضمينا بها مجموعة من المغنيين أربعة مغنيين بنات اثنين وشباب اثنين وأنا على العود وقدمنا حفلات كان كل الأغاني ألفها زهير الدجيلي وأنا ألحنها والأغاني كلها تدور حول حب الوطن بشكل وبشكل يعني أيضا غير مباشر، تحكي عن حب الناس، تحكي عن الالتزام بالأرض تحكي عن.. بهذا الشكل ونجحت الأغاني الجماهيرية بشكل مو طبيعي، يعني حتى بعض المسؤولين في ذلك الوقت كانوا معجبين بالأغاني لكن رفضوا أن يسجلون هذه الأغاني في الإذاعة والتلفزيون، في نهاية 1978 بدأ مشواري الإجباري في الغربة أول خروجي من العراق ما كانت فكرة قصيرة في الكويت لحنت بها مجموعة من أغاني الأطفال لبرنامج الجزء الأول من برنامج افتح يا سمسم وكان أشهرها هذه الأغاني اللي اشتغلت هي سبحان من خلق بعدها سافرنا اليمن واستقرينا هناك طبعا بعد وصولي لليمن أعدت تأسيس فرقة جماعة تموز للأغنية الجديدة لكن باسم جديد أسميناه فرقة الطريق وبدأنا بإنتاج أغاني وطنية مختلفة وبدأ نشاطنا بتقديم حفلات وتسجيلات لتلفزيون اليمن وبعد اليمن الجنوبي كان وقتها وأيضا حفلات جماهيرية في اليمن بعدها أتيحت لي فرصة أن نذهب إلى بيروت ونقدم حفلات للمقاومة اللبنانية والفلسطينية وقدمنا مجموعة كبيرة من الحفلات حتى في مواقع متقدمة للمقاومة اللبنانية الفلسطينية وثم صارت لنا فرصة أن نروح على سوريا وسجلوا لنا في سوريا مجموعة كبيرة من أغنيتنا الوطنية اللي اشتهرت بشكل كبير جدا على مستوى سوريا وعلى مستوى الوطن العربي بشكل عام.

[تعليق صوتي]

حكاية على نمط ألف ليلة، المعلم خلف البصري صاحب فرقة التواشيح والإنشاد المتخصصة في غناء بدائع القصائد الصوفية من المقامات الموسيقية العراقية يخشى على ابنه اليافع حميد أن تدركه حرفة الموسيقى بما تجره على صاحبها من فقر واغتراب ولكن الموهوب الصغير يشتري العود خلسة وينكّب عليه كل ليلة بعد أن ينام أبوه ولأن أوتار العود فضاحة سرعان ما اكتشف الأب الحقيقة فوافق مرغما، سطوة الأوتار والمقامات والأنغام أجبرت حميد على هجرة عالم كرة القدم التي كان من البارعين في التلاعب بها لدرجة أن أصدقائه يقولون إن العرب خسروا مارادونا ليربحوا بيتهوفن، على نمط ألف ليلة كذلك تحققت نبوئة الوالد فحميد الذي فتنته الموسيقى تشرده الأنغام في الداخل أولا من البصرة إلى بغداد ثم من العراق كله إلى الكويت ولبنان واليمن وسوريا وصولا إلى هولندا.

[فاصل إعلاني]

حميد البصري: في هولندا بعد ما وصلت أنا بالـ1995 كنت وحدي وما قدمناه على اللجوء السياسي طبعا ما حصلت لجوء سياسي وقدرت أن أجمع عائلتي معي إلا بعد 18 شهر، كانت هذه الفترة حقيقة متعبة جدا بالنسبة لي رغم أنه يعني ما انقطعت نشاطاتي يعني أنا كنت أفش قلبي بالنشاطات فأسوي يعني عزف بالعود، عزف بالقانون، أبدأ ألحن بعض شغلات، لحنت قصيدة لشاعرنا الله يطول عمره مظفر النواب وأنا بالكامب يعني الكلمات طبعا يعني ممكن أنه واحد يقول هل لأنه كثير كثير يعني مطابقة عن لسان شوقية يعني سهرنالك ظهر ما جئت ورا الزوبان وشبابي خضرا من مدامعنا، أكون العمر بس وياك بلا يا ها الواد (كلمة غير مفهومة) والجنة.

[تعليق صوتي]

لو أن المعلم خلف البصري رأى ابنه وهو على أعتاب الستين من العمر يطلب اللجوء السياسي لهولندا عام 1995 لابتسم بمرارة قائلا ألم أحذرك يا حميد.



[مقطوعة غنائية]

[تعليق صوتي]

الموسيقى والتقريب بين حميد وشوقية وزواجهما

لكن الولع بالموسيقى كانت له منافعه أيضا فهو الذي قرب بين الشابين حميد الملحن وشوقية المطربة حينما التقيا للمرة الأولى في البصرة عام 1958 لتبدأ حكاية حب عربية فريدة اسمها حميد وشوقية يها الفن والسياسة والصبر والدأب والإخلاص وفيها وعي مشترك بأن الغناء الوطني يختلف قطعيا عن الغناء للحاكم.

[مقطوعة غنائية]

[تعليق صوتي]

شوقية نموذج للمرأة العراقية بوجهها الصبوح التي تعمل وتدرس وتربي خمسة أولاد وتعتني بزوجها وتلحق به في مهجره أينما كان وهي تبدع في كل ذلك ويتبقى لديها طاقة تكفي للغناء الجميل.

حميد البصري: بعد ما جاءت العائلة التأم شمل العائلة كاملة أعدنا تأسيس الفرقة، بدأنا نفكر هل الفرقة تبقى نفس الاسم أو نغير اسمها وحقيقة يعني الأولاد ألحوا عليّ بتغيير الاسم يعني أنا صار.. بابا صار لك أكثر من 35 سنة تنشط بالفرق ويعني اسمك ما موجود ليش؟ مسألة طبيعية أن تكون الفرقة باسمك وكوننا ديمقراطيين فالأكثرية غطوا على المسألة فما قدرنا أن.. يعني نعارض المسالة فسمينا الفرقة فرقة البصري أيضا الفرقة لها مبرر وصارت فرقة عائلية فقط يعني أنا وزوجتي وأولادي وبنتي.

[مقطوعة غنائية]

حميد البصري: إذا أريد نحكي عن العائلة إحنا الله رزقنا بأربع أولاد وبنت ومن أول ما بديت يعني أولادنا يأتون واحد بعد الثاني كان فعلا كان أمنيتي لأنه أنا كنت متمسك ويعني عشق المسرح الغنائي كنت أتمنى إنه أولادي يطلعون بتخصصات المسرح الغنائي المتنوعة يعني الموسيقى والمسرح والتأليف والديكور والرقص والغناء بهذا الشكل والحمد لله يعني اللي يعني بعد ما كبروا الأولاد بدون ما يعني نضغط عليهم بهذا التوجه صار توجههم بهذا الشكل، فنديم اللي هو الكبير طلع عازف كمان وفيولا، رعد طلع مؤلف موسيقي وعزف كمان، أيضا سامر طلع تخصص إخراج مسرح غنائي أيضا كافتهم درسوا في موسكو وعندي أور تخرج من أكاديمية ملكية بدانهاخ بهولندا بلاهاي فرق الجرافيك وهو أيضا متخصص أيضا يعني يفهم بالديكور صار له هواية وجرب عمل ديكور وعندي بنتي الصغيرة وآخر العنقود مغنية وصوتها جميل يعني طالعة لأمها ما طالعة لي زين يعني.

[مقطوعة غنائية]

حميد البصري: هذه التخصصات ويعني اللي أكثر بعض يعني مصر لنا هو بعض أحفادنا أيضا طلعوا موسيقيين وهذا شيء يفرحنا ونعتز به، يعني حفيدتنا الأولى اللي هي أسيل أخذت الجائزة الأولى على بالبيانو على عموم النمسا بعمرها وأخوها اللي هو أصغر من عندها أيضا بالكمان أخذ الجائزة الأولى بعمره على عموم النمسا وهذا شيء حقيقة مفرح جدا أنه يعني الأجيال المتعاقبة بهذه العائلة تستمر بهذا طريق الموسيقى اللي إحنا نحبها.

[مقطوعة غنائية]

حميد البصري: بدأنا نشاطنا من جديد في لاهاي وأول بالبدء بدء نشاطنا بالعرب الموجودين والعراقيين وبعدين الهولنديين انتبهوا لنا وبدأوا الهولنديين يدعوننا وصارت مسابقة للفرق الغير هولندية في لاهاي 15 فرقة إحنا أخذنا المركز الأول بهذه المسابقة وبعدها بدء المؤسسات الهولندية يدعوننا والشيء اللطيف إنه إحنا كنا نقدم أغانينا بشكل بمستوى جيد بمستوى موسيقي جيد يعني مو مستوى هواة فكان الهولنديين والأوروبيين بشكل عام ينسجمون مع أغانينا وكثير كانوا يستغربون من نحكي لهم يستغربون إنه عندنا شكل مستوى من الغناء وكنا بعد كل حفلة نلتقي بهم ونحكي لهم إنه إحنا بلد ذو حضارة عريقة ممتدة إلى آلاف السنين وانتم تعرفون إنه (كلمة غير معروفة) وإحنا لسنا فقط بلد يصدر نفط والإرهاب وإنما ثقافتنا عريقة جدا وهذا المستوى اللي موجود وصار عندنا حفلات مو فقط في هولندا وإنما دعينا إلى حفلات في بلجيكا وألمانيا والدنمارك السويد فرنسا هذه يعني وسط أوروبا كلها عملنا حفلات بها وكانت يعني حفلات ناجحة وجيدة.

[تعليق صوتي]

ابتكر ابن البصرة العريقة مقاما موسيقيا عربيا جديدا وهو الراست البصري وألف فيه سماعي وموشح وأعاد ترتيب الفرقة الموسيقية العربية على نمط يجعلها أقرب إلى أوركسترا مقامي عربي وألف عشرات الأغاني والمقطوعات الموسيقية الخالصة والأوبريتات ودرّس أصول الموسيقى العربية للناشئة في كل مكان عاش فيه.

[مقطوعة غنائية]

[تعليق صوتي]

وهو الآن أستاذ الموسيقى العربية في مركز الفنون بلاهاي حيث لا يكتفي بتعليم الهولنديين أصول المقامات العتيقة والحيل لتي ينتزع بها الموسيقي آهات الطرب من القلوب بل يعلمهم أن العرب أمة قادرة على إنتاج الجمال الخالص الفريد ولكن الغربة تؤلمه بلا انقطاع، فالسبعيني ابن البصرة يحمل موسيقاه بداخله ويكون فرقة من أسرته ولكن أين جمهوره الطبيعي أين العراقيون أين العراق.

حميد البصري: إحنا في أوروبا قدمنا نتاجاتنا نلاحظ الجمهور الأوروبي رغم أنه إحنا نقدم نتاجاتنا بشكل بسيط يعني بشكل ميلادي فقط بدون توزيع وبدون تعقيد هارموني أو تعقيد موسيقي لكن نجد أن المستمع الأوروبي استمتع بمن قدم له وأحيان كثير من الأحيان يأتون يسألونا عن الآلات هذه الموسيقية هل هي قديمة هل لها جذور تاريخية وين جذورها التاريخية هذه الموسيقى يعني سلالمها، نوعيتها، يسألون يعني عندهم حب الاطلاع على هذه الأمور وهذا نابع من استمتاعهم يعني لهذه الموسيقى بالغربة إحنا طبعا أي فان ممكن يستفيد من وجوده وبعض الفنانين قد لا يستفيدون حسب نشاط الواحد، أنا شخصيا استفدت كثير من وجودي هنا، الاطلاع على أنواع الموسيقى الاطلاع على النشاط الموسيقي، الاطلاع على كيفية يعني كثير من الأمور اللي تخص الواقع الموسيقي اللي موجود في أوروبا، لكن أيضا هذا الشعور بالغربة لازلنا يعني، يعني إحنا هنا نشوف هذه الحديقة المترامية الأطراف والبحيرات والأشجار العالية يعني هذا الجو الجميل اللطيف الرائع أحيانا نقول يعني موجود في بلداننا، هذه الأشياء ليش ما يهتمون بها هي هذه لها تأثير إيجابي على صحة الفرد وصحة الإنسان وكثير من الأمور إحنا رغم أنه إحنا يعني عايشين بهذه الحياة هذه الجو هذا الجميل جدا واللي يبهر الواحد لكن الانبهار أحيانا أو غالبية الأحيان للحظات لأنه مباشرة بعدها واحد يستفيق على حاله ويتذكر غربته ويتذكر بعده عن أهله وبيته وجيرانه وأصدقائه ومثل ما يقول المثل الشائع عندنا لو واحد يروح البيت هلا مثل بيتي لا والله.