- النزاع السلطوي بين القبيلة والدولة
- الهاشميون ومركزية عمّان
- دمج القبلية الأردنية في الدولة الحديثة

خالد الحروب: مشاهدي الكرام مرحباً بكم إلى هذه الحلقة من برنامج الكتاب خير جليس نقدمها لكم مِن العاصمة الأردنية عَمَّان ومن قاعات مؤسسة دار الأندى للفنون، نبدأ معكم بمراجعة ثلاثة كتب مراجعة سريعة ثم ننتقل مع الكتاب الرابع مع ضيوفنا لمناقشته بالتفصيل، الكتاب الأول عنوانه.. نهاية الفقر كيف نحققها في عمرنا؟ وهو مِن تأليف الاقتصادي الشهير جيفري ساكس الذي يعتبر أهم اقتصادي العالم ويعمل مستشاراً للأمين العام للأمم المتحدة في هذا الكتاب يقترح ساكس خطة ثورية عالمية للقضاء على الفقر في العالم بحلول عام 2025 وتتضمن هذه الخطة تغييرات جذرية في النظام الاقتصادي العالمي تقوم على القضاء على ديون العالم الثالث وعلى تدوير الثروات العالمية من الشمال إلى الجنوب بعكس ما هي عليه الآن ويقول ساكس إن التخلص من الفقر في العالم ليس أمراً طوباوياً بل أمر يمكن تحقيقه وفي غضون عشرين سنة.

أما الكتاب الثاني فعنوانه.. دريدا عربياً قراءة التفكير في الفكر النقدي العربي.. وهو من تأليف محمد أحمد البنكي ويستعرض المؤلف في هذا الكتاب إشكاليات فلسفية مرتبطة بنظرية التفكيك عند الفيلسوف الفرنسي جاك دريدا وكيف انعكست في الفكر العربي وهو ينتقل مع الفكر النقدي العربي من نماذجه إلى استراتيجياته التفكيكية كما يصفها عند عدد من المفكرين العرب وعلى مدار ثلاثين سنة ماضية ومِن ضمن مَن يتوقف عندهم إزاء نظرتهم إلى التفكيك واستخدامهم له عبد الوهاب المسيري وعلى حرب ومُطاع الصفدي وآخرين.

 أما الكتاب الثالث فعنوانه.. الدبلوماسية على نهر الأردن تطور النزاع ومحاولات التسوية.. من تأليف منذر حدادين الذي يعتبر من أحد المختصين في مسألة المياه والنزاع حولها في الشرق الأوسط الكتاب سجل مهم لتطور الصراع بين إسرائيل والأردن تحديداً والعرب على وجه عام حول المياه ومنذ إنشاء الدولة العبرية يتضمن تفاصيل أساسية ومهمة حول الاتفاقيات التي عُقِدَت بين إسرائيل وبين الأردن لاستغلال مياه نهر الأردن وحوضه كما أيضاً يتابع الحقب الزمنية المتتابعة ويتضمن ملاحق مُطَوَّلة وجداول إحصائية ذات دلالة وأهمية خاصة.

النزاع السلطوي بين القبيلة والدولة

وعن الأردن أيضاً موضوع الكتاب الرابع الذي نناقشه مع ضيوفنا وعنوانه.. القبيلة والدولة في شرق الأردن.. وفي هذا الكتاب يتناول المؤلف أسئلة تاريخية واجتماعية وسياسية إزاء نظرة القبائل الأردنية إلى تَأَسُّسِ الدولة المركزية في الأردن وكيف تعاملت مع هذا التأسيس هل اندمجت فيه؟ هل قاومته؟ وكيف أَثَّرَ نمط التعامل الذي قامت به على تكوين الهوية الوطنية في الأردن؟ أستضيف لمناقشة هذا الكتاب المؤلف الأستاذ جهاد المحيسن الكاتب والباحث الأردني فأهلاً وسهلاً به أهلاً وسهلاً أستاذ جهاد.

جهاد المحيسن- مؤلف الكتاب: أهلاً فيك أستاذ خالد.

خالد الحروب: وكذلك أستضيف الكاتب والباحث الأردني إبراهيم غرايبة فأهلاً وسهلاً به أيضاً ونبدأ مباشرة مع الأستاذ جهاد القبيلة والدولة في شرق الأردن ما هو الإلحاح إزاء هذا الموضوع؟ وما الذي أردتَ أن تقوله للقارئ في هذا الكتاب؟

"
العلاقة ما بين الدولة والقبيلة في شرق الأردن ارتبط منذ لحظة الولادة الأولى بإشكاليات تتعلق بالنزاع على السلطة
"
جهاد المحيسن
جهاد المحيسن: الحقيقة إن شكل العلاقة ما بين الدولة والقبيلة في شرق الأردن ارتبط منذ لحظة الولادة الأولى بإشكاليات تتعلق بالنزاع على السلطة أي بأن هنالك نزاع سلطوي ما بين القبيلة وما بين الدولة المدعومة استعمارياً في لحظة ولادتها في شرق الأردن وحقيقة إن القراءات التي تناولت..

خالد الحروب [مقاطعاً]: بأي حُقَبْ زمنية إذا حق وضعناها في إطار زمني تقريباً؟

جهاد المحيسن: إذا وضعناها في إطار زمني هو يتناول لحظة تأسيس الدولة الأردنية من 1921 وما تلتها لغاية الاستقلال 1946 طبعاً في نفس السياق كان يتناول فترة علاقة في القرن التاسع عشر علاقة القبيلة بالسلطنة العثمانية حتى نفهم شكل العلاقة في الخطوة اللاحقة في ولادة الدولة الأردنية وتوزعت الدراسات التي تناولت القبيلة والدولة في شرق الأردن أو تناولت التاريخ الأردني بروح إيديولوجية أقصت الاجتماعي وثَبَّتَتْ السياسي إما لتثبيت أبنية الدولة الأردنية..

خالد الحروب [مقاطعاً]: إلى أين ينتهي جهاد إلى أين ينتهي الحد الزمني الآخر؟

جهاد المحيسن: ينتهي فعلياً في حتى لحظة الاستقلال 1946 ولكن الذي بين يديك ينتهي بالمجلس التشريعي الذي هو سنة 1936 ولكن هو امتداد لغاية 1946 بالاستقلال.

خالد الحروب: أسأل أستاذ إبراهيم أين ترى موقع هذا الكتاب فيما كُتِبَ عن القبيلة الأردنية وهناك كتب الشيء ربما الكثير؟

إبراهيم غرايبة- باحث أردني: موضوع القبيلة والدولة في الأردن موضوع يثير كثير من الأسئلة خصوصاً أنه مختلف عنه في الدول الأخرى يعني ليست وضع القبيلة والدولة مثل الدول الملكية العربية دول الخليج والمغرب العربي كون الحكم هناك يستند إلى قبيلة كبيرة العائلة الحاكمة هي أصلاً قبيلة كبيرة جداً وقوية ومؤثرة في بلدها الذي تحكم فيه آل سعود مثلا هم من العِنِزَة آل خليفة من العتوب آل ثاني من بني تميم في المغرب الأشراف العلويين هم عائلة كبيرة جداً ممتدة في المدن المغربية وقوية ومؤثرة على مدى مئات السنين.

خالد الحروب: والآن هذا الكتاب في السياق الأردني.

إبراهيم غرايبة: المسألة في الأردن إنه ليس عندنا قبيلة تحكم ولسنا أيضاً دولة حديثة مثل سوريا ولبنان ومصر فالموضوع إشكالي ومثير للجدل وجدير بالفعل أن يُبْحَث كثيراً وفي كثير مِنَ الأسئلة بعضها ذكرها جهاد بعضها لامسها قليلاً ولعله في النقاش نسأله عنه ونناقش فيها.

خالد الحروب: إذاً نبدأ بالفصل الأول جهاد تتحدث عن تكوين القبيلة وشكلها ووضعها قبيل تأسيس الإمارة والعلاقة مع العثمانيين على وجه التحديد ثم العلاقة بين البدو وبين الفلاحين وسوى ذلك، كيف كانت وكيف اختلفت بعد تأسيس الإمارة؟ أولاً قبل تأسيس الإمارة.

جهاد المحيسن: قبل تأسيس الإمارة السلطنة العثمانية كما يعرف الكثيرون البحث في التاريخ الاجتماعي لتلك الفترة كانت ترتبط بعلاقات خاصة مع قبائل الموجودة في شرق الأردن تحديداً لحماية خط الحديد الحجاز الشامي فارتبطت بعلاقات خاصة امتازت بكثير من التوافق وفي كثير من بعض المرات كان هنالك صراع من أجل الحفاظ على مسيرة القافلة أيضاً شكل العلاقة بين القبائل البدوية والتجمعات الزراعية خلينا نقول القرى الفلاحية كان هنالك انسجام وهنالك عقد اجتماعي بين هذه القبائل لوقف المد البدوي الزاحف من الجزيرة العربية فشكل العلاقة يغلب عليها الانسجام أكثر من طابع الصراع كما يُخَيَّل للقراءات الأخرى ترى أن العلاقة بين البدو والفلاحين في شرق الأردن هي علاقة صراعية حقيقة الأمر أن العلاقة بين البدو والفلاحين في شرق الأردن هي علاقة تكاد تكون تفاعلية اندماجية أكثر نفعية أكثر منها علاقة صراعية.

خالد الحروب: في هذا الفصل جهاد تذكر أشياء مثيرة من ضمنها أستاذ إبراهيم يذكر أن الفرق بين المدن الأردنية مثلاً السلط عجلون السلط إربد الكرك بينها وبين المدن الفلسطينية صفد نابلس الخليل إن المدن الفلسطينية أصبحت حواضر مدنية بينما المدن الأردنية لم تصل إلى أن تكون حواضر مدنية السبب في ذلك أنها كانت تصد غزوات القبائل البدوية فهو يقول في الكتاب.. إنها وفرت للمدن الفلسطينية عملياً أن تنمو وتصبح حواضر مدنية.. ما رأيك في هذا التحليل والعلاقة بين المدن الفلسطينية والأردنية بعد أن أخذت هذا الوصف لاحقاً طبعاً؟

إبراهيم غرايبة: أنا أعتقد المسألة زمنية المدن الفلسطينية عمرها الزمني أطول بكثير شرق الأردن شهد حالة من عدم الاستقرار بدأت الاستقرار في القرن الثامن عشر الدولة العثمانية بدأت ثم عادت حالة من الفوضى التي جاءت مع احتلال محمد علي للمنطقة ويعني التأسيس الحقيقي وتوطين البدو وبدأت في الدولة العثمانية 1856 يعني نتحدث عن فترة زمنية قصيرة قبلها كانت المنطقة عُرضة للقبائل والرعاة أكثر وصارت حالة من الفوضى وعدم الاستقرار بخلاف المدن الفلسطينية المستقرة على مدى قرون أكثر.

خالد الحروب: في نفس هذا الفصل جهاد تذكر أيضاً شيء مثير آخر القبائل الأردنية كانت تُغِير على المستوطنات اليهودية في أوائل تأسُّسِها 1920 وهنا تقول إنها في مناطق بيسان وغيرها بعض المستوطنات في نيسان 1920 في منطقة بيسان وأنها قطعت الخط بين دمشق وحيفا، إضاءة إضافية على هذه المسألة مسألة علاقة القبائل الأردنية.

جهاد المحيسن: الحقيقة إن شكل العلاقات بين الناس اجتماعياً لم تكن هناك حدود واضحة بالمعنى القطعي الذي نراه الآن في الدولة الوطنية فعلاً في سحم الكفارات وعلى رأسهم الشهيد كايد مفلح عبيدات قاموا وأول ناس تم استخدام الطائرات العسكرية ضدهم كما هو موثق.

خالد الحروب: 1920.

جهاد المحيسن: نعم.. نعم فهم قطعوا القوم بأكثر من عملية عسكرية ضد المستوطنات الإسرائيلية وهذا ما تذكره الوثائق الإسرائيلية والوثائق الإنجليزية في نفس الوقت تؤكد على.. خلينا نسميها لا نريد نقول الروح الوطنية وإنما تؤكد على وعي مبكر لطبيعة المشروع الصهيوني وهذا تبلور في خطوة لاحقة أقل من سنة أيضا في مؤتمر أم قيس حيث كانت البنود واضحة بما يخص المشروع الصهيوني في المنطقة.

خالد الحروب: في مرحلة تأسيس الإمارة إبراهيم يتحدث لنا الآن عن قدوم الملك عبد الله من الحجاز والمبايعات التي حصلت ثم التوافق طبعاً مع البريطانيين، ما رأيك في السياق التحليل الذي أورده أستاذ جهاد في هذه المسألة بما في ذلك الانتفاضات المحلية التي ثارت قضية أخرى؟

إبراهيم غرايبة: هذه القضية الجدلية التي قلتها في الكتاب والأسئلة الكثيرة الملحة التي ما زالت حتى اليوم حول الرواية المُنْشِئةِ للدولة الأردنية.. هل هي الثورة العربية الكبرى أم هي الشرعية الهاشمية أم هي تطور الصراع أو الحدث الكبير الذي يؤسس لمرحلة جديدة الذي هو الحرب العالمية الأولى وما تلاها ثم عدم الاستقرار؟ يعني هذه الأسئلة مهمة جداً ربما في حدود خبرتي ومعرفتي أنها لم تُحسم للآن في جدل حولها.. ما هي الشرعية التاريخية للدولة الأردنية؟ أو ما هي الرواية المُنْشِئة.. كما يقال.. أو الفكرة الجامعة للناس حول الدولة والمكان في الأردن؟

خالد الحروب: كيف رأيت ما رواه جهاد المحيسن في هذا الفصل إزاء الرواية الأردنية الرسمية أو غير رسمية؟

إبراهيم غرايبة: فيه قدر كان لحالة الدولة الموجودة خاصة في شمال الأردن لم يكن مفهوم قبلي تماماً حتى ما وصفت أنت هجوم قبائل في الشمال لم تكن قبائل بالمفهوم القبلي بقيت حواضر مستقرة وفيها مدارس فيها تعليم وعلاقتها بدمشق وبفلسطين القوية ولها قيادات سياسية واجتماعية موجودة بدليل المؤتمر أم قيس الذي عقد عام 1920 التقوا مع مندوب ممثل المندوب السامي في القدس الذي هو سمرست يعني كان فيه قدر كبير من التجمع الحضاري تحكي عن مدن موجودة وبلدات لم تكن قبائل تهاجم وتُغِير إنما في رؤية يتجمع حولها الناس حول علاقتها بالدولة العثمانية وحول رؤيتها للأحداث والاحتلال والتحولات التي حدثت في المنطقة.



الهاشميون ومركزية عمّان

خالد الحروب: نسأل جهاد عن هذه النقطة المفصلية لأنها أساسية أيضاً في الكتاب كله، كيف تطور وضع القبيلة وكيف اختلف مع تأسس إمارة شرق الأردن وقدوم الملك عبد الله.

جهاد المحيسن: الحقيقة إنه كما ذكر الأستاذ إبراهيم إن الأردن يفتقر إلى العصبية الكبيرة التي تجمع كل العصبيات فيها بالمفهوم في السياق الخلدوني يعني لم تكن هنالك عصبية كبيرة تستطيع أن توحد كل العصبيات بحيث تستطيع أن تبقى هي المهيمنة فجاءت العصبية من الخارج ممثلة بالأمير عبد الله، الأمير عبد الله قدومه إلى شرق الأردن كان تحت شعار تحرير سوريا أو سوريا الكبرى ولذلك تم التعامل مع الأمير عبد الله في لحظة وجوده في معان على هذه القاعدة أنك جئت لكي تقوم بمشروع تحرير سوريا الكبرى وإكمال مشروع فيصل، ما حصل العكس تماماً أصبح هنالك الدولة أصبحت موجودة في الأردن دون أن تكون لها عصبية قبلية وإنما عصبيتها هي عصبية بريطانية وقوتها العسكرية هي قوة بريطانية بمعنى أنه تم إحلال العصبية القبلية بالعصبية البريطانية بمعنى القوة والعسكر البريطانيين فأصبحوا هؤلاء مادة الدول الأساسية والعصبية الأكثر قوة في وجه العصبيات التي هي لا تستطيع أن تنتج عصبية أكبر تستطيع أن تضم هذا الكم.

خالد الحروب: سوف نتوقف عند هذه العصبية وفكرة أن الهاشميين شكلوا هذه العصبية الجديدة بعد هذا التوقف القصير مشاهدي الكرام نتواصل معكم بعد هذا الفاصل القصير.

[فاصل إعلاني]

خالد الحروب: مشاهدي الكرام مرحباً بكم ثانية نواصل معكم نقاش كتاب اليوم القبيلة والدولة في شرق الأردن للكاتب الأردني جهاد المحيسن، أستاذ إبراهيم توقفنا عند ما تفضل فيه الأستاذ جهاد إزاء العصبية الجامعة وهو يطرح أن عصبية الهاشميين كانت هي العصبية البديلة التي جمعت وأيضاً تفرع عنها اختيار عَمَّان كمدينة فوق العصبيات القبيلة ما تحليلك رأيك؟

إبراهيم غرايبة: يعني هو نقول إن الهاشميين بعصبية بريطانية فقط فيها جدال كثير يعني لا يمكن ما كان ممكن كان يعني يمكن أن نسأل.. لماذا الهاشميين؟ لو كانت العصبية البريطانية فلابد إنه فيه مزايا وعصبية هاشمية بالإضافة إلى الدعم البريطاني أو التنسيق مع البريطانيين إنما الرواية الأساسية للثورة العربية الكبرى كانت تستند إلى عصبية هاشمية قبلية كبيرة مستمدة من حكم للحجاز كان على مدى سبعمائة سنة منذ 1201 يهيمن على يحكم مباشرة الحجاز ويهيمن على نجد وأجزاء كثيرة من الجزيرة العربية ومدعومة بعدد كبير من الناس والأنصار هم معظم سكان منطقة الحجاز وكانت الأردن جزءاً من هذه المملكة حتى فترة حتى بعد عدة سنوات من قيام الدولة إمارة شرق الأردن عام 1921 وهي جزء من مملكة الشريف حسين بن علي حتى المعتقلين الذين تحدثت عنهم في بعد ثورة العدوان الذين اُعْتُقِلُوا سنة 1923 نُقِلُوا إلى جدة السجن كان في جدة والعفو الذي صدر عنهم بعد عام صدر من الملك حسين بن علي ملك الحجاز وليس من الأمير عبد الله كان الأمير عبد الله يحكم باسم ملك والده..

خالد الحروب [مقاطعاً]: الشرعية الدينية المتوارثة..

إبراهيم غرايبة [متابعاً]: باسم والده ملك الحجاز والمدعومة بالشرعية الدينية والثورة العربية الكبرى والزخم القبلي الكبير ثم أنه نفسه الملك حسين بن علي أعلن نفسه خليفة بعد إلغاء الخلافة لما كمال أتاترك أعلن..

خالد الحروب [مقاطعاً]: إنهاء الخلافة..

"
لما أنهيت مملكة الحجاز صار جزء منها في الأردن  مقطوعاً، فنشأت إمارة شرق الأردن بناء على عصبية قبلية وشرعية دينية
"
إبراهيم غرايبة
إبراهيم غرايبة [متابعاً]: إنهاء الخلافة لكن الشريف حسين بن علي أعلن نفسه خليفة بديل وأخذ البيعة من الوفود.

خالد الحروب: هذا شيء مهم وله علاقة وطيدة باختيار الهاشميين لعَمَّان كعاصمة لأنه هناك أيضاً سِجَال لماذا عمان؟ لماذا لم تكن السلط أو الكرك أو مدينة أردنية؟

إبراهيم غرايبة: بس دعني أشير إلى مسألة حدثت.

خالد الحروب: تفضل.

إبراهيم غرايبة: الذي حدث هو إلغاء مملكة الحجاز هنا صار السؤال يعني لما أنهيت مملكة الحجاز صار جزء منها في الأردن ليستند إليها صار مقطوعاً وصار فيه عائلة كبيرة منافسة تحكم الحجاز وهنا نشأ الإشكال هي أولاً نشأت بناء على عصبية قبلية وشرعية دينية ثم انقطعت هذه الصلة بعد عدة سنوات.

خالد الحروب: جهاد فيما شأن عَمَّان؟

جهاد المحيسن: عَمَّان الحقيقة أنه عمان فيه سببين أساسيين لاختيارها من قِبَلِ الأمير والبريطانيين بس تعقيب سريع على أنه نعم لم تكن العصبية البريطانية هي الوحيدة إن جاز هنالك الشرعية الدينية ليس هنالك خلاف عليها وأيضاً هنالك الشرعية القبلية بحكم إنهم يعودون في نسبهم إلى الرسول وإلى قريش وهذه مسألة أعطتهم بون في التواجد داخل شرق الأردن ولكن الذي حسم المسألة العسكر البريطانيين في شكل عصبية وهذه مسألة مهمة بالنسبة لاختيار عَمَّان كما نعلم عَمَّان كانت مسرح لصراع القبائل في شرق الأردن وخصوصاً صقور وقبائل بني صقر والبلجاوية ممثلين بالعدوان وغيرهم من القبائل التي أصبحت في تنافس شديد عَمَّان بمعنى أن عمان لم تمتلك هوية كأن نقول طفيلة من العوران أو من الشبيلات مثلا أو عجلوني من المومني مثلا أو هلسة من الكرك مثلا أو مثل ما تقول..

خالد الحروب [مقاطعاً]: عدم وجود قبيلة مركزية فيها.

جهاد المحيسن: بالضبط مركزية والتعريف في تلك الفترة هي تمنح والمكان..

خالد الحروب [مقاطعاً]: إلى وجود جاليات..

جهاد المحيسن [مقاطعاً]: هذه الجاليات التي وجدت مع ولادة الدولة المركز يذيب فيه كل الهويات فبالتالي لابد من إنشاء مركز تكون فيه كل الهويات متساوية في مقدار الإذابة ليس هنالك عصبية تستطيع أن تُعبر عن نفسها بروح مثلاً تقول والله أنا طفيلي مثلاً فأنا من الطفيلة أقدم حالي على أساس أنه أنا طفيلي إذاً سأكون لي سلطة وهيمنة على المركز فبالتالي المركز تم اختياره لعاملين إذابة الهويات كما تعلمون المركز يذيب الهويات والمسألة الثانية قلنا إن عَمَّان بقيت مسرح لصراع القبائل لغاية مجيء الدولة.

خالد الحروب: إذا سمحت إبراهيم ننتقل إلى الفصل الثالث إلا إذا كان شيء فيه شيء مُلِح على عّمََّّان تفضل.

إبراهيم غرايبة: يعني هو شوف لما قامت إمارة شرق الأردن عام 1921 لم تكن واضحاً نهائياً مصيرها النهائي أنها ستكون دولة مستقلة مازال موضوع سوريا..

خالد الحروب [مقاطعاً]: سوريا الكبرى..

إبراهيم غرايبة [متابعاً]: نعم سوريا الكبرى ومملكة الملك فيصل مازال قائم في الذهن وظلت حتى بعد 1921 بسنوات ينظر إلى الأردن كجزء من سوريا النشيد الوطني الذي كان يقرؤه طلاب المدارس لسوريا وليس للأردن فالمسألة الرؤية ربما لم تكن رؤية للأردن اختيار عَمَّان ربما أيضاً يكون هناك اعتبارات استيطانية وحضارية نهر الزرقاء الذي يمر منها سكة الحديد في مسائل كثيرة لاختيار وتخطيط المدن تحكمها أكثر أيضاً من المسائل السياسية.



دمج القبلية الأردنية في الدولة الحديثة

خالد الحروب: نعم الفصل الثالث فصل مهم جهاد تتحدث فيه عن الآن الاندماج والممانعة لهذه القبائل في نظام الدولة الذي تَشَكَّل وتذكر أن عنوانين أساسيات الاندماج من خلال المؤسسة العسكرية ثم من خلال المجالس التشريعية، كيف حصل الاندماج أو الممانعة عبر الاثنتين وأنت ذكرت هنا أيضاً في سياق الكتاب كيف أن رفضت المجالس التشريعية تصديق مثلاً المعاهدة البريطانية الأردنية في مرحلة من المراحل؟

جهاد المحيسن: نعم حقيقة المؤسسة العسكرية هي أسهمت في التأسيس للاندماج ولكن بالفترة الثانية وليست الفترة الأولى، الفترة الأولى كانت ممثلة بفريدريك بك..

خالد الحروب [مقاطعاً]: ماذا تقصد الفترة الأولى فريدريك بك؟

"
فترة تولي كلوب باشا لقيادة الجيش امتاز الحكم بدمج القبائل البدوية في مشروع الدولة وأصبحوا من أداة معادية للسلطة إلى أهم أداة من أدوات تثبيت أبنية السلطة
"
جهاد المحيسن
جهاد المحيسن: هنالك فترتين مرت فيها المؤسسة العسكرية الأردنية وتتعلقان بطبيعة التفكير البريطاني للمنطقة المدرسة الأولى هي المدرسة الفلاحية إن جاز لنا تسميتها وممثلة في فريدريك بك والمدرسة البدوية اللي هي ممثلة في كلوب باشا أو على تسميته بالبدو في أبو حنيك وهي المرحلة الثانية التي امتازت حكم أبو حنيك أو كلوب باشا كما يسميها البدو بدمج القبائل البدوية في مشروع الدولة وأصبحوا من أداة معادية للسلطة إلى أهم أداة من أدوات تثبيت أبنية السلطة طبعاً هذا برؤية جديدة ودون أن ينزع منهم سياق الفهم القبلي والتعامل القبلي وتأخرت نوعا ما أيضاً مرحلة الثالثة.

خالد الحروب: المجالس التشريعية أيضاً تحدثت عنها في هذا الفصل وكان لها دور مهم في تفعيل الوعي السياسي المبكر سواء في قبول قوانين الانتخابات أو رفضها أو تعديلها وسوى ذلك وبدأت بالمجلس الاستشاري الأول 1928، ما هو الدور الذي لعبته في دمج القبلية الأردنية في الدولة الحديثة؟

جهاد المحيسن: الحقيقة المجالس التشريعية كان لابد لها أن تكون لأنها الصيغة السياسية الوحيدة التي مُثِّلَ فيها الشرق أردنيون فكان من خلال المجالس التشريعية فأصبحت اللي قاموا.. الذين مُثِّلُوا في هذه المجالس التشريعية قاموا بدور الوسيط ما بين الدولة ومجتمعها وبنيتها هذا على الجانب الاجتماعي، على الجانب السياسي حقيقة كان هنالك دور متقدم في مكافحة المشروع الصهيوني وفي مواقفهم الوطنية بشكل عام بدليل أنه تم رفض قانون الانتخاب وإعادة عزل المناطق وإعادة إدخال مناطق جديدة وتقسيم الناس حسب بدو وفلاحين الذين لغاية اللحظة هذه اللي نعيشها.

خالد الحروب: أستاذ إبراهيم تعليقك على هذا الدور المبكر للمجالس التشريعية أيضاً حتى رفضت المعاهدة البريطانية الأردنية.

إبراهيم غرايبة: نعم هو المجالس التشريعية هي مبكرة لكن من المهم أن نلاحظ ونأخذ بالاعتبار عندما نحاول أن نفهم التاريخ الاجتماعي والسياسي أن هناك حياة سياسية غنية كانت قبل 1921 كان هناك انتخابات برلمانية تجري أيام الدولة العثمانية وكان منهم عبد القادر تلور الذين كانوا رفاق للأمير في مجلس المبعوثان في إسطنبول الانتخابات البلدية في إربد أجريت عام 1881، 1882 في الزرقاء 1904 هناك يعني حياة سياسية نشيطة وغنية كانت موجودة حتى الحالة المعمارية يعني علي خُلْق الشرايري الذي شَكَّلَ حكومة شرق الأردن وقبل مجيء الأمير عبد الله هو كان قائد كبير في جيش الدولة العثمانية وبيته الذي لازال قائماً في إربد حتى الآن بني عام 1913 مكون من 36 غرفة وقاعات كبيرة ومكتبة للنوتات الموسيقية والمخطوطات الحالة المعمارية تؤشر على المستوى الحضاري والثقافي الذي كان سائداً يعني.

خالد الحروب: نعم هذه نقطة مهمة إذا انتقلنا إلى الفصل الرابع أستاذ جهاد تقول الانتقال من الجدل الوطني إلى الجدل القومي، أن هذه القبائل الأردنية اندمجت في الدولة وأصبح أيضاً عندها اهتمام كما كان سابقاً في الواقع بالوضع القومي المحيط أيضاً بالأردن ما الذي تريد أن تقوله بشكل أوسع من إزاء هذا الوضع

جهاد المحيسن: بشكل أوسع إن الحراك الاجتماعي السياسي في تلك الفترة لم يكن معزولاً عن سياقه القومي بمعنى أنه كان من الثورة الفلسطينية والثورة السورية كانت ملجأها وخطها المتقدم كان شرق الأردن وكانت رجالات الأردن بدليل إنه سلطان باشا الأطرش كان في طفيل وفي الكرك لما تم هروبه من الاحتلال الفرنسي فكان هؤلاء الناس مندمجين في مجتمعهم السياسي الأكبر أو خلينا نقول المحيط الجغرافي سوريا فلسطين تحديداً والعراق هذا المحيط الذي كانت تتفاعل فيه القوى السياسية والاجتماعية مع نفس بنيتها.

خالد الحروب: طيب إذا سألت الأستاذ إبراهيم أيضاً في هذا الفصل هناك جزء مثير حول الأحزاب السياسية أيضا في وقت مبكر في العشرينات والثلاثينات هنا حزب الاستقلال العربي جمعية الشرق العربي حزب الشعب الأردني فتجد أن هناك تنوع جديد وأحياناً ملفت إلى هذا حياة حزبية فاعلة في مرحلة مبكرة ما تعليقك؟

إبراهيم غرايبة: يعني هي امتداد لِمَا كنا نتحدث به قبل قليل إن الحياة السياسية التي بدأت تنشط في الدولة العثمانية أو أواخر الدولة العثمانية الدعوات إلى..

خالد الحروب [مقاطعاً]: لكن أخذت صبغة أردنية يعني حزب الشعب الأردني هناك توجهات حسب نشوء الكيان أصبحت مرتبطة عضوياً أكثر.

إبراهيم غرايبة: نعم ربما تكون هذه نقطة الخلاف مع جهاد في كتابه هنا فعلاً الثورة العربية الكبرى وتداعيات الحرب العالمية الأولى كانت حدث كوني كبير وأنشأ مشاعر يعني فيها كثير من الانفصال عن المرحلة السابقة وفعلاً صار في شعور بالهوية الأردنية بدليل الأحزاب وبدليل شعر مصطفى وهبي التل أيضاً صار في شعور مبكر مسبق بحدود المكان وبالعلاقة معه وبضرورة إنشاء حياة سياسية ومطالبة بانتخابات نيابية إلى آخره.

خالد الحروب: بخلاصة أخيرة جهاد إلى أين وصلت القبيلة الأردنية الآن في سياقها التاريخي هل اندمجت فعلاً في الدولة؟

جهاد المحيسن: للأسف لم تندمج القبيلة في الدولة لأن الدولة حقيقة لم تكن معنية بدمج القبيلة في الدولة، الدولة بقيت فوق وبقيت القبيلة في مستواها الاجتماعي بالعكس أصبحت تقدم نخب وتُغَيِّر في شكل الزعامات التقليدية لصالح ديمومة واستمرار السلطة وهذا يُبقِي السؤال مشروعاً هل سيبقى العقد الاجتماعي المشافه قائم أم أنه سيتخلخل؟

خالد الحروب: بهذا ننتهي وشكراً لكم مشاهدينا الكرام كنا معكم في نقاش كتاب القبيلة والدولة في شرق الأردن من تأليف الأستاذ جهاد المحيسن الباحث الأردني الذي أشكره على مناقشته معنا هنا وأشكر كذلك الأستاذ إبراهيم غرايبة وشكراً لكم مرة أخرى وشكراً لمن استضافنا مؤسسة دار الأندى هنا في عَمَّان وإلى أن نلقاكم الأسبوع المقبل تحية وإلى اللقاء.