آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

قرية عين كارم بالقدس.. مكان يأبى التهويد

قرية عين كارم، أكبر قرى لواء القدس بعد سلوان، احتلتها عصابات الهاغانا عام 1948. وبخلاف شقيقاتها نجت عمارتها واسمها. وبعد النكبة استوطن المهاجرون اليهود القرية بعد طرد أصحابها من المسلمين والمسيحيين، وهم نحو أربعة آلاف نسمة تاهوا في طرق اللجوء. أما اليوم فقد حولت عقاراتها إلى مرافق سياحية وغيرت أسماء معالمها.

  • بيوت فلسطينية في عين كارم

    أهالي عين كارم لم يفقدوا لوحة فنية جميلة، بل فقدوا قطعة من الجنة ومعها كل شيء، دون ذنب اقترفوه.

  • محاولات لتغيير معالم قرية عين كارم وأسماء أزقتها

    أطلق الاحتلال على أزقة عين كارم وأحيائها وبعض المؤسسات أسماء جديدة كمعصرة عائلة بولس التي تُستخدم اليوم كمطعم "كارما"، بينما تحوّل عدد من منازلها إلى كنس.

  • محاولات لتغيير معالم قرية عين كارم وأسماء أزقتها

    عين ستنا مريم تنبع من أسفل مسجد عمر بن الخطاب، وربطت بينها وبين السكان علاقة خاصة، وشكلت أحد أبرز معالم القرية.

  • عين "ستنا مريم" معلم تاريخي في عين كارم

    اليوم يبدو كل شيء في ظاهر القرية الساحرة عاديا، فهي منطقة سياحية تزدحم فيها المرافق السياحية المقامة داخل البيوت المهجّرة.

  • بيوت تحافظ على هوية المكان

    رغم محاولة الاحتلال تغيير معالم وهوية عين كارم، تبقى البيوت شاهدة على هوية المكان وتاريخه، فهي مبنية بطراز معماري فلسطيني بامتياز.

  • المقبرة الإسلامية في عين كارم مهملة ويمنع ترميمها

    تم تدنيس المقبرة الإسلامية بخلاف المقابر المسيحية لكونها تقع في نطاق بعض كنس الاحتلال السبعة، ووضع عليها لافتات تمنع ترميمها.

  • مسجد عمر بن الخطاب في عين كارم

    مسجد عمر بن الخطاب مبني من الحجر، وهو نادر بفعل ملامحه العمرانية، ورغم إغلاقه اليوم فإنه يسخر بمئذنته الشاهقة من الرواية الملفقة للمكان.

  • الاحتلال حوّل منازل بعين كارم إلى كنس يهودية

    بيوت عين كارم حجرية ومبنية على الطراز المعماري الريفي الفلسطيني، وهي متناثرة بين تلال وبساتين دائمة الخضرة.

  • الاحتلال يحظر قطف ثمار الزيتون في عين كارم

    الاحتلال يحظر قطف ثمار الزيتون في عين كارم، ويعتبر دخول الفلسطينيين إليها مخالفة يعاقب عليها القانون، في حين هي بنظر أصحابها جنة من الخضرة والجمال.

  • قبر إسلامي في قرية عين كارم يعاني الإهمال

    قبر إسلامي في قرية عين كارم يعاني الإهمال بسبب منع ترميم المقبرة من قبل الجمعيات الفلسطينية، لكنها تظل لقمة سائغة يزحف إليها الاستيطان متى شاء.