اغلاق

طلاب القدس.. مرابطون على مقاعد الدراسة

رغم حواجز الاحتلال الإسرائيلي وقمعه وسياسات التجهيل ضدهم، يصرّ طلاب القدس ومدرسوها على المضي قدما في العملية التعليمية، بإمكانات متواضعة يملكونها في 46 مدرسة تابعة للسلطة الفلسطينية، تعاني الاكتظاظ وتدهور البنى التحتية، وتكاد تكون غير مؤهلة لتوفير بيئة تعليمية آمنة ومناسبة للطلاب.

  • الطلبة يضطرون لاجتياز الجدار العازل مشيا ليصلوا مدارسهم

    الحواجز الإسرائيلية تعدّ مقررات إلزامية على طلاب القدس، حيث يجبَرون على المرور خلالها والخضوع للتفتيش واستفزازات جنود الاحتلال.

  • طلاب مقدسيون على الحواجز الإسرائيلية

    تجبر سلطات الاحتلال الطلاب المقدسيين على حمل تصاريح للسماح لهم بعبور الحواجز، ويمنع كل من لا يحمل تصريحه من الذهاب للمدرسة.

  • مدرسة النظامية الثانوية التابعة لوزارة التربية والتعليم الفلسطينية

    مدرسة النظامية الثانوية إحدى المدارس لتابعة لوزارة التربية والتعليم الفلسطينية وتقع في بلدة بيت حنينا (شمال شرق) وتدرس بها الطالبات من الصف الأول حتى الـ12.

  • مدرسة دار الأيتام الإسلامية الأساسية قرب باب السلسلة

    مدخل مدرسة دار الأيتام الإسلامية الأساسية، وتقع قرب باب السلسلة في البلدة القديمة بالقدس، ويشترك مبنى المدرسة مع شقق سكنية، وتعاني مثل باقي مدارس القدس من الاكتظاظ.

  • الطابور الصباحي في إحدى مدارس القدس

    الطابور الصباحي في مدرسة النظامية بالقدس، ويتم تقسيمه في أكثر من مكان لضيق الساحة، وعدم إمكانية اصطفاف 1250 طالبة في المكان نفسه.

  • ساحة مدرسة الأيتام بالقدس عبارة عن مدخل للشقق السكنية

    ساحة مدرسة دار الأيتام بالقدس عبارة عن مدخل للشقق السكنية، يتجمع بها الطبة وقت استراحتهم رغم المساحة التي تضيق عن استيعابهم.

  • اقتطاع جزء من مسجد لاستخدامه غرفة معلمين

    اقتطاع جزء من المسجد لاستخدامه غرفة معلمين في مدرسة الأيتام بالقدس بالتعاون مع مديرية الأوقاف الإسلامية.

  • غرفة المعلمين تتحول لمقصف وقت الاستراحة نظرا لضيق المكان

    غرفة المعلمين داخل مدرسة الأيتام بالقدس تتحول لمقصف في وقت استراحة الطلبة لأنه لا يوجد مكان لمقصف.

  • أحد صفوف مدرسة مقدسية ويظهر به اكتظاظ الطالبات

    اكتظاظ الطلاب داخل الصفوف أحد المظاهر البارزة في مدارس القدس، حيث تعمد سلطات الاحتلال إلى التضييق على المؤسسة التعليمية العربية في المدينة.

التعليقات