أردنيون: هل في صيدلية "الزعبي" علاج للغلاء؟
آخر تحديث: 2018/2/8 الساعة 15:42 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/2/8 الساعة 15:42 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/22 هـ

أردنيون: هل في صيدلية "الزعبي" علاج للغلاء؟

 ما زالت أصداء التصريح المثير للجدل الذي أطلقه أحد أعضاء مجلس النواب الأردني تتصدر قائمة المشاركات على منصات التواصل الاجتماعي في الأردن، بعد أن تهكم النائب المذكور في رده على الشاكين من الضائقة الاقتصادية ودعاهم للذهاب إلى الصيدلية.

وكان النائب فواز الزعبي قد أطلق تصريحه "المخنوق يروح على الصيدلية" أثناء معاتبته زميله النائب محمد الرياطي لنشره أرقام النواب على صفحته على الفيسبوك ومطالبة الشعب بمحاسبتهم. وأثناء الحوار بين الاثنين تحت قبة البرلمان، حاول الأخير إخباره أن الشعب مخنوق ويعيش ضائقة اقتصادية، فكان الرد "لا يوجد مخنوقين في الأردن، إحنا أحسن دولة، والله ما واحد مخنوق.. والمخنوق يروح على الصيدلية".

واستهجن مغردون كلام الزعبي واعتبروه استهزاء بالشعب واحتياجاته، فأطلقوا وسم #المخنوق_على_الصيدلية للتعبير عن غضبهم من الزعبي واقتراحه، مما جعل الوسم يلقى تفاعلا كبيرا على منصة تويتر على وجه الخصوص.

ويعتبر مغردون إدلاء الزعبي بهذا الكلام نابعا مع الفجوة الكبيرة بين الشعب والنواب الذين من المفترض أن يكونوا ممثلين لهم، "الزعبي عينة واقعية للعاجية التي يعيشها بعض النواب، وبعدهم عن حقيقة الشارع ومعاناة الشعب الأردني".

 ورد آخرون بروح ساخرة على التصريحات، موضحين أن "الشعب الأردني يستحق أكثر من ذلك لأنه يعاني طوال السنوات، وعندما يحين موعد الانتخابات ينزل ويختار الزعبي وأمثاله ممن يديرون ظهورهم لناخبيهم، بل يسخرون منهم".

موجة الغلاء
ويشهد الأردن واحدة من أكثر موجات الغلاء قسوة هذا العام، حيث قررت الحكومة رفع أسعار الخبز لأول مرة منذ أكثر من عشرين عاما بنسب وصلت إلى 100% اعتبارا من مطلع الشهر المقبل.

وبررت الحكومة قرارها هذا بأن نحو 65% من الدعم الذي توجهه للخبز سنويا يذهب لغير الأردنيين، في إشارة لنحو ثلاثة ملايين غير أردني غالبيتهم من السوريين والعراقيين والمصريين، إضافة للفلسطينيين من أبناء قطاع غزة.

في السياق ذاته، رفعت حكومة الأردن أسعار المشتقات النفطية بنسب مختلفة نهاية العام الماضي، وذلك في إطار المراجعة الشهرية التي تجريها الحكومة لأسعار المحروقات التي أصبحت ترتبط بأسعار النفط العالمية، وما زالت تلحقها برفع أسعار خدمات أخرى كان آخرها الكهرباء مطلع الشهر الحالي.

ويشهد الأردن احتجاجات ومسيرات للمطالبة بإعادة النظر في القرارات الحكومية المتعلقة برفع الدعم عن مادة الخبز ومشتقات النفط والضرائب التي فرضت على مختلف السلع والمواد التموينية.

وتهدف الحكومة الأردنية من إجراءات الزيادة في الأسعار والضرائب ورفع الدعم عن الخبز إلى تقليص العجز في موازنة العام الجاري البالغة 1.75 مليار دولار.


تصريحات سابقة
ويشتهر النائب فواز الزعبي بتصريحاته المثيرة للجدل تجاه المواطن الأردني، حيث انتشر له مطلع 2017 تسجيل مصور دعا فيه إلى "تشليح المواطن" خلال اجتماع اللجنة المالية النيابية مع وزير المالية عمر ملحس.

وهو ما نفاه لاحقا وبرره بأنه اجتزاء من حوار كامل أثناء الجلسة، وأن "هناك من أردا أن يسوق ذلك لغاية في نفسه".

وفي السياق ذاته أثارت تصريحات مماثلة نهاية عام 2017 لرئيس مجلس النواب الأردني عاطف الطراونة، عندما رد على مواطن غاضب وقال له "مش شغلك يا مواطن"، بسبب اعترضه على آلية رفع الدعم عن الخبر، وذلك خلال حضوره مناقشات مشروع قانون الموازنة العامة تحت قبة البرلمان.

 

المصدر : الجزيرة