فشل استطلاعه بشأن التمديد للسيسي فغادر تويتر
آخر تحديث: 2016/8/26 الساعة 23:45 (مكة المكرمة) الموافق 1437/11/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/8/26 الساعة 23:45 (مكة المكرمة) الموافق 1437/11/24 هـ

فشل استطلاعه بشأن التمديد للسيسي فغادر تويتر

الإعلامي المقرب من الرئيس المصري أغلق حسابه على تويتر بعد فترة قليلة من طرح السؤال
الإعلامي المقرب من الرئيس المصري أغلق حسابه على تويتر بعد فترة قليلة من طرح السؤال
اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي موجة سخرية عارمة بعد إلغاء الإعلامي المصري أحمد موسى حسابه على موقع التدوين القصير تويتر عقب إجرائه استفتاء بشأن شعبية الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ظهرت نتيجته سلبية.
 
"هل تؤيد ترشيح السيسي لفترة رئاسية ثانية؟" كان السؤال الذي طرحه الإعلامي المعروف بتأييده الشديد للنظام المصري عبر حسابه الرسمي الذي أنشأه حديثا على تويتر إلا أن النتيجة التي كانت "صادمة له" وفقا لتعبير رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث بلغت نسبة الإجابات الرافضة للترشح لفترة ثانية أكثر من 80%.

وبعد فترة قليلة من النتيجة حذفت تغريدة الاستطلاع وأغلق الحساب، وصرح الإعلامي بأن قراصنة إلكترونيين اخترقوا حسابه.

ورغم تأكيد قنوات موالية للنظام أن الحساب تعرض للاختراق بواسطة قراصنة الإنترنت فإن الكثير من المغردين توقعوا أن موسى هو من قام بإغلاق الحساب بعدما ظهور نتيجة الاستطلاع الذي قام به.

لكن المفارقة كانت بقيام موقع القناة التي يعمل فيها الإعلامي بنشر خبر مفاده بأن نتيجة الأصوات التي أيدت الترشح فاقت 95% وهو ما دفع آلاف المغردين لشن حملات سخرية وتكذيب لها تحت وسوم عدة تصدرت قائمة الأكثر تداولا في مصر.

عقب ذلك تعرض أحمد موسى لحملة سخرية تكاد تكون غير مسبوقة على شخصية إعلامية في مصر، فكتب أحد المغردين "سيشهد التاريخ أن عدد الذين شاركوا نتيجة استفتاء أحمد موسى أكثر من الذين انتخبوا السيسي"، وكتب آخر "أحمد موسى طلع إخوان"، بينما غرد أحدهم "الدبة التي قتلت صاحبها".

من جهة ثانية، لم يسلم موسى أيضا من المؤيدين للسيسي الذين انتقدوا "حداثته بمنصات التواصل وجهله بجمهوره وبطريقة التعامل معه" على حد قولهم.








المصدر : مواقع التواصل الإجتماعي,الجزيرة