صب مغردون أردنيون غضبهم على الحكومة الأردنية واتهموها بالفساد جراء زيادة مديونية المملكة إلى 35.3 مليار دولار.

وتفاعل المغردون عبر موقع التدوين القصير تويتر من خلال وسم #زياده_مديونيه_الاردن، عبروا من خلاله عن انزعاجهم من زيادة المديونية وتساءلوا عن الأسباب التي أدت إلى ارتفاع الدين الوطني.

ووجه بعضهم الاتهام لحكومة عبد الله نسور، وقالوا إن سوء استخدام المال العام واستغلال المناصب وتعيين المقربين وعدم مساءلة السارق أو محاسبته زادت من الفساد المالي والإداري في المملكة، حسب تعبيرهم.

وقال مغردون إن المشكلة ليست في المديونية بحد ذاتها، وانما بالسياسة الاقتصادية وارتفاع الأسعار وفرض المزيد من الضرائب على المواطن مما يؤدي إلى ارتفاع عام في جميع نواحي الحياة.

يشار إلى أن الدين العام في الأردن ارتفع نهاية فبراير/شباط الماضي إلى 35.3 مليار دولار، ما يمثل 94% من الناتج المحلي الإجمالي المقدر لعام 2016، مقابل 32.03 مليار دولار حجم الدين في نهاية فبراير/شباط 2015 بزيادة نسبتها 10.1%..

وعزت وزارة المالية الأردنية السبب في بيان على موقعها الرسمي بالإنترنت الارتفاع القياسي لديون البلاد إلى زيادة مديونية شركة الكهرباء الحكومية وسلطة المياه، التي بلغت 10.71 مليارات دولار، بالإضافة إلى تمويل عجز الموازنة العامة.

المصدر : مواقع التواصل الإجتماعي,الجزيرة