ناشطو اليمن يفضحونهم.. #الحوثي_يعذب_الصحفيين
آخر تحديث: 2016/5/31 الساعة 21:46 (مكة المكرمة) الموافق 1437/8/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/5/31 الساعة 21:46 (مكة المكرمة) الموافق 1437/8/25 هـ

ناشطو اليمن يفضحونهم.. #الحوثي_يعذب_الصحفيين

الصحفيون المعتقلون دخلوا في إضراب عن الطعام منذ 9 مايو/أيار الجاري للمطالبة بإطلاق سراحهم (مواقع التواصل)
الصحفيون المعتقلون دخلوا في إضراب عن الطعام منذ 9 مايو/أيار الجاري للمطالبة بإطلاق سراحهم (مواقع التواصل)

يشن نشطاء يمنيون منذ أيام حملة واسعة عبر وسم (#الحوثي_يعذب_الصحفيين) تدعو لإطلاق سراح عشرة صحفيين اختطفتهم مليشيا الحوثي قبل نحو عام من فندق كانوا يقيمون فيه بالعاصمة صنعاء.

ودخل الصحفيون المعتقلون في إضراب عن الطعام منذ 9 مايو/أيار الجاري مطالبين بإطلاق سراحهم، لتقوم بعدها مليشيا الحوثي بنقلهم من سجن هبره في صنعاء إلى مكان مجهول ومنع الزيارات عنهم وقطع الاتصال بعائلاتهم.

ووثقت نقابة الصحفيين اليمنيين حالات قتل واستهداف للصحفيين من قبل مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، في حين تم توثيق حالات تعذيب وسوء معاملة ومنع الرعاية الطبية للصحفيين اليمنيين داخل السجون.

وكانت عائلات الصحافيين المختطفين قد نفذت وقفة احتجاج أمام سجن هبرة بصنعاء للمطالبة بالكشف عن مصير الصحفيين بعد نقلهم إلى جهة مجهولة، وجددت العائلات دعوتها للمنظمات الحقوقية والإنسانية للضغط واتخاذ الإجراءات الإنسانية اللازمة لإطلاق سراح أبنائهم.

وقد أصدر كل من الاتحاد الدولي للصحفيين ومنظمة مراسلون بلا حدود بيانات تدين ما وصف بـ"الوضع الكارثي لحرية الصحافة في اليمن"، وتطالب بسرعة الإفراج عن الصحفيين المختطفين.

يذكر أن الصحفيين العشرة هم توفيق المنصوري وصلاح القاعدي وهشام طرموم وحسن عناب وعصام بلغيث وعبد الخالق عمران وحارث حميد وهيثم الشهاب وهشام اليوسفي وأكرم الوليدي.

 

المصدر : مواقع التواصل الإجتماعي,الجزيرة

التعليقات