أثارت تغريدات كتبها المغرد الإماراتي حمد المزروعي، بشأن الهجوم المسلح الذي استهدف الشيخ السعودي عائض القرني في جنوب الفلبين، سخطا واسعا في مواقع التدوين القصير (تويتر).

فقد دون المزروعي عدة تغريدات على وسم (هاشتاغ) #إصابة_الشيخ_عائض القرني حسابه -الذي يتابعه مئة ألف شخص- تظهر سعادة بالحادث الذي تعرض له القرني، وكتب نصا "لا أخفيكم مدى سعادتي اليوم". وأورد في أخرى "اللهم لك الحمد والشكر بقدر حجم السماء".

واعتبر المزروعي -في تغريدة أخرى- أن الهجوم "عقوبة من الله لكل من أساء استخدام المنابر وسيس الدين لجماعة وحزب".

سخط وغضب
وسرعان ما فجرت كتابات المغرد الإماراتي حالة من الغضب في تويتر، فقد أعاد الكاتب السعودي جمال خاشقجي تغريد صورة لتغريدات المزروعي، وكتب عليها "أعوذ بالله، ألا يجد هذا من يوقفه عند حده؟"

بينما ذهب مغرد إلى اتهام المزروعي بالتحريض على قتل السعوديين، وفق تعبيره، واعتبر آخر أن الحادث كشف من سماهم "المنافقين".

المصدر : مواقع التواصل الإجتماعي,الجزيرة