لا تزال الأزمات الاقتصادية تطل برأسها على الواقع اليومي للمواطن في مصر، فعقب أزمات مياه الشرب وحديث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن رفع الدعم عنها، وانخفاض مناسيب النيل لأسباب يرجح مراقبون أنها من تأثيرات سد النهضة، يأتي الحديث عن تخفيض الدعم للقمح ليفتح جدلا واسعا بمواقع التواصل الاجتماعي.

وكان النقاش بشأن أزمة القمح قد احتدم في وقت سابق عقب الأخبار التي تحدثت عن قبول الحكومة المصرية شحنة قمح مصابة بطفيل الإرغوت تم تمريرها رغم رفضها سابقا، إلا أن الجدل ارتفعت وتيرته حاليا عقب تخفيض دعم زراعة القمح إلى نحو الثلث، مما ينذر -بنظر ناشطين- بوقوع كارثة.

مبروك يا ولاد .. مصر بتفرح .. إنجاز تاريخي أهو .. القضاء على زراعة القمح شايفين الفرحة

Posted by ‎محمد عبد الحفيظ‎ on Tuesday, February 9, 2016

واعتبر ناشطون أن تمرير هذا القرار هدفه إفساد زراعة القمح بمصر لصالح ما سموها "مافيا التوريد"، حيث أكد فريق منهم خضوع أجنحة داخل الحكومة لمافيات استيراد القمح في مصر، وتقديم مصالحهم على مصالح صغار المزارعين، وتدمير الجدوى الاقتصادية لزراعة القمح بمصر، وفق قولهم.

وفي سياق سياسي رأى معارضون على مواقع التواصل أن ما يحدث يعكس سياسة شاملة من الدولة المصرية تناقض إستراتيجية تحصين البلد من أي استغلال غذائي أو اقتصادي، حيث -في نظرهم- سيعزز تخفيض دعم القمح وتجفيف سوقه المحلي زيادة مقابلة في الاعتماد الكلي على توريدات الدول الكبرى لمصر، مما يخلق تبعية غذائية كاملة للخارج.

آخرون أكدوا أن استمرار "الفشل السياسي" والاقتصادي في مصر مرهون باستمرار عجز المعارضة عن مواجهة مثل تلك الملفات الحساسة، والانشغال بخلافات داخلية أو "قضايا هامشية" لا تشغل بال الموطن البسيط، بنظر مغردين، في الوقت الذي تمارس الحكومة -وفق قولهم- تضليلا على المواطن لإقناعه بسياسات التقشف التي تؤثر بشكل سلبي على محدودي الدخل.

اظن قريب هنبدأ نشوف ونكتشف ان كان بيحكمنا مجموعة من الخونة مهتمهم اﻻولي تخريب الوطن وسرقته قبل ما يهربوا .. سد النهضة . ...

Posted by Ahmed Sultan on Tuesday, February 9, 2016

تم بنجاح تدمير زراعة القمح .. رفعوا الدعم عن المحصول، فالفلاح هيضطر يرميه للبهايم لأن محدش هيشتريه والمستورد هيكون أرخص ..

Posted by Ramez Aboul-Saud on Tuesday, February 9, 2016

أيهما أفضل زراعة القمح مع وجود دعم، أم استيراده مع إلغاء الدعم؟؟ أعتقد ان إلغاء الدعم سيترتب عليه زيادة التكلفة على الف...

Posted by Mohamed Algohari on Tuesday, February 9, 2016

المصدر : مواقع التواصل الإجتماعي,الجزيرة