في ظل انتشار ظاهرة السفر والسياحة، وانعكاس ذلك على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال قيام العديد من ناشطي هذه المواقع بعرض فيديوهات تثقيفية متخصصة في السفر والترحال، برزت بعض الفيديوهات التي تقترح وجهات سياحية راقية لكن بتكلفة منخفضة وفي متناول الشباب.

وتعرض هذه التجربة التي عرضها شاب سعودي يعرف نفسه على يوتيوب باسم "أنس إسكندر"، خيار السفر إلى ماليزيا بتكلفة زهيدة، وتحاول الحلقة دحض مقولة إن السفر هو لأصحاب الدخل المرتفع فقط.

مقدم الحلقة خاض تحديا بإنجاز رحلته داخل ماليزيا بمبلغ زهيد لا يتعدى ألف ريال سعودي (270 دولارا)، يستطيع من خلالها القيام بعدد كبير من النشاطات وزيارة أماكن مميزة للغاية.

وبالفعل كانت الرحلة متنوعة شملت تذوق الأكلات والمشروبات الشعبية الماليزية، وزيارة المعابد والمتاحف والمساجد، وحديقة الطيور والفراشات وما يصاحبهما من فعاليات وتجارب مميزة، ثم التسوق في الشارع الصيني.

وشملت الرحلة أيضا زيارة الأسواق الفخمة (المولات) والحدائق ومدن الملاهي والألعاب، مرورا بشارع العرب ومطاعمه المتنوعة، والمدينة المائية والثلجية، ومتحف الشمع، وأخيرا البرج التوأم.

يذكر أن قناة أنس إسكندر على يوتيوب تحظى بمتابعة جيدة، فقد تجاوز عدد متابعيه 77 ألف متابع، وحظيت هذه الحلقة بأكثر من 25 ألف مشاهدة.

المصدر : مواقع التواصل الإجتماعي,الجزيرة