تصدر وسم "#انسحاب_المنتخب_السعودي" قائمة الترند العالمي لأكثر من ثلاث ساعات، بعد قرار الاتحاد السعودي لكرة القدم الثلاثاء الانسحاب من مباراة له مع المنتخب الفلسطيني في رام الله،  ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال روسيا 2018 وكأس آسيا في الإمارات 2019، حيث ورد على الوسم أكثر من 88 ألف تغريدة.

وقد قررت الفيفا إثر ذلك نقل مباراة المنتخب الفلسطيني مع السعودية بتصفيات كأس العالم إلى ملعب محايد، وتأجيلها إلى يوم الاثنين المقبل.

ورحبت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) عبر تغريدة على تويتر بقرار الاتحاد السعودي بانسحابه من المباراة، قائلة "نرحب بـ #انسحاب_المنتخب_السعودي من مباراة منتخبه على أرض فلسطين المحتلة ضمن تصفيات كأس العالم، ونقدر هذا الموقف الرافض للتطبيع مع الاحتلال".

وأثنى رواد مواقع التواصل الاجتماعي على قرار الانسحاب وأيدوه، واعتبروه خطوة جريئة ومعبرة عن رفض الإجراءات الوحشية التي تمارسها إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني الأعزل.

واعتبر الإعلامي علي الظفيري القرار بالفوز الكبير قائلا "هذا ليس انسحابا.. هذا الفوز الكبير، تحية للرياضة والسياسة السعودية".

وفي ذات السياق، قال الصحفي عاصم الغامدي إن الموقف يبعث على العزة "#انسحاب_المنتخب_السعودي موقف يبعث على الفخر والعزة، ومن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه".

من جانبه، رأى الدكتور فؤاد البعداني قرار الانسحاب "بالموقف العظيم جدير بالاحترام والتقدير والشكر والثناء والامتنان، لأنه انتصار للهوية العربية والإسلامية وللقضية الفلسطينية".

ووصف عبد الله الشهري القرار بالمشرف لبلادة قائلا إن "#انسحاب_المنتخب_السعودي موقف مشرف لبلادي، المبادئ والعزة فوق كل شيء.

في حين اعتبر المغرد عبد الله محمد الزامل أن فلسطين أهم من كرة القدم، أما المغرد محمد سعادة فقد رفض التطبيع مع الإسرائيليين من بوابة الرياضة، واكتفى مغردون آخرون بشكر الاتحاد السعودي على قرار الانسحاب. 

 

 

المصدر : الجزيرة