لا يختلف اثنان على أن غسل اليدين ضرورة يجب اتباعها للوقاية من الأمراض المعدية كالإنفلونزا وعدوى الجهاز الهضمي، ويعتقد البعض أن غسل اليدين عادة يتوارثها الإنسان، أو فطرة يولد عليها، بينما يعتقد آخرون أنها ثقافة يجب تعلمها وتعليمها وفق ضوابط معينة.

المركز الاتحادي للتوعية الصحية في ألمانيا أكد ضرورة غسل اليدين لمدة عشرين ثانية على الأقل باستخدام الصابون والمياه الجارية، والابتعاد عن استخدام الماء في وعاء للحيلولة دون وصول الجراثيم عبر الأغشية المخاطية للفم والأنف والعين.

وأكد المركز على ضرورة خلع الخواتم ودعكِ اليدين جيدا بالصابون، على أن يشمل ظهر اليدين والمعصمين وأطراف الأصابع والفراغات الموجودة بينهما.

في ضوء هذه التعليمات، هل ترى أن غسل اليدين فطرة يولد بها الإنسان لحاجته إلى النظافة، أم أنها ثقافة يجب علينا تعلمها وتعليمها لأبنائنا للوقاية من الأمراض؟ 

المصدر : الجزيرة