ساعات بعد الإعلان عن الفيلم الأميركي "براءة المسلمين" الذي يسيء للإسلام والرسول محمد صلى الله عليه وسلم، ويتحول العالمان العربي والإسلامي لبركان من الغضب، تفجر بداية في ليبيا ليؤدي لمقتل السفير الأميركي وبعض أفراد البعثة الأميركية، فيما شهدت دول عربية وإسلامية احتجاجات عنيفة ضد البعثات الأميركية لديها.

منتج الفيلم سام بازيل، الذي أنفق خمسة ملايين دولار جمعها من تبرعات ليهود أميركيين، توارى عن الأنظار خوفا على حياته. حاولت الولايات المتحدة امتصاص حالة الغضب، وانتقدت بعض وسائل الإعلام الأميركي نشر الفيلم، واعتبرت أنه تجاوز حرية التعبير إلى الإساءة. وناشدت دول إسلامية إدارة يوتيوب حذف الفيلم، ومنع الوصول إليه في مصر وليبيا ودول إسلامية أخرى.

ما تعليقك على هذا الفيلم المنتج في الولايات المتحدة والذي يسيء لنبي الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم؟ وما رأيك في ردة الفعل التي خرجت في عدد من البلدان العربية والإسلامية؟ وما الذي تعتقد أنه الأصوب في الرد على هذه الإساءات للدين الإسلامي؟

المصدر : الجزيرة