هاجم أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا مواطنه ليونيل ميسي، وقال عنه إنه لا يملك شخصية قيادية.

وقال مارادونا- الذي قاد منتخب بلاده إلى لقب كأس العالم عام 1986- في نقاش خاص حصلت عليه وكالة الصحافة الفرنسية، إن "ميسي شخص جيد، ولكنه لا يملك شخصية.. لا يملك شخصية ليكون قائدا"، وذلك عندما سأله بيليه عن ميسي الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم خمس مرات (2009 و2010 و2011 و2012 و2016).

وسأل بيليه (الفائز بكأس العالم أعوام 1958 و1962 و1970) مارادونا أيضا هل كان هناك الكثير من اللاعبين أصحاب شخصية قوية في الفترة التي كانا فيها في الملاعب؟ فأجاب الأرجنتيني "الكثير من اللاعبين".

وكان مارادونا قد دافع عن ميسي عام 2011 حين قلل بيليه من شأنه، معتبرا أن مواطنه نيمار "أقوى منه"، فتوجه إلى الأسطورة البرازيلية حينها بالقول "يتعين على بيليه تناول الدواء الصحيح".

وشارك بيليه ومارادونا كمدربين اليوم الخميس في مباراة ودية بالعاصمة الفرنسية باريس عشية افتتاح كأس أوروبا التي تستضيفها فرنسا حتى يوم 10 يوليو/تموز المقبل.

ودخل مارادونا (55 عاما) في الشوط الثاني للعب هذه المباراة التي استغرقت 30 دقيقة، لكن بيليه (75 عاما) المنهك اكتفى بمراقبتها من مقاعد الاحتياط.

ويشارك ميسي مع منتخب الأرجنتين في المباراة ضد بنما ضمن منافسات كوبا أميركا في الولايات المتحدة، بعد أن غاب عن المباراة الأولى ضد تشيلي.

المصدر : وكالات