تشهد بطولة فرنسا المفتوحة -ثانية البطولات الأربع الكبرى في التنس- نهائيا ناريا بين الأميركية سيرينا وليامز المصنفة أولى وحاملة اللقب، والإسبانية غاربيني موغوروسا المصنفة رابعة.

وتأهلت الأميركية اليوم للمباراة النهائية بفوزها على الهولندية كيكي برتنز بمجموعتين متتاليتين في نصف النهائي.

وكانت موغوروسا قد حجزت بطاقتها إلى النهائي بتغلبها على الأسترالية سامانتا ستوسور بمجموعتين دون رد.

وتتفوق وليامز على موروغوسا بواقع ثلاثة انتصارات مقابل خسارة واحدة، ومباراتهما الأخيرة كانت في نهائي ويمبلدون الإنجليزية العام الماضي، حيث حسمتها وليامز بمجموعتين نظيفتين.

وتسعى الأميركية لمعادلة رقم الألمانية شتيفي غراف في عدد الألقاب الكبيرة منذ اعتماد نظام الاحتراف عام 1968، وهو 22 لقبا، والاقتراب من رقم الأسترالية مارغريت كورت (24 لقبا).

وكانت سيرينا أحرزت اللقب العام الماضي بفوزها في النهائي على التشيكية لوسي سافاروفا.

وتأهلت موغوروسا للمرة الثانية إلى المباراة النهائية لإحدى البطولات الأربع الكبرى، بعد خوضها نهائي بطولة ويمبلدون العام الماضي.

وباتت موغوروسا أول إسبانية أيضا تبلغ نهائي رولان غاروس منذ كونشيتا مارتينيز التي خسرت أمام الفرنسية ماري بيرس عام 2000.

وكانت موغورسا ظهرت إلى الأضواء عندما تغلبت على وليامز في الدور الثاني من البطولة الفرنسية عام 2014.

المصدر : وكالات