إيقاف المسؤول الإعلامي لمنتخب البرازيل ثلاث مباريات

إيقاف المسؤول الإعلامي لمنتخب البرازيل ثلاث مباريات

بايفا اتهم بالاعتداء بالضرب على اللاعب التشيلي بينيلا (الأوروبية)
بايفا اتهم بالاعتداء بالضرب على اللاعب التشيلي بينيلا (الأوروبية)

أوقف الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) المسؤول الإعلامي لمنتخب البرازيل رودريغو بايفا ثلاث مباريات للكمه اللاعب التشيلي ماوريسيو بينيلا في الدور الثاني من مونديال البرازيل 2014 السبت الماضي.

ورأى الفيفا أن بايفا خرق البند 48 من قانون الانضباط الذي ينص على توقيع عقوبة الإيقاف لمدة "مباراتين على الأقل في حالة الاعتداء بالضرب (بالكوع أو اللكم أو الركل أو غيرها) على خصم أو أي شخص آخر بخلاف حكم المباراة".

ونال بايفا بطاقة حمراء بعد الحادثة، وأوقفه الفيفا مباراة واحدة في البداية فلم يكن موجودا إلى جانب منتخب بلاده في مباراته أمام كولومبيا أول من أمس الجمعة في الربع النهائي.

وسيغيب بايفا بعد العقوبة الجديدة عن المباراتين التاليتين ضد ألمانيا في نصف النهائي، والمباراة النهائية أو مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.

ولن يسمح لبايفا بمصاحبة المنتخب البرازيلي إلى الملعب في أيام المباريات، ولكنه يستطيع حضور المؤتمر الصحفي الإجباري الذي يعقد قبيل كل مباراة. كما يستطيع مزاولة النشاط الإعلامي التقليدي للمنتخب البرازيلي.

وكان بايفا اتهم بالاعتداء بالضرب على بينيلا خلال شجار نشب بين الفريقين في الممر المؤدي إلى غرف خلع الملابس فيما بين شوطي المباراة التي فازت فيها البرازيل بضربات الجزاء الترجيحية، وهو الشجار الذي تورط فيه سيباستيان بيكاسيسي مساعد مدرب منتخب تشيلي.

وتم طرد بايفا من تلك المباراة بين شوطيها وبالتالي تم استبعاده بشكل تلقائي من حضور مباراة البرازيل التالية بدور الثمانية أمام كولومبيا.

المصدر : وكالات