قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم اليوم الخميس إيقاف مدرب أتلتيكو مدريد الإسباني الأرجنتيني دييغو سيميوني، ولاعب وسط جاره ريال مدريد تشابي ألونسو مباراة واحدة بسبب سلوكهما خلال المباراة النهائية لمسابقة دوري أبطال أوروبا في 24 مايو/أيار الماضي في لشبونة.

وأوضح الاتحاد الأوروبي أن لجنته التأديبية عاقبت سيميوني لمباراة واحدة في المسابقة القارية العريقة بسبب تركه منطقته الفنية في نهاية المباراة التي فاز فيها النادي الملكي 4-1 بعد التمديد، قبل نهاية المباراة للتوجه إلى أرضية الملعب والدخول في مشاداة كلامية ساخنة مع مدافع ريال مدريد الدولي الفرنسي رافايل فاران.

تشابي ألونسو عوقب لخرقه المبادئ العامة للسلوك (غيتي)

أما تشابي ألونسو فعوقب "لخرقه المبادئ العامة للسلوك". وستنفذ العقوبة في مباراة الكأس السوبر الأوروبية بين ريال مدريد وإشبيلية في 12 أغسطس/آب المقبل في كارديف.

كما عوقب فريقا العاصمة لاستخدام الألعاب النارية وبسبب "السلوك غير اللائق" كون لاعبيهم حصلوا على خمس إنذارات على الأقل (5 لريال مدريد، و7 لأتلتيكو مدريد)

وغرم أتلتيكو مدريد 21 ألف يورو (أكثر من 28 ألف دولار)، وريال مدريد 18 ألف يورو (أكثر من 24 ألف دولار).

المصدر : الفرنسية