رفض مدرب هولندا أن يخرج خاسرا بشكل كامل من لقاء الدور نصف النهائي لمونديال البرازيل الذي خسره "البرتقالييون" بركلات الترجيح أمام الأرجنتين 2-4 بعد تعادلهما سلبيا بالوقتين الأصلي والإضافي الأربعاء في ساو باولو، إذ اعتبر بأن الفضل في تألق الحارس سيرخيو روميرو يعود إليه.

وأضاف لويس فان غال "نحن لم نخسر أمام الأرجنتين, لكن ركلات الترجيح هي دائما مسألة حظ. بالطبع أنا علمت روميرو كيف يصد ركلات الترجيح".

وأشرف المدرب نفسه على روميرو في الكمار الهولندي بين عامي 2007 و2011 حيث توج الحارس الأرجنتيني بقيادته بلقب الدوري المحلي موسم 2008-2009 قبل الانتقال إلى سمبدوريا الإيطالي عام 2011.

وتعملق روميرو بصد ركلتين ترجيحيتين لهولندا نفذهما رون فلار وويسلي سنايدر، ليقود بلاده إلى النهائي للمرة الأولى منذ 1990 والخامسة في تاريخه.

وأصبح روميرو اليوم ثالث حارس أرجنتيني يصد ركلتين ترجيحيتين في مباراة واحدة بالنهائيات بعد سيرخيو غويوكوتشيا (عام 1990 ضد يوغسلافيا وإيطاليا) وكارلوس روا (1998 ضد نيجيريا).

المصدر : الفرنسية