احتفظ الإسباني رافايل نادال المصنف أول عالميا بلقب فردي الرجال في بطولة فرنسا المفتوحة، ثاني البطولات الأربع الكبرى لكرة المضرب، على ملاعب رولان غاروس بعد فوزه على الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الثاني 3-6 و7-5 و6-2 و6-4 في المباراة النهائية الأحد.

وبدأت المجموعة الأولى بسيطرة مطلقة من ديوكوفيتش الذي بدا في أفضل حالاته، ليحسم المجموعة لصالحه خلال 44 دقيقة فقط.

وفي المجموعة الثانية، استعاد نادال زمام المبادرة مجددا ليفوز بالمجموعة في ستين دقيقة، قبل أن يواصل تألقه في المجموعة الثالثة أيضا التي فاز بها خلال خمسين دقيقة.

وفي المجموعة الرابعة، كان نادال قريبا للغاية من حسم الأمور لصالحه سريعا بعدما كسر إرسال ديوكوفيتش ليتقدم 3-2، قبل أن يستعيد اللاعب الصربي اتزانه مرة أخرى ويتعادل 4-4، إلا أن خبرة نادال مع الملاعب الرملية حسمت المجموعة في النهاية لصالحه.

ويُعد اللقب هو الخامس على التوالي (رقم قياسي) والتاسع لنادال في رولان غاروس (رقم قياسي) والـ14 في البطولات الكبرى.

وسبق لندال أن أحرز 64 لقبا بالفردي بينها 13 لقبا كبيرا (رولان غاروس أعوام 2005 و2006 و2007 و2008 و2010 و2011 و2012 و2013 و2014، وويمبلدون الإنجليزية 2008 و2010، وملبورن الأسترالية 2009، وفلاشينغ ميدوز الأميركية 2010.

كما حصل على الميدالية الذهبية بأولمبياد بكين عام 2008  إلى جانب فوزه بكأس ديفيز مع منتخب بلاده أربع مرات أعوام 2004 و2008 و2009 و2011.

المصدر : وكالات