قرر الرئيس الغاني جون ماهاما اليوم الجمعة تشكيل لجنة تحقيق في أسباب خروج منتخب كرة القدم من الدور الأول لمونديال البرازيل.

وقال ماهاما -على هامش قمة رؤساء دول الاتحاد الأفريقي في مالابو في غانا الاستوائية- إنهم في حاجة إلى إنشاء لجنة لتسليط الضوء على مشاركة غانا في كأس العالم، والتدقيق في مسار الأمور منذ البداية وحتى النهاية.

ودعا الرئيس الغاني إلى إعادة بناء فريق جديد للنجوم السود، وطلب من مواطنيه "مواصلة تقديم الدعم للمنتخب على رغم خروجه" من المونديال.

من جانبه، أكد رئيس الاتحاد الغاني لكرة القدم كويسي نيانتاكي أن الخلاف بشأن المال كان السبب الرئيسي في خروج المنتخب مبكرا من المونديال.

ونقلت صحيفة "دايلي غرافيك" الحكومية عن نيانتاكي قوله "المال كان محرك اللاعبين، وهذا أمر مؤسف، لقد جعلوا ذلك يفسد علينا كأس العالم".

وذكرت وسائل الإعلام المحلية هذا الأسبوع أن لاعبي المنتخب هددوا بمقاطعة المباراة أمام البرتغال بالجولة الأخيرة من مباريات المجموعة السابعة إذا لم يحصلوا على مستحقاتهم المالية، وادعوا عدم حصولهم على أي جزء من مكافأة الصعود للمونديال والتي تبلغ 75 ألف دولار لكل لاعب.

ولم يخل المعسكر الغاني من المشاكل الداخلية حيث اضطر المدرب كواسي أبياه لاستبعاد الثنائي كيفين برنس بواتينغ وسولي مونتاري أمس الخميس لأسباب انضباطية.

وودعت غانا كأس العالم بعد خسارتين أمام الولايات المتحدة (1-2) والبرتغال (1-2) وتعادل مع ألمانيا (2-2) ضمن المجموعة السابعة.

المصدر : وكالات