ماجر وبلومي: الجزائر قادرة على التأهـل
آخر تحديث: 2014/6/26 الساعة 20:39 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/6/26 الساعة 20:39 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/29 هـ

ماجر وبلومي: الجزائر قادرة على التأهـل

منتخب الجزائر على أعتاب التأهل إلى الدور الثاني (غيتي/الفرنسية)
منتخب الجزائر على أعتاب التأهل إلى الدور الثاني (غيتي/الفرنسية)

ياسين بودهان-الجزائر

رغم اعترافهما بصعوبة مهمة الخضر خلال مواجهتهم المصيرية اليوم أمام روسيا، فإن نجمي المنتخب الجزائري خلال الثمانينيات رابح ماجر ولخضر بلومي متفائلان بإمكانية تألق رفقاء فيغولي، ودخول التاريخ بنيل تأشيرة التأهل للدور الثاني من مونديال البرازيل.

فبعد الصدمة التي تلقاها الأنصار بعد إخفاق في أول ظهور لـ"محاربي الصحراء" ببلاد السامبا إثر انهزامهم أمام المنتخب البلجيكي، فإن الخضر أحيوا الآمال في تحقيق أول تأهل في تاريخهم للدور الثاني، بعد تسجيل أحسن نتيجة في تاريخ المشاركات العربية والأفريقية حينما أمطروا شباك المنتخب الكوري الجنوبي بأربعة أهداف كاملة.

وإذا كان حلم التأهل مشروعا فإنه يصطدم سهرة اليوم بمنتخب روسي قوي تحت إشراف المدرب المتألق كابيلو، ومهمة الخضر -حسب تصريحات نجوم سابقين للمنتخب الجزائري خلال الثمانينيات- لن تكون مفروشة بالورود لكنها ليست مستحيلة، إذا ما تم استعمال مفاتيح تفك شفرة المباراة، مثل التركيز والاستعداد البدني والذهني الكبيرين.

مباراة صعبة
وفي السياق توقع النجم السابق لخضر بلومي في حديثه للجزيرة نت أن تكون المباراة صعبة على الفريقين، لكنه لفت إلى أن الضغط سيكون أكثر على المنتخب الروسي، لأنه يمتلك فرصة وحيدة فقط وهي الظفر بالنقاط الثلاث كاملة، وذلك عكس المنتخب الجزائري الذي يكفيه التعادل.

ودعا بلومي مدرب المنتخب الجزائري وحيد خليلودزيتش للاستفادة من الدروس السابقة خلال هذه النهائيات.

ويرى أنه أخفق في الامتحان الأول حينما ارتكب بعض الأخطاء أمام المنتخب البلجيكي، لكنه نجح أمام المنتخب الكوري الجنوبي، وذلك بفضل الاعتماد على طريقة اللعب الجزائرية، التي تعتمد على الهجوم والتمريرات القصيرة.

فالجزائر لم يسبق لها أن اعتمدت على الأسلوب الدفاعي البحت، حسب بلومي، لذلك يتمنى من حاليلوزيتش ألا يجري تغييرات عميقة على التشكيلة التي واجهت كوريا الجنوبية.

من جانبه يؤكد النجم رابح ماجر للجزيرة نت أن المقابلة ستكون صعبة لكلا الفريقين، خاصة وأن المنتخب الروسي تحدوه رغبة كبيرة في التأهل، لذلك يجب على الخضر أن يلعبوا بحذر وإرادة كبيرة.

ماجر عبر عن تخوفه بعض الشيء من مواجهة روسيا (غيتي)

كان مجبرا
وعن تقييمه لأداء الخضر، يؤكد صاحب العكب الذهبي أن المنتخب الجزائري في مواجهته أمام بلجيكا لم يكن مخيرا في انتهاج الأسلوب الدفاعي، لكنه كان مجبرا على اللعب من الوراء بسبب قوة المنتخب المنافس الذي فرض أسلوب لعبه.

وحسب ماجر فإن الأسلوب الدفاعي كان جيدا إلى غاية الدقيقة السبعين حينما أجرى المدرب البلجيكي تغييرات.

وتوقع ماجر ألا يلعب اليوم المنتخب الروسي بالطريقة العشوائية التي لعب بها الكوريون، الذين تركوا مساحات ودفعوا ثمن ذلك، المنتخب الروسي -حسب رأيه- في لياقة بدنية عالية ويلعب بسرعة ولديه عناصر جيدة.

وعبر ماجر عن تخوفه بعض الشيء من هذه المواجهة، ولكنه نصح اللاعبين باللعب بإرادة كبيرة جدا، لأن الأهم في هذه المباراة اللياقة البدنية القوية جدا، ودعاهم إلى تحمل عبء المباراة لتسعين دقيقة كاملة، خاصة وأن المنتخب الروسي قوي بدنيا.

وقال "نحن لا نطالب بالمستحيل ويكفينا التعادل للتأهل للدور الثاني".

مواجهة ألمانيا
وإذا تأهل الخضر فإن التاريخ سيعيد نفسه، وسيواجهون "المانشافت" مجددا في مواجهة ستكون تاريخية وثأرية بامتياز.

لكن لخضر بلومي يؤكد أن الهدف من مشاركة الخضر هو التأهل للدور الثاني، وتسجيل صفحة جديدة من تاريخ كرة القدم الجزائرية، "وإذا واجهنا الألمان مجددا فنحن نطالب اللاعبين بالمحافظة على أمانة التاريخ"، يقول بلومي.

وبدروه يرى ماجر أن الجيل الحالي يمكن أن يصنع أمجاد الكرة الجزائرية على غرار كل الأجيال التي تعاقبت على المنتخب الجزائري، لأنه يضم لاعبين ينشطون في أندية أوروبية.

وأضاف أن اللاعبين يدركون جيدا مهمتهم، كما يدركون أيضا أن هذا العرس الكروي العالمي فرصة لهم لإثبات أنفسهم، والذهاب بعيدا في هذه المنافسة، ولما لا مواجهة الألمان.

المصدر : الجزيرة

التعليقات