يفتقد منتخب أوروغواي نصف عدد مدافعيه الأساسيين أثناء المباراة أمام إنجلترا غدا الخميس في ساو باولو، بعد أن أكد المدرب أوسكار تاباريز اليوم الأربعاء غياب دييغو لوغانو عن المباراة بسبب الإصابة في الركبة.

كما يغيب قلب دفاع منتخب أوروغواي ألفارو بيريرا أمام إنجلترا عقب حصوله على بطاقة حمراء في المباراة الأولى.

ومع انضمام لوغانو لقائمة المدافعين الغائبين بسبب الإصابة يواجه تارباريز معضلة حقيقية في مواجهة منتخب الأسود الثلاثة.

وقال تاباريز "هذا لا يغير من الطريقة التي نخطط لخوض المباراة بها، لا نعرف موعد عودة لوغانو، سيتم متابعته على أساس يومي".

وقد يشارك سيباستيان كواتس مدافع ليفربول مكان لوغانو، بعد أن قضى الموسم الماضي على سبيل الإعارة في ناسيونال بأوروغواي، عقب خضوعه لعملية جراحية في الرباط الصليبي للركبة.

ومن بين الخيارات المتاحة أمام تاباريز، خوسيه ماريا خيمينيز مدافع أتليتكو مدريد، كما أن لديه خيار نقل مارتن كاسيريس إلى مركز قلب الدفاع.

في المقابل أصبح لويس سواريز هداف الدوري الإنجليزي جاهزا للمشاركة في مباراة الغد في مواجهة خمسة من زملائه في ليفربول.

وقال تاباريز "إذا شارك لويس فمن الممكن ألا نشهد سواريز نفسه الذي سجل الكثير من الأهداف في الموسم الماضي".

وكان هداف ليفربول الإنجليزي لويس سواريز الذي خضع لعملية جراحية في ركبته في مايو/أيار الماضي أكد في وقت سابق أن مشاركته ضد إنجلترا غير مؤكدة.

المصدر : الألمانية