قلبت بلجيكا خسارتها أمام الجزائر إلى فوز 2-1 اليوم الثلاثاء على ملعب "غوفرنادور ماغالايس" في بيلو هوريزونتي في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثامنة ضمن نهائيات كأس العالم لكرة القدم في البرازيل.

وسجل مروان فلايني (الدقيقة 70) ودرييس ميرتنس (الدقيقة 80) هدفي بلجيكا، بينما سجل سفيان فغولي (الدقيقة 25) هدف الجزائر من ركلة جزاء.

ويعد هذا الهدف الأول للجزائر في النهائيات منذ مونديال 1986 في المكسيك وتحديدا هدف جمال زيدان في مرمى إيرلندا الشمالية.

ورغم الهزيمة، قدم المنتخب الجزائري أداء رائعا على مدار شوطي المباراة، وكان ندا حقيقيا لمنتخب بلجيكا، الذي توقع الكثير من المراقبين أن يكون الحصان الأسود في البطولة.

وكانت الجزائر في طريقها إلى تحقيق الفوز عندما تقدمت بهدف فغولي، ونجحت في سد كل المنافذ أمام الشياطين الحمر الذين عانوا الأمرين قبل أن يفكوا التكتل الدفاعي بفضل هدفي الاحتياطيين مروان فلايني ودرييس ميرتنس.

وتعد هذه الهزيمة هي السادسة التي يتلقاها الفريق الجزائري في تاريخ مشاركاته في المونديال.

وتبحث الجزائر عن الفوز الأول منذ تغلبها على تشيلي 3-2 في 24 يونيو/حزيران 1982 في الجولة الثالثة الأخيرة من مشاركته الأولى في مونديال إسبانيا.

وحصدت بلجيكا بهذا الفوز ثلاث نقاط ثمينة، جعلتها في صدارة المجموعة مؤقتا قبل لقاء روسيا وكوريا الجنوبية في وقت لاحق اليوم الثلاثاء، فيما بقى رصيد الجزائر، الممثل الوحيد للكرة العربية في المونديال، خاليا من النقاط.

المصدر : وكالات