عاد الألماني توماس مولر هداف النسخة الأخيرة من نهائيات كأس العالم التي جرت في جنوب أفريقيا، بقوة في مستهل مشوار منتخب بلاده في نهائيات كأس العالم بالبرازيل، بعد أن سجل ثلاثية في مرمى البرتغال.

وقاد مولر المانشافت إلى فوز ساحق على البرتغال الاثنين بأربعة أهداف نظيفة على أرض ملعب "أرينا فونتي نوفا" بمدينة سلفادور دي باهيا.

في المقابل، خيّب كريستيانو رونالدو -حامل لقب أفضل لاعب في العالم- آمال جمهوره وبلاده في المباراة.

وكان مولر قد تُوّج هدافاً للنسخة الأخيرة من كأس العالم برصيد خمسة أهداف، وقد حقق انطلاقة قوية ليضع نفسه على الطريق الصحيح لإحراز اللقب مرة أخرى، وهو ما لم يحصل في تاريخ نهائيات كأس العالم منذ إقامتها لأول مرة في أورغواي عام 1930.

ويسير مولر على خطى هداف ألمانيا في سبعينيات القرن الماضي غيرد مولر، وزميله الحالي المخضرم ميروسلاف كلوزه الذي غاب عن التشكيلة الألمانية في المباراة، مما يعني حرمانه من فرصة معادلة أو حتى تحطيم الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف المسجلة خلال المشاركة في المونديال، والذي يحمله البرازيلي رونالدو. أما توماس مولر فقد رفع رصيده إلى ثمانية أهداف حتى الآن.

وتحمل هذه المباراة الرقم مائة بالنسبة للمنتخب الألماني في نهائيات كأس العالم، وهو أول منتخب يشارك بهذا العدد من المباريات.

المصدر : دويتشه فيلله