حققت المكسيك فوزا مهما على الكاميرون بهدف وحيد سجله أوريبي بيرالتا بالشوط الثاني، في مقابلة ظهر فيها المنتخب الأفريقي بمستوى متواضع.

وفي ختام الجولة الأولى للمجموعة الأولى وعلى ملعب "داس دوناس أرينا" في ناتال، تمكن المنتخب المكسيكي من الوصول إلى مرمى الكاميرون في الدقيقة 61 عن طريق أوريبي بيرالتا بعد ارتباك في دفاع الخصم.

وأقيمت المباراة في أجواء استوائية ممطرة، حيث هطلت الأمطار بغزارة على مدار شوطي المباراة، وهو ما أثر نسبيا على أداء الفريقين، حيث جاءت المباراة متوسطة المستوى، ولم تشهد فرصا كثيرة على المرميين، وإن شهدت إلغاء ثلاثة أهداف بداعي التسلل، اثنان منها لمصلحة المكسيك وواحد  للكاميرون.

كما وقف الحظ معاندا للمنتخب الكاميروني في الشوط الأول بعدما حال القائم الأيمن لمرمى المكسيك دون إحراز النجم صامويل إيتو هدف افتتاح النتيجة لمصلحة فريقه.

وحقق المنتخب المكسيكي بهذه النتيجة فوزه الأول على أحد المنتخبات الأفريقية، بعدما فشل على مدار مبارياته الثلاث الماضية مع منتخبات القارة السمراء في تحقيق أي فوز، مكتفيا بالتعادل في مباراتين مع جنوب أفريقيا وأنغولا في مونديالي 2010 و2006 على الترتيب والخسارة أمام تونس (1-3) في مونديال 1978 بالأرجنتين.

ويعد هذا الفوز هو الثاني الذي تحققه المكسيك على الكاميرون بعدما فازت بالنتيجة نفسها في مباراة ودية جرت بينهما في الولايات المتحدة في شهر سبتمبر/أيلول 1993.

في المقابل، واصل منتخب الكاميرون مسلسل هزائمه في المونديال، بعدما تلقى خسارته الخامسة على التوالي، ولم يفز الفريق في مبارياته الـ14 سوى مرة واحدة، على حساب المنتخب السعودي في مونديال 2002 بكوريا الجنوبية واليابان.

وارتفع رصيد المكسيك بهذا الفوز إلى ثلاث نقاط ليحتل المركز الثاني، متأخرا بفارق الأهداف عن منتخب البرازيل صاحب الصدارة الذي فاز أمس الخميس (3-1) على نظيره الكرواتي في المباراة الافتتاحية، بينما ظل رصيد الكاميرون خاليا من النقاط.

وتلعب المكسيك في الجولة القادمة مع البرازيل يوم الثلاثاء القادم في فورتاليزا، بينما تلعب الكاميرون مع كرواتيا يوم الأربعاء في ماناوس.

المصدر : وكالات