من أجمل الأهداف بتاريخ المونديال
آخر تحديث: 2014/6/11 الساعة 23:18 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/6/11 الساعة 23:18 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/14 هـ

من أجمل الأهداف بتاريخ المونديال

مارادونا حاملا كأس العالم في نهائيات 1986 (أسوشيتد برس)
مارادونا حاملا كأس العالم في نهائيات 1986 (أسوشيتد برس)

قد يكون الأسطوريان دييغو مارادونا وبيليه أفضل من ترك لمساته السحرية في ملاعب كأس العالم من حيث اللمحات والأهداف التي لا تنسى.

لكن هناك أيضا بعض اللاعبين الأقل شهرة الذين كتبوا أسماءهم في التاريخ من حيث جمالية الأهداف التي سجلوها في العرس الكروي العالمي، من أمثال المكسيكي نيغريتي والسعودي سعيد العويران والهولندي جيوفاني فان برونكهورست.

وفي ما يلي بعض أفضل الأهداف التي شهدتها نهائيات كأس العالم:

هلموت ران: ألمانيا-المجر: 3-2 (نهائي 1954).

صاحب الهدف الذي منح ألمانيا الغربية لقبها المونديالي الأول. فرض ران نفسه نجما مطلقا لنهائي 1954 ضد المجر وأسطورتها فيرينك بوشكاش.

بيليه: البرازيل-السويد: 5-2 (نهائي 1958).

كان مراهقا في السابعة عشرة من عمره، إلا أن ذلك لم يمنع بيليه من التعملق في نهائي 1958 مظهرا برودة أعصاب ورباطة جأش قل نظيرهما, إذ لعب الكرة من فوق المدافع السويدي سيغيه بارلينغ قبل أن يسجل أحد أروع الأهداف التي منحت التقدم لبلاده 3-1.

دييغو مارادونا: الأرجنتين-إنجلترا: 2-1 (نهائي 1986).

اختير كأجمل هدف في تاريخ نهائيات 1986، إنه الهدف الذي سجله دييغو مارادونا ضد الإنجليز بعد أربع دقائق على افتتاحه التسجيل وأطلق عليه اسم "يد الله".

سعيد العويران: السعودية-بلجيكا: 1-صفر (الدور الأول عام 1994).

ضربت السعودية بقوة في مشاركتها المونديالية الأولى, إذ تأهلت إلى الدور الثاني بفضل العويران الذي قادها إلى الفوز على بلجيكا. ولن ينسى اللاعب السعودي يوم 29 يونيو/حزيران 1994 الذي قدّمه على طبق من ذهب إلى الشهرة العالمية والأضواء.

فقد سار العويران بالكرة من قبل خط منتصف الملعب وشق طريقه بين المدافعين البلجيكيين وأودع الكرة في شباك الحارس ميشال برودوم.

جيوفاني فان برونكهورست: هولندا-أورغواي: 3-2 (نصف نهائي عام 2010).

لم يكن أحد يتوقع أن يختبر القائد الهولندي جيوفاني فان برونكهورست حظه من حوالي ثلاثين مترا، عندما أطلق بيسراه كرة "جابولاني" فاتجهت بسرعة صاروخية من الجهة اليسرى لتنفجر في الزاوية اليسرى العليا لمرمى الحارس الأورغوياني فرناندو موسليرا، ممهدا الطريق أمام "البرتقالي" للتأهل إلى النهائي للمرة الثالثة في تاريخه بعد عامي 1974 و1978.

المصدر : الفرنسية

التعليقات