أعلن فالنسيا الإسباني اليوم أن الملياردير السنغافوري بيتر ليم أصبح المالك الجديد للنادي المثقل بالديون بعد أن أكمل شراء أغلبية أسهمه بنسبة 70.4%.

وكانت مجموعة من الشركات الدولية تقدمت بعدة عروض لشراء النادي، إلا أن مجلس إدارة مؤسسة فالنسيا اختار العرض الذي تقدم به ليم.

وصرح رئيس المؤسسة أوريليو مارتينيز بأن ليم سيضخ على الفور ستين مليون يورو لشراء لاعبين جدد، كما سيستثمر أسهمه المقدرة بمائة مليون يورو في النادي.

وتعهد ليم باستكمال بناء ملعب فالنسيا الجديد (نو ميستايا) في احتفالات النادي بالذكرى المئوية لتأسيسه عام 2019، علما بأن فريق كرة القدم يحتل المركز العاشر بالدوري المحلي (ليغا) قبل مرحلة على نهايته، كما بلغ نصف نهائي الدوري الأوروبي الذي توج به مواطنه إشبيلية.

وسيكون ليم مطالبا بالتفاوض على سداد ديون النادي إلى مجموعة شركات "بانيكا" المصرفية الإسبانية، قبل الموعد النهائي المحدد يوم 27 مايو/أيار الجاري.

وبلغ حجم الديون المتراكمة على فالنسيا حاليا مستوى قياسيا قدر بـ275 مليون يورو، مما اضطر النادي إلى بيع أبرز نجومه بالأعوام الأخيرة مثل خوان ماتا وديفيد سيلفا وروبيرتو سولدادو.

المصدر : الألمانية