أكد الأرجنتيني دييغو سيموني مدرب أتليتكو مدريد متصدر الدوري الإسباني لكرة القدم، اليوم، أن لاعبيه "سيعطون حتى آخر قطرة من عرقهم" غدا الأحد من أجل الفوز على ضيفهم ملقا في المرحلة الـ37 قبل الأخيرة، في حين يخوض ريال مدريد ثالث الترتيب مباراته ضد مضيفه سلتا فيغو التاسع بتشكيلة منقوصة بسبب الإصابات.

وقال سيموني في مؤتمر صحافي "كمحترفين، أعتقد أننا قدمنا الكثير هذا الموسم في الدوري، ولدينا النية في الحفاظ على هذا الدافع والتركيز على هذا النهائي الذي نخوضه الأحد". وتابع "أنا مطمئن، وسنقوم بكل ما نستطيع حتى آخر قطرة من عرقنا للفوز، وسنرى ماذا سيحصل في ما بعد".

ويتصدر أتليتكو -الذي يواجه بنهائي دوري أبطال أوروبا جاره الريال في 24 مايو/أيار في لشبونة- الدوري برصيد 88 نقطة بفارق ثلاث نقاط أمام برشلونة الذي يستضيفه في المرحلة الأخيرة على ملعب كامب نو، وأربع نقاط أمام الريال.

وأكد المدرب الأرجنتيني أنه لا ينتظر تعثرا جديدا من جانب برشلونة (الذي يحل غدا ضيفا على إلتشي الـ14) "الشيء الوحيد الواضح بالنسبة إلي هو أنه إذا فزنا فلن يستطيع أحد اللحاق بنا الأحد (يبقى الفارق على حاله). الرسالة واضحة".

ورأى سيموني أن الجمهور الكبير الذي سيشاهد فريقه في آخر مباراة هذا الموسم على ملعب فيسنتي كالديرون "سيكون دافعا كبيرا لنا للتعامل مع المباراة كما يجب. نحن مقتنعون بأنه علينا أن نستمر على نفس الخط. هناك مسؤولية كبيرة، وبالطبع ستكون لحظات جميلة، ويأمل كل من يعمل في مجال كرة القدم أن يعيش مثل هذه المواقف. نحن نعيشها كما ينبغي".
 
رونالدو مصاب
من جهته، يخوض الريال مباراته ضد مضيفه سلتا فيغو منقوصا من أبرز لاعبيه، إذ سيغيب المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو متصدر ترتيب الهدافين لعدم شفائه كليا من إصابة في عضلات الفخذ، والمدافعون الفرنسي رافائيل فاران والبرتغالي بيبي وداني كارفاخال، إضافة إلى لاعب الوسط الأرجنتيني أنخل دي ماريا.

وأثارت حالة رونالدو الصحية قبل أسبوعين من نهائي أبطال أوروبا شكوكا كبيرة خصوصا إثر خروجه من الملعب بعد مرور تسع دقائق فقط في المباراة ضد بلد الوليد الأربعاء الماضي.

ويعود إلى صفوف الريال المدافع ألفارو أربيلوا ولاعب الوسط المدافع الألماني سامي خضيرة.

وقال المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي عشية السفر إلى فيغو "يجب أن نفوز لأنه من الممكن أن تفتح أبواب البطولة من جديد. هناك مفاجآت كثيرة هذا الموسم وعلينا أن نكون جاهزين في حال حصول واحدة منها".

المصدر : الفرنسية