أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جوزيف بلاتر الخميس أن الأوروغواي ستشارك في مونديال 2014 في البرازيل رغم تجميد اتحادها من قبل اتحاد أميركا الجنوبية بعد استقالة اللجنة التنفيذية احتجاجا على سحب الشرطة من الملاعب في مونتيفيديو.

وقال بلاتر خلال زيارة إلى سان خوسيه على هامش مونديال الناشئات (دون 17 عاما) "هل تعتقدون أن الأوروغواي ستعاقب؟ الأوروغواي ستلعب في المونديال وستبقى ضمن مجموعتها".

وصنف منتخب الأوروغواي في المستوى الأول للمنتخبات المتأهلة, وأوقعتها القرعة في المجموعة الرابعة إلى جانب منتخبات إيطاليا وإنجلترا وكوستاريكا.

وكان اتحاد أميركا الجنوبية جمد عضوية اتحاد الأوروغواي بعد استقالة لجنته التنفيذية يوم الاثنين الماضي احتجاجا على سحب الشرطة من ملعبين رئيسيين في مونتيفيديو، معتبرا أن اتحادا من دون رئيس أو لجنة تنفيذية لا يمكن أن يكون عضوا فيه.

وقد قررت الشرطة في العاصمة مونتيفيديو عدم تقديم الحماية إلا لبائعي البطاقات والحكام, وهو ما دفع اللجنة التنفيذية لاتحاد كرة القدم للاستقالة احتجاجا على القرار.

المصدر : الفرنسية