قاد الدولي الفرنسي كريم بنزيمة فريقه ريال مدريد إلى فوز ثمين عندما سجل هدف الفوز الوحيد في مرمى بايرن ميونيخ الألماني حامل اللقب مساء الأربعاء في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، قبل موقعة الإياب الحاسمة الثلاثاء المقبل في ملعب "أليانز أرينا".

على ملعب "سانتياغو برنابيو"، سجل بنزيمة هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 18، ليحسم الفصل الأول من مواجهة العمالقة لصالح النادي الملكي الباحث عن التأهل إلى النهائي الأول له منذ العام 2002 حين توج بلقبه التاسع (رقم قياسي) والأخير.

وخاض الريال المباراة بمشاركة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو بعد شفائه من إصابة أبعدته عن المباريات الأربع الأخيرة لفريقه، بينما جلس الويلزي غاريث بيل على مقاعد الاحتياط بسبب مرضه بالزكام.

في المقابل، اضطر الإسباني جوسيب غوارديولا مدرب البايرن لإشراك ظهيره وقائد الفريق فيليب لام في وسط الملعب من أجل الحد من تحركات رونالدو. 

هدافو البطولة
ولم يحالف الحظ "الدون" في هز الشباك والانفراد بالرقم القياسي لعدد الأهداف في موسم واحد والذي يتشاركه حاليا برصيد 14 هدفا (بينها تسعة في الدور الأول وهذا ما لم يحققه أي لاعب في السابق) مع الأرجنتيني ليونيل ميسي (موسم 2011/2012 مع برشلونة) والبرازيلي جوزيه التافيني (1962/1963 مع ميلان الإيطالي).

وشارك ريال مدريد -المتوج باللقب أعوام 1956 و1957 و1958 و1959 و1960 و1966 و1998 و2000 و2002- في نصف النهائي للمرة الـ25، والرابعة على التوالي، لكنه لم يتأهل إلى النهائي آخر ثلاث مرات بعد سقوطه أمام مواطنه برشلونة (2011) وبايرن ميونيخ (2012) وبوروسيا دورتموند (2013).
 
وتواجه الفريقان آخر مرة في نصف نهائي 2012، ففاز البايرن ذهابا 2-1 ورد عليه الريال بالنتيجة عينها إيابا، لكنه خسر بركلات الترجيح 3-1، ليتأهل البايرن الذي تذوق بدوره مرارة ركلات الترجيح أمام تشلسي الإنجليزي الذي توج باللقب.
 
أما البايرن حامل اللقب أعوام 1974 و1975 و1976 و2001 و2013، فيأمل أن يصبح أول فريق يحافظ على لقبه في النسخة الحديثة من المسابقة، أي ابتداء من عام 1993 عندما تحول اسمها إلى دوري أبطال أوروبا.

المصدر : وكالات