ياسر حسن-عدن

مثّل اختيار الصحفية اليمنية وهبية البحري نائبة لرئيس نادي الطليعة الرياضي بمحافظة تعز اليمنية خطوة جريئة وغير مألوفة في الوسطين الرياضي والشعبي اللذين لم يتعودا من قبل أن تنال امرأة مثل هذا المنصب.

ومع ذلك فقد باركت جماهير النادي وكل منتسبي الوسط الرياضي تلك الخطوة وتمنوا للبحري التوفيق في عملها الجديد.

وتقول البحري إن اختيارها للمنصب كان له صدى كبير في الوسط الرياضي والإعلامي في اليمن وإنه لاقى قبولاً كبيراً وتشجيعا أكبر، معتبرة قبولها المنصب مغامرة وتحديا صعبا لا بد عليها أن تنجح فيهما حتى تكون عند مستوى الثقة التي مُنحت لها من إدارة النادي وأعضائه.

خبرة إدارية
وأشارت البحري إلى أنها كسبت خبرة إدارية من خلال عملها كمسؤولة للرياضة النسوية في النادي، وأنها ستعمل من خلال منصبها الجديد على خلق موارد دعم جديدة للنادي والتركيز على جانب الاستثمار، ومعالجة أخطاء الفترة الماضية والعمل بروح الفريق الواحد مع باقي أعضاء الإدارة.

العبسي أثنى على جهود وهبية البحري كمسؤولة للنشاط النسوي بنادي الطليعة  (الجزيرة)

وأكدت أنها ستسعى لتفعيل الجانب الإعلامي من خلال إعادة إصدار صحيفة النادي وإنشاء موقع إلكتروني على شبكة الإنترنت، بالإضافة إلى تفعيل النشاط الثقافي ودعم وتطوير النشاط الرياضي النسوي، داعية النساء العاملات في الأندية إلى إثبات وجودهنّ فعلياً من خلال العمل الجاد والمنافسة الحقيقية للرجال في كل ميادين العمل الرياضي.

بدوره أثنى رئيس نادي الطليعة فتحي العبسي على جهود وهبية خلال عملها كمسؤولة للنشاط الرياضي النسوي، وهو ما جعل الهيئة الإدارية للنادي تجمع على اختيارها كنائبة لرئيس النادي.

ثقة واسعة
وأكد أنهم على ثقة بأنها ستدعم وتطور العمل الإداري بالنادي وتسهم في تفعيل الأنشطة الرياضية والثقافية وخاصة في الجانب النسوي، مشيراً إلى أن الثقة لم تمنح لها من الإدارة فقط وإنما من أعضاء الهيئة العمومية للنادي الذين انتخبوها عضوا في الهيئة الإدارية لأكثر من مرة.

وكان مسؤولون رياضيون ومحللون مختصون قد عبروا عن ترحيبهم بتولي النساء قيادة الأندية، مؤكدين دعمهم إشراك المرأة في كل ميادين العمل الرياضي.

وقال القائم بأعمال مدير مكتب الشباب والرياضة بمحافظة تعز ناجي أحمد حسن إن وزارة الشباب والرياضة تشجع وتدعم النساء على تولي المناصب القيادية في الأندية الرياضية وفي كل المجالات الأخرى، ليس كنائبة رئيس وإنما كرئيسة للنادي معرباً عن ثقته بقدرتهنّ على النجاح أكثر من الرجال في هذا المجال.

ناجي: مشاركة المرأة بالعمل الرياضي
خطت خطوات متقدمة (الجزيرة)

ودعا حسن إدارات الأندية إلى إشراك المرأة في العمل الإداري، كما دعا النساء الراغبات في العمل الإداري أن يتحلينّ بالشجاعة والثقة بالنفس وعدم الخجل من الكوادر الرجالية المحيطة بهنّ، مشيراً إلى أن وزارة الشباب والرياضة والاتحادين العالمي واليمني لكرة القدم واللجنة الأولمبية يسعون جميعاً إلى إشراك المرأة في كل مجالات العمل الرياضي.

خطوة إيجابية
من جانبه أكد الكاتب والمحلل الرياضي عبد الهادي ناجي علي أن اختيار إدارة نادي الطليعة امرأة كنائبة لرئيس النادي كان مفاجئاً للوسط الرياضي، إلا أنه جاء ليؤكد مدى قدرة المرأة على إدارة الأندية في البلاد أكثر من أي وقت مضى، كما أنه خطوة إيجابية تحسب لنادي الطليعة كونه سن سنة حسنة في هذا الشأن.

وقال ناجي إن مشاركة المرأة في العمل الرياضي باليمن قد خطت خطوات متقدمة في السنوات الأخيرة، حيث بدأ ذلك بوجود المرأة عضوا في الهيئات الإدارية للكثير من الأندية، وصار في كل نادٍ رياضي امرأة تدير النشاط الرياضي النسوي، رغم النظرة القاصرة لدى البعض لدور المرأة في العمل الرياضي والإداري.

ودعا النساء العاملات في المجال الرياضي للجد والمثابرة في نشاطهن وألا يخضعن للواقع المحيط بهنّ، كون الوسط الرياضي بالنسبة للمرأة لا يزال تحيط به الكثير من العوائق منها العادات والتقاليد، بالإضافة للوضع السيئ للرياضة بشكل عام في كل المجالات.

المصدر : الجزيرة